العدوان الأمريكي على سوريا 2013

العدوان الأمريكي على سوريا، هو تدخل عسكري أمريكي محتمل، في أعقاب اتهام النظام السوري باستخدام الأسلحة الكيميائية في الهجوم الذي وقع على الغوطة بمحافظة ريف دمشق في 21 أغسطس 2013.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

خلفية

في 23 أغسطس 2013 أجرت مصادر أمنية أمريكية واوروپية تقييم أولي يفيد بإستخدام القوات السورية لأسلحة كيميائية، ومن المرجح أنه تم بموافقة حكومة الرئيس بشار الأسد. حذرت المصادر أنه، نظراً لأن هذا التقييم أولي، فلا نزال نسعى للحصول على دليل قاطع، وربما يستغرق هذا أيام أو أسابيع أو أكثر من ذلك.[1] في 23 أغسطس، زعم مسئولون أمريكيون أن أجهزة استخباراتهم قد تحققت من وجود نشاط في مواقع أسلحة كيميائية سورية، قبل وقوع الهجوم في 21 أغسطس.[2] استشهدت فورين پوليسي بمصادر مجهولة في تقرير نشرته، يقول أن: "خدمات المخابرات الأمركية" اعترضت اتصالات، بعد ساعات من وقوع الهجوم، بين موظف في وزارة الدفاع السورية وقائد في وحدة الأسلحة الكيميائية، يطالب فيه باجابات عن غارة عامل الأعصاب. حسب التقرير، يعتقد المسئولون الأمريكيون أن هذه الهجمات نفذها النظام السوري معتمدة على محتوى المكالمات، بالرغم من أنهم غير متأكدين من الشخص الذي أمر بالهجمات.[3][4]

الرئيس الروسي ڤلاديمير پوتن[5] قال لرئيس وزراء المملكة المتحدة ديڤد كاميرون أنه ليس هناك دليل على أن الأسلحة الكيميائية تم استخدامها من قبل النظام السوري. زعم مسئول في وزارة الخارجية الإيرانية أن روسيا قدمت دليل لمجلس الأمن، يشمل صور بالقمر الصناعي، تظهر أن الأسلحة الكمييائية تم استخدامها من قبل الثوار وليس من قبل النظام السوري.[6]


الاستعدادات الأمريكية

في أعقاب ذلك، قامت الولايات المتحدة بنشر 100 صاروخ توماهوك الجوال نحو سوريا.[7] بعد عدة أيام من التردد في الاستجابة للهجمات الكيميائية المزعومة، صرح الرئيس باراك اوباما في 31 أغسطس، أنه قرر هذه الهجمات تبرر القيام بهجمات عقابية من قبل الجيش الأمريكي، لكنه قال أنه سيطلب موافقة الكونگرس قبل الموافقة على التحرك العسكري.[8]

بلدان مشاركة محتملة

كانت حكومة المملكة المتحدة تدرس القيام بعمل عسكري، لكن مجلس العموم امتنع عن إعطائها الموافقة، مما دفع كاميرون للتخلي عن خططه في التدخل العسكري في سوريا وجعله أول رئيس وزراء بريطاني يمنعه البرلمان من القيام بحراك عسكري.[9][10] تدرس فرنسا القيام بحراك عسكري، حسب الرئيس [[فرانسوا اولاند]،[11] بينما دعت الحكومة التركية لبذل المزيد من الجهد ليس فقط لمعاقبة الحكومة السورية لاستخدامها الأسلحة الكيميائية، لكنه كذلك للإطاحة بالأسد من السلطة.[12]

رد الفعل

حذرت إيران من أن هذه الغارات سوف تقابل بهجمات انتقامية ضد إسرائيل.[13] سيكون التحرك العسكري الفرنسي أو الأمريكي بدون موافقة مجلس الأمن. وقال موظفون روس أن التحرك العسكري الدولي بدون موافقة مجلس الأمن يعد انتهاكاً للقانون الدولي.[14] كذلك حذرت الصين من التدخل العسكري في سوريا، قائلة بأنه سيكون له "عواقب كارثية" داخل المنطقة.[15]

صرح المفتش الأمم اسابق هانز بليكس لصحيفة أفتونبالدت السويدية بأنه لن يكون هناك أي تحرك عسكري وأن عقوبات الأمم المتحدة ليست فعالة.[16] وصرح ماگوس نورل، خبير الشرق الأوسط في وكالة أبحاث الدفاع السويدية، بأن "تمرير الأمور عن طريق مجلس الأمن هو مجرد ذريعة لعدم القيام بأي شي، لأننا نعلم أن الڤيتو سوف يستخدم... من الواضع أن الأسد لا يبالي بالأمم المتحدة." [17]

الانتشار العسكري

نشرت البحرية الأمريكية سفن في شرق البحر المتوسط والبحر الأحمر بعد أيام من الهجمات. في البداية تم نشر خمس مدمرات فئة-ألرليگ بورك في شرق المتوسط: يو‌إس‌إس باري، يو‌إس‌إس ستوت، يو‌إس‌إس رامدج، يو‌إس‌إس ماهان، ويو‌إس‌إس گراڤلي.[18] مجموعة الهجوم الحاملة يو‌إس‌إس هاري ترومان تشمل الطرادات فئة-تيكوندروگا يو‌إس‌إس گتيسبورگ ويو‌إ‌إس سان ياسينتو والمدمرات فئة أرليگ بورك يو‌إس‌إس بلكلي ويو‌إس‌إس ماسون وعبروا قناة السويس في 18 أغسطس في طريقهم إلى المحيط الهندي[19]، حيث سيلتقون مع مجموعة الهجوم الحاملة يو‌إس‌إس نيمتز، والتي تحركت تجاه البحر الأحمر في 1 سبتمبر، لوضعهم ضمن نطاق إنتشار أكثر سهولة في شرق المتوسط. السفن الأخرى ضمن مجموعة يو‌إس‌إس نيمتز، هي الطراد يو‌إس‌إس پرينستون، من فئة تيكوندروگا وثلاث طرادات من فئة أرليگ-بروك، وهي يو‌إس‌إس شوپ، يو‌إس‌إس ستوكدال، ويو‌إس‌إس وليام پ. لورنس.[20][21]

في 30 أغسطس، وصلت منصة النقل البرمائي يو‌إس‌إس سان أنطونيو إلشرق المتوسط للانضمام للمدمرات الخمسة الموجودة هناك. عناصر تحمل سان أنطونيو عناصر من وحدة المشاة البحرية رقم 25.[22] في الوقت نفسه تحركت يو‌إس‌إس كيرسارج وهي سفينة هجومية برية فئة-واسپ إلى البحر الأحمر حاملة عناصر إضافية من وحدة المشاة البحرية رقم 26.[23][24]

في 29 أغسطس، الفرقاطة الفرقاطة الفرنسية تشيڤاليه پول طراز-هوريزون غادرت ميناء في طولون متجهة لشرق البحر المتوسط.[25]

اعتراض روسيا لصواريخ في المتوسط

في 2 سبتمبر 2013 أُطلق صاروخان بالسيتيان في البحر المتوسط، وحسب جريدة السفير اللبانية، فقد نجحت الدفاعات الروسية في إسقاطهما.

في البداية نفت إسرائيل الأمر وأكدته روسيا، ثم أصدرت إسرائيل بيان تعلن فيها أنها أطلقت الصاروخين في إطار مناورة أمريكية إسرائيلية مشتركة وسقطا في البحر ولا علاقة لهما بالأزمة السورية. لكن وفقا للمصدر فإن هذين الصاروخين أطلقتهما القوات الأمريكية من قاعدة تابعة لحلف شمال الأطلسي في إسبانيا، وكشفتهما الرادارات الروسية فوراً حيث قامت الدفاعات الروسية بمواجهتهما، فتم تفجير أحدهما في الجو في حين تم حرف الصاروخ الآخر عن مساره وأسقط في البحر.[26]

وأضاف المصدر إن هذه المواجهة المباشرة غير المعلنة بين موسكو وواشنطن، زادت من ارباك إدارة أوباما وتيقّنها أكثر أن الجانب الروسي مستعد للذهاب حتى النهاية في القضية السورية، وأنه لا مخرج للمأزق الأمريكي إلا عبر مبادرة روسية ما تحفظ ماء وجه الإدارة الأميركية، كما أن لا سلم ولا حرب في سوريا خارج الارادة الروسية.

بعد الحادث، زادت موسكو من عدد خبرائها العسكريين في سوريا، كما دفعت بالمزيد من القطع الحربية والمدمرات تعزيزا لتواجدها العسكري في المتوسط، واختارت توقيت الاعلان عن مبادرتها بشأن وقف العدوان على سوريا بعد قمة العشرين، التي أعقبتها زيارتان متعاقبتان لكل من نائب وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان ووزير الخارجية السوري وليد المعلم، حيث تم صياغة المخرج مع الجانب الروسي بشكل أفضى إلى إعلان سوري بالموافقة على المبادرة الروسية لجهة وضع السلاح الكيميائي السوري تحت إشراف دولي، واستعداد سوريا للانضمام الى معاهدة منع انتشار السلاح الكيميائي.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الخطة الأممية للأسلحة الكيميائية

Following a suggestion from the US that the complete handover of Syrian chemical weapons within a week might be enough to avert military action, Russia and Syria began to pursue this potential diplomatic solution. On 10 September Syria said that it would be willing to sign the Chemical Weapons Convention, halt weapons production and allow UN inspectors access to its stockpiles. Joining the Convention would also imply a commitment to the destruction of its chemical weapons stocks. Debates began at the UN over the terms of a resolution regarding the issue. The US put on hold its attempt to gain Congressional authorization for military strikes, while stressing that the UN initiative could not be a mere delaying tactic.[27] The US also said it would wait for the UN inspectors to report back.[28]

Yochi Dreazen writing in Foreign Policy pointed out that implementation of such a plan would not be easy: "Taking control of Assad's enormous stores of the munitions would be difficult to do in the midst of a brutal civil war. Dozens of new facilities for destroying the weapons would have to be built from scratch or brought into the country from the U.S., and completing the job would potentially take a decade or more." The success of the plan would depend on Syria revealing 100% of its stockpile, much of which is mobile and spread across dozens of sites - and it would be difficult, particularly in civil war conditions, to verify that this had happened.[29]

مقترحات حل النزاع السوري

A pre-Geneva-II preparation meeting planned by senior US and Russian diplomats for 28 August 2013 in The Hague was postponed by the US Department of State because of "ongoing consultations" relating to the 21 August Ghouta attacks. A Department of State representative stated that the US "would work with Russia to reschedule [the] planned meeting and that the alleged chemical weapons attack demonstrated the need for a 'comprehensive and durable political solution'."[30] On 6 September, US president Obama stated that he and Russian president Putin agreed that the "underlying conflict" in Syria could "only be resolved through a political transition as envisioned by the Geneva I and Geneva II process".[31]


انظر أيضاً

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ Mark Hosenball (23 August 2013). "Initial Western intelligence finds Syrian forces used chemical weapons". Reuters. Retrieved 23 August 2013.
  2. ^ "U.S. detected activity at Syria chemical weapons sites before attack". CBS News. 23 August 2013.
  3. ^ Richard Hall (2013-07-29). "Syria crisis: As US prepares to reveal intelligence on suspected Damascus chemical weapons attack, what do we know already? - Middle East - World". The Independent. Retrieved 2013-08-31.
  4. ^ "Exclusive: Intercepted Calls Prove Syrian Army Used Nerve Gas, U.S. Spies Say". Thecable.foreignpolicy.com. 2013-08-27. Retrieved 2013-08-31.
  5. ^ "Russia says Western attack on Syria would be 'catastrophic'". The Washington Post. 26 August 2013. Retrieved 28 August 2013.
  6. ^ "Russia and Iran Warn Against Intervention in Syria". TIME. 27 August 2013. Retrieved 27 August 2013.
  7. ^ "Western attack to punish Syria likely to begin with barrage of more than 100 missiles in 48 hour blitz=The Telegraph". 27 August 2013. Retrieved 27 August 2013.
  8. ^ "Obama will seek congressional approval before any military action against Syria". NBC News. 31 August 2013. Retrieved 31 August 2013.
  9. ^ http://www.independent.co.uk/news/uk/politics/syria-crisis-its-usually-the-mps-who-are-gungho-for-going-to-war-8792371.html Syria crisis: It’s usually the MPs who are gung-ho for going to war...
  10. ^ "Syria crisis: Cameron loses Commons vote on Syria action". BBC News. 30 August 2013. Retrieved 31 August 2013.
  11. ^ "France's Plan of Attack in Syria". Slate France. 30 August 2013. Retrieved 31 August 2013.
  12. ^ "For Turkey, Planned U.S. Missile Strikes on Syria Not Good Enough". TIME. 30 August 2013. Retrieved 31 August 2013.
  13. ^ "Strike on Syria Would Lead to Retaliation on Israel, Iran Warns". NYTimes. 29 August 2013. Retrieved 29 August 2013.
  14. ^ Miklaszewski, Jim (27 August 2013). "Military strikes on Syria 'as early as Thursday,' US officials say". NBCNews. Retrieved 27 August 2013.
  15. ^ "Syria crisis: Russia and China step up warning over strike". BBCNews. 27 August 2013. Retrieved 27 August 2013.
  16. ^ Lisa Röstlund (22 August 2013). "Blix: "Ingen kommer agera militärt"". Aftonbladet.se. Retrieved 26 August 2013.
  17. ^ Lisa Röstlund (22 August 2013). "Expert om Syrien: "Assad skiter i FN"". Aftonbladet.se. Retrieved 26 August 2013.
  18. ^ http://edition.cnn.com/2013/08/24/us/syria-military-options/
  19. ^ http://www.khaleejtimes.com/kt-article-display-1.asp?xfile=data/nationgeneral/2013/August/nationgeneral_August251.xml&section=nationgeneral
  20. ^ http://abcnews.go.com/blogs/politics/2013/09/uss-nimitz-carrier-moving-toward-red-sea-but-no-orders-for-syria/
  21. ^ http://www.reuters.com/article/2013/09/02/us-syria-crisis-ships-idUSBRE9810DA20130902
  22. ^ http://www.navytimes.com/article/20130830/NEWS08/308300038/Official-San-Antonio-joins-destroyers-eastern-Med
  23. ^ http://www.reuters.com/article/2013/09/01/us-syria-crisis-carrier-idUSBRE9800IT20130901
  24. ^ http://www.marinecorpstimes.com/article/20130827/NEWS08/308270036/Marine-units-positioned-near-Syria
  25. ^ http://www.lepoint.fr/editos-du-point/jean-guisnel/syrie-paris-envoie-une-fregate-en-mediterranee-orientale-29-08-2013-1718918_53.php
  26. ^ "صحيفة: روسيا أسقطت صاروخين لواشنطن في البحر وأبلغتها أن ضرب دمشق كضرب موسكو". جريدة الأهرام. 2013-09-12. Retrieved 2013-09-13.
  27. ^ The Guardian, 10 September 2013, Syria pledges to sign chemical weapons treaty and reveal scale of stockpile
  28. ^ The Guardian, 11 September 2013, Obama veers to diplomatic path on Syria chemical weapons impasse
  29. ^ Yochi Dreazen, Foreign Policy, 10 September 2013, There's Almost No Chance Russia's Plan for Syria's Chemical Weapons Will Work
  30. ^ Heritage, Timothy (27 August 2013). "Russia regrets U.S. postponement of Hague meeting on Syria". Archived from the original on 1 September 2013. Retrieved 1 September 2013. Unknown parameter |deadurl= ignored (help); Unknown parameter |coauthors= ignored (|author= suggested) (help)
  31. ^ Scherer, Michael (6 September 2013). "Obama Admits Public Opposition To Syria Strike (Transcript)". Time. Retrieved 8 September 2013. Unknown parameter |deadurl= ignored (help)