موزمبيق

جمهورية موزمبيق
علم موزمبيق
العلم
درع موزمبيق
الدرع
Motto: none
موقع موزمبيق
موقع موزمبيق
العاصمة
and largest city
ماپوتو
اللغات الرسمية البرتغالية
اللغات المنطوقة
صفة المواطن موزمبيقي
الحكم جمهورى
أرماندو گبوزا
ألبرتو ڤاگوينا
Legislature جمعية الجمهورية
الاستقلال
25 يوليو 1975
المساحة
• إجمالي
801,590 kم2 (309,500 ميل2) (35th)
• Water (%)
2.2
التعداد
• تعداد 2007
21,397,000 (52)
• Density
25/كم2 (64.7/ميل2) (178th)
ن.م.إ.  (PPP) تقدير 2005
• الإجمالي
$27.013 billion (100)
• للفرد
1,389 دولار (158)
Gini (1996-97) 39.6
medium
HDI (2007) 0.384
Error: Invalid HDI value · 172
العملة متيكال موزمبيقي (Mtn) (MZN)
منطقة التوقيت CAT (UTC+2)
• الصيفي (DST)
لم تراع (UTC+2)
Calling code 258
Internet TLD .mz
  1. explicitly take into account the effects of excess mortality due to AIDS; this can result in lower life expectancy, higher infant mortality and death rates, lower population and growth rates, and changes in the distribution of population by age and sex than would otherwise be expected.


موزمبيق ( /mzæmbk/ أو /mɔːzæmbk/)، رسمياً جمهورية موزمبيق (بالپرتغالية: Moçambique أو República de Moçambique، تُنطق: [ʁɛˈpublikɐ di musɐ̃ˈbiki])، هي بلد يقع في جنوب شرق أفريقيا يحدها المحيط الهندي من الشرق، تنزانيا من الشمال، مالاوي وزامبيا من الشمال الغربي، زيمبابوي من الغرب، وسوازيلاند وجنوب أفريقيا من الجنوب الغربي. تفصلها عن مدغشقر قناة موزمبيق من لاشرق. عاصمتها وأكبر مدنها ماپوتو (كانت تسمى قبل الاستقلال لورنكو ماركيز).

فيما بين القرن الأول والخامس، هاجرت الشعوب النطقة بالبانتو إلى الشمال والغرب. أنشئت الموانئ السواحلية، وفيما بعد العربية أيضاً على إمتداد السواحل حتى وصول الأوروپيين. المنطقة استكشفها ڤاسكو دا گاما عام 1498 واستعمرتها الپرتغال من عام 1505. بعد أربع قرون من الحكم الپرتغالي، حصلت موزمبيق على استقلالها عام 1975، بعد فترة قصيرة أصبحت جمهورية موزمبيق الشعبية.بعد سنتين من استقلالها، انزلقت البلاد إلى حرب أهلية مستعرة وطويلة استمرت من عام 1977 حتى 1992. عام 1994، عقدت أول انتخابات متعددة الأحزاب في موزمبيق ومنذ ذلك الحين ظلت جمهورية رئاسية مستقرة نسبياً.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التسمية

سميت موزمبيق على اسم جزيرة موزمبيق، والتي اشتق اسمها من موسى البيك أو موسى البيكي، التاجر العربي الذي كان أول من زار الجزيرة وعاش فيها فيما بعد.[1] الجزيرة-البلدة كانت عاصمة المستعمرة الپرتغالية حتى 1898، عندما انتقلت جنوباً إلى لورنكو ماركيز (ماپوتو حالياً).


التاريخ

هجرات البانتو

تشير المصادر التاريخية إلى أن الناس عاشوا فيما يسمى اليوم موزمبيق منذ نحو أربعة آلاف سنة قبل الميلاد، كما استوطن المتحدثون بلغة البانتو فيها قبل القرن الثاني الميلادي.[2]

السواحلية، العرب والفرس

عاش العرب في هذه المنطقة بحلول القرن التاسع الميلادي، وقد اتخذت البلاد اسمها من اسم موسى بن بيق وهو أول رحالة عربي نزل فيها، وفيما بين القرن الخامس الميلادي حتى مطلع القرن السادس عشر عرفت هذه البقعة الجغرافية عدداً من الدول كان أشهرها مونوموتابا.

الحكم الپرتغالي

The Island of Mozambique is a small coral island at the mouth of Mossuril Bay on the Nacala coast of northern Mozambique, first explored by Europeans in the late 1400s.
تجار العبيد العرب وأسراهم على نهر روڤوما.

وصل الپرتغاليون هذه البلاد أول مرة عام 1497 وأقاموا فيها عام 1505 مركزاً تجارياً، وبعد ذلك التاريخ أصبحت أهم مركز لتجارة الرقيق في أفريقيا. كانت السيطرة الپرتغالية على موزامبيق مهددة على مر السنين من قبل الأفارقة وبعض الأمم الأوربية، ففي سنة 1885 قسمت القوى الأوربية أفريقيا وأقرت أن موزمبيق مستعمرة پرتغالية حيث كانت تسمى أفريقيا الشرقية الپرتغالية، وفي الفترة ما بين 1891 وأوائل عام 1900 أنشئت المدن وخطوط السكك الحديدية وزاد عدد الپرتغاليين، ومنذ مطلع القرن العشرين لم يكن الأفارقة السود راضين عن الحكم الپرتغالي، وفي عام 1961 تكون حزب الفريليمو، وهو حركة مقاومة بدأت بشن هجمات عسكرية ضد البرتغاليين عام 1964 وسيطرت على الجزء الشمالي من موزمبيق.

حركة الاستقلال

المستعمرات الپرتغالي في وقت الحرب الاستعمارية.

وفي عام 1975 سيطر حزب الفريليمو الماركسي على موزمبيق وأعلنت دولة مستقلة في 25 يونيو 1975،ومنذ ذلك التاريخ أصبحت الحكومة تدير شؤون التعليم والصحة والخدمات القانونية والإسكان والزراعة والصناعات الرئيسة، وفي هذه الأثناء غادر معظم الپرتغاليين موزمبيق، وفي عام 1976 أعلنت موزمبيق حدودها مع روديسيا الجنوبية (زمبابوي حالياً) وقامت بتحديد عدد رعاياها العاملين في جنوبي أفريقيا التي كانت تحكمها أقلية بيضاء.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النزاع والحرب الأهلية

اندلع القتال بين موزمبيق وروديسيا وفرَّ كثير من الروديسيين السود إلى موزامبيق، وفي سنة 1980 استولى الوطنيون السود على روديسيا وغيَّروا اسمها إلى زمبابوي، كما ساندت موزامبيق قوات المقاومة التي كانت تقاوم نظام التمييز العنصري (الأبارتايد) في جنوب أفريقيا. وقعت حكومة موزامبيق اتفاقية مع جنوب إفريقيا عام 1984 تضمنت إيقاف موزمبيق مساندتها لقوات المقاومة في جنوب أفريقيا. وقبل ذلك التاريخ أي منذ مطلع الثمانينات قررت حكومة موزمبيق السماح بزيادة الملكية الفردية وبدأت بمساعدة بعض الناس على إدارة أعمالهم الخاصة وبدأ التحول من نظام الاشتراكية في الزراعة إلى نظام المزارع التي تديرها الأسر، وفي عام 1989أنهت الحكومة الموزامبيقية رسمياً سياستها الاقتصادية الماركسية، ومع موجات الجفاف التي اجتاحت البلاد في نهاية الثمانينات ومطلع التسعينيات من القرن العشرين نقص الغذاء، ومع وجود الحرب الأهلية التي تقودها حركة الرينامو ضد الحكومة حدثت مجاعة أدت إلى موت الكثيرين من البشر جوعاً. وفي عام 1990 بدأت مباحثات السلام في روما بين حركة الرينامو والحكومة ولكن تلك المباحثات لم تحرز إلا قليلاً من التقدم.

اللتقسيمات الادارية

صورة پانورامية لماپوتو، عاصمة موزمبيق وأكبر مدينة في البلاد. مدينة ماپوتو منفصلة عن محافظة ماپوتو.


تنقسم موزمبيق إلى محافظات والمدينة العاصمة والتي تتمتع بحالة محافظة. تنقسم المحافظات إلى 129 مقاطعة. تنقسم المقاطعات إلى 405 مركز اداري والتي تنقسم بدورها إلى محليات، أدنى مستوى جغرافي في التقسيم المركزي للدولة. منذ عام 1988، تأسست 53 بلدية في موزبيق.

  1. كابو دلگادو
  2. گازا
  3. إنهامبانه
  4. مانيكا
  5. ماپوتو (مدينة)
  6. ماپوتو
  7. نامپولاا
  8. نياسا
  9. سوفالا
  10. تـِته
  11. زامبزيا
خريطة موضح عليها محافظات موزمبيق

الجغرافيا

صورة ساتل لموزمبيق, استخرجت من بيانات raster graphics المتوفرة من The Map Library

الموقع

شاطئ في كابو دلگاو، موزمبيق.

تقع موزمبيق في شرقي قارة أفريقيا الجنوبية، تبلغ مساحتها 799.380 كم²، يحدها من الشمال تنزانيا ومن الجنوب والجنوب الغربي جمهورية جنوب أفريقيا ومن الغرب كل من زامبيا وزمبابوي، وتشرف من الشرق على المحيط الهندي بساحل يصل طوله إلى 2795 كم، (وفي مراجع أخرى 2720 كم)، وتشكل ملاوي إسفيناً يخترق أراضي موزمبيق من الشمال والشمال الغربي باتجاه الجنوب يصل إلى منتصف أراضيها.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المناخ

Mount Murresse and tea plantations near Gurúè, Zambezia Province, northern Mozambique

أما من حيث درجات الحرارة فإن المناطق الساحلية والسهول المجاورة لها تتصف بارتفاع درجة حرارتها في فصل الشتاء الجنوبي، وهذا ناتج من تأثير تيار موزامبيق الحارـ ففي بيرا الواقعة على خط عرض 20جنوب خط الاستواء تراوح درجة الحرارة ما بين 25 ْم في شهر يناير و61 ْم في يوليو، وفي جنوبي البلاد في مابوتو، لايقل معدل الحرارة في الأشهر الباردة عن 61 ْم. أما المناطق الهضبية والمرتفعات فتكون أبرد من المناطق الساحلية.

إن موقع موزامبيق في المنطقة المدارية على الساحل الشرقي لإفريقيا جعل الأمطار تهطل فيها على مدار العام على الرغم من أن أكثر الأشهر أمطاراً هي أشهر الصيف الثلاثة (يونيو ويوليو وأغسطس)، إذ تهطل في هذه الأشهر أكثر من نصف أمطار الموسم السنوية التي تصل في بعض المناطق كالمرتفعات الغربية مثلاً إلى أكثر من 1520مم، (بالقرب من مرتفعات نامولي نحو 1140مم في المرتفعات القريبة من الحدود مع ملاوي) أما في الجهات الساحلية فتقل الأمطار عما هي عليه في المناطق المرتفعة والهضبية؛ إذ تكون في السهل الساحلي الجنوبي بنحو 890مم، فيما ترتفع في أواسط هذا السهل لتصل إلى 1500مم، كما هي الحال في بيرا. عموماً تعد موزامبيق من البلدان الإفريقية الغنية بالمياه وتخترق أراضيها مجموعة من الأنهار، ففي الشمال من أراضيها يجري نهر «روفوما» وفي الوسط نهر «الزامبيزي» وفي الجنوب «نهر ليمبوبو» .

مظاهر السطح

تتصف مظاهر السطح في موزمبيق بالبساطة بوجه عام، ويمكن تقسيم أراضيها إلى ثلاثة أقسام هي:

السهل الساحلي: ويحتل ما نسبته 44% من مساحة البلاد، ويعد من أكبر سهول إفريقيا الساحلية، متوسط ارتفاعه يقل عن 200م فوق مستوى سطح البحر، يبلغ أقصى اتساع له في المنطقة الممتدة بين ميناء بيرا Beira الواقعة على خط العرض 20جنوباً وميناء مابوتوMaputo ـ تدعى بـ«لورنسوماركيز» Lourenço Marques ـ ويتسع كذلك في المنطقة الوسطى من البلاد عند وادي الزامبيزي، يتميز هذا السهل باستوائه وكثرة مستنقعاته، إذ تشقه أنهار عدة تتعرض في أجزائها الدنيا للفيضانات التي تُحدثها الأمطار الموسمية، كما يتميز بخصوبة تربته الفيضية خاصة في أودية أنهاره. منطقة الهضاب المنخفضة التي يقل ارتفاعها عن 500م فوق مستوى سطح البحر: وتشغل قرابة 25% من مساحة البلاد، وتشكل هذه المنطقة منطقة انتقالية بين السهل الساحلي والمرتفعات الغربية.

الهضاب والمرتفعات التي يزيد ارتفاعها على 500م فوق مستوى سطح البحر: وتقع في الأجزاء الشمالية الغربية، من البلاد إلى الشرق من بحيرة ملاوي Malawiوفي الجهات الغربية بالقرب من حدود موزامبيق مع كل من زمبابوي Zimbabwe (روديسيا الجنوبية سابقاً) وزامبيا Zambie، وقد يصل ارتفاع هذه الهضبة إلى 1000م أو أكثر، وفي القمم الجبلية يزيد الارتفاع على 2660م، كما هي الحال في جبال نامولي Namuli أو في الجبال الواقعة بالقرب من زمبابوي، حيث ترتفع إلى 2700م فوق مستوى سطح البحر، وتتكوَّن هذه المرتفعات من صخور بلورية، قوامها الغرانيت والغنايس.

السياسة

أرماندو گبوزا، رئيس موزمبيق.

نظام الحكم في موزمبيق جمهوري يتم بالانتخاب المباشر لمدة خمس سنوات، وفي البلاد برلمان مكون من 250 عضواً يتم انتخابهم لمدة خمس سنوات كذلك.

العلاقات الخارجية

الاقتصاد

تخطيط گرافيكي لصادرات موزمبيق في تصنيف ب28 لون.
إمرأة وسط مزرعة ذرة.
قالب شراعي تقليدي في Ilha de Moçambique

تعتمد موزامبيق في مواردها الاقتصادية على مصادر متعددة، وتُعد الزراعة النشاط الاقتصادي الأهم في البلاد حيث يعمل فيها أكثر من نصف القوى العاملة الموزامبيقية، ويأتي منها 33% من الناتج القومي الإجمالي.

تتركز أهم الأنشطة الاقتصادية والخدمية في المدن الرئيسة، التي من أهمها العاصمة مابوتو في الجنوب، وهي ميناء مهم، تليها مدينة بيرا، ثم نامبولا إضافة إلى كل من مدينة كويليمان وناكالا.

انتعاش النمو

نشاطات الصيد في موزمبيق


الاصلاح الاقتصادي

أطفال يبنون منزل في موزمبيق.


الفساد

الزراعة

تنتشر الزراعة في مختلف أنحاء البلاد، وبالرغم من كونها زراعة تقليدية غير متطورة فهي تنتج مجموعة من المحاصيل المدارية، في كل من منطقة الساحل والهضاب الداخلية، ويُعد قصب السكر من المحاصيل المهمة إذ تتركز زراعته في وادي الزامبيزي الأدنى، وكذلك في المناطق الجنوبية بالقرب من العاصمة مابوتو وفي المناطق الوسطى المجاورة لمدينة بيرا. وهناك زراعة الأرز في المناطق الساحلية الشمالية، وكذلك الفول السوداني والذرة، وهناك مزارع السيزال التي تنتشر على طول السهل الساحلي وفي أجزاء متفرقة منه، كما يزرع الشاي في المناطق التلية والسهلية المرتفعة، إضافة إلى زراعة القطن في الهضاب والسهول الشمالية، وهناك زراعة التبغ في منطقة «فيلابيري» ومنطقة نامبولا، وفضلاً عن زراعة المحاصيل، فإن موزامبيق تقوم بتربية الماشية (الأبقار) في منطقة نامبولا وفيما بين وادي شانجاني وليمبوبو، هذا إضافة إلى الأغنام والخنازير. وهناك صيد الأسماك، والأخشاب.

الموارد الطبيعية

تعتبر موزمبيق من البلدان الغنية بمواردها المنجمية، ويأتي في مقدمة هذه الموارد كل من الفحم والحديد والملح والنحاس والأحجار الكريمة والذهب وهناك كميات قليلة من معادن أخرى كالبوكسيت والإسبستوس والميكا، إضافة إلى كمية قليلة من النفط يُقدر احتياطيها بنحو 70 مليون طن، وهناك احتياطي من الغاز الطبيعي يُقدر بـ 65 مليار م3، لذلك تُعد الصناعة الاستخراجية أهم صناعة في موزمبيق، وعموماً يسهم النشاط الصناعي بنحو 12% فقط من الناتج القومي الإجمالي للبلاد.

السياحة

European tourists on the beach, in Inhambane, Mozambique

النقل

إن موقع موزامبيق على المحيط الهندي جعل منها منفذاً للبلدان الواقعة في جنوبي القارة والتي ليس لها منافذ بحرية مثل ملاوي التي تتصل بخط حديدي مع مرفأ ناكالا الموزامبيقي، وزمبابوي وسوازيلاند اللتين تتصلان بخط حديدي آخر مع العاصمة مابوتو، إضافة إلى أن زمبابوي تتصل بخط آخر مع مرفأ بيرا، ويعد النشاط الخدمي في موزامبيق من الأنشطة المتميزة إذ يسهم بنحو 55% من الناتج القومي الإجمالي، ومعظمه يأتي من رسوم خطوط السكك الحديدية التي تعبر أراضيها وتصل إلى سواحلها على المحيط الهندي، عموماً تسير التنمية الصناعية ببطء شديد في موزامبيق، وتتمثل أهم صناعاتها بحفظ المواد الغذائية. ومعظم صادراتها من الحيوانات الحية والقطن إضافة إلى كل من السيزال وقصب السكر والمواد الخام المعدنية. أما وارداتها فمعظمها مواد غذائية ومواد أولية ومواد نفطية وآلات وتجهيزات. ميزانها التجاري خاسر، عملتها الوطنية تُدعى ميتيكال.

الديموغرافيا

ماپوتو، عاصمة موزمبيق.

السكان

بلغ عدد سكان موزمبيق حسب تقديرات صندوق السكان التابع لهيئة الأمم المتحدة نحو 19.2 مليون نسمة عام 2004، ومن المتوقع أن يصل تعدادهم إلى قرابة 31.3 مليون نسمة في عام 2050، في حين لم يكن عددهم سوى12.13مليون نسمة في عام 1980. تبلغ نسبة الوفيات بين الأطفال الرضع 122في الألف وبين الأطفال عامة 215 في الألف، ويصل معدل الزيادة السكانية إلى 2% سنوياً تقريباً.

أكبر المدن


الجماعات العرقية

ينتمي 98% من سكان موزامبيق إلى قبائل البانتو ويتكلمون إحدى لغات البانتو، وهي من أشهر القبائل الإفريقية الكبيرة العدد الواسعة الانتشار، ترتبط فيما بينها بروابط مشتركة، ليس فقط في موزامبيق إنما في وسط وجنوبي إفريقيا أيضاً، ومن أهم تلك الروابط تقارب لغاتها. وفي موزامبيق تتوزع قبائل البانتو على النحو الآتي: 47% ماكوا، 23% تسوتگا، 12% ملاويين، 11% شونا، 5% ياو، تتعايش هذه القبائل مع أقليات صغيرة من البيض والملونين الصينيين واليهود. وهناك قلة تتحدث اللغة البرتغالية، إضافة إلى ذلك هناك قلة قليلة تتحدث اللغة الإنگليزية خاصة في المعاملات التجارية.

اللغات


الديانات


مسجد في وسط مدينة ماپوتو

يُمارس نحو 50% من سكان موزمبيق المعتقدات الإفريقية أي من أتباع المذاهب الطبيعية، إذ يعتقد هؤلاء أن لكل شيء في الطبيعة روحاً، وبعضهم يعبدون أرواح أسلافهم تقديساً لها، كما أن هناك نحو 30% من الشعب الموزامبيقي يدينون بالمسيحية، ومعظمهم من أتباع المذهب الكاثوليكي، و20% من السكان يدينون بالإسلام.

الصحة

The increase in number of HIV positive Mozambicans on Antiretroviral treatment, 2003–14.

التعليم

تلاميذ أمام مدرستهم في نامپولا، موزمبيق.
أطفال في فصل دراسي.
إمرأة ترتدي قناع تقليدي في موزمبيق.



الثقافة

الفنون

المطبخ


الترفيه

العطلات العامة

التاريخ العطلة هوامش
1 يناير Universal fraternity day السنة الجديدة
3 فبراير يوم الأبطال الزيمبابويين In tribute to Eduardo Mondlane
7 أبريل يوم المرأة الزيمبابوية In tribute to Josina Machel
1 مايو العيد العالمي للعمال عيد العمال
25 يونيو عيد الاستقلال Independence proclamation in 1975 (from Portugal)
7 سبتمبر يوم النصر In tribute to the Lusaka Accord signed in 1974
25 سبتمبر National Liberation Armed Forces Day In tribute to the start of the armed fight for national liberation
4 أكتوبر Peace and Reconciliation In tribute to the General Peace Agreement signed in Rome in 1992
25 ديسمبر Family Day Christians also celebrate Christmas

الهوية الثقافية

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ History. ilhademo.net
  2. ^ محمد صافيتا. "موزامبيق". الموسوعة العربية. Retrieved 2014-06-17.
  3. ^ QUADRO 23. POPULAÇÃO DE 5 ANOS E MAIS POR IDADE, SEGUNDO ÁREA DE RESIDÊNCIA, SEXO E LÍNGUA QUE FALA COM MAIS FREQUÊNCIA EM CASA. ine.gov.mz


المراجع

  • Abrahamsson, Hans Mozambique: The Troubled Transition, from Socialist Construction to Free Market Capitalism London: Zed Books, 1995
  • Cahen, Michel Les bandits: un historien au Mozambique, Paris: Gulbenkian, 1994
  • Gengenbach, Heidi. Binding Memories: Women as Makers and Tellers of History in Magude, Mozambique. Columbia University Press, 2004. Entire Text Online
  • Mwakikagile, Godfrey, Africa and America in The Sixties: A Decade That Changed The Nation and The Destiny of A Continent, First Edition, New Africa Press, 2006, ISBN 978-0-9802534-2-9
  • Mwakikagile, Godfrey, Nyerere and Africa: End of an Era, Third Edition, New Africa Press, 2006, "Chapter Seven: "The Struggle for Mozambique: The Founding of FRELIMO in Tanzania," pp. 206–225, ISBN 978-0-9802534-1-2
  • Newitt, Malyn A History of Mozambique Indiana University Press. ISBN 1-85065-172-8
  • Pitcher, Anne Transforming Mozambique: The politics of privatisation, 1975–2000 Cambridge, 2002
  • Varia, "Religion in Mozambique", LFM: Social sciences & Missions No. 17, December 2005

وصلات خارجية

الحكومة
معلومات عامة
منظمات أهلية
السياحة
الصحة

The State of the World's Midwifery - Mozambique Country Profile