امتياز شمال الحماد البحري

خريطة منطقة امتياز شمال الحماد البحري.

امتياز شمال الحماد البحري، هي منطقة امتياز للتنقيب عن الغاز الطبيعي، شمال شرق البحر المتوسط، في المياه الاقليمية المصرية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الموقع

منطقة امتياز شمال الحماد البحري.
المصدر: [1].

تقع منطقة امتياز شمال الحماد البحري على بعد 94 كم تقريباً من مدينة دمياط و109 كم من مدينة الإسكندرية. يقع البلوك إلى الشمال مباشرة من بحيرة البرلس ويمثل ساحل المتوسط حدوده الجنوبية. تمتد الحدود الشمالية للبلوك في البحر لمسافة 49 كم ليصل أقصى عمق للمياه إلى 250 متر. يقع البلوك في منطقة ذات بنية تحتية راسخة لإنتاج ونقل مكثفات الغاز. ويصل إجمالي مساحة الامتياز 1927 كم².


التطوير

الشركات المسئولة عن تطوير المنطقة هي إلف أكيتين Elf AQ والشركة المصرية الدولية للزيت (إني).

الاكتشافات

يقع البلوك إلى الغرب مباشرة من حقول أبو ماضي للغاز (شرق بلطيم، شمال بلطيم، جنوب بلطيم). ويقع أيضاً شرق وجنوب شرق حقول دمياط للغاز. بالإضافة غلى ذلك فقد تقدمت الشركة المصرية الدولية للزيت بمقترح لتطوير حقل آتن، وتقدمت ب پ بمقترح لتطوير حقل رحمات.

في 1 يوليو 2020، أعلنت إيني عن اكتشاف حقل غاز جديد في منطقة امتياز شمال الحماد. وقالت الشركة في بيانها، إن الاكتشاف الجديد يقع على عمق 22 متراً وعلى بعد 11 كم من الساحل و12 كم من شمال غربي من حقل نورس وحوالي 1 كم غربًا من حقل بلطيم جنوب غرب.

وأشارت إلى أنه اكتشف البئر عمود غاز بسمك 152 مترًا داخل الأحجار الرملية في العصر الميسيني لتكوين أبو ماضي مع خصائص بتروفيزيائية ممتازة، لافتة إلى أنه سيتم اختبار البئر للإنتاج وهو يؤكد إمكانات الغاز والمتكثفات في المياة البحرية المصرية الضحلة. ولفتت إيني، إلى أنها ستبدأ مع شركائها ب پ وتوتال]، بالتنسيق مع قطاع البترول المصري، في وضع خيارات التصور لهذا الاكتشاف الجديد، بهدف التتبع السريع للإنتاج من خلال تحقيق أقصى استفادة مع البنىة التحتية الحالية للمنطقة.[1]

وأوضحت أنه بالتوازي مع أنشطة التطوير المرتبطة بهذا الاكتشاف الجديد، ستواصل استكشاف منطقة نورس الكبرى بحفر بئر استكشافية أخرى تسمى Nidoco NW-1 DIR في امتياز أبو ماضي غرب.


حقل بشروش

يقع حقل بشروش ضمن منطقة امتياز شمال الحماد في دلتا النيل، على بعد 11 كم من الشواطيء المصرية. يقدر الإنتاج المحتمل من الغاز في الحقل بحوالي نصف مليار متر مكعب يومياً.

في 8 يوليو 2020، أعلنت إيني عن حفر أول بئر استكشافي في منطقة امتياز شمال الحماد البحري، باسم بشروش، على عمق 22 كم تحت سطح الماء. يقع حقل بشروش على بعد 11 كم من الساحل و12 كم شمال غرب حقل نورس، وحوالي 1 كم غرب حقل بلطيم الجنوبي الغربي.

وبحسب البيان فإنه تم اكتشاف عمود من الغاز بسمك 152 مترًا، وسيخضع هذا البئر للإنتاج، وقالت الشركة إنها ستبدأ مع شركائها بي بي وتوتال الفرنسية وبالتعاون مع قطاع البترول المصري في فحص خيارات تطوير هذا الاكتشاف. وبحسب الشركة فإنها ستواصل الاكتشاف في منطقة نوروس الكبرى، من خلال حفر بئر جديد هذا العام في امتياز أبو ماضي الغربي.

وحسب إني، فإن اكتشاف بشروش هو تأكيد إضافى لمشروعات الغاز والإمكانات المكثفة فى التكوينات الهامة فى هذا القطاع من المياه البحرية المصرية، مما سيعزز مكانة البلاد فى قطاع الطاقة، كما أن إينى ستطلق خيارات التطوير لتسريع بدء الإنتاج السريع من خلال أقصى قدر من الاهتمام بالبنية التحتية الموجودة بالفعل فى المنطقة.

بئر نيدوكو

وبجانب تطوير الاكتشاف الجديد، ستواصل إينى استكشاف "منطقة نوروس الكبرى" بحفر بئر استكشافى آخر يسمى نيدوكو NW-1 DIR خلال العام الجارى، كما تواصل الشركة الإيطالية تعزيز العلاقات مع مصر لمواصلة الاكتشافات الجديدة، وتقديم نتائج ملموسة.

قال الدكتور ماهر عزيز، عضو المجلس العالمى للطاقة، إن هذا الحقل يتواجد في طبق حامل سمكه 152 مترا وهو مخزون جيد من الغاز، حيث يضاف إلى كل الكشوفات التي ظهرت حتى الآن.

ولفت عضو المجلس العالمى للطاقة إلى أن مصر ذاخرة بمكنون يكشف عن ذاته يوما بعد يوم من الاكتشافات الخاصة بحقول الغاز، موضحا أنه كان هناك 75 كشفا خلال السنوات الماضية، تلاها 41 كشفا في عام 2014، وفى عام 2015 تم اكتشاف حقل ظهر ليصبح الاحتياطي للغاز مع نهاية عام 2015، 70 تريليون متر مكعب.

وأشار عضو المجلس العالمى للطاقة إلى أن مخزون الغاز في مصر سيزيد عن 100 تريليون قدم مكعب من الغاز خلال الفترة الراهنة، وستكون مصر على مدار ربع قرن مركزا محوريا لتبادل الطاقة في الشرق المتوسط.

وأوضح عضو المجلس العالمى للطاقة أنه يتم يومياً اكتشاف 3 مليارات متر مكعب من الغاز في مصر، لافتاً إلى أن حقل بشروش يضيف نصف مليار يومياً من الغاز.[2]

في 16 سبتمبر 2020، أعلنت إني نتائج تقديرية جديدة لبئر نيدوكو الاستكشافي في منطقة امتياز شمال الحماد بالبحر المتوسط، بتقديرات أولية تصل لنحو 4 تريليون قدم مكعب.[3]

ويتواجد البئر الاستكشافي نيدوكو NW-1 [4] على عمق 16 متر، على مستوى تكويني جديد لم تتم مواجهته من قبل في حقل النورس الحالي، وبذلك ترتفع كميات الغاز المتوقعة من منطقة النورس الكبرى. أسفر حفر البئر الاستكشافى نيدوكو NW-1 عن وجود رمال حاملة للغاز يبلغ إجمالى سمكها 100 متر، منها 50 متراً داخل رمال طبقة الپلايوسين لتكوينات كفر الشيخ، و50 متراً داخل الحجر الرملى للعصر الميسينى لتكوينات أبو ماضى، حيث يتمتع كلا المستويين بخصائص پتروفيزيائية جيدة. [5]

ومن المقرر أن يتم تشغيل الحقل من قبل شركة بتروبيل، وهي شركة مشتركة بين إيوك والشريك الوطني (الهيئة المصرية العامة للبترول).


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ ""إيني" الإيطالية تعلن اكتشاف حقل غاز جديد في المياه المصرية". العربية نت. 2020-07-01. Retrieved 2020-07-01.
  2. ^ "مجلس الطاقة: حقل بشروش سيزيد احتياطى الغاز بمصر عن 100 تريليون متر مكعب".
  3. ^ "«إيني»: 4 تريليونات قدم مكعب تقديرات حقل الغاز الجديد في النورس". جريدة المصري اليوم. 2020-09-16. Retrieved 2020-09-16.
  4. ^ "10 معلومات عن كشف جديد للغاز بمنطقة نورس الكبري في البحر المتوسط". جريدة اليوم السابع. 2020-09-16. Retrieved 2020-09-16.
  5. ^ "Eni, new gas discovery in the "Great Nooros Area", Mediterranean Sea, Egypt". إني. 2020-09-16. Retrieved 2020-09-16.