ميشال عون

ميشال عون
ميشال عون.jpg
رئيس لبنان
بالإنابة
في المنصب
22 سبتمبر 1988 – 13 اكتوبر 1990
سبقه أمين الجميل
خلفه إلياس الهراوي
رئيس وزراء
في المنصب
22 سبتمبر 1988 – 13 اكتوبر 1990
سبقه سليم الحص
خلفه سليم الحص
عضو برلمان
الحالي
تولى المنصب
1 مايو 2005
تفاصيل شخصية
وُلِد (1933-09-30) 30 سبتمبر 1933 (age 87)
حارة حريك, لبنان
الحزب التيار الوطني الحر
الدين مارونية كاثوليكية

ميشال نعيم عون (و. 17 فبراير، 1935)، وهو سياسي بارز على الساحة اللبنانية. عاد في عام 2005 من منفاه في باريس التي قضى فيها 15 عاما، بعد لجوئه اليها خلال الحرب الأهلية اللبنانية. استلم خلال الحرب رئاسة مجلس الوزراء من الرئيس امين الجميل بعد تعذر انتخاب رئيس جمهورية جديد يخلف الرئيس الجميل حيث كان العماد عون في حينه قائدا للجيش اللبناني ثم استلم السلطة وشكل حكومة عسكرية شرعية في مواجهة حكومة مدنية اخرى يرأسها الدكتور سليم الحص وبذلك اصبح للبنان حكومتان. وفي اغسطس 1989 تم التوصل في الطائف بوساطة السعودية إلى اتفاق الطائف الذي كان بداية لإنهاء الحرب الأهلية ، ولكن عون رفض الاتفاق (بشقه الخارجي) وذلك لأن الاتفاق يقضي بانتشار سوري على الأراضي اللبنانية ولأنه لا يحدد آلية لانسحاب الجيش السوري المحتل للبنان منذ سنة 1975. وبعد معارك ضارية، تم إقصاء ميشيل عون من قصر بعبدا الرئاسي في 13 أكتوبر عام 1990 بعملية لبنانية-سورية مشتركة ومباركة أمريكية واسرائيلية حيث أضطر للجوء إلى السفارة الفرنسية وتوجه من بعدها إلى باريس في منفاه.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

السنوات المبكرة

التعليم والسيرة العسكرية

ميشال عون بالزي العسكري عام 1988م فترة الحرب الأهلية اللبنانية

بدايه دخوله إلى السلك العسكري كانت عندما تطوع بصفة تلميذ ضابط وذلك عام 1955، وتدرج في الترقية إلى أن وصل إلى رتبة عماد مع تعيينه قائدًا للجيش في 23 حزيران (يونيو) 1984. وقد تدرج قبل وصوله إلى قياده الجيش، حيث كان قد عين في 14 ديسمبر 1970 مساعدًا لقائد فوج المدفعية الأول، وفي 15 أبريل 1970 عين معاونًا لقائد كتيبة المدفعية الأولى وقائدًا للمفرزة الإدارية وآمرًا لسرية القيادة والخدمة بالوكالة. وفي 14 سبتمبر 1972 عين معاونًا عملانيًا لقائد كتيبة المدفعية الأولى ومعاون لوجستي. وعين قائدًا لكتيبة المدفعية الثانية وذلك من 17 سبتمبر 1973، ثم فصل إلى سلاح المدفعية بتصرف قائد السلاح اعتبارًا من 21 يناير 1976، ووضع بتصرف المفتش العام لمساعدته بالتحقيقات العدلية اعتبارًا من 6 فبراير 1976. وفي 23 أغسطس 1976 عين قائدًا لسلاح المدفعية. وفي 14 أغسطس 1982 عين رئيسًا لأركان قوات الجيش المكلفة بحفظ الأمن في بيروت. وفصل إلى لواء المشاة الثامن ليؤمن قيادة اللواء بالوكالة اعتباراً من 18 يناير 1983، وبعدها في 23 يونيو 1984 عين قائدًا للجيش[1]. كما أنه أثناء خدمته العسكرية اجتاز عدد من الدورات في داخل لبنان وخارجه في كل من فرنسا والولايات المتحدة، كما نال العديد من الأوسمة والتنويهات والتهاني.[1]

الحكومة العسكرية

كلف في نهاية سنوات الحرب رئاسة مجلس الوزراء من قبل الرئيس أمين الجميل بتشكيل حكومة عسكرية بعد تعذر انتخاب رئيس جمهورية جديد يخلفه، وكان هو في حينه قائدًا للجيش اللبناني، وقام الرئيس الجميل بتسليمه السلطة بعد أن شكل الحكومة العسكرية التي أصبحت في مواجهة الحكومة المدنية التي يرأسها بالنيابة الرئيس سليم الحص، وقد استقال الوزراء المسلمون من الحكومة بعد تشكيلها بساعات وبذلك أصبح للبنان حكومتان.
وقد عين في الحكومة بالإضافة إلى كونه رئيسًا لها وزيرًا للدفاع الوطني والإعلام مع احتفاظه برتبته العسكرية في الجيش. وفي 4 أكتوبر 1988 كلف بمهام وزارة الخارجية والمغتربين ووزارة التربية الوطنية والفنون الجميلة ووزارة الداخلية بالوكالة وذلك طيلة مدة غياب الوزير الأصيل[1].

الحرب الأهلية اللبنانية: 1975-1990

الحكومات المتنافسة: 1988

حرب التحرير ضد سوريا: 1989

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

اتفاق الطائف وتداعياته

في أغسطس 1989 تم التوصل في الطائف بوساطة السعودية إلى اتفاق الطائف الذي كان بداية لإنهاء الحرب الأهلية، ولكنه رفض الاتفاق بشقه الخارجي، وذلك لأنه يقضي بانتشار الجيش السوري على الأراضي اللبنانية ولا يحدد آلية لانسحابه من لبنان. وبعد معارك ضارية تم إقصائه من قصر بعبدا الرئاسي في 13 أكتوبر 1990 بعملية لبنانية / سورية مشتركة. لجأ إلى السفارة الفرنسية في بيروت وبقي هناك لفترة من الزمن حتى سمح له من بعدها بالتوجه إلى منفاه في فرنسا في 28 أغسطس 1991 [2].

العودة إلى لبنان: 2005

شعار تحالف 8 آذار

عاد في 7 مايو 2005 من منفاه في فرنسا التي قضى فيها 15 عامًا، وعند عودته إلى لبنان استقبله عدد كبير من مناصريه في المطار. وخاض بعدها الانتخابات النيابية التي أجريت في شهري مايو ويونيو 2005 ودخل البرلمان اللبناني بكتلة نيابية مؤلفة من إحدى وعشرين نائبًا وهي ثاني أكبر كتلة في البرلمان، ويتزعم حاليًا التيار الوطني الحر. قام بالتوقيع على وثيقة تفاهم مع حزب الله في 6 فبراير 2006 في كنيسة مار مخايل.
شارك في مؤتمر الدوحة الذي انتهى بالتوقيع على اتفاق الدوحة في 21 مايو 2008، وتم بعد توقيع اتفاق الدوحة تشكيل حكومة وحدة وطنية تمثل كل الفئات اللبنانية وقد نالت كتلته النيابية خمسة وزراء. أقام علاقة حسن الجوار مع سوريا بعد انسحاب الجيش السوري من لبنان، منفّذاً بذلك أقواله أثناء تولّيه رئاسة الحكومة العسكرية، إذ طالب يومها سوريا بالانسحاب لإجراء أفضل العلاقات معها. حيث زار سوريا في 3 ديسمبر 2008 والتقى مع الرئيس السوري بشار الأسد بعد عداوة مع نظام الرئيس الأسبق حافظ الأسد. وفي انتخابات عام 2009 تمكن من زيادة عدد نواب تكتل التغيير والإصلاح إلى 27 نائب.

الوظيفي السياسي

انتخابات 2005

مذكرة تفاهم بين التيار الوطني الحر وحزب الله

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الاحتجاجات اللبنانية المناهضة للحكومة: 2006-2008

2008 تشكيل الحكومة

انتخابات 2009 وتشكيل الحكومة

الرئاسة (2016 إلى الوقت الحاضر)

2016 ترشيح رئاسي

الانتخابات كرئيس

بعد شغور دام أكثر من عامين ونصف تم انتخب ميشال عون رئيس للبنان بعد تصويت مجلس النواب اللبناني في الاثنين 31 أكتوبر/تشرين الأول 2016. وحصل عون على 83 صوت وجاء ترشيح عون بعد توافق بين الكتل السياسية في البلاد.

الأزمة اللبنانية

الرئيس ميشال عون مجتمعاً مع الوفد اللبناني لمفاوضات الحدود البحرية الإسرائيلية اللبنانية بحضور وزيرة الدفاع وقائد الجيش اللبناني، 13 أكتوبر 2020.

في 21 سبتمبر 2020، أجاب الرئيس اللبناني ميشال عون عن سؤال إحدى الصحفيات: إذا لم يتم التوافق على ما أطرحه اليوم "رايحين على جهنم" وإلا "ما طلعت أحكي".[3]

وأعلن عون، في كلمة إلى اللبنانيين عن موضوع التطورات الحكومية، "أننا اليوم أمام أزمة تشكيل حكومة، لم يكن مفترضا أن تحصل لأن الاستحقاقات التي تنتظر لبنان لا تسمح بهدر أي دقيقة. ومع تصلب المواقف لا يبدو في الأفق أي حل قريب لأن كل الحلول المطروحة تشكل غالبا ومغلوبا". وفي تصريحات نقلتها الوكالة الوطنية اللبنانية، قال عون: "لقد طرحنا حلولا منطقية ووسطية ولكن لم يتم القبول بها من الفريقين، وتبقى العودة إلى النصوص الدستورية واحترامها هي الحل الذي ليس فيه لا غالب ولا مغلوب"، على حد تعبيره.

وأشار إلى أن "أربع زيارات للرئيس المكلف ولم يستطع أن يقدم لنا أي تصور أو تشكيلة أو توزيع للحقائب أو الأسماء، ولم تتحلحل العقد"، التي يمكن تلخيصها بالتالي:

الرئيس المكلف، أي مصطفى أديب، لا يريد الأخذ برأي رؤساء الكتل في توزيع الحقائب وتسمية الوزراء ويطرح المداورة الشاملة، ويلتقي معه في هذا الموقف رؤساء حكومات سابقون. ويسجل له أنه يرفض التأليف إن لم يكن ثمة توافق وطني على التشكيلة الحكومية.

كتلتا التنمية والتحرير والوفاء للمقاومة تصران على التمسك بوزارة المالية وعلى تسمية الوزير وسائر وزراء الطائفة الشيعية الكريمة. ويسجل لهما التمسك بالمبادرة الفرنسية. عندما تفاقمت المشكلة واستعصت قمت بمشاورات مع ممثلين عن الكتل النيابية لاستمزاج الآراء، فكانت هناك مطالبة بالمداورة من قبل معظم من التقيتهم، ورفض لتأليف الحكومة من دون الأخذ برأيهم.

وقال عون أيضاً: "أما موقفي من كل ما يحصل فهو التالي: لا يجوز استبعاد الكتل النيابية عن عملية تأليف الحكومة لأن هذه الكتل هي من سيمنح الثقة أو يحجبها في المجلس النيابي، وإن كان التأليف محصورا بالتوقيع بين رئيس الحكومة المكلف ورئيس الجمهورية. كما لا يجوز فرض وزراء وحقائب من فريق على الآخرين خصوصا وأنه لا يملك الأكثرية النيابية".

وأضاف عون: "لا ينص الدستور على تخصيص أي وزارة لأي طائفة من الطوائف أو لأي فريق من الأفرقاء كما لا يمكن منح أي وزير سلطة لا ينص عليها الدستور".

وأكد "أن المشاركة في السلطة الإجرائية هي من خلال الحكومة، وتمارس من قبل الوزراء وفق المادتين 65 و66 من الدستور، ما يجعل جميع الوزراء متساوين كل في شؤون وزارته ومن خلال العضوية في مجلس الوزراء، وليس لأحد أن يفرض سلطته على الآخر من خارج النصوص الدستورية".

واعتبر الرئيس اللبناني أن "التصلب في الموقفين لن يوصلنا الى أي نتيجة، سوى المزيد من التأزيم، في حين أن لبنان أكثر ما يحتاجه في ظل كل أزماته المتلاحقة، هو بعض الحلحلة والتضامن ليتمكن من النهوض ومواجهة مشاكله".

وقال: "أتوجه إلى جميع اللبنانيين، مواطنين ومسؤولين، بينما نلمس جميعا عقم النظام الطائفي الذي نتخبط به والأزمات المتلاحقة التي يتسبب بها، وبينما استشعرنا ضرورة وضع رؤية حديثة لشكل جديد في الحكم يقوم على مدنية الدولة، اقترح القيام بأول خطوة في هذا الاتجاه عبر الغاء التوزيع الطائفي للوزارات التي سميت بالسيادية وعدم تخصيصها لطوائف محددة بل جعلها متاحة لكل الطوائف فتكون القدرة على الإنجاز وليس الانتماء الطائفي هي المعيار في اختيار الوزراء. فهل نقوم بهذه الخطوة ونبدأ عملية الانقاذ المتاحة أمامنا أم سنبقى رهائن الطائفية والمذهبية؟ لا الاستقواء على بعضنا سينفع، ولا الاستقواء بالخارج سيجدي، وحده تفاهمنا المبني على الدستور والتوازن هو ما سيأخذنا الى الاستقرار والنهوض".

الاستراتيجية السياسية

وجهات النظر السياسية

الغرب

الولايات المتحدة

خط زمني

حياته العائلية

كلودين ووالدها الرئيس ميشال عون.

تزوج في 30 يونيو 1968 من نادية سليم الشامي (نادية عون بعد الزواج) ولهما ثلاث بنات هنّ [2]:

عند عودته إلى لبنان استقبله مايقرب من ستماية ألف لبناني في ساحةالشهداء وسط بيروت وقد خاض العماد عون الانتخابات النيابية سنة 2005 أي بعد عودته بفترة قصيرة وحصد نجاحاً ودخل البرلمان اللبناني بكتلة نيابية مؤلفة من إحدى وعشرون نائباً. ميشال عون يتزعم حاليا التيار الوطني الحر أهم الأحزاب السياسية المعارضة في لبنان والمتحالف مع حزب الله.

في أغسطس 2002، كشف الصحفي الفرنسي جورج مالبرونو، والذي يرافق الرئيس ماكرون في زياراته للبنان، في صحيفة لو فيگارو الفرنسية أن الرئيس الفرنسي إمانوِل ماكرون كان يعمل مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمپ على فرض عقوبات ضد شخصيات لبنانية، ومن بين المستهدفين: جبران باسيل، نبيه بري، سعد الحريري، سليم جريصاتي وبنات الرئيس عون، ومن بينهم كلودين.[4]

ونقلت لو فيگارو ما ماكرون قوله إنه سيذهب إلى أقصى الحدود في الحض على مكافحة الفساد، ولكن يكون هناك امتياز أو استثناء لأحد. وأضافت الصحيفة أن ماكرون بدأ بالفعل في إعداد قائمة بالشخصيات المعنية بالعقوبات بالتعاون مع ترمپ.

وقالت كلودين رداً على ادعاءات الصحيفة: "أنفي كل ما ورد من تلميحات خاطئة بشأني، واستغرب أن تختبيء صحيفة عريقة، خلف ايحاءات تشهير قالها خبير مجهول.اتهامي بحسابات وثروات عار عن الصحة. ليس لي أي حساب في المصرف المذكور (سيدروس). أخلاق المهنة تقتضي الاتصال بالمعنيين قبل تشويه سمعتهم".

أنظر أيضاً


المصادر

  1. ^ أ ب ت موقع الجيش اللبناني Archived 1 June 2013[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  2. ^ أ ب خلوتي مساء لأستعرض فيلم النهار وقد أسترجع ذكريات أليمة... فأبكي Archived 15 February 2009[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  3. ^ ""رايحين على جهنم"... عون لإحدى الصحافيات... فيديو". سپوتنك نيوك. 2020-09-21. Retrieved 2020-09-21.
  4. ^ "شملت بري والحريري وباسيل.. ماكرون لوح بكارت العقوبات". المركزية. 2020-08-31. Retrieved 2020-09-01.
  • Jean-Marc Aractingi (2006). "Lebanon". La Politique à mes trousses (Politics at my heels). Paris: Editions l'Harmattan. ISBN 978-2-296-00469-6.
  • Mahé, H., Liban 1989-1991, Michel Aoun : "Je reviendrai": L'impossible liberté, L'Harmattan, 2015.
  • Eibner, J., The Future of Religious Minorities in the Middle East, Lexington Books, 2018.
مناصب عسكرية
سبقه
إبراهيم طنوس
قائد القوات المسلحة
1984–1990
تبعه
إيميل لحود
مناصب سياسية
سبقه
أمين الجميل
رئيس لبنان
متنازع عليه، بالإنابة

1988–1990
تبعه
رينيه معوض
سبقه
سليم الحص
رئيس وزراء لبنان
متنازع عليه

1988–1990
تبعه
سليم الحص
سبقه
تمام سلام
بالإنابة
رئيس لبنان
2016–الحاضر
الحالي
مناصب حزبية
منصب حديث زعيم التيار الوطني الحر
2003–2015
تبعه
جبران باسيل