وحدات حماية الشعب

وحدات حماية الشعب
Yekîneyên Parastina Gel.jpg
العلم الرسمي لوحدات حماية الشعب.
نشطة 2011-الآن
البلد سوريا
الولاء كردستان الغربية[1]
اللجنة العليا الكردية (رسمياً)
حزب الاتحاد الديمقراطي (بحكم الأمر الواقع)
النوع المشاة الخفيفة
الدور المقاومة المسلحة
الحجم 45.000[2] [3] - 50.000[4]
الكنية YPG
الاشتباكات

الثورة السورية 2011-2013

القادة
القائد العام صيبان حمو
المتحدث الرسمي ريدور كسليل
المتحدث الرسمي خبات ابراهيم
أبرز
القادة
نوجين ديريك (قائد حلب)
جيوان ابراهيم (قائد القامشلي)
سيمشيد عثمان (قائد رأس العين)
روشنا عقيد(قائد رأس العين)

وحدات حماية الشعب (كردية: یەكینەكانی پاراستنی گەل/Yekîneyên Parastina Gel [5])، تشتهر اختصاراً YPG، هي الجناح المسلح الرسمي للجنة العليا الكردية. اتهمت المليشيا بوصفها الجناح المسلح لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، بالرغمن من إنكارهم هذا. اتخذت الجماعة موقف الدفاع، مقاتلة ضد أي مجموعة لديها نية في أن تمتد الحرب الأهلية السورية للمناطق المأولة بالأكراد. [6] [7] الجماعة أسسها الاتحاد الديمقراطي واللجنة العليا الكردية بعد اشتباكات القامشلي لكنها لم تبدأ في ممارسة أنشطتها إلا مؤخراً.[8] بعد توقيع اتفاقية اربيل من قبل حزب الوحدة الديمقراطي والمجلس الوطني الكردي أصبح الجناح المسلح تحت قيادة اللجنة العليا الكردية وإن كانت في حقيقة الأمر لا تزال هي الجناح المسلح كما كانت في السابق[9]—وهي المسئولة عن الحفاظ على النظام وحماية أرواح المقيمين في الأحياء الكردية.[10][11][12]

تتكون وحدات حماية الشعب من شباب المناطق الكردية في سوريا. وتعتبر نفسها مليشيا شعبية ديمقراطية وتعقد انتخابات داخلية لتعيين قياداتها.[13] على الرغ من الأغلبية الكردية، فالجماعة جذبت بعض العرب المنشقين عن تيار المعارضة.[14] وتشتهر وحدات حماية الشعب بأنها تضم أعداد كبيرة من النساء المقاتلات. [15]

في أواخر يوليو 2012، أخرجت وحدات حماية الشعب قوات الأمن الحكومية من مدينة عين العرب واستولتى على عامودا‎ وعفرين.[11][12][16] في ديسمبر 2012، كانت وحدات حماية الشعب تضم 8 ألوية. بعض من هذه الألوية كان له نشاط في عفرين، القامشلي، عين العرب وسـِر كاني.[17]

استعر النزاع بين وحدات حماية الشعب والإسلاميين بعد طرد جماعة جهادية من بلدة عين العرب الواقعة على الحدود السورية. [18]

قوات لواء ثوار الرقة إلى جانب وحدات حماية الشعب الكردي في كوباني، 29 يناير 2015.

في 29 يناير 2015 أعلن الجيش السوري الحر انتهاء المعارك في عين العرب إلى جانب وحدات حماية الشعب بعد تحريرها من داعش.[19]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

كتيبة الحرية العالمية

الأكراد يحتفلون ببرومفيلد لأنه قتل دفاعا عنهم، سورتش، 12 يونيو 2015.

في يونيو 2015، بدأت وحدات حماية الشعب في اتخاذ تشكيلاً أكثر تنظيمية، حيث ضمت مجموعة من المقاتلين الأجانب من مختلف الجنسيات، تحت اسم كتيبة الحرية العالمية، للمشاركة في العمليات العسكرية ضد داعش. تضم الكتيبة مقاتلين من ألمانيا، إسپاانيا، اليونان، والبعض من تركيا، وآخرون من دول البلقان، التحقوا بشكل فردي بوحدات حماية الشعب الكردية في غربي كردستان لمحاربة تنظيم داعش، ورفع الظلم عن الناس على حد قول سركند ميجي أولم، قائد كتيبة الحرية العالمية.

وأضح سركند: "أن هدف الكتيبة محاربة تنظيم داعش الفاشي، الذي يستقطب الإرهابيين في الشرق الأوسط، وينشرونهم بين الشعوب في المنطقة، ولا سيما في غرب كردستان لهذا السبب أسسنا هذه الكتيبة". مضيفاً: "وسننضم غداً إلى المعارك، ونتجه صوب تل أبيض لنوحّد بين مقاطعة الجزيرة، وكوباني، ونقول لكل العالم أن شعوب المنطقة، الكورد، والعرب، والسريان ليسوا وحدهم. ونعدّ رفاقنا بتوسيع النضال".[20]

أغلب المقاتلين الأجانب الذين ينظمون إلى وحدات حماية الشعب هم من أحزاب، وتيارات يسارية عالمية مثل الحزب الشيوعي الإسپاني، والحزب الشيوعي الماركسي اللينيني التركي، الحزب الماوي الماركسي، وقوات الحرية المتحدة.

المقاتلون الأجانب يشاركون القتال مع القوات الكردية منذ ما قبل 2013 في أكثر من جبهة، وفقد أربعة منهم حياتهم في معارك كوباني، وخمسة في الجزيرة بينهم أمريكي، ألماني، أسترالي، والعديد من الأتراك، وبات الصراع في مناطق التصادم بين داعش ووحدات حماية الشعب يتحول تدريجياً إلى صراع آيديولوجي حاد بين اليسار العالمي المسلح، والتطرف الديني أكثر من كونه صراعٌ على الجغرافية، والسلطة.

وفي 12 يونيو 2015، أكدت وحدات حماية الشعب مقتل مواطن أمريكي كان يحارب في صفوفها ضد تنظيم الدولة في منطقة كوباني شمال سوريا.[21] وفي بلدة سوروتش القريبة، تجمع مئات الأكراد الذين أطلقوا الألعاب النارية رافعين الأعلام الكردية، وهتفوا "الشهيد لا يموت". ونقل الجثمان إلى مدينة أضنة حيث من المتوقع أن ينقل من هناك إلى الولايات المتحدة. وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت في 10 يونيو مقتل برومفيلد في سوريا، من دون أن تؤكد ما إذا كان قضى خلال مشاركته في القتال إلى جانب القوات الكردية ضد تنظيم الدولة.


تحرير تل أبيض

تل أبيض بعد استعادة قوات حماية الشعب سيطرتها عليها في 17 يونيو 2015.

في 17 يونيو 2015 بعد الاشتباكات بين القوات الكردي ومسلحي داعش، تمكنت قوات حماية الشعب من تحرير مدينة تل أبيض وإعادة النازحين منها، مكذباً التوقعات التركية بالتطهير العرقي. وحسب تصريحات حقي كوباني، القيادي بوحدات حماية لاشعب، فإن النازحون يعودون إلى تل أبيض، والوضع الأمني تحت السيطرة، وقد اتخذنا إجراءات لحماية النازحين العائدين وتوفير المستلزمات الضرورية لهم، كما اتخذنا تدابير لمنع تسلل إرهابيي داعش إلى صفوفهم. وأشار إلى أن خروج المدنيين من تل أبيض كان أمراً طبيعياً نظرا إلى احتدام المعارك، والمخاوف من احتمال أن يقوم إرهابيو داعش باتخاذهم كدروع بشرية"، مؤكداً أن "المزاعم التي أطلقها البعض، وخصوصاً تركيا والفصائل المسلحة الموالية لها، والتي تحدثت عن تهجير لأهالي تل أبيض من قبل وحدات حماية الشعب هي اتهامات كاذبة".[22]

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ http://rudaw.net/english/middleeast/syria/13112013
  2. ^ Kurds Build Bridges At Last
  3. ^ Die Saat geht auf
  4. ^ In Syria, Kurds are fighting their own war against Islamists, and winning Public Radio International, 26 November 2013
  5. ^ http://hawarnews.com/index.php/2013-02-14-17-56-33/2093-2013-05-08-07-16-14
  6. ^ http://www.vice.com/read/meet-the-ypg
  7. ^ http://rudaw.net/english/interview/22072013
  8. ^ http://www.vice.com/read/meet-the-ypg
  9. ^ van Wilgenburg, Wladimir (5 April 2013). "Conflict Intensifies In Syria's Kurdish Area". Syria Pulse. Al Monitor. Retrieved 24 April 2013.
  10. ^ "The battle for control in Syria". Daily News Egypt. Retrieved 2012-08-19.
  11. ^ أ ب "Liberated Kurdish Cities in Syria Move into Next Phase". Rudaw. 25 July 2012. Retrieved 28 July 2012.
  12. ^ أ ب "Kurdish muscle flexing". Jerusalem Post. 14 November 2012. Retrieved 14 November 2012.
  13. ^ Ahmad, Rozh. "A Rare Glimpse Into Kurdish Armed Forces in Syria." Rudaaw. August 5, 2012. Accessed September 27, 2012. http://www.rudaw.net/english/news/syria/5051.html
  14. ^ Meseguer, David (9 February 2013). "Arabs join Kurdish militia in Aleppo". Firat News. Retrieved 10 February 2013.
  15. ^ http://en.firatnews.com/news/news/al-nusra-attacks-ypg-s-women-fighters-in-serekaniye.htm
  16. ^ Kurds Give Ultimatum to Syrian Security Forces
  17. ^ http://scientiahumana.org/2012/12/04/the-kurdish-protection-units-have-formed-a-new-brigade-in-the-al-bab-region/
  18. ^ http://english.ahram.org.eg/NewsContent/2/8/76750/World/Region/Kurds-expel-jihadists-from-flashpoint-Syrian-town-.aspx
  19. ^ "الجيش الحر: ساهمنا في تحرير كوباني مع الأكراد". العربية نت. 2015-01-29. Retrieved 2015-01-29.
  20. ^ "يساريون اجانب في غرب كوردستان: نحارب من أجل عودة الشيوعية والنظام الاشتراكي". كل العراق. 2015-06-11. Retrieved 2015-06-14.
  21. ^ "الأكراد يؤكدون مقتل أمريكي حارب لجانبهم ضد تنظيم الدولة". عربي 21. 2015-06-12. Retrieved 2015-06-14.
  22. ^ "قيادي كردي ينفي سعي أكراد سورية للانفصال أو تشكيل دولة مستقلة". سپوتنيك. 2015-06-17. Retrieved 2015-06-17.