دولار أمريكي

دولار أمريكي
عملة $1 دولار Federal Reserve Notes
عملة $1 دولار Federal Reserve Notes
كود ISO 4217 USD
المستعمل الرسمي  الولايات المتحدة
 پنما[9]
 الإكوادور[10]
 السلڤادور[11]

Unofficial user(s)
التضخم 3.53% Oct. 2011.
المـُصدر inflationdata.com
طريقة القياس CPI
مثبـّت مع
الوحدة الأصغر
1/10 Dime
1/100 Cent
1/1000 Mill (used in accounting and by fuel stations)
الرمز $
اسم التدليل Buck, bean, paper, dead president, smacker, and greenback. Plural: dough, green, bread, bones, simoleons, skrilla, bank clams. Also, Washingtons, Jeffersons, Lincolns, Jacksons, Benjamins, Grants, and Hamiltons are used based on denomination; also peso in پوِرتو ريكو, and piastre in Cajun Louisiana.
العملات المعدنية
واسعة الاستعمال , , 10¢, 25¢
نادرة الاستعمال 50¢, $1
عملات ورقية
واسعة الاستعمال $1, $5, $10, $20, $50, $100
نادرة الاستعمال $2, $500, $1,000, $5,000, $10,000, $100,000
البنك المركزي نظام الاحتياط الفدرالي
الموقع الالكتروني www.federalreserve.gov
Printer Bureau of Engraving and Printing
Website www.moneyfactory.gov
Mint United States Mint
Website www.usmint.gov

الدولار الأمريكي dollar وحدة النقد الأساسية في الولايات المتحدة الأمريكية. وقد اعتمد على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية بتوصية من الرئيس توماس جيفرسون في عام 1792. وحددت قيمته بموجب قانون النقد الصادر في عام 1792 بـ 371.25 حبة grain من الفضة الصافية أو 24.75 حبة من الذهب الصافي. وقد عدلت قيمة الدولار مراراً حتى استقرت بموجب اتفاقية بريتون وودز Bretton Woods بما يعادل 0.8885714 جرام من الذهب الصافي أي 35 دولاراً أمريكياً للأونصة الواحدة من الذهب.

والدولار عملة لعدد كبير من الدول مثل تايوان، كندا، سلطنة بروناي ، سنغافورة ، أستراليا وغيرها ولكن بقيم مختلفة عن الدولار الأمريكي. وهناك دول صغيرة كثيرة تعتمد الدولار الأمريكي عملات وطنية لها مثل جمهورية جزر مارشال ، ميكرونيزيا ، بالاو وغيرها.

وسيعالج في هذا العرض دولار الولايات المتحدة الأمريكية فحسب مع العلم أن الدول التي اعتمدت الدولار عملتها الوطنية قد أردفت تسميته بنسبته الوطنية. فيقال دولار تايوان ، دولار كندا وغير ذلك.

فئات مختلفة من الدولار الأمريكي

والولايات المتحدة الأمريكية رفعت الغطاء الذهبي عن الدولار عام 1973 م, وذلك عندما طالب رئيس جمهورية فرنسا شارل ديگول استبدال ما هو متوفر لدي البنك المركزي الفرنسي من دولارات أمريكية بما يعادلها ذهبآ.

منذ عام 1973 انخفضت القيمة الحقيقة للدولار الأمريكي حالي 40 مرة.


التسمية

للمزيد من المعلومات: Dollar

تسمية الدولار مشتقة من عملة ألمانية كانت تسمى تالر Thaller وكانت تمثل في أمريكة في القرن الثامن عشر البيزو الفضي الإسباني.

علامة الدولار

المقالة الرئيسية: Dollar sign
Silver real of 1768

التاريخ

الوجهة الأمامي لسند نادر من الاحتياط الفدرالي صدر سنة 1934 من فئة $500 دولار، يظهر عليه پورتريه للرئيس وليام مكنلي.
الوجهة الخلفي لورقة $500

في عام 1778 ابتدع رجل الأعمال من نيو اورلينز، اوليڤر پولوك رمز "$" للدولار.

فرض الدولار وحدة نقدية بقرار من الكونجرس الأمريكي عام 1785م. ثم حدد قانون النقد الأساسي (قانون سك النقود) في عام 1792م، الذي اعتمد نظام المعدنين الثمينين (الذهب والفضة)، حدد قيمة الدولار على أساس 20.59 دولار لأونصة الذهب الصافي وما يقابلها من الفضة على أساس معادلة 1غ ذهب = 15 غرام فضة، وفي عام 1835م عدل المعادل الذهبي للدولار على أساس 20.67 دولار لأونصة الذهب. وبقي هذا المعادل ثابتاً حتى عام 1934م. في عام 1934م وعلى أثر الأزمة الاقتصادية الكبرى (1929-1933م) تم تخفيض معادل الدولار الذهبي، ثم خفض ثانية في عام 1971م على أساس الأونصة الواحدة من الذهب تساوي 35 دولاراً وفي عام 1973م أصبح المعادل الذهبي 42.22 دولاراً للأونصة الواحدة.

وتجدر الإشارة أن معادلة الدولار بالذهب بقيت غير ذات معنى على الصعيد الداخلي في الولايات المتحدة حيث أوقف استبدال الدولار بالذهب منذ حرب الاستقلال حتى عام 1879 ومن ثم خلال الحرب العالمية الأولى (1917-1919) وقد أوقف استبدال الدولار بالذهب داخل الولايات المتحدة نهائياً بدءاً من عام 1933.

أما فيما يتعلق بقابلية تحويل الدولار إلى ذهب في العلاقات الخارجية فقد بقيت مطبقة فعلياً حتى عام 1968م ثم توقف استبدال الدولار بالذهب حتى مع الخارج في 15 آب 1971م بعد تخفيض المعادل الذهبي للدولار.

نظام الإصدار الاحتياطي الاتحادي

لقد كان الإصدار النقدي في كل بلدان العالم موضع اختلاف بين الاقتصاديين ورجال السياسة، أما في الولايات المتحدة الأمريكية فقد اتخذ هذا الاختلاف طابعاً حاداً بسبب التطورات الكثيرة التي طرأت على نظام الإصدار.

لقد تطور نظام الإصدار النقدي في الولايات المتحدة الأمريكية على مراحل متعددة. في عام 1860 كان يوجد في الولايات المتحدة 700 نوع من الدولارات النقدية المتداولة (صادرة عن مصارف مختلفة وكلها لها ذات المعادل الذهبي والفضي) وفي عام 1863م فرض قانون المصارف الوطني National Banking Act عملة وطنية موحدة وسمح بإصدارها للمصارف «الوطنية» المعتمدة من قبل الكونغرس والعاملة على مستوى الولايات.

وفي عام 1913 ومع إحداث النظام الاحتياطي الاتحادي أصبح الإصدار النقدي بيد المصارف الاتحادية Federal Banks وبدءاً من عام 1933 أصبحت الأوراق النقدية الصادرة عن المصارف الاتحادية مع القطع النقدية المعدنية المسكوكة من قبلها النقد القانوني الوحيد في التداول. وبالطبع كانت كل النقود الورقية الصادرة عن المصارف مجرد نقود تمثيلية تعادل ذهباً أو فضة حتى لو لم تكن قابلة للتحويل على المستوى الوطني.

وهناك اليوم ست مؤسسات توفر ضبط نظام الإصدار: وأهم هذه المؤسسات النظام الاحتياطي الاتحادي الذي أوجد حلاً وسطاً بين الاتجاه إلى اللامركزية في تنظيم الإصدار النقدي من قبل المصارف الاتحادية (عددها اثنا عشر مصرفاً) وبين الاتجاه نحو المركزية بتشكيل مجلس المحافظين Board of Governers الذي يمثل مركز النظام الاحتياطي الاتحادي. ويتمتع مجلس المحافظين باستقلال تام عن السلطة السياسية إذ يعين أعضاؤه مدة أربعة عشر عاماً بقرار من رئيس الولايات المتحدة بعد موافقة الكونغرس على تسميتهم. ويتولى أعضاء مجلس الحكام تنظيم السياسة النقدية على أسس فنية دون الالتفات إلى رأي السياسيين.

وإلى جانب النظام الاحتياطي الاتحادي Le systeme federal de reserves ومجلس الحكام توجد لجنة السوق المفتوحة federal committee of open market ومهمتها التدخل في السوق النقدية من أجل ضبط مستوى السيولة في الاقتصاد الأمريكي وكذلك التدخل في سوق القطع الأجنبي لضبط أسعار صرف الدولار بالعملات الأجنبية. إضافة إلى مراقب النقد comptroller of currency والمخول بالموافقة على انضمام المصارف إلى النظام الاحتياطي الاتحادي أو رفض قبولها، وكذلك مراقبة المصارف الوطنية وضبط أنشطتها وأخيراً النظام الاتحادي لمصارف الإقراض المحلي federal home loan bank system و جمعية اتحاد القرض الوطني National Credit Union Association اللذان يوفران السيولة لمؤسسات الادخار ويتوليان تنظيم أنشطتها على مستوى الولايات والمستوى الوطني.

أما مؤسسات الوساطة المالية المصرفية وغير المصرفية فهي متعددة وتشمل مصارف الاستثمار، المصارف التجارية إضافة إلى مجموعة الوسطاء الماليين من غير المصارف. ولهذه المؤسسات دورها في تنظيم كمية النقود في التداول في السوق الأمريكية وفي الخارج.

العملة القارية

انظر أيضاً: Continental currency
Continental One Third Dollar Bill (obverse)
State Value of Dollar
in State Currency
Georgia 5 Shillings
Connecticut, مساتشوستس, نيو هامپشر, Rhode Island, ڤرجينيا 6 Shillings
Delaware, مريلاند, نيوجرزي, پنسلڤانيا 7½ Shillings
نيويورك, كارولينا الشمالية 8 Shillings
South Carolina 32½ Shillings


معايير الفضة والذهب

عملات معدنية

المقالة الرئيسية: Coins of the United States dollar

المسكوكات

الدولار العملات المعدنية

قالب:Off-topic

Mint marks

عملات ورقية

الفئة الوجه الخلف الپورتريه أول تسلسل آخر تسلسل
1 Dollar Onedolar2009series.jpg US one dollar bill, reverse, series 2009.jpg George Washington Series 1963 Series 2013
2 Dollars US $2 obverse.jpg US $2 reverse.jpg Thomas Jefferson Series 1976 Series 2013
5 Dollars US $5 Series 2006 obverse.jpg US $5 Series 2006 reverse.jpg Abraham Lincoln Series 2006 Series 2013
10 Dollars US10dollarbill-Series 2004A.jpg US $10 Series 2004 reverse.jpg Alexander Hamilton Series 2004A Series 2013
20 Dollars US20-front.jpg US20-back.jpg Andrew Jackson Series 2004 Series 2013
50 Dollars 50 USD Series 2004 Note Front.jpg 50 USD Series 2004 Note Back.jpg Ulysses S. Grant Series 2004 Series 2009
100 Dollars New100front.jpg New100back.jpg Benjamin Franklin Series 2009 Series 2009A


Means of issue

القيمة

Buying power of one U.S. dollar compared to 1774 USD
 Year   Equivalent  buying power
1774  $1.00
1780  $0.59
1790  $0.89
1800  $0.64
1810  $0.66
1820  $0.69
1830  $0.88
1840  $0.94
1850  $1.03
1860  $0.97
 Year   Equivalent  buying power
1870  $0.62
1880  $0.79
1890  $0.89
1900  $0.96
1910  $0.85
1920  $0.39
1930  $0.47
1940  $0.56
1950  $0.33
1960  $0.26
 Year   Equivalent  buying power
1970  $0.20
1980  $0.10
1990  $0.06
2000  $0.05
2007  $0.04
2008  $0.04
2009  $0.04
2010  $0.03
U.S. Consumer Price Index 1913–2006

أسعار الصرف

أسعار الصرف التاريخية

Currency units per U.S. dollar, averaged over the year.[13] * = value at start of year. 1864
1970* 1980* 1985* 1990* 1993 1999 2000 2001 2002 2003 2004 2005 2006 2007 2008 2009 2010
Euro - - - 0.8343 0.8551 0.9387 1.0832 1.1171 1.0578 0.8833 0.8040 0.8033 0.7960 0.7293 0.6791 0.7176 0.6739
Japanese yen 357.6 240.45 250.35 146.25 111.08 113.73 107.80 121.57 125.22 115.94 108.15 110.11 116.31 117.76 103.39 93.68 87.78
Pound sterling 0.4164 0.4484[14] 0.8613[14] 0.6207 0.6660 0.6184 0.6598 0.6946 0.6656 0.6117 0.5456 0.5493 0.5425 0.4995 0.5392 0.6385 0.4548
Canadian dollar 1.081 1.168 1.321 1.1605 1.2902 1.4858 1.4855 1.5487 1.5704 1.4008 1.3017 1.2115 1.1340 1.0734 1.0660 1.1412 1.0298
Mexican peso - 2.801 2.671 2.501 3.1237 9.553 9.459 9.337 9.663 10.793 11.290 10.894 10.906 10.928 11.143 13.498 12.623
Renminbi yuan - 1.7050 2.9366 4.7832 5.7620 8.2783 8.2784 8.2770 8.2771 8.2772 8.2768 8.1936 7.9723 7.6058 6.9477 6.8307 6.7696
Singapore dollar - - 2.179 1.903 1.6158 1.6951 1.7361 1.7930 1.7908 1.7429 1.6902 1.6639 1.5882 1.5065 1.4140 1.4543 1.24586
South African Rand 0.7182 0.7780 2.2343[15] 2.5600 3.2729 6.1191 6.9468 8.6093 10.5176 7.5550 6.4402 6.3606 6.7668 7.0477 8.2480 8.4117 11.73161
Source: Last 4 years 2005-2002 2003-2100 1996-1999 1993-1996 1990 1970-1992 1970-1985 Canada, China, Mexico

1. Mexican peso values prior to 1993 revaluation.


الدولار و اتفاقيات بريتون وودز

خرجت الدول الصناعية من الحرب العالمية الثانية في وضعين متباينين: فمن ناحية خرجت الدول الأوربية والآسيوية المشاركة في الحرب باقتصاد مهدم مدين يحتاج إلى المساعدة للوقوف على قدميه، بينما خرجت الولايات المتحدة الأمريكية باقتصاد مزدهر حقق تراكماً واسعاً في الأموال (نحو ثلاثة أرباع ذهب العالم تجمعت في الخزانة الأمريكية) وفي الطاقات الإنتاجية التي كان عليها تموين دول الحلفاء المتحاربة بالأسلحة والذخيرة والمؤن. ورغبةً من الدول المنتصرة بالحرب بتلافي وقوع كارثة بشرية جديدة مثل الحربين العالميتين الأولى والثانية، ومن أجل ترتيب اقتسام عوائد الاقتصاد العالمي بما يعطي للمنتصرين مكافأة الانتصار ويقطع الطريق على الدول المهزومة (دول المحور) في إعادة بناء ترساناتها العسكرية طلباً للانتقام عقد بدعوة من الولايات المتحدة الأمريكية وبزعامتها مؤتمر بريتون وودز لتنظيم اقتصاد ما بعد الحرب.

إن تجمع معظم كتلة الذهب في الخزانة الأمريكية وارتفاع مديونية الدول المتحاربة المنتصر منها والمهزوم جعل الولايات المتحدة الأمريكية الدولة الوحيدة القادرة على تطبيق نظام المعدن الذهبي(تغطية الدولارات النقدية بالذهب واستبدال الدولار بالذهب لمن يرغب بذلك). فجاءت اتفاقية بريتون وودز حول نظام نقدي دولي على قاعدة الذهب معبرة تعبيراً صحيحاً عن واقع ما بعد الحرب. فقد تمخض عن اتفاقيات بريتون وودز إحداث صندوق النقد الدولي لرعاية قيام نظام نقدي دولي على قاعدة تثبت أسعار تكافؤ العملات الوطنية فيما بينها وربط أسعار هذه العملات بالذهب وبالدولار الأمريكي الذي يعادل بدوره وزناً محدداً من الذهب.

الدولار نقد دولي

ازداد الطلب بصورة كبيرة على الدولار بسبب تجمع الذهب في نهاية الحرب العالمية الثانية في الخزانة الأمريكية وتطبيق استبدال الذهب بالدولار فعلاً وفقاً لقاعدة المعيار الذهبي وخروج الاقتصاد الأمريكي على نحو منفرد قوياً بنتيجة الحرب وقادراً على التصدير وتحقيق فائض تجاري كبير في علاقاته مع العالم الخارجي. وإلى هذا جاء نظام صندوق النقد الدولي الذي أوجب على الدول الأعضاء أن تسدد 80% من حصتها في رأسمال الصندوق ذهباً أو بالعملة الأمريكية. كل هذا جعل من الدولار الأمريكي نقداً دولياً يقوم بوظائف النقد على الصعيد الدولي: وسيلة تبادل بين الدول، مقياس للقيم وأداة ادخار أيضاً. فقد حرصت المصارف المركزية على الاحتفاظ بالدولارات الأمريكية احتياطياً في تغطية إصدار عملاتها الوطنية كالذهب مادام استبدال الدولار بالذهب ممكناً في أي لحظة.

الدولار وأزمة النظام الرأسمالي الدولي

كان الهدف الرئيس من اتفاقية بريتون وودز التأسيس لنظام اقتصادي دولي يضمن انتصار النظام الرأسمالي بمواجهة المعسكر الاشتراكي من جهة ويخلق توازناً في مصالح الدول الصناعية المنتصرة في الحرب من جهة أخرى. في ضوء هذه الأهداف قدمت الولايات المتحدة الأمريكية معونات سخية من أجل إعادة إعمار أوربة (برنامج مارشال) ولدعم الاقتصادات الآسيوية لحمايتها من الخطر الشيوعي. مقابل ذلك وافقت أوربا المنتصرة على السير تحت راية الهيمنة الأمريكية ورضخت لإملاءات واشنطن في مؤتمر بريتون وودز وقبلت بوضع الدولار عملة دولية متميزة. غير أن هذه الشروط تغيرت أصلاً مع إعادة إعمار أوربة وتوقيع معاهدة روما بإنشاء السوق الأوربية المشتركة، ومن ثم انضمام ألمانية الاتحادية إلى عضوية السوق والانفتاح الاقتصادي الذي جرى بين دول الحلفاء ودول المحور من أجل تجاوز خطر العودة إلى الحروب. فبدءاً من الستينات من القرن العشرين بدأت ندرة الدولار في السوق الدولية (بسبب زيادة الطلب على الدولار لتمويل نمو التجارة الدولية المتزايد، زيادة الاختلال في العلاقات التجارية الدولية لصالح الولايات المتحدة الأمريكية)، تتحول إلى وفرة تزيد على الحاجة (بسبب العجوز المستمرة في ميزان المدفوعات الأمريكي) وتزايد كتلة الدولارات العائمة flottants مما ألقى بالشك حول قدرة الولايات المتحدة على استردادها ومبادلتها بالذهب، وخاصة تلك الكميات الكبيرة التي كانت بحوزة المصارف المركزية في الدول الصناعية الأوربية واليابان. وهذا ما دق ناقوس الخطر حول ظهور «أزمة الدولار» وبداية الخلل في النظام النقدي الدولي المُؤسس على وحدة نقد وطنية وهي الدولار الأمريكي والتي تقوم بدورها على الصعيد الدولي في مصلحة الدولة المركز غير آبهة للعجز في ميزان مدفوعاتها.

بدأت أزمة النظام النقدي الدولي ومعها أزمة النظام الرأسمالي العالمي مع زيادة طلبات ألمانيا وفرنسا وسويسرا للخزانة الأمريكية تحويل فائض الدولارات لدى مصارفها المركزية إلى ذهب من أجل دعم الاحتياطي الذهبي في تغطية عملاتها الوطنية. ومن ثم اشتدت هذه الأزمة بفقدان الدولار الثقة بقابلية التحويل إلى ذهب وزيادة طلبات التبديل من الدول الصناعية الأخرى ما دفع بالسلطات الأمريكية وقف العمل رسمياً بنظام تحويل الدولار إلى ذهب في 15 آب عام 1971م مع تخفيض قيمته بنسبة 7.89% قياساً بقيمته الذهبية في عام 1934م. ثم تم تخفيض المعادل الذهبي الاسمي للدولار في عام 1973م لمواجهة الضغوط على الدولار الأمريكي من قبل العملات الأوربية القوية (الفرنك السويسري، الفرنك الفرنسي، وخاصة المارك الألماني).

لقد انهار نظام النقد الدولي الرأسمالي عام 1971م ودخل العالم الرأسمالي في نظام أسعار الصرف المرنة.

ومع هذا بقي الدولار العملة المسيطرة وبقي محافظاً تقريباً على دوره الدولي. ويعود ذلك لسببين: الأول استمرار المصارف المركزية الأوربية بالتدخل في سوق صرف العملات لحماية الدولار ومعه حماية موجوداتها الاحتياطية والثاني استمرار الحاجة إلى وجود عملة قاطرة في المبادلات التجارية والمالية والمصرفية الدولية. ويضيف آخرون سبباً ثالثاً وهو استمرار الحرب الباردة بين النظام الرأسمالي والمعسكر الاشتراكي، واستمرار خوف الأمم الصناعية المتقدمة من الشيوعية.

أما بعد انهيار جدار برلين وتفكك الاتحاد السوڤييتي السابق وانحلال النظام الاشتراكي عادت التناقضات في النظام الرأسمالي من جديد وتشددت هذه التناقضات مع ولادة العملة الأوربية الجديدة الموحدة (اليورو)، واشتداد المضاربة والمنافسة بين الدولار واليورو. ومع أن المعركة ما تزال في مصلحة الدولار فإنه من المشكوك فيه أن يستمر الوضع على ما هو عليه. فإذا انتهج المصرف المركزي الأوربي سياسة دعم اليورو وعمدت دول الاتحاد الأوربي إلى «فوترة faturation» مبادلاتها باليورو وضغطت على شركائها التجاريين باعتماد اليورو وحدة لقياس أسعار المبادلات معها أو فيما بينها في إطار اتفاقية لومي أو في إطار الشراكة الأوربية المتوسطية أو حتى إذا لجأت بعض الدول إلى اعتماد اليورو بدلاً من الدولار في مبادلاتها احتجاجاً على السياسة الأمريكية كما فعل العراق مؤخراً باعتماد اليورو بدلاً من الدولار في فوترة نفطه المصدر، فإن ذلك سيعمق أزمة النظام النقدي الرأسمالي الدولي مما سيجعل ضرورياً إعادة النظر في أسس هذا النظام وإيجاد البديل.[16]

انظر أيضاً



المصادر

  1. ^ U.S. Dollar and Pakistani rupee are widely accepted.
  2. ^ Bahamian dollar tied 1:1 to USD, both accepted interchangeably.
  3. ^ Barbados dollar tied at about 2:1, both accepted. Visiting Barbados FAQ: What is the local currency?, Invest Barbados
  4. ^ Alongside Cambodian Riel
  5. ^ Alongside East Timor centavo coins
  6. ^ U.S. dollar is widely used alongside the Lebanese Pound at a fixed exchange rate of 1:1,500
  7. ^ Alongside Zimbabwean dollar (suspended indefinitely from 12 April 2009), Euro, Pound Sterling, South African rand and Botswana pula. The U.S. Dollar has been adopted as the official currency for all government transactions.
  8. ^ Alongside Bermudian dollar
  9. ^ Alongside Panamanian balboa coins
  10. ^ "Ecuador". CIA World Factbook. 18 October 2010. Retrieved 27 October 2010. The dollar is legal tender 
  11. ^ "El Salvador". CIA World Factbook. 21 October 2010. Retrieved 27 October 2010. The US dollar became El Salvador's currency in 2001 
  12. ^ "Frequently asked questions". Retrieved 1 January 2011. 
  13. ^ "FRB: G.5A Release- Foreign Exchange Rates, Release Dates". Federalreserve.gov. Retrieved 2010-08-24. 
  14. ^ أ ب 1970-1992. 1980 derived from AUD-USD=1.1055 and AUD-GBP=0.4957 at end of Dec 1979: 0.4957/1.1055=0.448394392; 1985 derived from AUD-USD=0.8278 and AUD-GBP=0.7130 at end of Dec 1984: 0.7130/0.8278=0.861319159
  15. ^ "Exchange Rates Between the United States Dollar and the South African Rand". Measuring Worth. Retrieved December 5, 2011. 
  16. ^ الدولار, الموسوعة العربية

وصلات خارجية

صور من العملة الامريكية والعملات