سرگي لاڤروڤ

سرگي لاڤروڤ
Sergey Lavrov
Sergey Lavrov 17.03.2010.jpeg
وزير الشؤون الخارجية
الحالي
تولى المنصب
9 مارس 2004
رئيس الوزراء ميخائيل فرادوڤ
ڤيكتور زوبكوڤ
ڤلاديمير پوتن
ڤيكتور زوبكوڤ
دميتري مدڤييدڤ
سبقه إيگور إيڤانوڤ
سفير روسيا لدى الأمم المتحدة
في المنصب
22 سبتمبر 1994 – 12 يوليو 2004
الرئيس بوريس يلتسن
ڤلاديمير پوتن
سبقه يوليو ڤورونتسوڤ
خلفه أندري دنيسوڤ
تفاصيل شخصية
وُلِد (1950-03-21) 21 مارس 1950 (age 69)
موسكو، الاتحاد السوڤيتي.
الحزب روسيا المتحدة
الزوج ماريا لاڤروڤا
الأنجال إكتارينا
الجامعة الأم معهد موسكو الحكومي للعلاقات الخارجية
التوقيع
الخدمة العسكرية
الأوسمة وسام الشرف

سرگي ڤيكتوروڤيچ لاڤروڤ Sergey Viktorovich Lavrov (بالروسية: Серге́й Ви́кторович Лавро́в؛ و. 21 مارس 1950)، هو دبلوماسي روسي[1] ووزير الخارجية الروسي منذ 2004. صدق على تعيينه وزيراً للخارجية الرؤساء الروس دميتري مدڤييدڤ في 2008، وڤلاديمير پوتين في 2012.

قبلها، كان لاڤروڤ دبلوماسي سوڤيتي وسفير روسيا لدى الأمم المتحدة من 1994 حتى 2004. بالإضافة للروسية، يتحدث لاڤروڤ الإنگليزية، الفرنسية، والسنهالية.[2]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته المبكرة والتعليم

وُلد لاڤروڤ في موسكو في 21 مارس 1950[3] لأب أرمني من تبليسي[4][5] وأم روسية من جورجيا. عملت والدته في وزارة التجارة الخارجية السوڤيتية. تخرج لاڤروڤ من المدرسة الثانوية حاصلاً على المدالية الفضية. حيث كانت مادته المفضلة الفيزياء، كان يخطط لدخول معهد موسكو لفيزياء الهندسة، لكنه دخل معهد موسكو الحكومي للعلاقات الدولية وتخرج عام 1972.[3] أثناء تعليمه في المعهد درس لاڤروڤ العلاقات الدولية. سرعان ما تعلم السنهالية، اللغة الرسمية في سريلانكا، بالإضافة إلى الديڤيهية، اللغة الرسمية في المالديڤ. كذلك، تعلم لاڤروڤ الإنگليزية والفرنسية، لكنه صرح أنه غير قادر على تحدث الفرنسية بطلاقة.[بحاجة لمصدر] بعد التحاقه بالجامعة، أرسل في بعثة مع طلبة آخرين، لمدة شهر لبناء برج اوستانكينو. في العطلات الصيفية، كان لاڤروڤ يعمل في خاكاسيا، توڤا والشرق الأقصى الروسي. كل فصل دراسي كان لاڤروڤ وزملائه الطلبة يقدمون عروضاً درامية، وتم تقديمها فيما بعد على مسرح الجامعة. في السنة الثالثة من الجامعة، تزوج لاڤروڤ.[6]


عمله في الاتحاد السوڤيتي

عمله الدبلوماسي في سريلانكا

تخرج لاڤروڤ عام 1972. وفقاً لما هو معمول به في ذلك الوقت، يعمل خريجو معهد موسكو للعلاقات الدولية في وزارة الخارجية لفترة محددة. عُين لاڤروڤ مستشاراً في السفارة السوڤيتية بسريلانكا، وكان بالفعل متخصصاً في هذا البلد. في مايو من العام نفسه، أصبحت البلد الخاضعة للسيادة البريطانية السابقة جمهورية اشتراكية. في ذلك الوقت، أصبح للاتحاد السوڤيتي وسريلانكا سوق وتعاون اقتصادي وثيق، وبدأ الاتحاد السوڤيتي في اناج المطاط الطبيعي. أسست السفارة السوڤيتية في سريلانكا أيضاً علاقات دبلوماسية مع المالديڤ. كان في سفارة بسريلانكا 24 دبلوماسي فقط. تولى لاڤروڤ مهمة التحليل المستمر للموقف في البلاد، لكنه عمل أيضاً كمترجم، سكرتير شخصي ومساعد لرفيق نيشونوڤ. بالإضافة إلى ذلك، حصل لاڤروڤ على درجة دبلوماسية وهي ملحق.[6]

قسم العلاقات الاقتصادية الدولية والأمم المتحدة

عام 1976 عاد لاڤروڤ إلى موسكو. عمل سكرتير ثالث وثاني في قسم العلاقات الاقتصادية الدولية بوزارة الخارجية. كان لاڤروڤ يتولى مهام تحليلية وكتبية بالإضافة إلى عمله مع منظمات دولية مختلفة منها الأمم المتحدة. عام 1981، ابتعث ككبير مستشاري البعثة السوڤيتية في الأمم المتحدة، مدينة نيويورك. عام 1988 عاد لاڤروڤ إلى موسكو حيث عُين نائب لرئيس قسم العلاقات الاقتصادية الدولية. فيما بين 1990 و1992 عمل مدير المنظمات الدولية بوزارة الخارجية السوڤيتية.[6]

عمله في روسيا

في أكتوبر 1990، أندري كوزيرڤ، الذي كان يقود ادارة المنظمات الدولية في ذلك الوقت، رشحه لمنصب وزير الخارجية. في تلك السنة، كانت سلطات وزارة الخارجية السوڤيتية ووزارة الخارجية الجمهورية السوڤيتية الروسية منقسمة. حتى أصبحت للجمهورية السوڤيتية الروسية دوراً فخرياً. في أكتوبر 1991، وزراء خارجية جميع الجمهورية السوڤيتية ، عدا جورجيا ودول البلطيق، عقدوا اجتماعاً تم الاتفاق فيه على توحيد وزراء الخارجية. في نوفمبر 1990، قرر مجلس الدولة تغيير اسمه من اتحاد وزراء خارجية الاتحاد السوڤيتي لتصبح وزارة خارجية روسيا الاتحادية. عام 1992 كان لاڤروڤ مدير قسم المنظمات الدولية والقضايا العالمية في وزارة الخارجية الروسية. في أبريل 1991، كان نائب لوزير الخارجية. أوكلت للاڤروڤ مراقبة أنشطة حقوق الإنسان والتعاون الثقافي الدولي وقسمي - بلدان كومنولث الأمم المستقلة، المنظمات الدولية والتعاون الاقتصادي.[6] عمل لاڤروڤ في وزارة الشؤون الخارجية حتى عام 1994 حيث عاد لعمله في الأمم المتحدة، في ذلك الوقت كان ممثل دائم لروسيا. بينما كان في منصبه، كان رئيساً لمجلس الأمن الدولي في ديسمبر 1995، يونيو 1997، يوليو 1998، أكتوبر 1999،[7] ديسمبر 2000، أبريل 2002, ويونيو 2003.[8]

وزارة الخارجية

في 9 مارس 2004، عينه الرئيس ڤلاديمير پوتين في منصب وزير الخارجية.[3] خلف إيگور إيڤانوڤ. في 21 مايو 2012، أعيد تعيين لاڤروڤ كوزير للخارجية ضمن حكومة رئيس الوزراء دميتري مدڤييدڤ.[3]

ينظر للاڤروڤ على انه استمرار لأسلوب خلفه: دبلوماسي رائع لكنه موظف مدني أكثر منه سياسي، حيث تُحدد السياسة الخارجية لروسيا من قبل الرئيس. خبير في السياسة الخارجية الروسية في بيت شاتهام بلندن، وصف لاڤروڤ بأنه "مفاوض قوي، موثوق، ومتطور للغاية"، لكنه أضاف أنه "ليس جزء من المعتكف الداخلي لپوتن" وأنه السياسة الخارجية الروسية المتشددة لم تؤثر عليه كثيراً.[9]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

دوره في الأزمة السورية

لاڤروڤ في جنيڤ، سبتمبر 2013.

What aides to Mr. Kerry were already trying to roll back, Mr. Lavrov seized on, telling Mr. Kerry he would immediately go public with a Russian-led proposal to dismantle the Syrian chemical weapons arsenal. That prompted a sharp response from Mr. Kerry who warned in the 14-minute call, “We are not going to play games.”[10]

By the time Mr. Kerry’s plane landed back in Washington, the ground had shifted and on Saturday, not a week later, Mr. Kerry and Mr. Lavrov completed the plan sitting by the pool at a Geneva hotel.

It is a pact that American arms control experts have scrambled to shape and that the White House believes may be the best way to the uphold prohibitions against the use of poison gas without resorting to military force. But it is also one that the Kremlin clearly thinks serves the interests of Russia and the Syrian government.

In many ways, Mr. Lavrov’s work over the next six days represented the apex of a career largely spent trying to body-block what the Kremlin has long viewed as dangerous American unilateralism. It is a job he has done so effectively that it has earned him the nickname “Minister Nyet,” and senior American officials, including Hillary Rodham Clinton and Condoleezza Rice, have said they often found it infuriating to deal with him.

As the diplomatic technician for his boss, President Vladimir V. Putin, Mr. Lavrov maneuvered to hem in the United States, averting a unilateral military strike and reasserting Russia’s role — all while Russia was continuing to provide weapons to Mr. Assad and diplomatic cover for his effort to suppress an uprising.

More broadly, though, Mr. Lavrov has sought to force the United States into a conversation that the Kremlin hopes will set a precedent, establishing Russia’s role in world affairs based not on the dated cold war paradigm but rather on its own outlook, which favors state sovereignty and status quo stability over the spread of Western-style democracy.

In doing so, Mr. Lavrov relied on his long experience, not just on nearly 10 years as foreign minister. He served more than a decade as Russia’s ambassador to the United Nations, where he developed an intricate knowledge of the workings of the Security Council, as well as deep experience in international disarmament efforts, including in Iraq.

“For now, he’s one of the most skilled diplomats in the world,” said Fyodor Lukyanov, editor in chief of the policy journal Russia in Global Affairs. “The time of real diplomacy has come back.”

حياته الشخصية

تزوج لاڤروڤ ولديه ابنة، إكاترينا. من هواياته عزف الگيتار وكتابة الأغاني والشعر. وهو يمارس الرياضة بحماس ويدخن.[9][11] يحب لاڤروڤ مشاهدة مباريات كرة القدم على التلفزيون،[12] وهو من مشجعي سپارتاك، ولاعب كرة قدم هاوي.[13] سرگي لاڤروڤ عضو في جمعية فلسطين الأرثوذكسية الامبراطورية[14][15]

جوائز وتكريمات

هذه المقالة تتضمن معلومات من المقالة المناظرة في ويكيپيديا روسية.
  • Order of Merit for the Fatherland, 2nd class (2010), 3rd class (2005) and 4th class (1998)
  • Order of Honour (1996)
  • Honoured Worker of the Diplomatic Service of the Russian Federation (2004)
  • Order of the Holy Prince Daniel of Moscow, 1st class (Russian Orthodox Church, 2010) and 2nd class
  • Order of Friendship (Kazakhstan, 2005)
  • Grand Cross of the Order of the Sun (Peru, 2007)
  • Order of Friendship of Peoples (Belarus, 2006)
  • Order of Friendship (Vietnam, 2009)
  • Order of Friendship (Laos)
  • Medal of Honour (South Ossetia, 19 March 2010) - for his great personal contribution to strengthening international security, peace and stability in the Caucasus, the development of friendly relations between the Republic of South Ossetia and the Russian Federation
  • Order of St. Mashtots (Armenia, August 19, 2010) - for outstanding contribution to the consolidation and development of age-old Armenian-Russian friendly relations
  • Gold Medal of the Yerevan State University (Armenia, 2007)
  • Honorary medal "For participation in the programs of the United Nations" (UN Association of Russia, 2005)

المصادر

  1. ^ "Lavrov Sergey Viktorovich". Ministry of Foreign Affairs of the Russian Federation. Retrieved 4 February 2013. 
  2. ^ Russia's deep suspicion of the West
  3. ^ أ ب ت ث Dubien, Arnaud (June 2012). "The composition of Russia’s new Cabinet and Presidential Administration, and its significance". Policy Department DG External Policies. Retrieved 28 March 2013. 
  4. ^ The Jamestown Foundation Vladimir Socor 2010
  5. ^ The Caucasus: an introduction By Thomas De Waal, Oxford University Press, 2010
  6. ^ أ ب ت ث "Лавров, Сергей" (in Russian). Lenta. Retrieved 17 July 2012. 
  7. ^ "Presidents of the Security Council: 1990-1999", UN.org.
  8. ^ "Presidents of the Security Council : 2000-", UN.org.
  9. ^ أ ب Profile: Putin's foreign minister Lavrov
  10. ^ "Veteran Diplomat Fond of Cigars, Whiskey and Outfoxing U.S.". نيويورك تايمز. 2013-09-16. Retrieved 2013-09-17. 
  11. ^ "Russia's Medvedev was given a cold remedy and tried archery". RIA Novosti. 2009-08-27. Retrieved 2009-08-28. 
  12. ^ "Interview of S.V. Lavrov, Minister of Foreign Affairs of Russia, to Channel One on 90th Anniversary of FC Spartak". The Ministry of Foreign Affairs Russian Federation. Ministry of Foreign Affairs of Russian Federation. Retrieved Mary 27, 2013.  Check date values in: |access-date= (help)
  13. ^ Berry, Lynn (Dec. 4, 2012). "Russia's leaders battered by 'sports injuries'". Associated Press. Retrieved Mary 27, 2013.  Check date values in: |access-date=, |date= (help)
  14. ^ http://rusemb.org.uk/foreignpolicy/513
  15. ^ http://www.mid.ru/brp_4.nsf/0/62C2A6030A256AF144257ACA0029C012


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية

مناصب دبلوماسية
سبقه
يولي ڤورونتسوڤ
سفير روسيا لدى الأمم المتحدة
1994–2004
تبعه
أندري دنيسوڤ
مناصب سياسية
سبقه
إيگور إيڤانوڤ
وزير الشؤون الخارجية الحالي

قالب:Permanent Representatives of the Soviet Union and the Russian Federation to the United Nations