خانقين

Iraq map khanaqin.png

خانقين مدينة تقع ضمن محافظة ديالى في العراق بالقرب من الحدود مع ايران. تقدر نفوسها بحوالي 175 ألف نسمة, وتعتبر خانقين ثاني اكبر مدينة نفطية في شمال العراق بعد مدينة كركوك ذات حقل نفطي حدودي مشترك مع إيران, تحوي مدينة خانقين على مصفى الوند ذو طاقة أنتاجية تقدر بـ 12000 برميل يوميا.

يقسم نهر الوند مدينة خانقين إلى شطرين والذي يلعب دورا كبيرا في تطور الزراعة في المنطقة. ويعتبر ‏‏‏أهالي خانقين نهر الوند من الرموز الخالدة والمهمة لمدينتهم.

والمدينة تضم مجموعات عرقية ودينية مختلفة كالعرب القدامى والتركمان والأكراد كما يوجد فيها بعض العوائل المسيحية المتكلمة بالسريانية [1].

يتكلم قسم من سكان خانقين اللهجة الکلهرية والگورانية الذي يعتبران من لهجات اللغة الكردية.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

تاريخ خانقين

متى بنيت مدينة خانقين ؟ من اسس هذه المدينة ؟ هل خانقين مدينة جديدة ؟ أم إنها قديمة ؟ نعم خانقين هي احدى المدن القديمة في بلاد الرافدين وبأمكاننا ان نقول انها احدى المدن السومرية تابعة لسلسلة الجبال القريبة هي سلسلة الجبال ..اور شيروكين.. والتي تحتوي على الكهوف الذي فيها رسومات منذ العصور القديمة وبالاضافة الى المقابر القديمة الموجودة والتي ترجع الى العصور الحجرية اي الى العصر نياندرتال حسب العلماء الاثار الانكليز اي ١٢٠٠٠٠سنة قبل الميلاد سيدنا المسيح عليه السلام، نعم توجد اثار السومرية والاشورية والميدية كثيرة في الكهوف هذه السلسلة الجبلية كجبل ..به مو.. و جبل شانه ده ر ،


قسم من العلماء يقولون ان المنطقة اورشيروكين هي منطقة الهلال الخصيب بأجمعها . وفي احدى المصادر تقول ان هذه السلسلة الجبلية كانت احدى السواحل على البحر الذي اطلق عليه اسم بحر آزور . بحر آزور كان يربط البحر الاسود بالخليج العربي والبحر الابيض المتوسط . نعم مدينة خانقين يتكون من سوق قديم كقدامة المدينة وفيها خانات كثيرة ويتوسط السوق المدينة مركز الشرطة والذي يقع بالضبط بين السوق القيصري والسوق الكماليات والبزازين وامام الشرطة شارع بطول ١٠٠ امتار وينتهي بالفلكة او الدوارة . هذه الدوارة هي وسط السوق بالضبط .


انعدام التطور

منذ البداية القرن العشرين لم تحدث تغيرت كثيرة في هذه المدينة الجريحة ، الاسواق والدكانين والخانات لا زالت مهملة ولم تشهد اي التعمير او الترميم اي لا توجد اي نوع من تجديد . هذه المدينة اهملت من قبل الانظمة العراقية على التوالي وحتى في ظل النظام الديقراطي لم تحدث اي التغيرات . نعم اكثر الدكاكين والمحلات التجارية والفنادق والمطاعم والخانات والشوارع والبيوت وخاصة في الاحياء القديمة تشبه مدينة الاشباح والخرابة .

ولا توجد اي تغيير في الشوارع اصبحت رديئة جدا . لو نظرنا الى مدينة خانقين في العقد الستينات والسبعينات او قبل الستينات من قرن الماضي ، كانت وضع المدينة احسن بكثير من كل النواحي وخاصة الخدمات العامة الماء والكهرباء والمدارس والتلقيحات الطبية والوسائل النقل والشوارع والخط السكك الحديد بالاضافة الى النشاطات الرياضية والثقافية والعلمية والاجتماعية والفنية والدينية . كانت مدينة خانقين فعلا مدرسة ثقافية اخرجت منها اجيال ذات الثقافة جيدة من الرجال العلم والادب والفقه والفن بالاضافة الى نخبة جيدة من الشباب ايام الزمان من المثقفين اصحاب الفكر التقدمي ، كان لهؤلاء الشباب طموحات في الدراسة والرياضة والفن والكتابة.

أبناء خانقين

كان لنا علماء الدين المعروفين امثال السيد محمد الشبري والسيد احمد الشبري والشيخ مراد زنكنة والسيد ابراهيم القرداغي وخليفة امين البياتي وخليفة شمس الدين وسيد عبدالله والعالم عنايت الله والشيخ محمد المدرس والحاج عبد القادر النقشبندي والحاج سعدالله افندي وملا عارف البابان . ومن القراء القرأن الكريم والمقامات القارئ ملا خليل والقارئ ملا توفيق البياتي والقارئ ملا قاسم الكاريزي وملا رشيد جاف وملا شاكر البياتي وملا بهجت البياتي والسيد شاكر العرب وسيد نوري خانقيني والسيد مصباح وملا احمد كوجك القرداغي وملا رحيم البياتي قليل من هؤلاء لازال على قيد الحياة .. نعم كان في القرن الماضي من عقد الستينات وقبلها كان الخطباء يلقون محاضرات القيمةوكانوا حريصين جدا على اهل المدينة .

طبعا كانت لعبة كرة القدم اللعبة الرئيسية في المدينة خانقين لقد ظهر لاعبون جدد في نهاية الخمسينات وبداية الستينات امثال اللاعب عباس رؤوف واللاعب سامي عارف والحامي الهدف المشهور سهام بكر والمدافع صلاح شكر بياز الملقب بصلاح مامة والاستاذ والمدرب البارع علي حربي وغيرهم كثيرون .. اما في مجال الفن والخط كان في المدينة الخطاطين والرسامين كثيرين ، اتذكر اسم شيخ الخطاطين العرب الاستاذ الحاج الشهيد الزهاوي والمرحوم الاستاذ مرشد الوندي والفنان العالمي في الفن التشكيلي الاستاذ جعفر توفيق الكاكي . ومن الادباء والكتاب والسياسيين والمثقفين الاديب الخلوصي والاستاذ محمد نوري فرج وغيرهم كثيرين، اما من الكُتابْ والباحثين الاستاذ محمود الوندي والاستاذ احمد رجب والاستاذ كارزان خانقيني والاستاذ محمد غازي خانقيني والاستاذ اري كا كي والاستاذ شهاب وهاب رستم والاستاذ سلام عبدالله والاستاذ احمد رشيد والاستاذ علي الاركوازي والكاتب هذه المقالة ديار الهرمزي ايضا من خانقين وغيرهم كثيرون . ومن السياسيين الاستاذ عادل جلال والاستاذ الشهيد جبار محمد علي الحلاج والشهيد نصرت مجيد الدلوي والشهيد مجيد غاندي وعضو المجلس الاستاذ يوسف احمد مصطفى السورميري والمناضل يوسف داود جاف والدكتور احمد عيسى شرف والاستاذ ملا بختيار والاستاذ عماد احمد والمعلم الثورة الاستاذ اكبر حيدر والمعلم الاكبر المناضل عزيز ويس بشتوان وغيرهم كثيرون . [2]

أهم زوار خانقين

خانقين ولدت رجال عظام واستقبلت رجال ومشاهير الذين صنعوا التاريخ بذكائهم وشجاعتهم ومن العظماء الذين جاؤوا الى خانقين سيدنا علي بن ابي طالب كرم الله وجهه مع كثيرين من اصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم ولقد استشهد كثيرون منهم في معركة جلولاء التي وقعت بين الفرس الساسانيين والجيش الاسلامي ، نعم لقد انهارت قوات الساسانية المكونة من الفرس والتوركمان والكورد على يد الاسلام . لقد دفن في خانقين وفي مقبرة علمدار الصحابي أبو حذيفة اليماني.

وفي بعض الروايات المدونة عند الفرس ان نعمان بن المنذر اُعدم في خانقين من قبل الساسانيين لاسباب سياسية وسميت احدى المناطق المدينة بالمنذرية من قبل العرب تيمننا بإسمه ، ولا زال اهل خانقين يسمونَّ المنطقة الحدودية ببوابة المنذرية ..

ومن القادة الذين جاؤوا الى خانقين السلطان سليمان القانوني ابن السلطان سليم الاول الذي مكث في خانقين لانشاء امارة باج آلان التي امتدت من ناحية دلي عباس الى قضاء أسد أباد القريبة من همدان ، وكانت خانقين مركز امارة باج آلان . وجاء السلطان العثمانيمراد الرابع ومن ثم ذهب الى قزل بات القونية وصلى في مسجد قونية في قزل بات ..

ومن الذين زاروا خانقين الشاعر الهندي رابندرانات طاغور وكان في استقباله الشاعر جميل صدقي الزهاوي.... ولما زار هذا الشاعر بغداد استقبله الزهاوي في مدينة خانقين واحتفى به في بغداد واعتبره شاعرا متصوفا له دقة الخيال وسعة الافق الفكري .... . ديار الهرمزي


[عدل] خانقين مدينة و مدرسة ثقافية خانقين مدينة و مدرسة ثقافية ذات طابع خاص تجمع العديد الثقافات كثقافة التركمانية والكردية والعرب الأصليين )الاسلامية( والثقافة الآشورية والكلدانية )المسيحية( . العلاقات بين أبنائها تتميز بميزة خاصة ولم يشعر احد بأي شكل من أشكال التفرقة أو التمييز بين أبناء هذه المدينة الجميلة ، الكل يحب مدينته وأهله ولا يوجد اي نوع من الانواع التمييز بين اهل خانقين . مدينة خانقين شبيهة بالمقهى شاهبندر التي تقع في شارع متنبي في بغداد هي المكان التي تلتقي فيها الأدباء والمثقفين من كل ارجاء العراق وخاصة البغداديين ، وكانت خانقين هي أيضاً ملتقى الادباء والمثقفين وحتى الفنانين واللواعيب الرياضية كانوا يزورون خانقين وكانوا يجلسون ويناقشون الفن والشعر والسياسة بالاضافة الى الحفلات الغنائية والمبارات الودية لكرة قدم بين منتخب خانقين و الفرق الشعبية لكرة القدم من بغداد وكركوك بعقوبة وجلولاء و قزرباط والمدن الاخرى من العراق كل لغاية ١٩٧٤م وبعد المؤامرة ضد الحركة الكردية حرم أهل خانقين من أبسط حقوق هي إنتمائهم الى مدينتهم، وقام النظا م بالتسفير والتهجير والتشريد أهل هذه المدينة المسالمة وزج كثير من شبابهم في السجون دون وجهة الحق ، الآن آنْ الأوان لترجع الامور الى مجراه الطبيعي وتوكل على الله .

خانقين ونهر الوند : كانت مدينة خانقين من المناطق المهمة التابعة للدولة الآشورية وكانت منطقة الصراع بين الميديين والآشوريين واندلعت عدة حروب بينهما و هذه الحوادث مدونة في كاتب تاريخ ايران قبل الاسلام . ورد اسم خانقين ايضاً في كتاب تاريخ ايران كمنطقة من المناطق المهمة التابعة للدولة الساسانية التي حكمت بيت النهرين وكانت خانقين ذات موقع الاستراتجي والتجاري والعسكري ولكن ذكر اسم خانقين في تاريخ ايران باسم غوزي وحسب توضيح المؤرخين ايرانيين إن الغوزيين هم السكان مدينتين خانقين ومندلي . لقد سمية مدينة خانقين بهذا الاسم اي خانقين في عهد الصفويين.

أما النهر الوند : سمية بهذا الاسم نسبة الى القائد الوند ميرزا اوغلو هو من احفاد السلطان اوزون حسن )السلطان حسن الطويل( مؤسس دولة آق قوينلو الخروف الابيض . لقد استشهد

القائد الوند ميرزا اوغلو في احدى المعارك علىضفاف النهر وليسمى النهر بعدئذ تيمنناً باسمه وتخليدا لذكراه بنهر الوند .

هطكل المناطق في خانقين له معنى كما هي اسم خانقين لها معنى وخانقين لها أسامي قديمة مثل شارى سه ر ئاوي وه ند )سراوه ند( أي مدينة على الوند أو خان زاخ الآشور أي ارض الانتصار الآشور أو ئه رز خه سره و شاه أي أرض ملك خسرو ، و سمية بخانقين في عهد شاه إسماعيل الصفوي الأذري ، وفي عهد السلطان العثماني سليمان القانوني الذي وصل خانقين وبقية في خانقين ليلتين وكان ضيفاً في الجامع الكبير الذي يقع خلف الحسينية الكبيرة قرب الجسر الحجري أسس أول نواة لإمارة الباجلان والتي امتدت من خانقين الى كرمنشاه وأسد ٱباد كما كنا نسمعه والدي والجدي )ابو والدتى(. وكان لنا مصادر في البيت حول خانقين المدينة التي كانت نقطة الخلاف بين الاشوريين والميديين . ولانقاذ أرواحنا تركنا كل تلك المصادر الثمينة في البيت وربما احرقها والدتي خوفاً من الحكومة هذه الأسماء المناطق الرئيسية في خانقين ومعانيها :الصوب الصغير

ملك شاه )ملك شاي( : سمية بهذا الاسم نسبة الى أحد الملوك الصفويين هو ملكشاه أحد أحفاد شاه إسماعيل الصفوي الاذري.

آغا و خليفة : سمية بهذا الاسم نسبة السادة رجال الدين وأحفادهم الذين خلفوهم بالامامة المصلين في المسجد و جامع عنايت الله الواقع في المحلة آغا و خليفة.

علم دار : سمية بهذا الاسم نسبة الى احد صحابي الذي كان يرفع راية السلام في حرب الجلولاء وسقط شهيداً وغرق في نهر الوند وهو الصحابي محمد ابو حذيفة اليماني رحمه الله.

جامع سعدالله :سمية بهذا الاسم الى المرحوم سعدالله أفندي الذي بنى المسجد على نفقته الخاص رحمه الله ويقع على رأس الجسر خانقين الحجري.

محلة كورده يل : هي عبارة عن عدة بيوت تقع على رأس الشارع الذي يفصل بين آغا و خليفة ومحلة جه له وه من جهة جه له وه وسمية بهذا الاسم نسبة الى الساكنين

كلهم كانوا اكراد.

قرخلَرْ : هو عبارة عن مرقد القبر احد الصحابة الذي استشهد مع مجموعة من اصحاب الرسول الله وكان عددهم أربعين، أي قرخلر يعني أربعين ، وهي كلمة تركمانية.

جه له وه : هي عبارة عن كلمتين جه ل عبارة عن سلة مصنوعة من سعف النخلة تملأ بالتمر ، ئيوه تعني البيت أي كلمة جه له وه تعني بيت او مخزن لخزن سلة التمر.

هذه هي بعض الاسماء من الصوب الكبيرمن مدينة خانقين :

الجسر الحجري : بنية هذا الجسر من قبل ملك شاه الصفوي )ملكشاي الصفوي( وكانت فكرة البناء ترجع الى زوجة ملك شاه ، اسمها جسر حجري ، ولكن في الحقيقة مبني بالطابوق السلطاني مربع الشكل واسمها الحقيقي )كوپري( فقط . كوپري يعني جسر هي كلمة ٱذرية تركمانية لأنَ الصفويين كانوا من الأتراك آذربيجان ولم يكونوا من الفرس، ولكن حَكموا إيران لعدة قرون .

چايلغ : اسم أُطلق على ضفة نهر الوند من جهة الشلال تحت الجسر ) تافائي ( اي الجهة الامامية من الجسر وهي اختصار لكلمة چايرلغ تعني حشائش شجيرات صغيرة بالتركماني )گيا بالكوردي ( . چايرلغ هي منطقة التي تكثر فيها حشائش الصغيرة .

باوه گه زي : هي منطقة عميقة من الجهة الخلفية من الجسر أي منطقة مشروع ماء وكهرباء ، وهي منطقة خطرة ، لقد غرق كثير من الشباب خانقين في باوه گه زي خلال فصول الصيف . باوه تعني والد ، گه زي لها أكثر من معنى في اللغة الكردية ، گه ز هي عبارة مقياس لقياس طول أو المسافة وكان يستعمل كثيراً في قياس أقمشة . ومعنى الثاني لكلمة گه ز ) گز ( هي عض . المعنى الحقيقي لكلمة باوه گه زي هي الوالد يعض باللغة الكردية.

الجامع وتكية نقشبندي :سمية بهذا الاسم الى الحاج الشيخ عبدالقادر نقش بندي ، وكان موقع هذا الجامع بقرب الجسر الحجري كوپري وكان بينه وبين الجسر طريق الذي يؤدي الى باوة گه زي والى البساتين مطلة على نهر الوند أيام زمانه وبعد ١٩٧٦ بدأ المجرمون العفالقة لقطع الاشجار وتخريب البساتين بحجة تسلل قوات پيشمه رگه الى هذه البساتين وحجة الثانية أن انصار حزب الشيوعي يجتمعون في هذه البساتين وهكذا من الحجج السخيفة ومن هنا تحياتي الى كل اصدقائي في الحزب الشيوعي الاستاذ امجد ابراهيم غائب و الاستاذ رؤوف ابراهيم غائب وصلاح صالح و ثامر حسين والف تحية الى روح الشهداء الابرار امثال عبدالكريم شكر خورشيد والمعلم الثورة الشهيد البطل جبار محمد علي الملقب بجبار حلاج.الجامع الكبير لشيخ المفتي المُدَرِسي : سمية بهذا الاسم لكونه اكبر جامع في المدينة وتقع خلف الحسينية الكبيرة وهو اقدم جامع في خانقين.

جامع مصطفى بگ: أُنشأ هذا الجامع القائد العثماني مصطفى بگ ويقع في نهاية حجي قرة محلسي باتجاه بازار تاريكة على شارع سراي.

بازار تاريكة : يعني السوق المظلم وهو مركز مدينة خانقين.

بازار القيصري : السوق القيصري تقع بالضبط بجانب مركز الشرطة.

بازار الحميدية : يقع هذا السوق مابين الحسينية الكبيرة وبداية الزقاق ومدخل محلة الحميدية.

بازار وشارع قصري باغ : يبدأ هذا الشارع من دكان الخياط رجب علي صفر ودكان موبليات محمد سمين ابو طارق الى منطقة قصري باغ.

محلة صالح بگ :سمية بهذا الاسم نسبة الى منشأ هذه المحلة وهو الحاج صالح بگ.

محلة عبدالله بگ :نسبة الى عبدالله بگ ويوجد فيها جامع مجيد بگ ويناهز عمر هذا الجامع ١٠٥عام أي أنشئ في عام ١٩٠١م.

ميدان : هي عبارة عن ساحة صغيرة تقع في نهاية بازار تاريكة وبداية محلة عبدالله بگ.

محلة قصري باغ : تعني محلة قصر بستان وتقع بجانب محلة عبدالله بگ . محلة الحميدية : سمية بهذا الاسم نسبة الى السلطان حميد احد السلاطين الدولة العثمانية وهي حي قديم ذات الزقائق الضيقة تقع في قلب المدينة ..

تكية وجامع الشيخ رشيد فتاح بگ التي تربط محلة الحميدية بمحلة الجامع الشيخ فتاح وفيه مرقد الرجل الصالح الذي سمية الجامع والمحلة باسمه.

محلة الجامع الشيخ فتاح كانت ايام زمانها ارقى منطقة في خانقين ويقال اقيمت هذه المنطقة على انقضاض احدى المقابر القديمة جدا لقد عثر عمال البناء على المقابر وبقايا العظام والشعر وبعض الاحجار الكريمة وبقايا المعادن الزينة ومع الاسف الشديد لم تعرض هذه الاثار الى العلماء الاثار لتجاهلنا قيمة هذه الاثار وتاريخها . وكانت في قلب محلة حفرة الطبيعية لمجرى المياه الامطار تمتد من الدائرة الاصلاح الزراعي وبمحاذات البستان سليمان افندي ابن المرحوم عاكف بربر مرورا من تحت الشارع البريد الى وراء البيت محمود غالب والبريد باتجاه بيت ملا خليل وسيد نوري ابو الاستاذ ناظم وكانت تسمى بكور ده ره ، وكانت تمر من وراء مدرسة نعمان القديمة وكانت نهاية كورده ره بالضبط خلف الجامع مصطفى بگ . وكلمة كور ده ره هي كلمة مركبة من كلمتين. و كلمة كور تعني المغلق او الاعمى مجازا وكلمة ده ره تعني الوادي اي ان كلمة كور ده ره تعني الوادي بالتركماني ذو نهاية المغلقة.

شارع البريد : يبدأ هذا الشارع من الجسر مروراً بالفلكة التي تقع أمام البيت قائمقام بإتجاه مدرسة صلاح الدين للبنات ودائرة البريد والبرق ثم بيت محمود غالب والتجنيد وصولا الى البيت المرحوم الحا ج كامل خماسة ومدرسة خديجة الكبرى للبنات وأتذكر العوائل الذين كانوا يسكنون قي هذا الشارع هم محمود غالب ، والاستاذ ابراهيم محمد سعيد ابو خليل ونبيل وهديل ومحمد ، وبيت الاستاذ احمد رجب كهرباچي ، ونقابة المعلمين القديمة والتي كانت عائلة سايه مير جوامير تسكنها ثم بيت الاستاذ رضا محمد دارا ، وبيت الحاج عيسى پلاو وبيت الدكتور رمزي يوسف وبيت سليمان عاكف بربر وبيت الحاج كامل خماسة. ومن الجهة المقابلة كانت تسكن العوائل التالية ، بيت خاني التي كانت بجانب دائرة الاصلاح الزراعي وبيت الاستاذ سهام باقي وبيت الحاج فلامرز گولچين ابو كمال وبيت حاج مدحت وبيت الدكتور علي عثمان كورچي وزوجته الدكتورة وداد مدحت وبيت الملازم باقي ابن عمو وكان له اخوان عوني وحقي والاستاذة ساجدة واعتقد بيت مصطفى نشأت كانت آخر بيتبازار تاريكة : يعني السوق المظلم وهو مركز مدينة خانقين.

بازار القيصري : السوق القيصري تقع بالضبط بجانب مركز الشرطة.

بازار الحميدية : يقع هذا السوق مابين الحسينية الكبيرة وبداية الزقاق ومدخل محلة الحميدية.

بازار وشارع قصري باغ : يبدأ هذا الشارع من دكان الخياط رجب علي صفر ودكان موبليات محمد سمين ابو طارق الى منطقة قصري باغ.

محلة صالح بگ :سمية بهذا الاسم نسبة الى منشأ هذه المحلة وهو الحاج صالح بگ.

محلة عبدالله بگ :نسبة الى عبدالله بگ ويوجد فيها جامع مجيد بگ ويناهز عمر هذا الجامع ١٠٥عام أي أنشئ في عام ١٩٠١م.

ميدان : هي عبارة عن ساحة صغيرة تقع في نهاية بازار تاريكة وبداية محلة عبدالله بگ.

محلة قصري باغ : تعني محلة قصر بستان وتقع بجانب محلة عبدالله بگ . تكية السيد عبدالله : سمية بهذا الاسم نسبة لوجود مرقد الرجل الصالح السيد عبدالله رحمه الله وتقع في محلة أسكي خان بجانب حمام المرحومة حجية شفيقة حيث ان احفاد السيد عبدالله لايزالون يسكنون تكية السيد عبدالله. :

محلة الجامع الكبير :تقع هذه المحلة مباشرة وراء الحسنية الكبيرة وتمتد الى حدود حجي محلة الواقع الوراء مدرسة نعمان بن منذر القديمة.

حجي قرة محلسي : تعتبر من اقدم مناطق في خانقين التي تقع وراء مدرسة نعمان وكانت فيها كنيسة يهودية التوراتية وكان يهود خانقين يتكلمون اللغة التركمانية وبلهجة خاصة بهم بالاضافة الى اللغة الكردية والعبرية وبجانب الكنيسة كانت القصر الخان لاميرة چين چين مع بستان وبالمناسبة كانت أميرة چين چين بنت ملك الوند - الوند پاشا أحد أحفاد ملك حسن الطويل - ازوون حسن پاشا - حسن بزرگ مؤسس الدولة آق قوينلو - الخروف الابيض ، ويوجد بجانب القصر أحد خانات القديمة يسمى بتيل خانة. لقد ترك يهود خانقين ما بين ١٩٥٢ و ١٩٦١ لكثر اعتدائات عليهم أي اجبروا وارغموا لترك خانقين مع الاسف الشديد الى اسرئيل.

محلة اسكي خان : تعني محلة خان قديم لان في العصور القديمة شيد قصور الامراء والاميرات في هذه المنطقة وكان يسمى بالقصر الخان اي بناية ضخمة واسعة وكبيرة وعلى كل حالياً لايوجد اي اثر لخانات والقصور اُزيل من الانظمة الفاسدة ، وكان موقع القصور بمحاذات السراي ومدرسة صلاح الدين وقسم من القصوركانت بجانب مشروع الماءوالكهرباء ويقال ان اكثر من قصر بني في الصوب الصغير من جهة محلة جه له وه . وحالياً محلة اسكي خان عبارة عن محلة الاشباح ذلك لعدم الاهتمام السلطات العراقية المتعاقبة بمدينة خانقين وخاصة المناطق الرئيسية والتاريخية من المدينة.

الحسينية الكبيرة : سمية بهذا الاسم نسبة لكبر حجمها و لها اسم ثاني حسينية سيد آغا نسبة الى العائلة السادة آل الشبر المحترمون.

شارع سينما خضراء: يبدأ هذا الشارع من الفلكة مقابل دائرة الاصلاح الزراعي الى الفلكة مقابل نقليات خانقين ويوجد في هذا الشارع مدرسة خانقين الابتدائية للبنين و سينما خضراء الصيفي والشتوي ، وصيدلية الچلبي ومساكن الموجودة على طرفي الشارع تابعة لمحلة الحميدية

شارع محلة المزرعة : يمتد هذا الشارع من المدرسة خديجة الكبرى الى جسر پاشا كوپري اي الى گراج السيد علي بوكي ويوجد فيه الجامع العصري ويعتبرهذا الشارع جزء من محلة المزرعة و كانت هذه المحلة من المناطق العصرية والتي توجد فيها مدرسة نضال الابتدائية للبنين ، و حسينية الصغيرة للمرحوم شيخ مراد.

شارع الحاج شاكر مه كينه چي : سمية هذا الشارع باسم المرحوم الحاج شاكر المه كينه چي الذي كان ايام زمانه احد اثرياء المدينة ويمتد هذا الشارع من النقليات خانقين الى المنطقة پاشا كوپري ولا زال مدرسة المنذرية موجودة في هذا الشارع ، وكان فيه حمام له كله وخان العربانچية للاحصنة والعربات ويقع فيه محلة شاكر مه كينه چي وبالمناسبة في عام ١٩٦٠ ولدت في هذه المحلة .

محلة پاشا كوپري : تعني محلة الجسر سلطان وهي احدى الاحياء القديمة وكانت فيها دائرة البريد في البداية القرن ماضي وكنيسة المسيحية ولازالت موجودة ليومنا هذا، والمحطة البنزين اي بنزين خانه الوحيدة موجدة في پاشا كوپري وتوجد فيها مقبرة پاشا كوپري التي تقع مباشرة على مشروع الري لمرحوم الزعيم عبدالكريم قاسم، وتوجد في هذه المحلة دائرة قائمقام والمستشفى خاتقين اي خسته خانه.

محطة ومحلة السكك الحديد : كانت هذه من اجمل المناطق مدينة خانقين والتي فيها محطة للقطار المسافرين الى كل من المدن التالية مدينة الجلولاء قه ره غان ومدينة السعدية قزلاره بات والى مدينة كركوك ئاره فه او ئارپخا والى مدينة بغداد كتايسفون مرورا بالبعقوبة.

منطقة كويدي لخزن الوقود ومساكن لعمال شريكة النفط بالاضافة الى منطقة مصفى الوند لتصفية النفط ومساكن للعمال النفط

ديار الهرمزي

.

  1. ^ موسوعة تركمان العراق
  2. ^ ديار الهرمزي. خانقين كنز التأريخ - بحوث ودراسات.