فايز السراج

فايز السراج
فايز السراج في واشنطن، 2017
فايز السراج في واشنطن، 2017
رئيس المجلس الرئاسي الليبي
تولى المنصب
30 مارس 2016
نائب الرئيسأحمد معيتق
سبقهعقيلة صالح عيسى (رئيس مجلس النواب)
نوري أبو سهمين (رئيس المؤتمر الموطني العام)
رئيس وزراء ليبيا رقم 26
تولى المنصب
5 أبريل 2016*[1]
النائبأحمد معيتق
سبقهعبد الله الثاني
خليفة الغويل
تفاصيل شخصية
وُلِد
فايز مصطفى السراج

1960 (العمر 60–61)
طرابلس، ليبيا
الحزبمستقل
*رئاسة وزراء السراج متنازع عليها من قبل عبد الله الثاني ومنذ 14 أكتوبر 2015 من قبل خليفة الغويل.

فائز مصطفى السراج أو فايز السراج (20 فبراير 1960، طرابلس)، هو سياسي ليبي تم اقتراحه في 8 أكتوبر 2015 رئيساً لحكومة الوفاق الوطني.[2] وهو عضو مجلس النواب عن دائرة حي الأندلس - طرابلس.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته

حصل على بكالوريوس في العمارة والتخطيط العمراني سنة 1982 من جامعة الفاتح (الآن جامعة طرابلس[3] وماجستير في إدارة الأعمال سنة 1999. وهو عضو حزب التحالف القومي الوطني طرابلس وعضو الهيئة التحضيرية للحوار الوطني.[4]

في بداية حياته المهنية عمل كمهندس في إدارة المشروعات بصندوق الضمان الاجتماعي، وعمل كمستشار هندسي فكانت له مشاركات بالعديد من اللجان المتخصصة لدراسة وتصميم المشروعات. كما اتجه إلى العمل الخاص فكان عضواً مؤسس لمكتب تريبوليس للإستشارات الهندسية.

فائز السراج هو ابن مصطفى السراج، أحد رفقاء السياسي بشير السعداوي في حزب المؤتمر، ووزير الاقتصاد، والتعليم في العهد الملكي.[3]


حكومة الوفاق الوطني

السراج برفقة رئيس الوزراء الأمريكي جون كري، 16 مايو 2016.

أصبح السراج رئيساً لوزراء حكومة الوفاق الوطني منذ تشكيلها في ديسمبر 2015 كجزء من اتفاقية سياسية بقيادة الأمم المتحدة.

قبل وصوله لطرابلس في مارس 2016، نجا السراج من محاولتي اغتيال منفصلتين.[5]

على مدار السنتين الماضيتين، ناضلت حكومة الوفاق الوطني من أجل ترسيخ نفسها كسلطة شرعية داخل البلاد، وظلت ليبيا في حالة انقسام.[6] تم رفض التشكيل الوزاري المقترح للحكومة من قبل مجلس النواب، ولم تحصل الحكومة التي اقترحها السراج على تصويت الثقة من المجلس.[7] تصاعدت حدة الاقتتال بين الميليشيات المتناحرة، وواجه المواطنون الليبيون صعوبات اقتصادية، بما في ذلك التضخم والفساد والتهريب، التي أدت إلى "انهيار الاحتياطيات النقدية للبلاد".[8][9]

وقد عبر ممثلو الأمم المتحدة الذين قاموا في البداية بشتكيل حكومة وحدة وطنية عن مخاوفهم حول قدرة هذه الحكومة على مواصلة عملها. في ديسمبر 2016، أشار مجلس الأمن إلى "السلطة المحدودة" لحكومة الوفاق الوطني وأعلن أن "الاتفاقية السياسية الليبية لم تحقق التوقعات. وأنها لم تعد نافذة."[10]

بعد أشهر من هذا البيان، في أبريل 2017، اجتمع مجلس الأمن الدولي ليخرج بياناً موجزاً يقول بأن "ليبيا في طريقها للدخول في حالة نزاع" وأن "الحكومة ناضلت من أجل توفير الخدمات الأساسية أثناء محاربتها للإرهاب، الهجرة غير الشرعية وتهريب النفط".[11]

في محاولة لجعل الحكومة أكثر فعالية، ظهرت تقارير طوال عام 2017 تفيد بوجود توافق في الآراء حول إعادة هيكلة حكومة الوفاق الوطني والاتفاق السياسي الليبي الشامل.[12][13]

في يوليو 2018، رفضت ليبيا خطة الاتحاد الأوروپي الهادفة إلى إيقاف الهجرة من ليبيا.[14]

استقالته

أعلن السراج في منتصف سبتمبر رغبته الاستقالة من رئاسة حكومة الوفاق في نهاية أكتوبر 2020.[15]

وجاء إعلان السراج بينما أعلنت تركيا عن الاقتراب من الاتفاق بينها وبين روسيا على وقف لإطلاق النار في ليبيا. وقال السراج في خطاب بثه التلفزيون الرسمي الليبي "نأمل أن تنهي لجنة الحوار عملها وتختار مجلسا رئاسيا جديدا ورئيس وزراء".[16]

وأقرّ السراج، في كلمته، بأن حالة الاستقطاب جعلت كل المباحثات الهادفة إلى إيجاد تسويات سلمية شاقة وفي غاية الصعوبة، متهماً أطرافاً، لم يسمّها، بـ"المراهنة على خيار الحرب".

كما أعلن السراج أنه لن يلتقي خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني، على حد قوله: "لا في المستقبل القريب ولا البعيد، مهما كان حجم الوساطات الدولية". وتأتي تلك التطورات بعد ساعات من استقالة عبد الله الثني رئيس الحكومة الموازية بشرق البلاد الخاضع لقوات حفتر.[17]

مغادرة ليبيا

مذكرة تكليف فايز السراج لنائبه أحمد معتيق بمهام المجلس الرئاسي الليبي، 14 فبراير 2021.JPG.

في 14 فبراير 2021، كلف رئيس المجلس الرئاسي الليبي فائز السراج نائبه الأول أحمد معيتيق بمهام رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق. وجاء ذلك في مذكرة صادرة عن السراج، برر فيها هذا القرار بسفره إلى خارج ليبيا، دون أن يحدد وجهته. ولم تحدد مذكرة التكليف تاريخ عودة السراج من سفره الذي يأتي في وقت تشهد فيه ليبيا تحولات سياسية كبيرة بعد انتخاب سلطة تنفيذية جديدة يأمل الليبيون منها إخراج البلاد من حالة الفوضى التي تعيشها منذ عام 2011.[18]

جدير بالذكر أن محمد المنفي فاز برئاسة المجلس الرئاسي الليبي، وعبد الحميد دبيبة برئاسة الحكومة الجديدة، بعد تصويت أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي خلال جلساته في جنيڤ.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الأزمة الليبية

من اليمين: خليفة حفتر ورئيس الوزراء الإيطالي جوزپى كونتى وفايز السراج، في پالرمو، إيطاليا، 13 نوفمبر 2018.


اتهامات

في 15 مارس 2021، كشفت مصادر ليبية مطلعة أن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، يخطط لمغادرة البلاد إلى لندن، خلال الأيام القليلة المقبلة. وأوضحت المصادر، أن السراج موجود حالياً في العاصمة الإيطالية روما، وسيصل خلال ساعات إلى طرابلس، من أجل تسليم السلطة رسميا إلى رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة، ومن ثم سيغادر مجدداً إلى العاصمة البريطانية، حيث تعيش أسرته هناك.[19]

ووجهت اتهامات للسراج ووزرائه في الوفاق بتقرير ديوان المحاسبة بطرابلس، الصادر عن العام المالي 2019، والذي حجب طوال الفترة الماضية، ولم يخرج إلى النور إلا بعد منح مجلس النواب الثقة للدبيبة. وتنوعت الاتهامات الخاصة بالسراج بين التوسع في إصدار قرارات تخصيص مبالغ مالية بـ 664 مليونا و500 ألف دينار، إضافة إلى إهدار نحو 85 في المئة من الموارد المخصصة لـ"الرئاسي"، وتعيين مستشارين على أنهم متفرغون، وهم يعملون في جهات أخرى، والتعاقد مع شركات سفر بالتكليف المباشر، وأخيرا اتخاذ قرارات تعيين عشوائية لأشخاص في جهات إدارية بالدولة.

ودفعت تجاوزات السراج، عضو مجلس النواب، مصباح أحومة إلى التقدم ببلاغ للنائب العام، بالتحفظ على السراج والمسؤولين التابعين له، وإصدار قرار بمنعهم من السفر، والتحقيق معهم في شبهات فساد وإهدار للمال العام. كما دعا إلى التحقيق في الميزانيات والمبالغ المالية التي تم إنفاقها بشكل مخالف للقانون، مشيرا إلى ضرورة التحقيق في تلك الوقائع المخالفة للاتفاق السياسي والإعلان الدستوري وتعديلاته.

وتعليقاً على دعوة أحومة، قال السفير الليبي السابق في السنغال حسن الصغير، إن السراج يحتفظ بأرصدة "ضخمة" في الخارج، في لندن ودولة أخرى، مشيراً إلى أن الشعب ينتظر أن يتحرك القضاء لمواجهة الفساد. وتساءل الصغير: "هل أحال رئيس الديوان خالد شكشك المخالفين للنائب العام بما فيهم السراج ووزير داخليته فتحي باشاغا؟. النائب العام لا يتحرك من تلقاء نفسه في هذه المخالفات والجرائم"، داعيا إلى "إكمال الخطوات القانونية اللازمة من أجل إجراء التحقيق فيما ورد بالتقرير".

من جانبه أكد المحلل السياسي الليبي الهادي عبدالكريم، أن جماعة الإخوان تسعى بشتى الطرق حالياً إلى التغطية على اتهامات الفساد التي كشفت في التقرير، مشدداً على أنه وبدون المحاسبة، سيكون التقرير بلا قيمة. ولفت إلى أن ما جاء بخصوص السراج والآخرين كشفهم أمام من دعموهم خلال الفترة الماضية، ومن غرر بهم للقتال أمام الجيش الوطني الليبي.

المصادر

  1. ^ "Countries L". Archived from the original on 16 April 2016. Retrieved 11 June 2016. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  2. ^ الأزمة الليبية: المبعوث الدولي يقترح حكومة وحدة وطنية برئاسة فايز السراج بي بي سي عربي، تاريخ الولوج 9 أكتوبر 2015 Archived 31 January 2016[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  3. ^ أ ب من هو السراج رئيس حكومة الوفاق الليبية؟
  4. ^ من هو فائز السراج رئيس حكومة التوافق الوطني ؟ بوابة افريقيا الاخبارية، تاريخ الولوج 9 أكتوبر 2015
  5. ^ Cairo, Bel Trew (21 February 2017). "Libyan prime minister survives assassination attempt". The Times. ISSN 0140-0460. Retrieved 7 November 2017.
  6. ^ "Libyan PM Fayez al-Sarraj: Can Former Architect Rebuild a Shattered Country?". Fanack.com. Archived from the original on 5 July 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help); Italic or bold markup not allowed in: |work= (help)
  7. ^ "Libya's UN-backed government gets 'no confidence' vote". Al Jazeera. Archived from the original on 23 October 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  8. ^ Muntasser, Emadeddin Zahri (6 September 2016). "The Coming Fall of Libya's GNA". Foreign Affairs. ISSN 0015-7120. Archived from the original on 7 November 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  9. ^ Pusztai, Wolfgang. "The Failed Serraj Experiment of Libya". Atlantic Council. Archived from the original on 7 November 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  10. ^ "UN News – Libyan political accord 'stands firm, but stuck' – UN envoy tells Security Council". UN News Service Section. 6 December 2016. Archived from the original on 30 June 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  11. ^ "Libya Could Relapse into Conflict, Secretary-General's Special Representative Warns, Citing Volatile Security, Human Rights Situation | Meetings Coverage and Press Releases". United Nations. Archived from the original on 25 October 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  12. ^ "Support growing for amending Libya government leadership: U.N. official". Reuters. 9 February 2017. Archived from the original on 7 November 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  13. ^ "Will Libya's Government of National Accord fall?". Libyan Express – Libya News, Opinion, Analysis and Latest Updates from Libya. 13 September 2017. Archived from the original on 7 November 2017. Retrieved 7 November 2017. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  14. ^ "Libya rejects EU plans for migrant centers on its territory". Reuters. 20 July 2018.
  15. ^ "أردوغان: تركيا مستاءة من استقالة السراج ولا مانع لدينا من الحوار مع مصر". روسيا اليوم. 2020-09-18. Retrieved 2020-09-18.
  16. ^ "استقالة فايز السراج: رئيس المجلس الرئاسي في ليبيا ينوي تسليم السلطة في أكتوبر المقبل". بي بي سي. 2020-09-17. Retrieved 2020-09-18.
  17. ^ "فايز السراج يرفض لقاء خليفة حفتر ويعتزم الاستقالة". الجريدة. 2020-09-16. Retrieved 2020-09-18.
  18. ^ "السراج يغادر ليبيا ويكلف معيتيق بمهام رئيس المجلس الرئاسي". روسيا اليوم. 2021-02-14. Retrieved 2021-02-14.
  19. ^ "مصادر: السراج يستعد لمغادرة ليبيا.. ودعوات للتحقيق معه". سكاي نيوز عربية. 2021-03-15. Text "url https://www.skynewsarabia.com/middle-east/1421865-%D9%85%D8%B5%D8%A7%D8%AF%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%AC-%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%AF-%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%A7%D8%AF%D8%B1%D8%A9-%D9%84%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D8%AF%D8%B9%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D9%84%D9%84%D8%AA%D8%AD%D9%82%D9%8A%D9%82-%D9%85%D8%B9%D9%87" ignored (help); Missing or empty |url= (help); |access-date= requires |url= (help)


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية

مناصب سياسية
سبقه
عقيلة صالح عيسى
بصفته رئيس مجلس النواب الليبي
رئيس المجلس الرئاسي الليبي
2016–الحاضر
الحالي
سبقه
عبد الله الثاني
رئيس وزراء ليبيا
2016–الحاضر