محافظة نينوى

محافظة نينوى
Location of {{{official_name}}}
الإحداثيات: 36°0′N 42°28′E / 36.000°N 42.467°E / 36.000; 42.467
البلد العراق
العاصمة الموصل
المساحة
 • الإجمالية 37٬323 كم² (14٬410 ميل²)
التعداد(2003)
 • الإجمالي 2٬453٬000
اللغات الرئيسية العربية
الكردية
Neo-Aramaic
تركمانية
Shabaki
محافظة نينوى

نينوى (آرامية: ܢܝܢܘܐ ) محافظة في شمال العراق ومركزها الموصل التي تعد ثاني اكبر مدن العراق وتبعد عن بغداد 402 كم. عدد سكان محافظة نينوى حاليا أكثر من ثلاثة ملايين ونصف المليون.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الجغرافيا

تحٌدها من الشمال محافظة دهوك ومن الجنوب محافظة صلاح الدين ومن الشرق محافظة التأميم واربيل ومن الغرب الجمهورية العربية السوري، وتبعاً لذلك تنحصر هذه المحافظة بين خطي طول 25'41 و 15'44 شرقاً وبين دائرتي عرض 15' 34 و 3' 37 شمالاً.

يخترق نهر دجلة محافظة نينوى بطول 214 كم عدا بحيرة سد الموصل التي يبلغ طولها 47,5 كم اضافة إلى الزاب الاعلى والخازر الذي له رافد يسمى الكومل يمر منها . تنتشر أطلال نينوى المحصنة بالسور على امتداد الضفة الشرقية لنهر دجلة .. ويعتقد أن اسم نينوى له صلة بالآلهة نينا ( الهة السمكة أو الحوت ) وكذلك بالنبي يونس عليه السلام الملقب بذي النون وقصته الشهيرة مع الحوت التي أيدها القرآن الكريم .. وتحاط نينوى من جهاتها الأربع بأسوار عظيمة ( 6,6 كم ) مدعومة بخنادق من جهاتها الشرقية لتشكيل شبه منحرف محيطه 12 كم ، يضم ضلعه الشمالي 2-1 كم ثلاث بوابات من الشرق إلى الغرب هي : ( ادد- نركال سن ) ويضم ضلعه الجنوبي ( 800 متر ) بوابة أشور ويضم الضلع الشرقي ( 5 كم ) ست بوابات من الجنوب إلى الشمال : ( بوابة خيلزي وشمش وننليل ومشلال وشيبانيبا وخلالي .. وأخيرا السور الغربي والواقع على نهر دجلة ( 4,1 كم ) الذي يضم خمس بوابات من الشمال إلى الجنوب هي : المسقى - ماشكي - والمسناة - كاري - والصحراء - مادباري - والسلاح - ايكالمشارتي - وخندوري.


تاريخ نينوى

مدينة نينوى ذات تاريخ عريق يرجع إلى الالف الخامس من قبل الميلاد، وكونها قرية زراعية فقد سكنها الانسان القديم ثم الاشوريون، واصبحت عاصمة لهم من القرن الحادي عشر والى 611 قبل الميلاد. في هذه السنة سقطت نينوى العظمى بيد الكلدانيين الذين كانوا في أوج قوتهم وعنفوانهم.

وتعد نينوى ساحة للحضارة الآشورية حيث تضم عواصمها الأربع المتمثلة بنينوى وكالح ونمرود و دوروشروكين (خرسباد ) وآشور. وان كان هناك ظن بوجود عاصمة آشورية خامسة مفقودة هي المغر ( 800 دونم ) التي دلت التنقيبات الآثرية على أنها تنتمي إلى الزمن الآشوري الوسيط.

سقطت نينوى تحت الحكم الساساني الذي دام طويلا وأفقرها كثيرا وجردها من عظمة هويتها الاشورية. بعد سقوط نينوى الاشورية انتقل التجمع السكاني إلى الطرف الثاني من نهر دجلة حيث يوفر مكانا اكثر تحصينا لوقوعه على منطقة مرتفعة محاطة بالنهر عرفت ب(عبوريا)ثم الموصل بعد الاحتلال العربي الإسلامي.


الفتح العربي الإسلامي

وفتحها من بعد ذلك العرب المسلمون القادمين من شبه الجزيرة العربية في عهد الخليفة عمر بن الخطاب وكانت حينئذ تحت إحتلال وسيطرة الفرس الساسانيين حيث قام المسلمون بنشر الاسلام فيها سموها بـ الموصل

ولقبها العرب المسلمين بالموصل لأنها كانت توصل بين الشام وخورستان يعني بلاد فارس التي فتحها العرب المسلمين من بعد. و سماها العرب كذلك بالحدباء لأن فيها منارة للمسجد الكبير وهي منارة منحنية وسميت أيضا بام الربيعين لأن الخالق عز وجل وهبها ربيعين إثنين في السنة فخريفها هو الربيع الثاني والزاهي بعذوبة هواءه.

جغرافيا ومناخ

أما محافظة نينوى فتقع في الجزء الشمالي الغربي من العراق تحدها من الغرب سوريا، تبلغ مساحتها 32308 كم مربع وتتمــتع بظروف مناخية ممتازة حيث تنفرد من بين محافظات العراق بطول فصليها الربيع والخريف حتى سميت بأم الربعين.

يخترق نهر دجلة المحافظة بشكل متموج من الشمال إلى الجنوب ويقسمها إلى قسمين متساويين تقريبا"، وتقسم تضاريس محافظة نينوى إلى ثلاثة اقسام :المنطقة الجبلية والتلال والمنطقة المتموجة والهضاب، يختلف مناخ المحافظة بأختلاف تضاريسها السطحية تتراوح درجات الحرارة في فصل الشتاء عموما" بين (6 مْ – 3مْ) وفي الصيف بين (30 مْ – 40مْ).

الزراعة

تتصف الزراعة في نينوى بالزراعة الديمية. ونظراً لوجود مساحات واسعة صالحة للزراعة فيها، فقد تم تخصيص الجزء الأكبر منها في زراعة محاصيل الحنطة والشعير وكذلك القطن والشلب والذرة الصفرء وعباد الشمس والخضروات والبقوليات والبذور الزيتية والاعلاف. بعد افتتاح المشاريع الاروائية اخذت المساحات المزروعة بالتوسع وتعتبر نينوى من المحافظات الاولى لانتاج الحبوب في العراق .

سياحة

تتوفر في مدينة نينوى اماكن سياحية وترفيهية وآثارية ودينية، ويقام في نينوى كل عام (مهرجان الربيع ) في 21 آذار تثميناً بمقدم فصل الربيع.

معالم نينوى

من ابرز معالم نينوى اليوم جامع النبي يونس عليه السلام المقام على تل التوبة ، والنبي يونس هو ذو النون المعروف بأنه صاحب الحوت الذي ابتلاه الباري عز وجل بأن ابتلعه الحوت ردحا من الزمن والقاه على تل التوبة حيث تغطى بورق اليقطين وعاد إلى هداية اهل نينوى . وقبالته يوجد تل قوينجق الذي ترقد تحته مكتبة اشور بانيبال وهي أول واعظم مكتبة في التاريخ اسسها الملك الاشوري الشاب آشور بانيبال ووضع فيها أكثر من مائة الف رقيم طيني . وهناك في الضفة الغربية لنهر دجلة الجامع الكبير المعروف بمئذنته الشهيرة باسم مئذنة الحدباء، ويعرف الجامع باسم الجامع النوري ايضا اذ ان بناءه تم في زمن نور الدين زنكي. وهناك جامع النبي شيت عليه السلام وجامع النبي جرجيس عليه السلام والجامع الاموي المعروف باسم جامع المصفي وهو أحد اقدم جوامع العالم الاسلامي يقع في قلب منطقة شعبية تعرف باسم منطقة الكوازين التي كانت تقام فيها صناعات شعبية من مادة الطين المفخور مثل صناعة التنانير وحباب الماء والبراني ( أوانٍٍ تحفظ فيها الحبوب ) ويوجد في الموصل ايضا بقايا القلعة الاتابكية المعروفة باسم قلعة باشطابيا وبجوارها مرقد الامام يحيى بن القاسم وبجواره بقايا البناء المعروف باسم قره السراي وهناك بقايا مدينة الحضراو حصن عربايا (حصن العروبة ) الواقعة إلى الجنوب من مدينة الموصل والتي تمثل نافذة للدخول إلى البادية الغربية في العراق . كما توجد اثار النمرود وبقايا سور نينوى وسور الموصل وبقايا ابواب المدينة.

ويحفل تاريخ الموصل بأسماء الأعلام من رواد الإبداع عبر القرون ومنهم الشاعر المجدد أبو تمام والمؤرخون والمبدعون أبناء الأثير وابن الشعار الموصلي وابن جني.


من معالمها البارزة جامع النبى يونس الذي كان معبدا يهوديا أقيم تكريما للنبي يونان المسمى في الاسلام بيونس فحول العرب المسلمين هذا المعبد إلى جامع بأسم جامع النبي يونس. والجامع الكبير المسمى الذي فيه منارة الحدباء التي يزيد ارتفاعها عن 52م وبني عام 568 م وجامع قبر النبى شيت الذى اكتشف عام 1057 هـ وفي نينوى كنيسة مار توما القديمة والكثير من الكنائس الاثرية.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

منطقة الحكم المسيحي الذاتي المقترحة

التقسيمات الادارية

Ninevehdistricts.jpg

الأقضية

تنقسم محافظة نينوى إلى تسعة أقضية هي:

المدن

السكان على مر التاريخ

يبلغ عدد سكان محافظة نينوى حسب إحصاء العام 1997 م ـ(2,174,372) نسمة ومن المتوقع ان يزداد العدد ليصل إلى ـ(2,408,287) في العام 2007.

المصادر


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضا

قالب:محافظة نيونى