خليج السويس

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
خليج السويس
Gulf of Suez map.jpg
الموقعمصر
الاحداثيات28°10′00″N 033°27′00″E / 28.16667°N 33.45000°E / 28.16667; 33.45000Coordinates: 28°10′00″N 033°27′00″E / 28.16667°N 33.45000°E / 28.16667; 33.45000
أقصى طول314 كم
أقصى عرض32 كم
متوسط العمق40 قدم (12 م)
أقصى عمق60 قدم (18 م)
أقصى شمال السويس حيث تظهر بلدة السويس على خريطة من عام 1856.

خليج السويس (سابقاً بحر القلزم)، هو خليج على الطرف الشمالي للبحر الأحمر، غرب شبه جزيرة سيناء. الخليج الأصغر الذي شرق شبه جزيرة سيناء هو خليج العقبة. تشكل الخليج داخل منطقة صغيرة نسبيًا ولكنها الآن حوض صدع خليج السويس الغير نشط، والتي يعود تاريخه إلى حوالي 26 مليون سنة.[1] يمتد خليج السويس 300 كم شمالاً نحو الشمال الغربي، وينتهي عند مدينة السويس المصرية ومدخل قناة السويس. على طول الخط الأوسط للخليج توجد الحدود بين أفريقيا وآسيا.[2] يقع مدخل الخليج فوق حقل جمشة للنفط والغاز.[3] تعتبر منطقة خليج السويس من أهم المناطق البحرية في العالم لكونها مدخلًا لقناة السويس.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الجغرافيا

صورة فضائية توضح خليج السويس وخليج العقبة
شمال خليج السويس 1856


يحتل الخليج الذراع الشمالي الغربي للبحر الأحمر بين أفريقيا وشبه جزيرة سيناء. وهو الذراع الثالث لنظام صدع ثلاثي التقاطع، والذراع الثاني هو خليج العقبة.

طول الخليج ، من فمه عند مضيق جبل[4] ورأسه عند مدينة السويس، يصل طوله إلى 314 كم، ويتراوح عرضه بين 19-32 كم.


الامتداد

تعرّف المنظمة الهيدروغرافية الدولية الحد الجنوبي للخليج بأنه "خط يمتد من رأس محمد (27°43'N) إلى النقطة الجنوبية لجزيرة شدوان (34°02'E) ومن ثم غربًا على خط موازٍ (27°27'N) لساحل أفريقيا".[5]

الجغرافيا



حوادث

التسرب النفطي 2021

تسرب بترولي في خليج جمشة، البحر الأحمر، مايو 2021.

في 25 مايو 2021، أعلنت السلطات المصرية عن حدوث تسرب بترولي بالزيت الخام في منطقة خليج جمشة، غرب خليج السويس بالبحر الأحمر، بالقرب من إحدى آبار البترول بالمنطقة، منذ أسبوعين.

وتنفذ الشركة العامة للبترول عمليات شفط ومكافحة التسرب البترولي بالزيت الخام، إلى جانب استدعاء وزارة البيئة المركز القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية لرصد أسباب المشكلة، والتوصل لحلول تساعد على إنهاء التسرب. من جهته، قال رئيس معهد البحوث الفلكية والجيوفيزقية، جاد القاضي، إن مهمة فريق المعهد بدأت السبت، بناء على طلب من الشركة العامة للبترول، ومن المتوقع الانتهاء منها في غضون أسبوعين. وأضاف القاضي أن هناك اجتماعا عقد اليوم السابق، بين معهد البحوث الفلكية والجيوفيزقية، وجهاز شؤون البيئة، والشركة العامة للبترول، وتم الاتفاق على مجموعة أمور على رأسها، مراقبة النشاط الزلزالي في هذه المنطقة.

وتابع: "هناك اعتقاد أن نتيجة النشاط الزلزالي تحدث تحركات في القشرة الأرضية، والتشققات التي ربما ينتج عنها التسربات البترولية في المنطقة، وهو ما يحاول الخبراء رصده حالياً". وأردف: "طبيعة عمل البحث لا تتوقف فقط عند مراقبة النشاط الزلزالي، لكن أيضًا طبيعة التراكيب الجيولوجية الموجودة في هذه المنطقة باستخدام الأدوات الجيوفيزيقية المختلفة".[6]

وشدد على أن أسباب التسرب البترولي تختلف من منطقة إلى أخرى؛ فهناك احتمال أن ترتبط بنشاط زلزالي، وربما ترتبط بسبب آخر مثل حفر خاطئ حدث هناك، لافتًا إلى أن السبب سيتضح في أعقاب انتهاء مهمة الخبراء الذي يعملون بدأب في الوقت الحالي.

ويصاحب التسرب البترولي بالزيت الخام انبعاث كميات كبيرة من الغازات السامة المصاحبة، مما دفع السلطات المحلية إلى إقامة سياج وحواجز مطاطية لمنع امتداد التسرب لمياه البحر المفتوح. من جانبها، تخشى وزارة البيئة المصرية من امتداد التسرب إلى المحميات الطبيعية القريبة مثل: محمية الجزر الشمالية؛ إذ تقوم الوزارة بإجراء مسح بري وبحري لشواطئ الجزر ومناطق الغوص والشعاب المرجانية بشكل يومي، للتأكد من خلو المحمية من أي تلوث بترولي.

وتقع منطقة خليج جمشة غربي خليج السويس على بعد 90 كيلومتر ناحية الجنوب من مدينة رأس غارب وعلى بعد 60 كيلومتر عن مدينة الغردقة وهي تلك المنطقة التي ارتبط باسمها أول كشف بترولي في منطقة الشرق الأوسط.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

غرق السفينة البترولية

سفينة الخدمات البترولية المصرية التي غرقت 2 يونيو 2201.


في 2 يونيو 2021، أفادت السلطات المصرية، أن سفينة خدمات بترولية غرقت في [[خليج السويس، مما أدى إلى مصرع قبطانها فيما جرى إنقاذ 11 شخصا كانوا على متنها، لكن شخصاً آخر ما زال مفقوداً.[7]

وتلقت غرفة عمليات البحر الأحمر، خلال الساعات الأولى من اليوم، بلاغا بشأن غرق السفينة في أحد المواقع البترولية برأس غارب في خليج السويس. وانطلقت السفينة من مدينة رأس غارب بمحافظة البحر الأحمر، وكانت في طريقها لمدينة أبو زنيمة بجنوب سيناء. وفي طريقها إلى الوجهة، تعرضت السفينة البترولية للجنوح، من جراء الاصطدام بحطام سفينة في قاع البحر.



انظر أيضاً

وصلات خارجية

المصادر

  1. ^ http://geoinfo.amu.edu.pl/wpk/geos/GEO_2/GEO_PLATE_T-37.HTML Detailed geological information on the Gulf
  2. ^ "ISS EarthKAM: Images: Collections: Composite: Gulf of Suez, Egypt and Saudi Arabia". Archived from the original on 2003-10-27.
  3. ^ "USGS Open File Report OF99-50-A Red Sea Basin Province (Province Geology)".
  4. ^ "Madiq jubal". Tageo.com database of geographic coordinate information.
  5. ^ "Limits of Oceans and Seas, 3rd edition" (PDF). International Hydrographic Organization. 1953. Archived from the original (PDF) on 8 October 2011. Retrieved 28 December 2020.
  6. ^ "تسرب بترولي غامض بالبحر الأحمر.. جهود مصرية لاحتواء الموقف". سكاي نيوز عربية. 2021-05-25. Retrieved 2021-05-25.
  7. ^ "غرق سفينة نفطية في مصر.. مصرع القبطان وإنقاذ الطاقم". سكاي نيوز عربية. 2021-06-02. Retrieved 2021-06-02.

إحداثيات: 28°35′N, 33°5′E

الكلمات الدالة: