شركة الصين الوطنية للنفط البحري

(تم التحويل من China National Offshore Oil Corporation)
China National Offshore Oil Corporation
الاسم المحلي
中国海洋石油总公司
Zhōngguó Háiyáng Shíyóu Zǒnggōngsī
النوعشركة قطاع عام
تأسست1982; 39 years ago (1982
المقر الرئيسيبـِيْ‌جينگ،
الأشخاص الرئيسيون
Wang Yilin، رئيس مجلس الادارة
Li Fanrong (الرئيس التنفيذي)
الدخل715,249 مليون يوان (2018)
52,943 مليون يوان (2014)
إجمالي الأصول 1.119 تريليون يوان (2014)
إجمالي الأنصبة 461.378 مليون يوان (2014)
الموظفون98,750 (2011)[1]
الشركات التابعةCNOOC Limited
China Oilfield Services
الموقع الإلكترونيcnooc.com.cn
Footnotes / references
المصدر[2]

شركة الصين الوطنية للنفط البحري (China National Offshore Oil Corporation واختصارها CNOOC أو صينوكSEHK: 0883؛ NYSECEO؛ بالصينية: 中国海洋石油总公司 پن‌ين: Zhōngguó Háiyáng Shíyóu Zǒnggōngsī) هي ثالث أكبر شركة نفط وطنية في جمهورية الصين الشعبية بعد CNPC وصينوپك. وتـُركـِّز على استغلال واستكشاف وتطوير النفط الخام والغاز الطبيعي من البحار. أسهم ذراعها المدرج بالبورصة CNOOC Ltd shares يجري تداولها في كل من هونگ كونگ ونيويورك. الصين لخدمات حقول النفط (COSL) هي شركة فرعية شقيقة لصينوك مدرجة في هونگ كونگ.

صينوك هي شركة نفط قطاع عام، 70% من أسهمها مملوكة لحكومة جمهورية الصين الشعبية، وتقوم مفوضية الاشراف والادارة لممتلكات الدولة التابعة لمجلس الدولة بأداء حقوق والتزامات أصحاب الأسهم بالنيابة عن الحكومة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

محاولة شراء أونوكال

وفد من حكومة طالبان في زيارة لهيوستن في 4 ديسمبر 1997، للتباحث في شأن إنشاء خط أنابيب غاز عابر لأفغانستان.

في يونيو 2005، عرضت صينوك شراء شركة اونوكال مقابل 18.5 بليون دولار نقداً وهو ما كان يزيد على العرض المنافس من شڤرون تكساكو. أونوكال كانت الشركة الأمريكية التي حاولت مد خط الأنابيب عبر أفغانستان لتوصيل غاز حقل غاز دولت أباد (تركمنستان) إلى المحيط الهندي، بعيدا عن روسيا. وفي هذا السياق كان استضافت، في 4 ديسمبر 1994، وفد طالبان إلى الولايات المتحدة.

حقل أفروديت للغاز

منصة صينوك، في المياه العميقة شرق بحر الصين الجنوبي.

في 19 يونيو 2014، دخلت صينوك الصينية في مفاوضات لشراء 30-40% من حقل أفروديت من شركة نوبل إنرجي ودلك الإسرائيلية. وأعلنت صينوك أنه لو قامت الصين بشراء حصة في حقل أفروديت القبرصي الواقع في منطقة متنازع عليها مع مصر، فستكون نكسة هائلة لمصر على كافة الأصعدة.[3]

بحر الصين الجنوبي

في 13 أبريل 2019، بدأت الصين لأول مرة في استخراج الغاز الطبيعي من المياه العميقة (2590 متر عمق مائي) في بحر الصين الجنوبي. الغاز يكفي 70 مليون شخص في دلتا نهر اللؤلؤ (گوانگ‌ژو، هونگ كونگ، ماكاو، شن‌ژن، ژوهاي).[4] ويعتبر هذا نهاية احتكار شل-ب. پ للاستكشاف في المياه العميقة.

بدأت منصة الحفر البحرية المثيرة للجدل عمليات المياه العميقة في بحر الصين الجنوبي، والتي، حسب مسؤولون صينيون، ستزود منطقة الخليج الأكبر بالغاز الطبيعي المسال مستقبلياً. وتعتبر هذه أول منصة مياه عميقة صينية الصنع، وتم الانتهاء من حفر أول بئر في المياه العميقة بشرق بحر الصين الجنوبي في أبريل 2019، وفقاً للبيان الصادر عن شركة الصين الوطنية للنفط البحري (صينوك)، المشغلة لمنصة الحفر.

الهامش

  1. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة CNOOC
  2. ^ "2014 Annual Report" (PDF). CNOOC Group. 2015. Retrieved 7 May 2016.
  3. ^ "Cnooc in talks over Cyprus gas field with Noble Energy, Delek". seekingalpha.com. 2014-06-19. Retrieved 2014-06-24.
  4. ^ "First Chinese deepwater rig in South China Sea aims to supply LNG to Greater Bay Area". ساوث تشاينا مورننگ پوست. 2019-04-13. Retrieved 2019-04-15.

وصلات خارجية