خليج عُمان

(تم التحويل من خليج عمان)
خليج عمان.
خور فكان، مدينة في إمارة الشارقة، من موانيء الحاويات الرئيسية على الساحل الشرقي للإمارات العربية المتحدة.
حاملات طائرات تابعة للبحرية الأمريكية، البحرية الفرنسية والبحرية الإيطالية تقوم بعمليات في منطقة الأسطول الخامس الأمريكي المسئول عن خليج عمان.

خليج عمان هو خليج يربط بحر العرب عبر مضيق هرمز بالخليج العربي; وعموماً يـُعتبر كفرع من الخليج العربي, وليس كذراع لبحر العرب. على ساحله الشمالي تقع پاكستان و إيران، وعلى الساحل الجنوبي تقع عُمان في الشرق و الإمارات العربية المتحدة لمسافة قصرة إلى الغرب.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الامتداد

تعرف المنظمة الهيدروغرافية الدولية حدود خليج عمان كالتالي:[1]


على الشمال الغربي: الخط الواصل إلى راس ليما (25°57'N) على ساحل شبه الجزيرة العربية وراس الكوح (25°48'N) على ساحل إيران (فارس)
على الجنوب الشرقي: الحدود الشمالية لبحر العرب [الخط الواصل إلى راس الحد، نطقة شرق الجزيرة العربية (22°32'N) وراس جيواني (61°43'E) على ساحل پاكستان].


البلدان المطلة

الموانيء الرئيسية

التجارة الدولية

تقع المنطقة بالقرب من مضيق هرمز، المسار الاستراتيجي الذي يعمر فيه ثلث الغاز الطبيعي المسال في العالم و20% من إجمالي صادرات النفط من منتجيه في الشرق الأوسط.[2]

البيئة

في 2018، أكد العلماء أن خليج عمان يحتوي على واحداً من أكبر المناطق الميتة بحرياً في العالم، حيث يحتوي المحيط على أقل نسبة أكسجين أو ينعدم فيه الأكسجين بشكل كامل بحيث لا يمكن للحياة البحرية التواجد. تؤلف المنطقة الميتة من حوالي 165.000 كم مربع من خليج عمان. السبب في ذلك هو مزيج من زيادة الاحترار في المحيط وزيادة الجريان السطحي للنيتروجين والفوسفور الناتج من الأسمدة.[3]

الأنشطة العسكرية

طائرة حربية إيرانية تحلق أثناء مناورات في الخليج العربي.

تجري الصين وروسيا وإيران تدريبات عسكرية بحرية مشتركة اعتباراً من 27 ديسمبر 2019 في خليج عُمان، بحسب ما أعلنت بكين وطهران، على وقع ارتفاع منسوب التوتر في المنطقة منذ انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني.[4]

وتهدف التدريبات العسكرية المقررة من 27 حتى 30 ديسمبر إلى "تعميق التعاون بين أسلحة البحرية التابعة للدول الثلاث"، بحسب ما أفاد المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية وو كيان في 25 ديسمبر. وأوضح وو أن سلاح البحرية الصيني سينشر خلال التدريبات مدمرة الصواريخ الموجهة شينينگ التي يطلق عليها "قاتلة حاملات" الطائرات نظراً لترسانتها من الصواريخ العابرة الهجومية المضادة للسفن، بحسب ما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية. لكنه لم يعط تفاصيل عن عدد الجنود والسفن المشاركة بالمجمل.

بدوره، أكّد كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة الإيرانية العميد أبو الفضل شكارجي أنه بالنسبة لإيران، تهدف التدريبات لتعزيز "أمن التجارة الدولية في المنطقة" و"محاربة الإرهاب والقرصنة". ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عنه قوله إن التدريبات ستفضي إلى "استقرار الوضع الأمني".


في 20 يناير 2022، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها تجري مع نظيرتها الصينية والإيرانية تدريبات عسكرية بحرية مشتركة في خليج عمان من 18 حتى 22 يناير. وقالت الوزارة: "تجري من 18 إلى 22 يناير العام الحالي في خليج عمان والمجال الجوي فوقه التدريبات العسكرية البحرية المشتركة بين روسيا والصين وإيران CHIRU-2Q22".[5]

وأوضحت الوزارة أن الجانب الروسي تمثله في هذه التدريبات مجموعة من سفن أسطول المحيط الهادئ تشمل الطراد الصاروخي "فارياغ" والسفينة الكبيرة المضادة للغواصات "أدميرال تريبوتس" والناقلة البحرية الكبيرة "بوريس بوتوما".

وأشار البيان إلى أن التدريبات العسكرية تتضمن رمايات نارية من منظومات المدفعية لإصابة أهداف بحرية، وتنفيذ مناورات تكتيكية مشتركة وعمليات للبحث والإنفاذ في البحر، إضافة إلى التدريب على عمليات فحص وتحرير سفن محتجزة على يد القراصنة.

وعلى إثر ذلك ستواصل مجموعة السفن الروسية المذكورة العبور إلى مياه البحر الأبيض المتوسط حيث ستشارك إلى جانب قوات للأسطول الشمالي وأسطول البلطيق في مناورات مشتركة للقوات البجرية الروسية.

حوادث بحرية

السفينة الإيرانية كنارك بعد استهدافها عن طريق الخطأ بصاروخ إيراني، 10 مايو 2020.

في 11 مايو 2020،أعلنت البحرية الإيرانية مقتل 19 بحاراً وإصابة 15 آخرين في حادث قصف مدمرة بحرية تابعة للجيش لسفينة دعم عن طريق الخطأ أثناء مناورة بحرية في خليج عُمان.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن سفينة الإمداد الحربية الإيرانية كنارك غرقت بسبب تعرضها لنيران صديقة، انطلقت من الفرقاطة الإيرانية جاماران، التي كانت تختبر صاروخاً جديداً مضاداً للسفن.

وتعتبر كنارك واحدة من سفن الدعم، ويبلغ طولها 37 متراً وعرضها 8.5 متر، وتزن 337 طناً وبإمكانها نقل القوات والحمولة، ومجهزة بمدفع 20 مليمتراً وكذلك 3 منصات لإطلاق صواريخ كروز المضادة للسفن من طراز نور.[6]

وقال التلفزيون الإيراني، على موقعه الإلكتروني، إن "السفينة كوناراك قُصفت بصاروخ، بعد ظهر 10 مايو، خلال مناورة عسكرية في مياه بندر جاسك" جنوب إيران، مشيراً إلى أن سفينة الدعم اللوجيستي قصفت بعدما "تحركت لنقل هدف نحو وجهته، دون ترك مسافة كافية بينها وبين الهدف". وأظهرت مقاطع مصورة، على وسائل التواصل الاجتماعي، عربات إسعاف تنقل عدداً من البحارة إلى المستشفيات. [7]

أفادت وكالة رويترز في 26 فبراير 2021، نقلًا عن هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، بتعرض سفينة لانفجار في خليج عمان أمس دون خسائر، وفقًا لما نشره موقع سكاي نيوزعربية، في نبأ عاجل.

وقالت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، إن التحقيقات جارية في تعرض السفينة لانفجار،ولم تذكر الهيئة تفاصيل عن سبب الانفجار وتم توجيه النصح للسفن التي تبحر في المنطقة بتوخي الحذر.[8]

حادث اختطاف أسفلت پرنسيس

السفينة أسفلت پرنسيس.


في 3 أغسطس 2021، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، بأنّ تقارير أولية تتحدث عن وقوع حادث عسكري بالقرب من ميناء الفجيرة في الإمارات.[9] وفي السياق، نشرت وكالة رويترز معلوماتٍ نقلتها عن موقع يو.كيه.إم.تي.أو للإنذار يتحدث عن حادثة ليس لها علاقة بالقرصنة أمام ساحل الفجيرة. بدورها، أوضحت منظمة بريطانية للإنذار البحري، بأنّه قد تمّ الطلب من البواخر في المنطقة المقابلة للفجيرة اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر، فيما أشارت إلى أنّ ناقلة النفط جولدن بريليانت تواجه ظرفاً غير اعتياديٍّ في خليج عُمان.[10] وأفادت أنباء بتحليق طائرة عسكرية تابعة لسلطنة عمان وأخرى أمريكية مقابل مدينة الفجيرة وفوق خليج عمان.

أظهرت بيانات بحرية في 3 أغسطس أن هناك ثلاث سفن خارجة عن السيطرة في خليج عُمان، وذلك في أعقاب الإعلان عن حادث غير معروف. في ما أفادت قناة فيلق القدس الإيراني: اصطدام سفينة تحمل علم سنغافورة بلغم بحري قبالة الفجيرة. وتضاربت الأنباء المتعلقة بالحادث، حيث أفادت هيئة بريطانية مختصة في النقل البحري، بوقوع حادث غير مرتبط بالقرصنة بالمياه الدولية قبالة إمارة الفجيرة، بالإمارات العربية المتحدة، فيما أفاد الإعلام الإيراني بوقوع هجوم جديد على سفينة تجارية في المياه الدولية قبالة الفجيرة.[11]

وزعمت قناة فيلق القدس الإيراني باصطدام سفينة تحمل علم سنغافورة بلغم بحري قبالة الفجيرة، فيما أفادت وكالة فارس الإيرانية بانفجار لغم في ناقلة بالمياه الدولية في خليج عُمان. وذكرت قناة إسرائيلية عن مصادر بريطانية بوقوع هجوم على ناقلة قبالة سواحل الفجيرة. وقالت مصادر بحرية إن الحادث في خليج عُمان مرتبط بناقلة النفط جولدن بريليانت GOLDEN BRILLIANT التي ترفع علم سنغافورة. ونقلت وكالة رويترز عن بيانات بحرية الإفادة بأن ناقلة النفط في خليج عُمان خارجة عن السيطرة الآن.

في الساعة 14:18 بالتوقيت العالمي يوم 3 أغسطس 2021 ، أصدر حراس المراقبة في عمليات التجارة البحرية بالمملكة المتحدة (UKMTO) بيانًا تحذيريًا لسفن الشحن الدولي بأن حادثة "غير مرتبط بالقرصنة" قد وقع على بعد 61 ميلًا بحريًا (113 كم) شرق ميناء الفجيرة الإماراتي (عند الموقع 24°35′42″N 57°17′10″E / 24.595°N 57.286°E / 24.595; 57.286) في الساعة 12:30 UTC.[12]

في الساعة 04:44 UTC، صدر تحديث يعلن أن الحادث "اختطاف محتمل"، حيث يُعتقد أن مجموعة من ثمانية أو تسعة أفراد مسلحين صعدوا على متن السفينة دون إذن وأمروا السفينة بالإبحار إلى إيران.[13] [14] وعلى تويتر، أفادت الجزيرة أن القوات المسلحة الإيرانية تزعم أنها "ستوفر المساعدة والتأمين للسفن التجارية" وأنها مستعدة لإرسال وحدات إغاثة للسفينة.[15] في الساعة 05:32 UTC يوم 4 أغسطس أفادت عمليات التجارة البحرية بالمملكة المتحدة أن السفينة قد غادرت الحدود، وأنها آمنة، مما يشير لإنتهاء الحادث.[16]

في وقت لاحق من 4 أغسطس، أفادت مصادر للتايمز"البريطانية أن المسلحون الإيرانيون فروا من السفينة بعد وصول سفن أمريكية وعمانية.[17]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

احتجاز السفينة الإيرانية

السفينة الحربية الأمريكية ترافق السفينة الإيرانية بعد احتجازها في خليج عمان، 23 يناير 2022.

في 23 يناير 2022، أعلن الجيش الأمريكي أنه احتجز في خليج عمان سفينة قادمة من إيران، وطاقمها يمني، محملة بأطنان من مادة كيميائية قد تستخدم في صناعة المتفجرات. وذكر الأسطول الخامس الأمريكي، ومقره البحرين، في بيان، أن المدمرة كول وسفينة خفر السواحل تشينوك التابعتين له رصدتا واحتجزتا في 18 يناير سفينة لا تتبع دولة معينة، قادمة من إيران في خليج عمان، خارج المياه الإقليمية لأي دولة، وكانت تبحر "بمسار يستخدم تقليديا لنقل أسلحة إلى جماعة الحوثيين في اليمن".[18]

ولفت البيان إلى أن القوات الأمريكية، خلال تفتيش السفينة المحتجزة، اكتشفت فيها 40 طناً من سماد اليوريا الذي يستخدم في الزراعة، وكذلك في صناعة مواد متفجرة، مؤكداً أن السفينة وشحنتها وطاقمها المؤلف من خمسة يمنيين سُلّموا إلى مسؤولين في خفر السواحل اليمني.

وأشار البيان إلى أن السفينة نفسها سبق أن احتجزت من قبل الجيش الأمريكي في فبراير 2021 قبالة سواحل الصومال محملة بشحنة أسلحة، منها بنادق كلاشنيكوف ورشاشات، وبنادق قنص ثقيلة، وقاذفات، وأسلحة ومعدات عسكرية أخرى.

انظر أيضاً

مرئيات

سفينة الإمدادات الإيرانية بعد قصفها عن طريق الخطأ من مدمرة إيرانية
أثناء مناورة بحرية في خليج عُمان، 10 مايو 2020.


المصادر

  1. ^ "Limits of Oceans and Seas, 3rd edition" (PDF). International Hydrographic Organization. 1953. Retrieved 7 February 2010.
  2. ^ "2 oil tankers were damaged in possible attacks in the Gulf of Oman". Vox. 13 June 2019.
  3. ^ "Scientists Confirm Florida-Sized Dead Zone in the Gulf of Oman". Yale Environment 360. April 30, 2018. Retrieved April 30, 2018.
  4. ^ "تدريبات عسكرية روسية صينية إيرانية هذا الأسبوع في خليج عُمان". جريدة الشرق الأوسط. 2019-12-26. Retrieved 2019-12-26.
  5. ^ "روسيا والصين وإيران ستجري تدريبات عسكرية مشتركة في خليج عمان". روسيا اليوم. 2022-01-20. Retrieved 2022-01-20.
  6. ^ ""مشهد مروع"... أول فيديو للسفينة الحربية الإيرانية بعد قصفها في الخليج". سپوتنك نيوز. 2020-05-11. Retrieved 2020-05-11.
  7. ^ "مدمرة إيرانية تقصف سفينة حربية بطريق الخطأ ومقتل 19 بحارا إيرانيا". بي بي سي. 2020-05-11. Retrieved 2020-05-11.
  8. ^ "انفجار بسفينة في خليج عمان". روسيا اليوم. 2021-02-26. Retrieved 2021-02-26.
  9. ^ "الإعلام الإسرائيلي يفيد بوقوع حادث عسكري قبالة ميناء الفجيرة الإماراتي ورويترز توضّح ماهيته". stepagency-sy.net. 2021-08-03. Retrieved 2021-08-03.
  10. ^ "بريطانيا: "حادثة غير مرتبطة بالقرصنة" أمام ساحل الفجيرة". الشرق نيوز. 2021-08-03. Retrieved 2021-08-03.
  11. ^ "بيانات بحرية: 3 سفن بخليج عُمان "خارجة عن السيطرة" بعد أنباء عن حادث غامض". العربية نت. 2021-08-03. Retrieved 2021-08-03.
  12. ^ Mills, Jon (3 August 2021). "WARNING 00 1 / AUG /2021" (PDF). United Kingdom Maritime Trade Operations (in الإنجليزية). Portsmouth: Maritime Trade Information Centre. Archived from the original (PDF) on 4 August 2021. Retrieved 4 August 2021.
  13. ^ Mills, Jon (3 August 2021). "WARNING 0 1 / AUG /2021 Update 01" (PDF). United Kingdom Maritime Trade Operations (in الإنجليزية). Portsmouth: Maritime Trade Information Centre. Archived from the original (PDF) on 4 August 2021. Retrieved 4 August 2021.
  14. ^ "Iran-backed armed attackers suspected of seizing tanker off UAE coast". Sky News (in الإنجليزية). Retrieved 2021-08-04.
  15. ^ "الجزيرة مباشر الآن @ajmurgent". Twitter. Al Jazeera. 3 August 2021. Archived from the original on 4 August 2021. Retrieved 4 August 2021.
  16. ^ MIlls, Jon (4 August 2021). "WARNING 00 1 / AUG /2021 Update 002" (PDF). United Kingdom Maritime Trade Operations (in الإنجليزية). Portsmouth: Maritime Trade Information Centre. p. 1. Archived from the original (PDF) on 4 August 2021. Retrieved 4 August 2021.
  17. ^ "مصادر لـ"تايمز" البريطانية: المسلحون الإيرانيون فروا من الناقلة "أسفلت برينسيس" بعد وصول سفن أميركية وعمانية". الشرق نيوز. 2021-08-04. Retrieved 2021-08-04.
  18. ^ "الجيش الأمريكي يعلن احتجازه سفينة قادمة من إيران محملة بمواد تستخدم في المتفجرات". روسيا اليوم. 2022-01-23. Retrieved 2022-01-23.

قراءات إضافية

  • "The Book of Duarte Barbosa" by Duarte Barbosa, Mansel Longworth Dames. 1989. p. 79. ISBN 81-206-0451-2
  • "The Natural History of Pliny". by Pliny, Henry Thomas Riley, John Bostock. 1855. p. 117
  • "The Countries and Tribes of the Persian Gulf" by Samuel Barrett Miles - 1966. p. 148
  • "The Life & Strange Surprising Adventures of Robinson Crusoe of York, Mariner". by Daniel Defoe. 1895. p. 279
  • "The Outline of History: Being a Plain History of Life and Mankind". by Herbert George Well. 1920. p. 379.
  • "The New Schaff-Herzog Encyclopedia of Religious Knowledge" by Johann Jakob Herzog, Philip Schaff, Albert Hauck. 1910. p. 242

Coordinates: 25°N 58°E / 25°N 58°E / 25; 58