تفجيرات الريحانية 2013

تفجيرات الريحانية 2013
تفجيرات الريحانية 2013.jpg
المكان الريحانية، محافظة هاتاي، تركيا
الإحداثيات 36°16′09″N 36°34′02″E / 36.26917°N 36.56722°E / 36.26917; 36.56722الإحداثيات: 36°16′09″N 36°34′02″E / 36.26917°N 36.56722°E / 36.26917; 36.56722
التاريخ 11 مايو 2013
13:45 (EEST)
نوع الهجوم
تفجيران متزامنان بسيارة مفخخة
الوفيات 46[1]
المصابون
140

في 11 مايو 2013، وقع تفجيران بسيارة مفخخة في بلدة الريحانية، محافظة هاتاي، تركيا. قتل في الهجوم 46 شخص على الأقل وجرح أكثر من 140 آخرين.[2] كان هذا الهجوم أعنف هجوم تشهده الأراضي التركية.[3][4]

في 12 مايو اعتقل 10 مواطنين أتراك، يعتقد أنهم على صلة بالمخابرات السورية.[5] تشتبه السلطان في ميرهاك اورال، ويعتقد أنه يقيم في سوريا حالياً، وزعيم الجماعة الماركسية السابقة، ويعتقد أنه أعاد تشكيل الجماعة لتنفيذ الهجوم. كانت جماعته، أسيلسيلر، ناشطة في تركيا في السبعينيات والثمانينيات، و"كانت يعتقد لوقت طويل أنها تشكلت بواسطة المخابرات السورية".[6]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

خلفية

تقع الريحنية في أقصى جنوب تركيا بالقرب من الحدود السورية. تدفع الكثير من اللاجئين السوريين عبر البلدة فراراً من الثورة السورية. معبر سيلڤگوزو-باب-الهوا القريب، والذي يديره الثوار من الجانب السوري، هو أكثر المعابر ازدحاماً على الحدود بين البلدين.[7]

في 3 أكتوبر 2012، أطلقت مدافع الهاون السورية وقتلت 5 مواطنين على الحدود التركية في بلدة أقجةقلعة جنوب شرق تركيا. شهدت الحدود القريبة من الريحانية هجمة قاتلة سابقة في 11 فبراير، 2013، عندما حدث انفجار أودى بحياة 17 شخص وأصيب أكثر من 30.[8]


التفجيرات

مظاهرة في تركيا تندد بتفجيرات الريحانية، مايو 2013.

تُركت السياراتين المفخختين في وسط البلد وبالقرب من مكتبة البريد. وقع الإنفجار الأول حوالي الساعة 1:45 م[2] والثاني بعدها بخمسة عشر دقيقة. الأشخاص الذين حاولوا مساعدة الجرحى من الانفجار الأول أصيبوا في الانفجار الثاني.[8]

النتائج

انتشر الذعر في الريحانية في أعقاب التفجيرين، وحاول الكثير من الأشخاص الفرار من البلدة.[2] اندلعت أيضاً الاشتباكات بين الأتراك والسوريين في الريحانية وأطلقت الشرقة الرصاص في الهواء لتفريق الجموع.[7] بعد التفجيرات هاجم المقيمون الأتراك في المدينة اللاجئين السوريين والسيارات التي تحمل لوحات سورية.[8]

رداً على الهجوم، أرسلت الحكومة التركية أعداد كبيرة من القوات الجوية والبرية لتعزيز التواجد العسكري في المنطقة.[9]

ردود الفعل

محلية

دولية

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ 43 killed, over 100 injured as blasts rock Turkish town on Syrian border (PHOTOS, VIDEO)
  2. ^ أ ب ت "Death toll rises to 42 as explosions hit Turkish town on border with Syria". Hurriyet Daily News. 11 May 2013. Retrieved 11 May 2013.
  3. ^ "Deadliest Terror Attack in Turkey's History Might Be Another Attempt to Derail Peace Talks? But Which One? Syria or PKK?". The Istanbulian. 11 May 2013. Retrieved 11 May 2013.
  4. ^ "Turkey Blames Syria's Assad for Its Deadliest Terror Attack". Bloomberg News. 11 May 2013. Retrieved 11 May 2013.
  5. ^ USA Today, 12 May 2013 [1]
  6. ^ Huffington Post, 12 May 2013 [2]
  7. ^ أ ب Cheviron, Nicholas (11 May 2013). "Dozens dead in Turkey car bombings near Syria border". AFP. Retrieved 11 May 2013.
  8. ^ أ ب ت "Blasts kill dozens in Turkish town Reyhanli on Syria border". BBC News. 11 May 2013. Retrieved 11 May 2013.
  9. ^ "Turkey sends military reinforcements to Syrian border after blast". Cihan. 11 May 2013. Retrieved 11 May 2013.