عائشة القذافي

عائشة القذافي
عائشة القذافي.jpg
وُلِدَ1976

عائشة القذافي (و. 1976)، هي ابنة العقيد معمر القذافي رئيس الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى.[1] والأمين العام لجمعية واعتصموا الخيرية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياتها

ولدت في العام 1976 من زوجته الثانية التي كانت تمتهن التمريض وعالجت القذافي في إحدي فترات حياته، فأحبها وتزوجها وقد أنجبت له (سيف الإسلام، الساعدي، المعتصم، هانيبعل، خميس) ولها أخ أكبر غير شقيق (محمد) من السيدة صفية فركاش زوجة القذافي الأولي التي شهد علي عقد زواجهما الرئيسان جمال عبد الناصر وجعفر نميري، اختار لها العقيد القذافي اسم والدته عائشة.


التعليم

تخصصت في القانون أثناء تلقيها دراستها الجامعية وحصلت على الليسانس ثم الماجستير من جامعة الفاتح، وكانت بصدد الحصول على دكتوراه في القانون الدولي عام 2003 من جامعة السوربون بفرنسا حين قررت قطع رسالتها وقالت وقتها "أنه من العبث إذاعة الوقت في دراسة شيء لا وجود له "، في إشارة منها إلى الحرب الأميركية البريطانية على العراق ، وبعد انقطاعها عن الدراسة وعودتها إلى طرابلس تم منحها دكتوراة فخرية في القانون الدولي من جامعة المرقب ترضية لها ولطموحها. واقيم حفلا كبيرا بهذه المناسبة في جامعة طرابلس حضره المسؤولون في الدولة واساتذة الجامعات واعضاء السلك الدبلوماسي .

الزواج

تزوجت في 16 أبريل 2006، من ضابط ليبي يدعي أحمد القذافي ينتمي لقبيلة القذاذفة التي ينحدر منها والدها وأحمد قذاف الدم وتم ذلك بطرابلس العاصمة بحضور عدد كبير من زوجات الرؤساء والملوك العرب .

عملها السياسي

لعائشة خطابات ومشاركات سياسية عدة حيث نادت بتحرير فلسطين عن طريق الجهاد وكان شعارها "نعم للانتفاضة ولا للاستسلام"، ولكن سرعان ما تجاهلت هذه الخطابات وبدأت تنقل عيناها إلى الوضع الإفريقي – اسوة بوالدها – زاعمة أن فلسطين لن تتحرر وأن العرب نائمون ، وقد انضمت عائشة إلى قافلة المدافعين عن الرئيس العراقي صدام حسين منذ عام 2000 حين ترأست الوفد الليبي في أول رحلة جوية إلى بغداد في تحد لكسر الحظر الجوي المفروض على العراق منذ 1990 بواسطة الأمم المتحدة. وعندها قالت "قمنا بهذه الرحلة دون أن نأخذ إذن من أحد لأن زيارتنا هذه تمثل الإنتقال من غرفة إلى أخرى داخل منزل واحد فلا داعي لأخذ أي إذن بذلك" وقد تطوعت عائشة القذافي للدفاع عنه حال محاكمته.

يقول بعض المراقبون أن لها تصرفات مثيرة للجدل، فتجد لها خطابات سياسية تدعو للجهاد تارة، وخطابات اخرى تؤيد العمليات الإرهابية الإيرلندية تارة اخرى مما حير المراقبين في ماذا تريد عائشة بالضبط وتتناقل الصحف الأجنبية والعربية قصصا مثيرة لعائشة القذافي تعكس طريقة تفكير "ابنة الرئيس المشاكس" معمر القذافي. ومما تناقلته الصحف الغربية عن تصرفات عائشة هي قصتها مع ركن الخطباء "Speaker's Corner" في حديقة ال هايد بارك، فقد ذكرت صحيفة الصنداي تايمز أن عائشة زارت ركن الخطباء وألقت خطابا مثل أبيها تؤيد فيه الجيش الجمهوري الايرلندي، وأضافت الصحيفة أن الخطاب الذي ألقي في ركن الخطباء بلندن خلال عطلة نهاية الأسبوع قد شكل انتهاكا للبروتوكول الدبلوماسي وأدى إلى حالة من الاستنفار الأمني ، وبما أن ليس لعائشة أي منصب سياسي يبرر "تدخلاتها" وخطاباتها السياسية فقد أنشأت جمعية أسمتها جمعية عائشة الخيرية والتي غيرت مسماها فيما بعد إلى "جمعية واعتصموا الخيرية". ليكون منبراً لها للمشاركة والمناضلة في الأمور السياسة التي تحبذ أن تتدخل فيها مثل قضية فلسطين.

الثورة الليبية 2011

عائشة القذافي.2011.

قامت الثورة الليبية 2011 في 15 فبراير وطالبت باسقاط نظام حكم معمر القذافي. وفي 23 فبراير أعلن عن رفض السلطات المالطية هبوط طائرة ليبية تحمل على متنها عدد من عائلة القذافي ومنهم ابنته عائشة.[2] وذكر موقع دويتشة فيلة الألماني نقلا عن وكالة الأنباء الفرنسية من مصدر حكومى في مالطا قوله إن هيئة الطيران المدنى منعت هبوط طائرة تابعة للخطوط الجوية الليبية في مطار لافيتا والتى أقلت 14 شخصًا. وأضاف المصدر أن الطائرة ظهرت فجأة في المجال الجوى المالطى، وأن الطيار أكد حصوله إذن بالهبوط وأنه لم يعد لديه وقود، إلا أن هيئة الطيران رفضت إعطاءه الإذن بالهبوط.

وفي 24 فبراير أذيع في التلفزيون الليبي تصوير لعائشة القذافي تظهر فيه أمام مبنى في شارع تنفي فيه محاولتها الهرب وترك طرابلس.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

العقوبات

في 21 أبريل 2021، أمرت المحكمة الأوروپية بسحب اسم عائشة القذافي ابنة الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي من قائمة الخاضعين لعقوبات العام 2011، على أساس أنها لم تعد تمثل تهديدًا للسلم والأمن الدوليين في المنطقة. إلى ذلك، أكدت محكمة الاتحاد الأوروپي ومقرها في لوكسمبورگ في حكمها خصوصاً على أن مقدمة الطلب لم تعد مقيمة في ليبيا منذ سنوات وأن ملفها لا يظهر أي مشاركة في الحياة السياسية الليبية. [3]

ويتخذ قرار إدراج أو إزالة شخص أو شركة من قائمة العقوبات الأوروبية بالإجماع من قبل الدول الأعضاء في المجلس الأوروبي. وقال المتحدث باسم الخارجية الأوروپية لوكالة فرانس پرس إن "المجلس سيحلل بعناية قرار المحكمة بإلغاء قرارات إبقاء السيدة القذافي على قائمة الإجراءات المقيِّدة المطبقة على ليبيا وسيقرر كيفية المضي قدماً". وأوضح المتحدث أن "الإدراج يظل ساري المفعول على الأقل حتى انتهاء فترة الاستئناف المحتملة للمجلس، ومدتها شهران".

تتضمن العقوبات حظر دخول أراضي الاتحاد الأوروپي أو عبورها وتجميد الأصول التي يتم توفيرها للشعب الليبي واستخدامها لمصلحته. ويشرح إشعار المجلس الأوروپي أنه يتم الإبقاء على هذه القائمة أو تضاف إليها أسماء الأشخاص والكيانات التي "تهدد السلام أو الأمن أو الاستقرار في البلاد، وتمنع استكمال الانتقال السياسي في ليبيا والمسؤولة عن انتهاكات خطرة لحقوق الإنسان".

وما زال اسم معمر القذافي الذي أطيح به وقتل في 20 أكتوبر 2011 مدرجًا على هذه القائمة وكذلك أبناؤه خميس ومعتصم وسيف العرب الذين قُتلوا أثناء الثورة الليبية. وقالت المحكمة في حكمها إن عائشة القذافي وهي محامية في الرابعة والأربعين من العمر التي سمحت لها سلطاتها بالإقامة فيها شرط التزامها عدم ممارسة أي نشاط سياسي. وقالت المحكمة الأوروپية التي أمرت بإلغاء قراري 2017 و2020 بإبقاء اسم عائشة على قائمة العقوبات، "إن المجلس لا يوضح الأسباب التي جعلته يعتبر في عامي 2017 و2020 أنها تشكل تهديدًا للسلم والأمن الدوليين في المنطقة".

دعمها لأخيها

في 20 نوفمبر 2021 أصدرت عائشة ابنة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، بيانا دعمت فيه ترشح أخيها سيف الإسلام معمر القذافي لرئاسة ليبيا.

وجاء في نص البيان: "إلى أبناء وطني الغالي، إلى حرائر ليبيا أمهات وأخوات وشقائق الشهداء والرجال، إلى من أوصى بكن والدي في شهادته، وكل شريفات الوطن وماجداته فقد آن الأوان أن ينجلي ليل الذل والمهانة بصبح يعيد صفاء الحياة وينتشل ليبيا من وحل الدنس والنهوض بها مجدداً".

وأضاف البيان: "‏لقد علمتنا تجارب التاريخ أن أدوات معارك استنهاض الأوطان تختلف حسب الظروف والمعطيات والمتغيرات، لأن لا ثابت فيها إلا الوطن".

وتابع البيان: "يا أحرار ليبيا وشرفاءها: ‏لقد دقت ساعة الحقيقة، صرخة ظهر بها عليكم أخوكم وأخي الدكتور سيف الإسلام معمر القذافي.. سيف الإسلام الذي عرفتموه حق المعرفة في الرخاء والشدة.. في العسرة واليسر.. سيف الإسلام الذي وضع ليبيا نصب عينيه فرفض أن يغادرها رغم العروض والمغريات التي عرضت عليه طيلة هذه السنين العجاف، فآثر ليبيا رغم أن الموت كان يتهدده.. وكانت المؤامرات تحاك ضده ممن لا يريدون الخير لليبيا، ولكنها كانت ولازالت وستبقى خياره الوحيد".

ويعول سيف الإسلام، الذي قدم أوراق ترشحه يوم الأحد الماضي، على مشاركة واسعة في الانتخابات، للمنافسة على منصب الرئاسة، والذي تبدو فرص صعوده لهذا الكرسي مقبولة، حيث تصدر اسمه بعض استطلاعات رأي أجرتها بعض المواقع الإلكترونية المحلية، في ظل غياب مؤسسات مختصة في سبر الآراء داخل البلاد.

وواصل بيان عائشة: "أبناء شعبنا العظيم: تساموا على جراحكم، فجرح ليبيا الغائر الذي لم يندمل قد أوجع الجميع ولم يستثن أحدا".

واختتمت ابنة معمر القذافي البيان: "إنني وقد دقت ساعة الحقيقة أخاطب شرفاء الوطن في عدم التقاعس في التوجه لمراكز الاقتراع.. فأصواتكم وسيلتكم الوحيدة لخلاص ليبيا اليوم وغدا.. فصوتك إذا لم تستخدمه لصالحك يستخدمه غيرك ضدك".

هذا ودعا سيف الإسلام، المرشح للانتخابات الرئاسية في ليبيا، كافة الليبيين إلى الإقبال بكثافة على العملية الانتخابية، من أجل إنجاح الاستحقاق والخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد.

وجاء ذلك في بيان أصدره نجل القذافي، وحث فيه المواطنين كافة على ضرورة التوجه إلى مكاتب المفوضية العليا للانتخابات، في كل المناطق والمدن لاستلام البطاقات الانتخابية، مؤكدا أنه لا يمكن المشاركة واتخاذ القرار بدونها.[4]

انظر أيضا

المصادر

  1. ^ "Speculation about Muammar girl + photos." Jahan News n. pag. Web. 15 Nov 2010. <http://translate.google.com/translate?js=n&prev=_t&hl=en&ie=UTF-8&layout=2&eotf=1&sl=auto&tl=en&u=http%3A%2F%2Fwww.jahannews.com%2Fvdcgzy9qnak9qw4.rpra.html&act=url>.
  2. ^ "فشل محاولة هروب ابنة وزوجة ابن القذافي". أخبار ياهو. 2011-02-25.
  3. ^ "قرار برفع اسم عائشة القذافي من قائمة العقوبات الأوروبية". العربية نت. 2021-04-21. Retrieved 2021-04-21.
  4. ^ "عائشة معمر القذافي تدعم ترشح أخيها سيف الإسلام لرئاسة ليبيا".


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية