مدفعية

Ramses II at Kadesh.jpgGustavus Adolphus at the Battle at Breitenfeld.jpgM1A1 abrams front.jpg

الحرب
التاريخ العسكري
العصور

قبل التاريخ • القديمة • الوسيطة
المعاصرة المبكرة • الصناعية • الحديثة

مجالات المعارك

جوية • معلوماتية • برية • بحرية • فضائية

أسلحة

مدرعات • مدفعية • بيولوجية • سلاح الفرسان
كيماوية • إلكترونية • مشاة
نووية • نفسية

تكتيكات

استنزاف • فدائيون • مناورة
حصار • حرب شاملة • خنادق

استراتيجية

اقتصادية • كبرى • عملياتية

التنظيم

التشكيلات • الرتب • الوحدات

الإمداد

المعدات • الذخيرة • خطوط الامداد

القوائم

المعارك • القادة • العمليات
الحصارات • المنظرون • الحروب
جرائم الحرب • الأسلحة • الكتاب

French naval piece of the late 19th century

المدفعية Artillery نوع من الأسلحة التي تشمل المدفعية المحمولة، وقاذفات الصواريخ التي لا تصنف كأسلحة خفيفة لكونها كبيرة وذات عيار ثقيل. وكل سلاح يستخدم ذخيرة قطر 2,5 سم أو أكثر، ولا يطلق من اليد أو الكتف يمكن تسميته مدفعية.

A bombard, Malbork Castle

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

تاريخ

مدفع هاوتزر ذاتي الحركة (أعلى) محمول ولا يحتاج لسحب. وهذا المدفع من عيار 155ملم، يستطيع أن يرمي قذائف زنة 43كجم لمسافة15كم.

استخدمت المدفعية للمرة الأولى في القرن الخامس عشر الميلادي بوساطة الفرنسيين ضد الإنجليز في عام 1450م، واستخدمها العثمانيون في الحملة النهائية لفتح القسطنطينية تحت قيادة محمد الثاني عام 1453م. وانتشر استخدام المدفعية بعد ذلك، وازدادت دقة وتأثيرًا وأدت دورًا متزايدًا في المعارك مع مرور الزمن. وكان نابليون أول جنرال جمع مدفعيته في بطارية كبيرة لتصبح قوة مؤثرة في ميدان المعركة، وقد حشد نيران مدفعيته على منطقة واحدة في خطوط العدو، ثم دفع قواته لتقتحم ذات المكان.

A Roman Ballista
Cannon in the Castle of São Jorge, Lisbon.
The Austrian Pumhart von Steyr, the earliest extant supergun.[1]

خلال الحرب العالمية الأولى (1914 – 1918م) حفرت القوات في الجبهة الغربية خنادق كبيرة وخاضت المعارك من مواقع ثابتة. وكان معظم القتال تراشقًا بنيران المدفعية من العيارات الثقيلة. وفي عام 1918م، قصف الألمان مدينة باريس بمدافع عملاقة تُسمى “مدافع باريس” كانت تقصف المدينة من على بعد 120كم رافعة قذائفها إلى 24,9كم من فوق سطح الأرض. لكن المدافع الثقيلة لم يكن لها دوركبير في هذه الحرب لصعوبة وبطء حركتها، ووهنها أمام الطائرة التي تستطيع اكتشافها وتدميرها.

French gunner in the 15th century, a 1904 illustration.

وفي الوقت الحاضر يمكن نقل المدافع من موقع لآخر بسرعة وسهولة، وذلك بتعليقها أسفل الطائرات المروحية، بطريقة تسمى التنقلية الجوية، وبذلك تدخل في قلب المعركة بقابلية حركة جوية عالية. وفي 29 مايو 1953م أطلقت الولايات المتحدة أول قذيفة نووية بوساطة مدفع عيار 280 ملم، وفي أيامنا هذه تستطيع المدفعية من عيارات أصغر أن تطلق قنابل نووية.

Artillery with Gabion fortification.
A forge-welded Iron Cannon in Thanjavur, Tamil Nadu. This cannon was built during the reign of Raghunatha Nayak (1600–1645 AD), and it is said to be one of the largest cannons in the world. Artillery was used by Indian armies predominantly for defending against besieging armies.

أجزاء المدفع

صواريخ شاباريل (أعلاه) صواريخ موجهة ضد الطيران المنخفض. وهي تلتقط الموجات المنطلقة من الهدف وتتوجه إليه آليًا.
Cannons on display at Fort Point.

تتألف أي قطعة مدفعية من سبطانة، وهي ماسورة لها فتحتان: الفوهة، حيث مخرج القذيفة، والحجرة (الترباس)، وهي مكان إدخال وتعبئة القذيفة. ويوضح حجم السلاح بعياره، ويتمثل بقطر السبطانة أو الذخيرة. والمغلاق (كتلة الترباس) هو الذي يغلق حجرة القذيفة، وهو يحوي الإبرة أو مجموعة الإطلاق.

Polish multiple gun from 16th-17th century
Two French Army Giat GCT 155mm (155mm AUF1) Self-propelled Guns, 40th Regiment d' Artillerie, with IFOR markings are parked at Hekon base, near Mostar, Bosnia-Herzegovina, in support of Operation Joint Endeavor.

يمكن أن تكون سبطانة المدفع من الداخل ملساء أو محززة بخط لولبي محفور يتسبب في دوران القذيفة بعد انطلاقها، فتحافظ على ثبات خط حركتها وتوازنها، بحيث تنطلق نحو الهدف ومقدمتها للأمام. أما المدفعية ذات السبطانة (الماسورة) ملساء القطر الداخلي، فهي التي تطلق قذائف لها ذيل وفراشات لتحافظ على توازنها أثناء طيران القذيفة. وتحوي مجموعة الإطلاق شعيلة تفجير في المدافع الكبيرة، أو إبرة إطلاق للمدافع الأصغر. وتقوم شعيلة التفجير بإشعال الحشوة الدافعة في مؤخرة القذيفة. وتضرب الإبرة على الشعيلة فتشعل الدواسر مولدة ضغطًا عاليًا جدًا من الغازات، فتجبر القذيفة على الانطلاق عبر الفوهة بسرعة عالية جدًا.

The highly effective German 15 cm field howitzers during the First World War
1858 Dress Hat, aka. Hardee hat, branch of service artillery .

أنواع المدفعية

تصنف المدفعية تبعًا لحجمها إلى مدفعية خفيفة ومدفعية متوسطة ومدفعية ثقيلة. ويمكن تصنيفها حسب مسار المقذوف (خط منحنٍ). فالمدفع يستخدم مسار مقذوف مستو عند سرعة فوهية عالية جدًا، بينما الهاوتزر يستخدم مسار مقذوف قوسي عالٍ، ويستخدم ضد الأهداف المختفية خلف الموانع.

مدفعية الميدان كمدفع الهاوتزر الموضح (أعلاه) والذي يساند قوات المشاة والدروع. وهذه الأسلحة التي تتراوح أقطارها من 75 إلى 125ملم، يمكن أن تنقلها الشاحنات أو الطائرات المروحية.

كثيرًا ما تعتبر الهاونات (المورتر)، وقاذفات الصواريخ، والبنادق عديمة الارتداد مدفعية. والهاون له غالبًا سبطانة ملساء، وتعبأ الذخيرة من الفوهة، ويطلق المقذوفات بمسار مقذوف قوسي أعلى من مدفع الهاوتزر (مدفع قوس)، وقاذفات الصواريخ تشغل صواريخها أثناء طيرانها. وتطلق البندقية عديمة الارتداد مقذوفات بحجم وعيار المدفعية الخفيفة. وهي أخف كثيرًا من بقية أسلحة المدفعية، ويمكن نقلها يدويًا أو حملها في الآليات.

WWI German Field Gun

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

مدفعية الميدان

Naval piece of artillery, early 19th century
Continental Artillery crew from the American Revolution handling a cannon

تستخدم لمساندة قوات المشاة والدروع. ويمكن سحب هذه الأسلحة بالشاحنات أو المجنزرات، أو حملها على الآليات ليتم إدخالها في المعركة بسرعة. وهي مختلفة في أحجامها فمنها مدافع ترمي مقذوفات زنة نصف كيلو جرام، ومنها مايطلق مقذوفًا زنة 159كجم. لقد تم استخدام جرارات وشاحنات لحمل الذخيرة عوضًا عن عربة الذخيرة الصغيرة ذات العجلتين التي كانت تستخدم قديمًا. والمدافع التي يتراوح قطرها من 75 إلى 125ملم محمولة على صواريخ أرض ـ أرض تعدُّ مدفعية ميدان.

المدفعية المضادة للطائرات تحمِي الوحدات والمنشآت العسكرية من الهجوم الجوي. مدفع فولكان 20 ملم ذو ست سبطانات (أعلاه)، ويستطيع إطلاق ذخيرة زنتها أكثر من طن واحد في الدقيقة.

المدفعية المضادة للطائرات

تستطيع رماية قذائف بمعدل سريع وبزوايا عالية. توجه هذه المدافع عادة على الهدف بأنظمة سيطرة نيران آلية وإلكترونية. وعمومًا، فإنها تستخدم كبسولات تفجير خاصة لتفجر الذخيرة في منطقة الهدف. ويتم مساندة المدافع المضادة للطائرات بصواريخ أرض- جو في أغلب الأحيان.

المدفعية الأخرى

المدافع التي تنصب في الطائرات العادية والمروحية على السفن يطلق عليها أحيانًا اسم المدفعية.

كيفية صنع المدفعية

صواريخ هوك (أعلاه)، تستطيع مهاجمة الطائرات التي تحلق على ارتفاع منخفض وحتى 30 م من سطح الأرض. يستخدم صاروخ هوك موجات الرادار المرتدة من الهدف ليهتدي إليه. ويبلغ طول هذه الصواريخ 3,7م.
Afghans with two captured artillery field guns in Jaji, 1984.

كانت المدافع تسبك من النحاس أو البرونز أو الحديد حتى منتصف القرن التاسع عشر الميلادي. ومن أجل صناعة مدفع أقوى زاد المهندسون سماكته. وفي وقت لاحق من القرن التاسع عشر الميلادي صنعت مدافع أكبر بطريقة التطريق (طرق المعادن)، وذلك بصهر الفولاذ في الفرن، ثم صبه في قوالب تترك حتى تبرد، ثم يعاد تسخينه حتى درجة 1150°م تقريبًا، ثم يطرق بمطارق هيدروليكية أو مكابس ليحصلوا على شكله النهائي.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

طريقة القالب الواحد

Illustration of different trajectories used in MRSI: For any muzzle velocity there is a steeper (> 45°, solid line) and a lower (<45°, dashed line) trajectory. On these different trajectories, the shells have different flight times.

تصنع معظم سبطانات المدافع في الوقت الحاضر بطريقة القالب الواحد، حيث ينتج منها فولاذ شديد الصلابة. وبهذه الطريقة يمكن صناعة سبطانة قوية للغاية، حيث يسلط ضغط عال جدًا من داخل السبطانة، ومن جرائه يتمدد السطح الداخلي ويكبر القطر الداخلي. وعند إزالة الضغط يتقلص السطح الخارجي إلى قطره المحدد ضاغطًا على السطح الداخلي الذي يبقى على قطره الأوسع، فتنضغط السبطانة من الداخل فتزداد صلابة. وتسمى هذه طريقة العمل على البارد أو الإبلاء الذاتي. وبعد أن تتشكل السبطانة يتم زيادة صلابتها بتطويعها بالتسخين والتبريد البطئ، وبعد ذلك تصقل السبطانة بالصنفرة حسب مواصفاتها ومقاييسها المقررة من الداخل.

Battleship Ammunition: 16" artillery shells aboard one of America's Iowa-class battleships.
Cyclone of the 320th French Artillery, in Hoogstade, Belgium, 5 September 1917.

التحزيز

بعد إتمام تصنيع المدفع وتجميعه، يتم تحزيز السبطانة من الداخل. وفي بعض الأحيان بدلاً من تحزيز جوف السبطانة يتم تصنيع بطانة فيها لولبات، ويتم تلبيسها للسبطانة من الداخل، ولهذه الطريقة حسنة واحدة، حيث يمكن تبديل البطانة بأخرى جديدة عندما تتآكل الأولى بسبب الرماية الكثيرة. ولكن هذه الطريقة توقفت بسبب تكاليف التصنيع الباهظة.

الذخيرة

Artillery ammunition can also make use of nuclear warheads, as seen here.
A 155 mm artillery shell fired by a United States 11th Marine Regiment M-198 howitzer
USMC M-198 firing outside of Fallujah, Iraq in 2004

أنظر أيضاً

شعار قاموس المعرفة.png

المصادر

الموسوعة المعرفية الشاملة

  • TM 9-2300
  • Holmes, Richard, The World Atlas of Warfare: Military Innovations that Changed the Course of History, Viking Press 1988
  • McCamley, N. J., Disasters Underground, Pen & Sword Military (2004)
  • قالب:Cite website
  • Maj Gen AGL McNaughton The Development of Artillery in the Great War, Canadian Defence Quarterly Vol 6 No 2, January 1929
  • Ordway, Frederick I., History of Astronautics Symposium: Mar Del Plata, Argentina, October 1969, Technology and Culture, Vol. 11, No. 3 (Jul., 1970)
  • Browne, J. P. R., & Thurbon, M. T., Electronic Warfare, Brassey's Defence Publishing, London, 1998
  • International Aeronautic Federation, Interavia, p. 262, v.32, 1977 (Jan-Jun), Jane's Information Group, London
  • Schmidtchen, Volker (1977), "Riesengeschütze des 15. Jahrhunderts. Technische Höchstleistungen ihrer Zeit", Technikgeschichte 44 (2): 153–173 (162–164) 

قراءات أخرى

  • Hogg, Oliver Frederick Gillilan, Artillery: Its Origin, Heyday and Decline (Hamden, 1970)
  • Bailey, J.B.A., Field Artillery and Firepower (Naval Institute Press, 2003)

وصلات خارجية

Wikiquote-logo.svg اقرأ اقتباسات ذات علاقة بمدفعية، في معرفة الاقتباس.
  • ^ Schmidtchen 1977, p. 162