عدنان الپاچه‌چي

عدنان الپاچه‌چي
Pachachi.jpg
الپاچه‌چي في يناير 2004
وزير خارجية العراق
في المنصب
1965–1967
تفاصيل شخصية
وُلِد (1923-05-14) 14 مايو 1923 (age 95)
بغداد العراق
الحزب تجمع الديمقراطيين المستقلين
الجامعة الأم الجامعة الأمريكية في بيروت
الدين مسلم سني

عدنان الپاچه‌چي (و. 14 مايو 1923 - ت. 10 نوفمبر 2015)، هو سياسي ودبلوماسي عراقي سابق. كان الپاچه‌چي الممثل الدائم للعراق لدى الأمم المتحدة من 1959 حتى 1965 ووزير خارجية العراق من 1965 حتى 1967 أثناء حرب 1967 مع إسرائيل؛ بدأ عمله كممثل دائم في الأمم المتحدة من 1967 حتى 1969. بعد 1971، قضى فترة طويلة بالمنفى. منذ غزو العراق 2003، أصبح الپاچه‌چي شخصية هامة في السياسة العراقية، وعادة ما يوصف على أنه رجل الدول الأكبر في العراق. رفض منصب الرئيس في الحكومة الانتقالية العراقية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النشأة

مزاحم الپاچه‌چي يحتضن ولده الوحيد عدنان.

ولد عدنان مزاحم الپاچه‌چي في 14 مايو 1923 في بغداد، وكان والده مزاحم سياسي ودبلوماسي ووزير خارجية ورئيس وزراء العراق. تخرج عدنان من الجامعة الأمريكية في بيروت، ثم تابع دراسته العليا في كلية ڤكتوريا التي كانت حينها مدرسة عمومية إنگليزية بالإسكندرية.


الحياة السياسية

عدنان الپاچه‌چي وكريم بلقاسم في لقاء مع الزعيم السوڤيتي نيكيتا خروشوڤ عام 1960.
الپاچه‌چي (يمين) وجمال عبد الناصر (1966).

ينادي الپاچه‌چي بقيم المجتمع المدني وتنشيط مؤسساته وتعزيز سلطة القضاء المستقل، ويرفض فكرة الطائفية والإثنية، ويؤكد فكرة المواطنة التي يشعر فيها العراقيون جميعا بأنهم متساوون في الحقوق والواجبات لا فرق بينهم بسبب الدين أو الطائفة أو العرق.

كان خارج العراق عندما أطاح البعثيون بحكم عبد الرحمن عارف في انقلاب 1968، وارتأى عدم العودة والعمل مع المعارضة العراقية التي كان عضواً بارزاً فيها. والتحق بحكومة أبو ظبي للعمل فيها، وحضر اجتماع التوقيع على دستور إقامة اتحاد الإمارات العربية وإعلان استقلال الدولة.[1]

انضم الپاچه‌چي -الذي يحمل الجنسية الإماراتية- إلى المعارضة قبيل سقوط النظام العراقي بعدة أشهر، واتهم حينها بأنه كان طوال الثلاثين عاما ًالماضية يتجنب الإشارة إلى نظام صدام حسين أو يعلن معارضته، لذلك فإنه قد واجه اعتراضات كردية في اشتراكه بالعملية السياسية من البداية.

العمل الدبلوماسي

عمل الپاچه‌چي مندوباً للعراق في الأمم المتحدة وسفيراً له في الولايات المتحدة، كما شغل منصب وزير الخارجية العراقي في أول حكومة مدنية بعد ثورة 1958.


ما بعد 2003–

بعد سقوط نظام الرئيس صدام حسين، تسلم الرئاسة الدورية لمجلس الحكم العراقي في يناير 2004، كما ترأس البرلمان العراقي باعتباره العضو الأكبر سنا. وفي عام 2003 أسس وتزعم تشكيلا سياسيا أطلق عليه اسم تجمع الديمقراطيين المستقلين، انفرط عقده بعد عامين.

عارضت أوساط سياسية عدة ترشحه لمنصب الرئيس المؤقت للبلاد، واختار مجلس الحكم العراقي في 2004 غازي الياور في هذا المنصب بالتزامن مع إعلان أعضاء الحكومة الانتقالية العراقية برئاسة إياد علاوي.

وخلال انتخابات 2010 ترشح عدنان الباجه جي ضمن القائمة العراقية بقيادة إياد علاوي إلا أنه فشل في الحصول على العتبة الانتخابية التي تخوله مقعدا في البرلمان.

وفاته

توفى الپاچه‌چي في مقر إقامته بمدينة دبي، الإمارات العربية المتحدة عن عمر ناهز 90 عاماً. [2]

المصادر

وصلات خارجية

مناصب سياسية
سبقه
عبد العزيز الحكيم
رئيس مجلس الحكم العراقي
2004
تبعه
محسن عبد الحميد