اقتصاد الأرجنتين

اقتصاد الأرجنتين
Buenos Aires-2672f-Banco de la Nación Argentina.jpg
العملة پيسو أرجنتيني (ARS)
Calendar year
منظمات التجارة
منظمة التجارة العالمية، مركوسول، أوناسور
احصائيات
ن.م.إ 572.9 بليون دولار (2008) (رقم 23) [1]
نمو ن.م.إ
6.8% (2008)
0.1% (8/2008 – 8/2009)
ن.م.إ للفرد
14.410 دولار (2008) (رقم 55)
ن.م.إ للفرد
الزراعة، 9.8%؛ التعدين، 3.8%؛ التصنيع، 21.5%؛ الإنشاءات، 5.9%؛ التجارة والسياحة، 14.5%؛ النقل، الاتصالات والبنية التحتية، 9.8%؛ المالية، العقارات والخدمات التجارية، 16.1%؛ الحكومة، الخدمات الاجتماعية وأخرى 18.6%. (2008)[2]

6.5% (10/2009) تقدير خاص: 14.1% (10/2009)[3]

أسعار ن.م.إ. الضمنية: 11.8% (الربع الثاني 2009)[2]
السكان تحت خط الفقر
13.9% (2009)[4]
0.502 (2008)
القوة العاملة
16.27 مليون (2008) تصنيفات: موظفي القطاع الخاص، 49%، أرباب الأعمال وأصحاب المهن الحرة، 27%؛ موظفي القطاع العام، 21%؛ العمالة العائلية غير مدفوعة الاجر، 3%.[5]
القوة العاملة حسب المهنة
الزراعة، 7.3%؛ التصنيع، 13.1%؛ الإنشاءات، 7.6%؛ التجارة والسياحة، 21.4%؛ المواصلات والاتصالات والبنية التحتية 7.8%؛ المالية والعقارات والخدمات التجارية، 9.4%؛ الإدارة العامة والدفاع 6.3%؛ الخدمات الاجتماعية وأخرى 27.1%. (2006)[5]
البطالة 8.8% (يونيو 2009)[6]
الصناعات الرئيسية
تصنيع الأغذية، صناعة السيارات (597.000 في 2008)، السلع الاستهلاكية، صناعة النسيج، كيماويات والبتروكيماويات، الطباعة, صناعة المعادن، الصلب.
الخارجي
الصادرات 70.6 بليون دولار (2008)
السلع التصديرية
فول الصويا والمنتجات الثانوية، 23.4%؛ الحبوب (معظمها من الذرة والقمح)، 9.7%؛ المركبات وقطع الغيار، 9.3%؛ الوقود المكرر، 6.5%؛ الكيماويات، 6.2%؛ الألومنيوم والصلب، 4.9%؛ الغاز الطبيعي والنفط، 4.4%؛ منتجات صناعية أخرى، 11.1%؛ أخرى (معظمها من المنتجات الزراعية المعالجة)، 24.5%. (2008)[7]
شركاء التصدير الرئيسيين
البرزايل، 18.9%؛ الصين، 9.1%؛ الولايات المتحدة، 7.4%؛ تشيلي، 6.7%؛ هولندا، 4.2%. (2008)
الواردات 57.4 بليون دولار (2008)
السلعة المستوردة
الميكنة الصناعية والحاسوبية وقطع الغيار، 39.4%؛ الإمدادات الصناعية، 35.2%؛ السيارات والسلع الاستهلاكية الأخرى، 12.8%؛ الوقود المكرر والمشحمات، 7.5%؛ غيرها (معظمها من السلع الغير استهلاكية)، 5.1%. (2008)[7]
شركاء الاستيراد الرئيسيين
البرزايل، 31.3%؛ الصين، 12.4%؛ الولايات المتحدة، 12.0%؛ ألمانيا، 4.4%؛ پاراگواي، 3.1%. (2008)
المالية العامة
44.6% من ن.م.إ.، 143.0 بليون دولار[8](Treasury securities, 70%; direct loans, 26%); of which external, US$64.9 bil. (6/2009)[9]
العوائد 93.8 بليون دولار (2008) (ضرائب القيمة المضافة، 26.8%؛ الضمان الاجتماعي، 26.4%؛ الضرائب على الدخل وأرباح رأس المال، 18.7%؛ الرسوم الضريبية، 15.6%؛ أخرى، 12.5%)[10]
النفقات 89.3 بليون دولار (2008) (الضمان الاجتماعي، 33.4%؛ الطاقة والبنية التحتية، 15.7%؛ الصحة 13.5%؛ خدمات الاقتراض، 11.2%؛ التعليم، 6.1%؛ الدفاع، 5.5%؛ برامج العمل، 4.9%؛ أخرى، 9.7%)[11]

كل القيم، ما لم يُذكر غير ذلك، هي بالدولار الأمريكي.

تعتبر الأرجنتين من البلدان الغنية بالموارد الطبيعية، وغالبية سكانها من الملمين بالقراءة والكتابة، وتعتمد في اقتصادها على قطاع زراعي موجه للتصدير، وقاعدة صناعية متنوعة. وهي ثالث أكبر اقتصاد في أمريكا اللاتينية،[12] وثاني أكبر اقتصاد في أمريكا الجنوبية بعد البرازيل.[13]

تستفيد البلاد من الموارد الطبيعية الغنية، السكان ذوي المعرفة المرتفعة بالقراءة والكتابة، القطاع الزراعي الموجه للتصدير، والقاعدة الصناعية المتنوعة.

كان الأداء الاقتصادي للأرجنتين متفاوتاً إلى حد كبير، حيث كان النمو الاقتصادي المرتفع يتناوب مع حالات الركود الشديد، خاصةً في أواخر القرن العشرين، وزاد سوء توزيع الدخل والفقر. في أوائل القرن 20 كانت الأرجنتين واحدة من أعلى مستويات ن.م.إ. للفرد في العالم وثالث أكبر اقتصاد في العالم النامي.[14] اليوم، تحافظ الأرجنتين كبلد ذات اقتصاد الدخل المرتفع على جودة حياة ون.م.إ. للفرد مرتفع نسبياً .[15]

تعتبر الأرجنتين سوقاً حدودياً حسب مؤشر إف تي إس إي العالمي للأسهم (2018)،[16] وواحدة من اقتصاديات مجموعة العشرين.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

النمو التاريخي للأرجنتين من1 1961 حتى 2016.

قبل ثمانينيات القرن 19، كانت الأرجنتين بلداً نائياً معزولاً نسبياً، تعتمد على صناعة اللحم المملح، الصوف، الجلود، والإهاب سواء للجزء الأكبر من تبادلها الخارجي أو لتوليد الدخل والأرباح الداخلية. بدأ اقتصاد الأرجنتين يشهد نمواً سريعاً بعد عام 1880 من خلال تصدير السلع الحيوانية والحبوب،[17] وكذلك عن طريق الاستثمارات البريطانية وفرنسا، مما جعل بداية حقبة لخمسين عاماً من التوسع الاقتصادي الكبير والهجرة الأوروپية الحاشدة.[18]

أثناء الفترة الأكثر نشاطاً من عام 1880 إلى عام 1905، أدى هذا التوسع إلى نمو بلغ 7.5 ضعف الناتج المحلي الإجمالي، بمعدل بلغ حوالي 8٪ سنوياً.[19]وقد ارتفع واحداً من أهم مقاييس التنمية، ن.م.إ. للفرد، الذي ارتفع من 35% عن متوسط نظيره الأمريكي إلى حوالي 80% أثناء تلك الفترة.[19] ثم تباطأ النمو بعد ذلك بشكل كبير، حيث بلغ ن.م.إ. الحقيقي للفرد في الأرجنتين عام 1941 نصف نظيره في الولايات المتحدة.[14] ومع ذلك، من عام 1890 حتى 1950 كان دخل الفرد في البلاد شبيهاً بنظيره في غرب أوروپا؛ [14] على الرغم من أن الدخل في الأرجنتين قد ظل أقل توزيعاً بشكل كبير.[17]

أدى الكساد الكبير إلى انخفاض ن.م.إ. في الأرجنتين بمقدار الربع عام 1929 و1932. بعد تعافيها من خسائرها في أواخر الثلاثينيات، الذي تم جزئياً عن طريق استبدال الواردات، استمر الاقتصاد في النمو بثبات أثناء الحرب العالمية الثانية (على عكس الكساد الذي سببته فترة بين الحربين).[20] أدت الحرب إلى انخفاض توافر الواردات وارتفاع أسعار الصادرات الأرجنتينية التي كونت فائض تراكمي مقداره 1.6 مليار دولار أمريكي،[20] الثلث منها تم حظره كوديعة غير قابلة للتحويل في بنك إنگلترة بمقتضى معاهدة روكا-رنكيمان.[18] مستفيدة من التمويل الذاتي المبتكر والقروض الحكومية على حد سواء، فاقت القيمة المضافة في الصناعة التحويلية قيمة الزراعة لأول مرة عام 1943، حيث وظفت أكثر من مليون شخص بحلول عام 1947،[21] وسمحت بخفض السلع الاستهلاكية المستوردة من 40٪ من الإجمالي إلى 10٪ بحلول عام 1950.[18]

قامت ادارة خوان پيرون الشعبوية بتأميم البنك المركزي، السكك الحديدية، وصناعات وخدمات استراتيجية أخرى من عام 1945 حتى 1955. تشريع التنموية اللاحق بعد عام 1958، على الرغم من أنه، قد تبعه جزئياً 15 عاماً واعدة. أصبح التضخم أولاً مشكلة مزمنة خلال هذه الفترة[20] (بلغ متوسطه السنوي 26% من عام 1944 حتى 1974)؛[22] لكن على الرغم من أنه لم يصبح "متقدماً" بشكل كامل من 1931 حتى 1974 فإن الاقتصاد الأرجنتيني تضاعف خمس مرات تقريباً (أو 3.8% بشكل سنوي) بينما لم يتضاعف عدد السكان سوى مرتين.[22] على الرغم من أن هذا التوسع كان غير واضح ، إلا أنه تم توزيعه بشكل جيد، مما أدى إلى العديد من التغييرات الجديرة بالملاحظة في المجتمع الأرجنتيني - أبرزها تطور الطبقة المتوسطة المتناسبة الأكبر (40% من عدد السكان بحلول الستينيات) في أمريكا اللاتينية[22] فضلاً عن كونها الأكثر دخلاً في المنطقة، والطبقة العاملة الأكثر تنظيماً كذلك.[23]

إلا أن الاقتصاد قد تراجع أثناء الدكتاتورية العسكرية من عام 1976 حتى 1983، ولبعض الوقت لاحقاً.[24] كبير اقتصادي الدكتاتورية، خوسيه ألفردو مارتينز دى هوز، تقدم الفاسدين، السياسة المعارضة للعمل في الاقتصاد المتحرر التي زادت من عبء الديون وتوقف التنمية الصناعية والتنقل الاجتماعي التصاعدي.[25][26] بحلول 1982 أشهرت أكثر من 400.000 شركة إفلاسها،[20] سياسات الاقتصاد النيوليبرالي السائدة من عام 1982 حتى 2011 فشلت في عكس الوضع.[27][28]

مدفوعات فوائد الديون الأجنبية القياسية، التهرب الضريبي، وهرب رأس المال أسفرت عن أزمة في ميزان المدفوعات أصابت الأرجنتين بركود تضخمي خطير من عام 1975 حتى 1990، تضمن نوبة من فرط التضخم عامي 1989 و1990. في محاولة لعلاج هذا الوضع، ربط الاقتصادي دومينگو كاڤالو الپيسو بالدولار الأمريكي عام 1991 وحد من نمو الإمدادات النقدية. ثم شرع فريقه في المضي على مسار تحرير التجارة، رفع القيود، والخصخصة. انخفض التضخم لرقم فردي ونما ن.م.إ. بحوالي الثلث في غضون أربع سنواتs.[2]

الصدمات الاقتصادية الخارجية، فضلاً عن الاعتماد عن الاعتماد على رأس المال قصير الأجل المتقلبة والديون للحفاظ على ثبات سعر الصرف، الأرباح المخففة، تسبب في نمو اقتصادي متقلب من عام 1995 وحتى الانهيار عام 2001.[27] في هذا العام والعام التالي، عانى الاقتصاد من تراجع يعتبر الأكبر من عام 1930؛ بحلول 2002، تعثرت الأرجنتين في ديونها، وانخفض ن.م.إ. بما يقارب 20% في غضون أربع سنوات، ووصلت البطالة إلى 25%، وانخفض سعر الپيسو بمقدار 70% بعد خفض قيمته وتعويمه.[2]

منذ ذلك الحين، ظل الوضع الاجتماعي والاقتصادي في الأرجنتين يتحسن باطراد. السياسات التوسعية وصادرات السلع تسببت في انتعاش في الناتج المحلي الإجمالي من عام 2003 فصاعداً. تم الحفاظ على هذا الاتجاه إلى حد كبير، وخلق أكثر من خمسة ملايين وظيفة وشجع الاستهلاك المحلي والاستثمارات الثابتة. وعُززت البرامج الاجتماعية،[29] عام 2003 تم إعادة تأميم عدد من الشركات الهامة التي جرى خصخصتها في فترة التسعينيات. ومن بينها خدمة البريد، AySA (مرفق المياه الذي يخدم بوينس أيرسصندوق معاشات(تم نقله إلى ANSESالخطوط الجوية الأرجنتينية، شركة واي‌پي‌إف للطاقة [30] والسكك الحديدية.[31]

تضاعف الاقتصاد تقريباً من عام 2002 حتى 2011، حيث شهد نمواً سنوية بلغ 7.1% وحوالي 9% في السنوات الخمسة المتتالية بين 2003 و2007.[2] ارتفع الأجور الحقيقية بما يقارب 72% من أدنى معدلاتها عام 2003 حتى 2013.[32] أثر الكساد العالمي على اقتصاد الأرجنتين عام 2009، مع تباطؤ في النمو وصل إلى صفر تقريباً؛[2] لكن النمو الاقتصادي المرتفع عاد مرة أخرى، وارتفع ن.م.إ. بحوالي 9% في 2010 و2011.[2] إلا أن تدابير التقشف، ضوابط الصرافة الأجنبية، التضخم المستمر، والركود في البرازيل، وأوروپا، وشركاء تجاريين مهمين آخرين، قد ساهم في تباطؤ النمو بداية من عام 2012.[33] من 2012 حتى 2014 وصل متوسط النمو إلى 1.3%،[1] وارتفع إلى 2.4% عام 2015.[34]

سوق السندات الحكومية الأرجنتينية كان يعتمد على السندات المرتبطة بالناتج المحلي الإجمالي، وقد حقق المستثمرون، سواء الأجانب أو المحليين، عائدات قياسية وسط تجدد النمو.[35] بدأت الأرجنتين عملية إعادة هيكلة الديون في 14 يناير 2005، الذي سمح لها باستئناف سداد 82 بليون دولار في صورة سندات سيادية تخلفت عن سدادها في 2002 في ذروة أسوأ أزمة اقتصادية في تاريخ البلاد. إعادة هيكلة الديون الثانية في 2010 رفعت نسبة السندات خارج العجز عن السداد إلى 93%، على الرغم من الخلافات المستمرة مع المدافعين الباقين.[36][37] حاملو السندات الذين ساهموا في إعادة الهيكلة، قبلوا سداد حوالي 30% من القيمة الاسمية وشروط الدفع المؤجل، وبدأوا في السداد في المواعيد المحددة؛ قيمة سنداتهم بدأت أيضاً في الارتفاع.[38][39][40]

مع التحكم في 7% من السندات، والتي تشمل بعض مستثمري Holdouts الصغار، صناديق التحوط، وصناديق تصيد الديون المتعثرة[41][42][43][44] بقيادة إن إم إل كاپيتال المحدودة المملوكة لپول سينگر ومقرها جزر كايمان، رفضت عروض 2005 و2010 لتبديل سنداتهم المتعثرة. سينگر الذي طالب بمبلغ 832 مليون دولار مقابل السندات الأرجنتينية التي اشتراها بمبلغ 49 مليون دولار في السوق الثانوية عام 2008،[45] محاولاً الاستيلاء على الأصول الحكومية الأرجنتينية في الخارج[46] ورفع دعاوى قضائية لإيقاف الدفعات من الأرجنتين حتى 90% التي تم قبولها في التبادلات السابق على الرغم من الخصومات الكبيرة.[47] في المقابل، فإن حملة الأسهم الذين قبلوا بعرض 2005 بنسبة 30 سنة للدولار، حصلوا بنهاية 2012 على أرباح تقارب 90% تبعاً لتقديرات مورگن ستانلي.[48] بحلول فبراير 2016 سوت الأرجنتين جميع ديونها بتكلفة 9.3 بليون دولار؛ وحصلت إن إم إل على 2.4 بليون دولار، أرباح بنسبة 392% من القيمة الأصلية للأسهم .[49]

بينما اعتبر الحكومة الأرجنتينية أن الدين المتبقي ناتج عن ديون بغيضة غير دستورية للحكومات الغير شرعية،[50][51] إلا أنها قد استمرت في تسوية هذا الدين على الرغم من التكلفة السنوية التي قاربت 14 بليون دولار[52] وعلى الرغم من كونها أوشكت على الاقتراب من أسواق الائتمان الدولية مع إصدار السندات السنوية منذ عام 2002 في المتوسط أقل من 2 مليار دولار (والذي حول معظم الديون قصيرة الأجل).[36]

ومع ذلك، استمرت الأرجنتين في إصدار سندات ناجحة،[53][54] مثل استمرار نمو سوق الأوراق المالية في البلاد، وثقة المستهلك، والاقتصاد الكلي.[55][56] كانت مبيعات السندات الناجحة التي بلغت 16.5 مليار دولار أمريكي في أبريل 2016، والتي تعتبر الأكبر في تاريخ الأسواق الناشئة.[57]

في مايو 2018، طلبت الحكومة الأرجنتينية من صندوق النقد الدولي التدخل [58], بقرض طارئ للحصول على حزمة إنقاذ قيمتها 30 بليون دولار[59]، كما أفادت بلومبرگ[60].

في مايو 2018 ارتفعت التقديرات الرسمية للتضخم إلى 25% سنوياً، وفي 4 مايو[60] رفع البنك المركزي الأرجنتيني معدل الفائدة على الپيسو من 27.25% إلى 40%[61][59]، الذي يعتبر الأكبر في العالم[62]، حيث فقدت العملة الوطنية 18% من قيمتها مع بداية العام[60].

في السياق العام لرفع أسعار الفائدة لسندات الخزانة الأمريكية وزيادة سعر صرف الدولار الأمريكي مع النظر إلى العملات الأخرى [62]، ويعتقد أن هذا السيناريو الحرج سيكون له تأثيراً مناسباً في السيناريو متوسط المدى عبر الاقتصادات الناشئة الأخرى، مثل البرازيل، المكسيك، الهند، الصين وإندونسيا[59].


ظهور الأرجنتين في الاقتصاد العالمي

تنمية الأراضي

تصور من عام 1887 للگواتشو. ساعد الگواتشو على توسع تربية الماشية في أنحاء الأرجنتين.


تنمية سوق العمل

المهاجرون الأوكرانيون يحصدون yerba mate، 1920. وجد المهاجرون عملاً ريفيين وحضريًا ، وأصبح لا غنى عنهما.
بُني في 1906 للترحيب بمئات القادمين الجدد يومياً، فندق المهاجرين Hotel de Inmigrantes هو حالياً المتحف الوطني للهجرة



تنمية أسواق رأس المال

في 1857، أصبحت لا پورتينا became the أول قاطرة تعمل في الأرجنتين.
أصبح الأرجنتين أنفسهم مصدراً لتكوين رأس المال، كما في حالة البمبرگ، الذين افتتحوا أكبر مصنع بيرة في الأرجنتين، كويلمز، في 1888.
صورة ح. 1880، للبنك الوطني للرهن العقاري، والذي ساهم في التطور المبكر للطبقة المتوسطة الكبرى في الأرجنتين.




. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التقييم واضمحلال النمو القائم على الصادرات

سكك حديد رتريو، ح. 1920. من معالم فترة الاستثمار البريطاني في الأرجنتين.


مشهد في بوينس أيرس ح. 1920.



العصر الصناعي

مصنع تعبئة اللحوم ح. 1940. كان المصنوع المملوك تعاونياً گوالگوايتشو رمزياً لفقاة تصنيع اللحوم في العشرينيات والثلاثينيات.


الاستعاضة عن الاستيراد بالتصنيع

خط إنتاج الطائرات المقاتلة في قرطبة ح. 1950. بدأ إنتاج الخط عام 1927، معلماً مبكراً في تطوير الصناعات الثقيلة في الأرجنتين.
خوان وإڤيتا پيرون يحييان الجمهور، 1950.



التنموية

الاقتصادي روگليو فريگريو شجع الاستثمار المحلي والأجنبي في الطاقة والصناعة، مما جعل الأرجنتين مكتفية ذاتياً تقريباً في كل من القطاعين بحلول عقد 1960.


مسلة بوينس أيرس مهدت الطريق لإعلان 1965. تمتعت الطبقة العاملة الأرجنتينية بارتفاع مستويات المعيشة ونمت الطبقة المتوسطة لتشكل 40% من السكان.


مكتب البحرية التجارية الوطنية، 1972. ظهر القطاع العام بشكل بارز في تطور الأرجنتين بعد عام 1945.



. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التقييم


العصر الحديث

الأزمة والانقلاب

مرفق أوربيس لسخانات المياه. بعد أن تضاعف من 1963 إلى 1974، توقف الإنتاج الصناعي للسنوات الثلاثين القادمة.


خوان پرون ووزير الاقتصاد خوسيه بـِر گلبارد. الميثاق الاجتماعي الهش لعام 1975 دمرته السياسات غير المنتظمة في عام 1975، مما يساعد على الوصول إلى الانقلاب.
الاقتصادي المحافظ خوسيه ألفريدو مارتينز دى هوز (يسار) ورئيسه، المدير خورخه ڤيدلا.



الديون والضغوط

قابلية التحويل والتحرير

دومينگو كاڤالو المثير للجدل.


الدين العام للأرجنتين، 1994–2004.


عدم الاستقرار الدولي

الأزمة الأرجنتينية

فبراير 2002: احتجاجات المودعين ضد تجميد حساباتهم خوفاً من خسارة قيمتها، أو ما هو أسوأ.



إعادة هيكلة الديون ودور صندوق النقد الدولي

الرئيسي نيستور كيرشنر يستمتع بجمال اللحظة في اعادة افتتاح مصنع بسكوت، 2004.



التوسع الاقتصادي

الموارد الطبيعية

منظر حقول صويا الپامپاس. بالرغم من أن الأرجنتين الآن هي اقتصاد صناعة وخدمات، إلا أن الزراعة مازالت تجلب أكثر من نصف التبادل بالعملة الصعبة.

النفط هو أهم المصادر المعدنية في الأرجنتين. وتنتج حقول الزيت في پتاگونيا والپيدمونت جميع احتياجات البلاد تقريبًا. كما تنتج هذه الحقول أيضًا الغاز الطبيعي. وتنتج الأرجنتين بعض المعادن من الرواسب المعدنية في الأنديز والبيدمونت. وتحتوي هذه الرواسب على خامات الحديد والرصاص والزنك واليورانيوم.

الطاقة

تنتج المحطات الكهرومائية نصف حاجة الأرجنتين من الكهرباء تقريبًا. ويتم إنتاج الكهرباء بواسطة النفط والفحم الحجري والغاز الطبيعي ومحطتين للطاقة النووية.

الصناعة

الرصيف الجاف تاندانور، بوينس آيرس.
مجمع الپتروكيماويات في باهيا بلانكا

تضم بوينس آيرس وضواحيها معظم مصانع البلاد. فهناك مصانع تعليب اللحوم، إضافة إلى تعليب الأنواع الأخرى من الأطعمة، وشركات صناعة الجلود، ومصانع الأجهزة الكهربائية، ومواد الطباعة والأنسجة. وتنتج المصانع في كوردوبا السيارات ومعدات السكك الحديدية ومعدات النقل الأخرى. وتوجد في روزاريو معامل تكرير النفط ومصانع إنتاج الصناعات المعدنية والكيميائيات.

صناعة الخدمات

تملك الإدارات الحكومية أكبر عدد من عمال صناعة الخدمات. كما تقوم المدارس والمستشفيات وغيرها بتوظيف أعداد كبيرة من الأرجنتينيين. ويعمل آخرون كثيرون في الشركات التي تعمل في التجارة مثل الحوانيت والمطاعم والفنادق. وتشمل صناعة الخدمات الأخرى شركات المال والنقل والاتصالات.

النقل

تنتشر السكك الحديدية والطرق الجوية من بوينس أيريس فتربط معظم مدن الأرجنتين مع العاصمة. ويُعتمد على الطرق في البلاد في نقل الناس والبضائع أكثر مما يُعتمد على السكك الحديدية. ومعدل امتلاك السيارات في الأرجنتين هو سيارة واحدة تقريبًا لكل ستة أشخاص. [63]

وقد ازدادت أهمية النقل الجوي بسبب بعد المدن الأرجنتينية بعضها عن بعض. وهناك مطاران رئيسيان في بوينس أيريس. وتُسيَّر رحلات جوية منتظمة تربط أكثر من 50 مدينة أرجنتينية.

تَصْدُر حوالي 190 صحيفة يومية في الأرجنتين، أوسعها انتشارًا صحيفة كلارين التي يملكها القطاع الخاص، وتصدر في بوينس أيريس. ومعدل ما تملكه كل عائلة أرجنتينية جهاز راديو واحد أو أكثر، وتملك معظم العائلات أجهزة تلفاز.

الصرافة


التجارة الخارجية

Argentine exports since 1991, in billions of US dollars.

يتم التبادل التجاري بشكل رئيسي بين الأرجنتين والبرازيل والولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي (سابقًا) وبلدان أوروبا الغربية. وقد ساعد تطوير السفن المبردة في أواخر القرن التاسع عشر الأرجنتين في أن تصبح مصدرًا رئيسيًا للأطعمة إلى أوروبا. وتشكل المنتجات الزراعية اليوم حوالي تسعة أعشار إجمالي الدخل من صادرات البلاد الإجمالية. وتشمل الصادرات الرئيسية اللحوم والقمح والذرة والزيوت النباتية والجلود والصوف.

وتشمل واردات الأرجنتين الرئيسية المواد الكيميائية والآلات والحديد والفولاذ.

الزراعة

تنتج البامبا وميسوبوتاميا معظم المنتجات الزراعية الرئيسية في الأرجنتين، مثل اللحوم والذرة والقمح. وتُربى الماشية في مناطق جافة في مختلف أنحاء البلاد، من أجل صوفها بشكل رئيسي. وهناك منتجات زراعية مهمة أخرى مثل الحمضيات والقطن والكتان والعنب والبطاطس والذرة وقصب السكر وبذور دوار الشمس والشاي.

تتفاوت مزارع الأرجنتين كثيرًا من حيث الاتساع، حيث إن الملكيات الواسعة تنتشر فوق مناطق واسعة من البامبا. ويقوم أصحاب هذه الملكيات بتأجيرها، كما يستأجرون العمال للعناية بملكياتهم الأخرى. وفي الشمال يزرع كثير من العائلات قطعًا صغيرة من الأراضي بما يكفي لإطعامهم. ويمتلك كبار أصحاب الأراضي معدات حديثة، بينما يستأجر المزارعون الآخرون الآلات أو يستعملون المعدات التي تجرها الخيول.

الاستثمار

منطقة الأرصفة، المعاد تدويرها، في پوِرتو ماديرو هي ضمن مشاريع التنمية العقارية الجاذبة للاستثمارات الأجنبية وكذلك المحلية.

الانتاج واحصائيات أخرى

للاقتناء سيارة قديمة من طراز Justicialist (على اسم حزب العدالة الپيروني)، ح. 1951. تلك كانت أول سيارة مصممة ومصنوعة بالكامل في الأرجنتين.
مواسم حصاد الأرجنتينية من الحبوب والبذور الزينية، 1992-2007، بالمليون طن متري.
سد ياسيرِتا Yacyretá لتوليد الكهرباء في شمال شرق الأرجنتين. الطاقة المائية ساعدت الأرجنتين على خفض اعتمادها على الوقود الأحفوري.
منظر من حزام الحبوب الأرجنتيني في مقاطعة بوينس آيرس.

الاستثمار (المحلي، المادي): 76 بليون دولار أمريكي، 23.2% من ن.م.ا. (2008)[2]

دخل العائلة أو استهلاكها كنصيب نسبي:

  • أوطى 10%: 1.2%
  • أعلى 10%: 35.2%

السيارات: 9.22 مليون تسجيل نشط (واحد لكل 4.3 شخص)[64]

الزراعة- الانتاج (طن متري 2007): صويا (47.6 M), ذرة (21.8 M), قصب السكر (20.5 M), قمح (14.6 M), بذور عباد الشمس (3.6 M)، الحمضيات (3.2 M), ذرة بيضاء (3.0 M), عنب (2.8 M), البطاطس (2.6 M), الشعير (1.3 M), تفاح (1.2 M), الشاي الأخضر (1.1 M), أرز (1.1 M).

اللحوم: اللحم البقري, 3.2 M؛ الدواجن، 1.2 M، المنتجات البحرية 0.9 M.[2]

Iالانتاج الصناعي: القيمة المضافة (بعد الضرائب), 65 بليون دولار; معدل النمو, 4.9% (2008).

موزعة حسب القطاع (2007): الأغذية والمشروبات والتبغ 20.4%; الكيماويات والأدوية 15.6%; الآلات والمعدات 14.1%; السيارات 12.1%; الصلب والألومنيوم 9.1%؛ النفط المكرر، 8.8%; مواد البناء 4.6%; المطاط والبلاستيك 4.1%; الورق والورق المقوى، 3.2%؛ النسيج والجلد 2.1%؛ النشر والأثاث وغيرهم، 5.9%.[65]

الكهرباء:

  • الانتاج: 116.1 TWh
  • الاستهلاك: 109.1 TWh (2008)[2]
  • الصادرات: 5.1 TWh
  • الواردات: 7.4 TWh (2006)[66]

الكهرباء - الانتاج حسب المصدر:

  • غاز طبيعي: 50.2%
  • وقود أحفوري آخر: 8.8%
  • مائي: 33.2%
  • نووي: 6.7%
  • أنواع أخرى من الطاقة المتجددة: 1.1% (2006)[66]

النفط:

  • الانتاج: 675,000 برميل/اليوم
  • الاستهلاك: 564,000 برميل/اليوم
  • الصادرات: 111,000 برميل/اليوم (2006)
  • الاحتياطيات المؤكدة: 2.6 بليون برميل (2008)[67]
  • البترول المصفى: 37.2 مليون م³ (2007)[2]

الغاز الطبيعي:

  • الانتاج: 50.4 بليون م³ (شاملة LNG)
  • الاستهلاك: 43.4 بليون م³ (2008)[2]
  • الصادرات: 2.6 بليون م³
  • الورادات: 1.9 بليون م³ (2007)
  • الاحتياطيات المؤكدة: 446 بليون م³ (2008)
الأرجنتين: معدلات النمو الاقتصادي في الأرجنتين
الفترة معدل
متوسط
النمو
للفرد
1900 to 1913 5.7% 1.7%
1913 to 1929 3.6% 1.0%
1929 to 1945 1.2% -0.6%
1945 to 1974 4.0% 2.3%
1974 to 1990 -0.4% -1.8%
1990 to 2008 4.2% 3.0%

[22][68]

احتياطي العملات الأجنبية، الذهب: ديسمبر 2006: 31 بليون دولار،[69] May 2007: 40 بليون دولار,[70] مارس 2008: 50 بليون دولار.[71] January 2009: US$47 billion[9]

الدين- الخارجي: الاجمالي(6/2009): 122.9 بليون دولار (خاص, 58.0 بليون دولار؛ عام, 64.9 بليون دولار).[9]

مؤشرات الاقتصاد الكلي

المؤشر Current account balance Current account balance percentage of GDP GDP per capita at PPP GDP at PPP as a percentage of world's total Total GDP at PPP GDP per capita at constant price GDP per capita at current price GDP per capita at current price
السنة مليون دولار المعدل دولار % مليون دولار پيسو دولار ARS
1990 4,665 3.3 5,606 0.715 182,365 5,614 4,345 2,119
1991 -429 -0.2 6,326 0.781 208,559 6,121 5,751 5,487
1992 -6,468 -2.8 7,042 0.847 235,330 6,660 6,845 6,781
1993 -8,043 -3.4 7,542 0.884 255,814 6,973 6,973 6,973
1994 -10,981 -4.3 8,049 0.907 276,499 7,286 7,494 7,494
1995 -5,104 -2.0 7,882 0.854 274,128 6,992 7,419 7,419
1996 -6,755 -2.5 8,375 0.870 294,762 7,291 7,732 7,732
1997 -12,116 -4.1 9,099 0.905 323,973 7,792 8,225 8,225
1998 -14,465 -4.8 9,448 0.918 340,178 8,002 8,303 8,303
1999 -11,910 -4.2 9,160 0.857 333,417 7,648 7,789 7,789
2000 -8,955 -3.2 9,189 0.813 337,994 7,508 7,726 7,726
2001 -3.780 -1,4 8,904 0.761 330,844 7,105 7,232 7,232
2002 8,720 8.9 7,995 0.660 299,947 6,270 2,605 8,332
2003 8,065 6.3 8,804 0.694 333,399 6,761 3,371 9,926
2004 3,158 2.1 9,759 0.722 373,041 7,302 3,975 11,710
2005 5,265 2.9 10,872 0.754 419,568 7,897 4,704 13,784
2006 7,712 3.6 12,046 0.780 469,457 8,482 5,458 16,793
2007 7,121 2.7 13,308 0.802 523,739 9,127 6,606 20,634
2008 7,658 2.4 14,376 0.811 571,392 9,665 8,147 25,875
Indicator GDP at constant price GDP at constant price, annual percentage change GDP at current price GDP at current price GDP deflator Exchange rate implied at PPP Inflation التضخم، معدل التغير السنوي
السنة مليون پيسو % مليون دولار أمريكي مليون پيسو المؤشر الپيسو إلى الدولار Base 2000=100 %
1990 182,633 -1.3 141,337 68,922 37.74 0.378 23.21 2,314.0
1991 201,806 10.5 189,594 180,898 89.64 0.867 63.05 171.7
1992 222,591 10.3 228,776 226,637 101.82 0.963 78.75 24.9
1993 236,505 6.3 236,505 236,505 100.00 0.925 93.33 18.5
1994 250,308 5.8 257,440 257,440 102.85 0.931 97.23 4.2
1995 243,186 -2.8 258,032 258,032 106.11 0.941 100.52 3.4
1996 256,626 5.5 272,150 272,150 106.05 0.923 100.67 0.2
1997 277,441 8.1 292,859 292,859 105.56 0.904 101.20 0.5
1998 288,123 3.9 298,948 298,948 103.76 0.879 102.14 0.9
1999 278,369 -3.4 283,523 283,523 101.85 0.850 100.95 -1.2
2000 276,173 -0.8 284,204 284,204 102.91 0.841 100.00 -0.9
2001 263,997 -4.4 268,697 268,697 101.78 0.812 98.94 -1.1
2002 235,236 -10.9 97,732 312,580 132.88 1.042 124.53 25.9
2003 256,024 8.8 127,643 375,910 146.83 1.128 141.27 13.4
2004 279,141 9.0 151,958 447,644 160.37 1.200 147.51 4.4
2005 304,764 9.2 181,549 531,939 174.54 1.268 161.73 9.6
2006 330,565 8.5 212,710 654,439 197.98 1.394 179.35 10.9
2007 359,190 8.7 259,999 812,072 226.09 1.551 195.20 8.8
2008 384,153 7.0 323,800 1,028,413 267.71 1.800 213.11 9.2

انظر أيضا

Flag of Argentina.svg
الأرجنتين
حسب الموضوع

الاتصالات
الثقافة
ديموغرافيا
الاقتصاد
التعليم
العلاقات الخارجية
الجغرافيا
الحكومة
التاريخ
اللغات
العسكرية
السياسةs
الديانة
السياحة
النقل

المصادر

  1. ^ أ ب The IMF
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س "Nivel de actividad". Economy Ministry.
  3. ^ Inflación Verdadera
  4. ^ [1]
  5. ^ أ ب خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة empleo
  6. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة indec
  7. ^ أ ب خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة autogenerated4
  8. ^ Secretaría de Finanzas: deuda nacional
  9. ^ أ ب ت MECON updates
  10. ^ AFIP
  11. ^ Economy Ministry: National budget
  12. ^ "Argentina country profile". BBC News. 29 May 2012.
  13. ^ Devereux, Charlie (18 September 2015). "Argentina's Economy Expanded 2.3% in Second Quarter". Bloomberg. Retrieved 12 October 2015.
  14. ^ أ ب ت "New Maddison Project Database". The Maddison-Project. 2013.
  15. ^ "UN Human Development Report 2014" (PDF). UNDP.
  16. ^ "FTSE Country Classification – March 2018 Interim Update" (PDF). FTSE.
  17. ^ أ ب Johnson, Lyman. Distribution of Wealth in 19th century Buenos Aires Province. Univ. of New Mexico Press, 1994.
  18. ^ أ ب ت Rock, David (1987). Argentina: 1516–1987. University of California Press.
  19. ^ أ ب "Ingreso per cápita relativo 1875-2006". Jorge Ávila. 25 May 2006. Archived from the original on 3 March 2016.
  20. ^ أ ب ت ث Lewis, Paul (1990). The Crisis of Argentine Capitalism. University of North Carolina Press.
  21. ^ Demographic Yearbook 1956 (PDF). UN. p. 362.
  22. ^ أ ب ت ث The Statistical Abstract of Latin America. University of California, Los Angeles.
  23. ^ Nelson, Daniel, ed. (2003). St. James Encyclopedia of Labor History Worldwide. St. James Press.
  24. ^ "Argentina – Economic development". Nationsencyclopedia.com.
  25. ^ Keith B. Griffin (1989). Alternative strategies for economic development. Organisation for Economic Co-operation and Development, Development Centre. St. Martin's Press. p. 59.
  26. ^ "El derrumbe de salarios y la plata dulce". Clarín. 24 March 2006.
  27. ^ أ ب Blustein, Paul; Tulchin, Joseph (June 2002). "A Social Contract Abrogated: Argentina's Economic Crisis" (PDF). Woodrow Wilson Center.
  28. ^ Monserrat Llairó; María de (May 2006). "La crisis del estado benefactor y la imposición neoliberal en la Argentina de Alfonsín y Menem". Aldea Mundo.
  29. ^ Tirenni, Jorge (May 2013). "La política social argentina ante los desafíos de un Estado inclusivo (2003-2013)" (PDF).
  30. ^ "Reestatizaciones: un camino que empezó Kirchner en 2003". Clarín.
  31. ^ "Senate passes railway nationalisation into law". Buenos Aires Herald. 15 April 2015.
  32. ^ "El poder adquisitivo creció 72% desde 2003". Tiempo Argentino. 21 January 2014. Archived from the original on 25 January 2014.
  33. ^ "Argentina says inflation accelerated as economy cooled". Reuters. 15 January 2013.
  34. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة pbi16
  35. ^ "El PBI subió 8,5% en 2010 y asegura pago récord de u$s 2.200 millones a inversores". El Cronista Comercial. Archived from the original on 8 December 2011.
  36. ^ أ ب J.F.Hornbeck (February 6, 2013). "Argentina's Defaulted Sovereign Debt: Dealing with the "Holdouts"" (PDF). Congressional Research Service. خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "jf" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  37. ^ "Banks Fear Court Ruling in Argentina Bond Debt". New York Times. February 25, 2013.
  38. ^ Drew Benson. "Billionaire Hedge Funds Snub 90% Returns". Bloomberg News.
  39. ^ "Argentina Bonds Rally Despite Risk". Wall Street Journal. September 29, 2013.
  40. ^ "Argentina Seeks to Restructure Debt Held by Vulture Funds". IPS News. August 29, 2013.
  41. ^ "Vulture funds: Why the UK voted 'no' to action at the UN – dissected". Jubilee Debt Campaign. 14 November 2014.
  42. ^ "UN urged to swoop on vulture funds". The Guardian. 2 September 2014.
  43. ^ "'Vulture' hedge funds set to target unprotected government debt". Financial Times. 26 November 2014.
  44. ^ "The end of vulture funds?". AlJazeera America. 22 March 2014.
  45. ^ "Argentina's debt battle: why the vulture funds are circling". Wharton School of the University of Pennsylvania. 3 July 2014.
  46. ^ "The real story behind the Argentine vessel in Ghana and how hedge funds tried to seize the presidential plane". Forbes.
  47. ^ "Argentina's 'vulture fund' crisis threatens profound consequences for international financial system". United Nations Conference on Trade and Development. 25 June 2014.
  48. ^ Drew Benson. "Billionaire Hedge Funds Snub 90% Returns". Bloomberg News.
  49. ^ "How Argentina settled a billion-dollar debt dispute with hedge funds". New York Times. 25 April 2016.
  50. ^ Michalowski, Dr Sabine (2007). Unconstitutional Regimes and the Validity of Sovereign Debt: A Legal Perspective. Ashgate Publishing Limited. p. 90. ISBN  0754647935 .
  51. ^ "Cry for Argentina: Odious Debt, Fiscal Mismanagement or Pillage? Financial Mechanisms which Spearhead Nations into Bankruptcy". Global Research. 12 August 2014.
  52. ^ "Debt service on external debt, total (TDS, current US$)". World Bank.
  53. ^ "Gov't defies 'vultures' with dollar bond issue". Buenos Aires Herald. 22 April 2015.
  54. ^ "Buenos Aires Province exchanges bonds, eases refinancing pressure". Reuters. 10 June 2015.
  55. ^ "Is Argentina's economy pulling a tango turnaround?". CNN Money. 7 May 2015.
  56. ^ "World Bank forecasts Argentina will regain access to capital markets in 2017". MercoPress. 12 June 2015.
  57. ^ "Argentina's triumphant return to international capital markets". Forbes. 30 April 2016.
  58. ^ al-jazeera (in الإنجليزية). May 11, 2018 https://www.aljazeera.com/news/2018/05/argentina-seeks-imf-opposition-bad-move-180511083143122.html. Archived from the original on May 11, 2018. Retrieved May 17, 2018. Missing or empty |title= (help)
  59. ^ أ ب ت قالب:Cite wrb
  60. ^ أ ب ت "Les raisons qui poussent l'Argentine à appeler le FMI au secours". le monde (in الفرنسية). May 5, 2018. Archived from the original on May 17, 2018. Retrieved May 17, 2018.
  61. ^ "Qué tiene que ver Estados Unidos en la crisis del peso en Argentina y qué lecciones puede sacar América Latina" (in الإسبانية). New York. May 16, 2018. Archived from the original on May 17, 2018. Retrieved May 17, 2018.
  62. ^ أ ب "L'Argentine fait face à de nouvelles turbulences financières". le monde (in الفرنسية). May 05, 2018. Archived from the original on May 17, 2018. Retrieved May 17, 2018. Check date values in: |date= (help)
  63. ^ الموسوعة المعرفية الشاملة
  64. ^ DNRPA
  65. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة actividad
  66. ^ أ ب IEA
  67. ^ UN
  68. ^ INDEC
  69. ^ La Nación
  70. ^ Clarin.com
  71. ^ InfoBAE

وصلات خارجية