پولخريا

پولخريا Pulcheria
إمبراطورة بيزنطية للإمبراطورية البيزنطية
Coin of Aelia Pulcheria.
عملة معدنية للإمبراطورة بولخريا
العهد 28 يوليو 450يوليو 453
تتويج 28 يوليو 450
سبقه ثيودوسيوس الثاني
مارقيان
Full name
اليا بولخريا Aelia Pulcheria
البيت منزل ثيودوسيوس الثاني
الأب أركاديوس
الأم اليا يودوكسيا

پولخريا (399 - 453) بالإنجليزية: Pulcheria ، هي إمبراطورة بيزنظية تولت عرش الإمبراطورية في الفترة من 414 إلى 453.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النشأة

هي ابنة آركاديوس وأيليا أودوكسيا وأخت ثيودوسيوس الثاني. بقى ثيودوسيوس متأثراً بها طيلة حياته. تعهدت بالعذرية وإستحدثت الرهبانية للمحكمة البيزنطية بشكل بارز. في عام 450 توفي أخوها فاختارت مرقيان كإمبراطور ثم تزوجته.


الإمبراطورية

توفي الإمبراطور ثيودوسيوس الثاني سنة 450. وإذ لم يكن له وريث ، تولت أخته پولخريا زمام الأمور ، وعقد زواجاً شكلياً على مرقيان الذي أعلن إمبراطورا ، وتمكنت من السيطرة على الوضع السياسي والديني ، وعملت على التقليص من نفوذ ديوسقورس، وزجت اوطيخا في سجن بالقرب من العاصمة.

وخلفت توادوسيوس بلوشاريا أخته بعد وفاته ومرّ أنه كان قد سماها ملكة مذ بواكير ملكة وعند استوائها على منصة الملك أمرت بمحاكمة كريساف الخصي وزير أخيها على جناياته فحكم عليه بالموت ونفذ الحكم بابساله بردان الذي كان هذا الخصي قد قتل أباه على أن هذه الملكة رأت أنه لابد لتدبير الملك وكبح المعتدين عليه من رجل يقوم بمهامه ويرأس جيشه وكانت قد نذرت أن تتبتل لله وكان في الجيش قائد يسمى مرقيان حائزاً على رتبة سناتور (أحد رجال الندوة) معروفاً بالفضل والتقى فاختارته أن يكون قريناً لها على شريطة أن لا يمسها رعاية لنذرها وكان عمره وقتئذٍ ثماني وخمسين سنة فاستدعته الملكة إليها وكاشفته بما فكرت وصرحت له بشرطها أن يصون عذرتها فوعد بذلك وأقسم عليه فدعت البطريرك ورجال الندوة ورؤساء بلاطها وأمراء الجيش وأخبرتهم بعزمها فصوبوا جميعاً رأيها وكان مرقيان من تراسة مستمسكاً بالدين الكاثوليكي متقلباً في مناصب الجندية ومما روي عنه أنه يوم عزم أن يدخل الجندية عثر في طريقه على جثة قتيل حملته الشفقة على أن يدفنها فقبض رجال الشحنة عليه وأحضروه إلى المحكمة ولما كانت قرينة وجدانه يدفن الجثة قوية حكم عليه بالموت ولكن قبل تنفيذ الحكم وجد الجاني وأقر بجنايته فخلى سبيله وتراقى في مدارج الجندية بشجاعته وعفافه وتقواه حتى بلغه استيهاله رتبة رجال الندوة ومنصب قائد كبير في الجيش الروماني وبعد أن رقي إلى أريكة الملك كان مثالاً للحكم والعدل والغيرة على الدين وكان وبلوشاريا على أتم الوفاق مع البابا لاون الكبير فكانت بذلك مصلحة الكنيسة والملك معاً وعقد باتفاقهم المجمع الخليكدوني سنة 451 ونبذ فيه تعليم اوطيخا الذي زعم أن في المسيح طبيعة واحدة كما سجيء وعاون مرقيان وبلوشاريا كثيراً على اتفاق الأساقفة في عقائد الإيمان الكاثوليكي ولقيت بلوشاريا ربها في شهر تموز سنة 453 ومضت تنال الثواب على ما صنعت في حياتها من المبرات فإنها بنت كنائس شتى وأقامت كثيراً من الأديار والمستشفيات والمآوي للفقراء والعجز والشيوخ ومقابر للموتى منهم وتكرم الكنيسة ذكرها في الـ10 من أيلول.


إنشقاق كنسي

ودعا الإمبراطور الجديد مرقيان إلى عقد مجمع خلقيدونية في أكتوبر سنة 451[1].

وفي مجمع خلقيدونية إنشقت الكنائس الشرقيّة (: القبطيّة والأرمنيّة والسريانيّة ) عن الشركة مع الكنيستين الرومانيّة و البيزنطيّة. ونتيجة لذلك فقد أمر مرقيان بإلقاء القبض على بطريرك الكنيسة القبطية، ديوسقورس الأول، نفاه إلى جزيرة جانجرا وعذبه حتى استشهد عام 457.

بولخريا العمة

پولخريا كان أيضا إسم إبنة ثيودوسيوس الأول وكان إسمها اليا فلاشيا. التي ولدت سنة 378 وتوفيت سنة 385.

انظر أيضا

المصادر

  • Warren Treadgold, A History of the Byzantine State and Society, Stanford, 1997.
  • Wikisource-logo.svg [[wikisource:Catholic Encyclopedia (1913)/St. Pulcheria "St. Pulcheria]"] Check value (help). Catholic Encyclopedia. New York: Robert Appleton Company. 1913.
قبله:
ثيودوسيوس الثاني
الأباطرة البيزنطيون بعده:
مارقيان