ستيڤ بانون

ستيڤ بانون
Steve Bannon
Steve Bannon by Gage Skidmore.jpg
كبير الخبراء الاستراتيجيين البيت الأبيض
تولى المنصب
20 يناير، 2017
الرئيسدونالد ترمپ
سبقهتأسيس المنصب
كبير مستشاري الرئيس
في المنصب
20 يناير، 2017 – 18 أغسطس 2017
Serving with كليان كنواي
(مستشار الرئيس)
الرئيسدونالد ترمپ
سبقهجون پودستا
(2015، كمستشار)
خلفهكليان كنواي
(كمستشار)
التفاصيل الشخصية
وُلِد
ستفن كڤين بانون

(1953-11-27) نوفمبر 27, 1953 (age 67)
نورفولك، ڤرجينيا، الولايات المتحدة
الحزبجمهوري
الزوجكاثلين هوف جوردان
(تطلقا)
ماري پيكارد (1995–1997)
ديان كلوهسي (تطلقا 2009)
الأنجال3
التعليمڤرجينيا تك (البكالوريوس)
جامعة جورجتاون (الماجستير)
جامعة هارڤرد (م.ا.أ.)
الخدمة العسكرية
الولاء الولايات المتحدة
الفرع/الخدمة البحرية الأمريكية
سنوات الخدمة1976–1983
الرتبةلتونانت (O-3)[1][أ]

ستفن كڤين "ستيڤ" بانون (و. 27 نوفمبر 1953)، تنفيذي إعلامي، استراتيجي سياسي أمريكي، ومصرفي استثماري سابق، والرئيس التنفيذي السابق لبرايتبارت نيوز. كان كبير الخبراء الاستراتيجيين للبيت الأبيض في إدارة الرئيس دونالد ترمپ خلال السبعة أشهر الأولى من رئاسته.[2][3] وكان عضواً في مجلس كمبردج أنالتيكا،[4] شركة تحليل البيانات المتورطة في فضيحة بيانات فيسبوك-كمبردج أنالتيكا.

كان بانون ضابط في البحرية الأمريكية لسبع سنوات في أواخر السبعينيات وأوائل الثمانينيات. بعد خدمته العسكرية، عمل كمصرفي في مجموعة گولدمان ساكس، وتركها كنائب للرئيس. عام 1993 كان نائب مدير مشروع بيسوسفير البحثي. في التسعينيات، أصبح منتجاً تنفيذاً في هوليوود، وأنتج 18 فيلماً ما بين عام 1991 و2016. في 2007 شارك في تأسيس برايتبارت نيوز،[i] الموقع اليميني المتطرف الذي وُصف في 2016 بأنه "منصة لليمين البديل".[I]

في أغسطس 2016، عُين بانون كبير الموظفين التنفيذيين لحملة ترمپ الرئاسية.[22][23] في أعقاب فوز ترمپ، عُين بانون كبير الخبراء الاستراتيجيين للبيت الأبيض. ترك المنصب في 18 أغسطس 2017، وانضم إلى برايتبارت نيوز. في يناير 2018، تنصل منه ترمپ بسبب تعليقاته الناقدة في كتاب Fire and Fury,[24] وترك برايتبارت.

بعد مغادرته البيت الأبيض، عارض بانون ترسيخ الحزب الجمهوري والمرشحين المتمردين المدعومين في الانتخابات التمهيدية الجمهورية. تم التشكيك في سمعة بانون كخبير استراتيجي سياسي عندما خسر روي مور، بدعم من بانون، انتخابات مجلس الشيوخ الأمريكي في ألاباما عام 2017.[25][26] أعلن بانون عزمة أن يصبح "ركيزة، للحركة الشعبوية العالمية، عالمياً".[27] وبناءً على ذلك، فقد دعم العديد من الحركات السياسية الشعبوية الوطنية المحافظة حول العالم.

في 20 أغسطس 2020، ألقي القبض على بانون في نيويورك ووجهت إليه تهم فساد متعلقة باختلاس مليون دولار من موقع تبرعات معفاة من الضرائب، نحن نبني الجدار، لأن الموقع وعد بأن كل التبرعات ستذهب لبناء الجدار مع المكسيك.[28]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

السنوات المبكرة والتعليم

الخدمة في البحرية الأمريكية

حياته المهنية

الصرافة الاستثمارية

علوم الحياة

الترفيه والإعلام

بانون في 2010.


برايتبارت نيوز

مسيرته السياسية

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حملة دونالد ترمپ

في 17 أغسطس 2016، مع مرور 88 يوماً على الانتخابات الرئاسية 2016، تم تعيين بانون الرئيس التنفيذي لحملة دونالد ترمپ الرئاسية.[29] ترك بانون برايتبارت، وكذلك معهد المسائلة الحكومي[30] كمبردج أنالتيكا،[31] لتولي الوظيفة. بعد فترة قصيرة من تولي دوره التنفيذي، رئيس حملة ترمپ، تم فصل پول منافورت.[32][33][34][35][36]

لافتة تنتقد بانون في احتجاج ضد ترمپ.

في 13 نوفمبر، في أعقاب انتخاب دونال ترمپ للرئاسة، عُين بانون كبير للاستشاريين والمستشارين للرئيس المنخب.[37] أثار تعيينه معارضة رابطة مكافحة التشهير، مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية، [[مركز ساوذرن لقانون الفقري]، زعيم الأقلية بمجلس الشيوخ الديمقراطي هاري ريد، وبعض الاستراتيجيين الجمهوريين بسبب تصريحات في برايتبارت نيوز يُزعم أنها عنصرية أو معادية للسامية.[22][23][38][39][40] ومع ذلك، دافع عدد من اليهود المحافظين البارزين عن بانون ضد مزاعم معاداة السامية، من بينهم بن شاپيرو،[40][41][42] ديڤد هورويتس،[43] پاملا گلر،[44] برنارد ماركوس من التحالف اليهودي الجمهوري، [45] مورتون كلاين[46] المنظمة الصهيونية في أمريكا،[45] والحاخام شمولي بوتيتش.[47] في البداية دافع ألان درشوِتس عن بانون، قائلاً أنه لا يوجد دليل على أنه معادي للسامية،[48][49] لكنه تراجع لاحقاً معلناً أن بانون قد أدلى بتصريحات متعصبة ضد المسلمين والنساء وغيرهم.[50] قالت رابطة مكافحة التشهير "لسنا على علم بأي تصريحات معادية للسامية من قبل بانون".[51] شاپيرو، الذي كان يعمل في السابق رئيس تحرير في برايتبارت، قال أنه لا يوجد دليل على أن بانون عنصرياً أو معادي للسامية، لكن بانون كان "يسعده إرضاء هؤلاء الأشخاص وإقامة قضية مشتركة معهم من أجل تحويل التيار المحافظ إلى شعبوي قومي يميني متطرف في أوروپا".[52] أشار بانون إلى سياسية الجبهة الوطنية الفرنسية (التحالف الوطني حالياً) ماريون ماريشال-لو پان بأنها "نجماً صاعداً جديداً".[53]

في 15 نوفمبر 2016، أرسل النائب الأمريكي ديڤد سيسيلين من رود آيلاند رسالة لترمپ وقع عليها 169 عضواً ديمقراطياً في مجلس النواب يحث الرئيس المنتخب على إلغاء تعيينه لبانون. وجاء في الرسالة أن تعيين بانون "يبعث برسالة مقلقة حول توجه الرئيس الذي يريد دونالد ترمپ أن يكون"،[54][55][56] لأن "علاقاته بالحركة القومية البيضاء موثقة جيداً"؛ واستمر في تقديم عدة أمثلة على رهاب الأجانب المزعوم لبرايتبارت نيوز.[57] نفى بانون كونه قومياً أبيض وادعى، بالأحرى، أنه كان "قومياً اقتصادياً".[58]

في 18 نوفمبر، خلال المقابلة الأولى التي لم تجرها شركة برايتبارت ميدا منذ الانتخابات الرئاسية 2016، علق بانون على بعض الانتقادات الموجهة إليه، قائلاً: "الظلام جيد: ديك تشيني. دارث ڤيدر. الشيطان. هذه قوة. إنها تساعدنا فقط عندما يخطئون في الأمر. عندما يكونون غافلين عن هويتنا وما نفعله".[59][60] انتشرت كلماته بشكل كبير على وسائل الإعلام.[59][61][62][63]

في مقابلة مع نيويورك تايمز في أواخر نوفمبر، أجاب ترمپ حول الجدل المتعلق بتعيين بانون، قائلاً: "أنا أعرف ستيڤ بانون منذ فترة طويلة. إذا كان لدي اعتقاد بأنه كان عنصرياً، أو من اليمين البديل، أو أي مصطلح آخر يمكنا استخدامه، ما كنت لأفكر في تعيينه".[64]

في مقابلة مع بي بي سي نيوزنايت، قال بانون إن دوره كان "إعادة ضبط" الحملة التي فقدت رسالتها في تلك المرحلة. لقد "تدخل وأعاد تركيز الحملة"، لكنه رفض فكرة أنه كان السبب وراء فوز ترمپ بالرئاسة، قائلاً "ترمپ فريد من نوعه في التاريخ السياسي الأمريكي، إنه أقرب إليه". ولكن كان دوره هو التأكد من اعتبار هيلاري كلينتون "وصية على مؤسسة فاسدة وغير كفؤة" وهذا كان مفتاحاً لكسب الأصوات في الولايات التي يحتاجها ترمپ للفوز.[65]

أفادت رويترز في 31 أكتوبر 2018 أن لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ تعقد تحقيقات "واسعة النطاق" حول أنشطة بانون أثناء الحملة، ومنها الوقوف على ما إذا كان لديه أي اتصالات بروسيا ومستشاري الحملة، جورج پاپادوپولوس وكارتر پيدج، وكذلك دوره مع كمبردج أنالتيكا.[66]

إدارة ترمپ

بانون ومستشارون آخرون يشاهدون ترمپ أثناء توقيعه أمراً تنفيذياً.
ستيڤ بانون ككبير استراتيجيي البيت الأبيض يصافح كبير موظفي البيت الأبيض رينس پرايس في مؤتمر الحراك السياسي المحافظ 2017.

لدى تنصيبه، عين ترمپ بانون ككبير الاستراتيجيين، منصب حديث التأسيس. جعله اللقب مستشاراً للرئيس، بما يكافيء منصب كبير الموظفين.[67] كأحد موظفي المكتب التنفيذي للرئيس، لم يكن منصبه يتطلب تصديق مجلس الشيوخ.[68] تبعت جوليا هان رئيسة تحرير برايتبارت نيوز بانون إلى البيت الأبيض، حيث عُينت مساعدة لبانون، وكذلك مساعدة خاصة للرئيس ترمپ.[69]

في لقاء مع ذا هوليوود ريپورتر بعد انتخابات 2016، قارن بانون تأثيره بتأثير "توماس كرومويل في بلاط أسرة تيودور".[70][71][72]

بعد عدة أيام من تنصيب دونالد ترمپ، صرح بانون لنيويورك تايمز: "يجب أن تشعر وسائل الإعلام بالحرج والإنكسار وأن تغلق فمها وتستمع فقط لبعض الوقت. أريدك أن أقتبس هذا: الإعلام هنا هو حزب المعارضة. إنهم لا يفهمون هذا البلد. ما زالوا لا يفهمون سبب كون دونالد ترمپ رئيساً للولايات المتحدة".[73]

ترمپ، پنس وبانون والقادة الرئيسيون في صناعة السيارات في يناير 2017.

كان بانون، وستيفن ميلر قد ساهما في تأسيس الأمر التنفيذي 13769، الذي أسفر عن وضع قيود على السفر والهجرة للولايات المتحدة للأفراد القادمين من سبعة بلدان، وتعليق برنامج طلبات الهجرة للولايات المتحدة مدة 120 يوماً، وتعليق لأجل غير مسمى لدخول السوريين إلى الولايات المتحدة.[74][75] حسب الإكونومست، مجلة إخبارية بريطانية، فإن بانون وميلر "ينظران إلى السيد [ڤلاديمير] پوتن كقومياً رفيقاً وصليبياً ضد الكوزموپوليتية".[76]

يقول بانون أن الإعلام العالمي المؤسسي يعارض الأجندة الوطنية الاقتصادية، ڤيديو من صوت أمريكا، تم تسجيله في مؤتمر الحراك السياسي المحافظ 2017.

في فبراير 2017، ظهر بانون على غلاف مجلة تايم، والتي أطلقت عليه "المناور العظيم".[77] كان العنوان الرئيسي المستخدم للمقالة المرتبطة هو "هل ستيڤ بانون هو ثاني أقوى رجل في العالم؟"، في إشارة إلى تأثير بانون الملحوظ في البيت الأبيض.[78]

في 2018، نشر مايكل لويس اقتباس منسوب إلى بانون، صدر في الوقت الذي كان من المفترض أن يستعد الفريق الانتقالي لترمپ للإدارة المقبلة، واستخدمته الگارديان مرتين في عنوان مقتطف من كتاب لويس لعام 2018 بعنوان، " الخطر الخامس".[79] درس الكتاب الفرق بين الاستعدادات الانتقالية التي قدمتها الإدارة التي كانت موجودة وما حدث أو لم يحدث، وكشف عن نقص عميق في الاستعدادات والمخاوف، كما ورد في الاقتباس.

في 14 مارس 2019 عقدت جلسة استماع لجنة الرقابة والإصلاح الحكومي بمجلس النواب، تم استجواب وزير التجارة ولبر روس حول محادثاته المتعلقة بإضافة سؤال المواطنة إلى استطلاعات رأي تعداد 2020 التي أجراها مع بانون، الذي أحاله بدوره إلى المتشددين بشأن الهجرة كريس كوباتش والمدعي العام جف سشنز. اهتمت عضوة مجلس النواب الديمقراطية من ميزوري لاسي كلاي روس بأنه "متواطئ" فيما يتعلق بجهوده لإضعاف حقوق تصويت الأقليات، بالإضافة إلى اتهامه بشهادة الزور فيما يتعلق بهذه الاتصالات. دعت كلاي روس إلى تقديم استقالته، قائلة: "لقد كذبت على الكونگرس. لقد ضللتم الشعب الأمريكي وأنت متواطأ في نية إدارة ترمپ لقمع القوة السياسية المتزايدة للسكان غير البيض". وقال روس إن التغيير جاء استجابة لطلب من وزارة العدل الحصول على إحصاءات لحماية حقوق التصويت.[80] في 23 أبريل 2019، عقدت المحكمة العليا للولايات المتحدة جلسة للنظر في الحجج المتعلقة باستئناف الرفض من قبل ثلاث محاكم دائرة للإدراج المقترح لسؤال الاستطلاع.[81]

تواردت أنباء أنه تعمد نشر قصص لتقويض هربرت مكماستر. يُزعم أن بانون فعل ذلك بتسريب معلومات إلى وسائل الإعلام البديلة، بما في ذلك كاتب اليمين البديل مايك سرنوڤيتش.[82][83] كما ورد أن إدارة ترمپ منحت بانون بأثر رجعي إعفاءً شاملاً من قواعد الأخلاق الفدرالية التي سمحت له بالتواصل مع المحررين في موقع "بريتبارت نيوز"،[84] الذي سيكون، وفقاً لمستشار برايتبارت السابق، كورت باردلا، دليلاً على نية الإدارة السماح له بالاستمرار في كونه "رئيس التحرير الفعلي لبرايتبارت".[85]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

مجلس الأمن القومي

بانون أثناء عملية الهجوم الصاورخي السوري، أبريل 2017.

في نهاية يناير 2017، في خروج عن الشكل السابق مجلس الأمن القومي (NSC)، تقرر، بموجب مذكرة رئاسية، تعيين كبير استراتيجي البيت الأبيض، المنصب الذي يشغله بانون، جنباً إلى جنب مع كبير الموظفين، كحضور منتظمين في اللجنة الرئيسية لمجلس الأمن القومي، وهو منتدى مشترك بين الوكالات على مستوى مجلس الوزراء للنظر في قضايا الأمن القومي.[86][87] انتقد العديد من أعضاء الإدارات السابقة الترتيبات الذي تم سنها، ووصفتها سوزان رايس، آخر مستشاري باراك أوباما للأمن القومي بأنها "stone cold crazy".[88] رداً على ذلك، أشار المتحدث باسم البيت الأبيض شون سپايسر إلى خبرة بانون التي امتدت سبع سنوات كضابط بحرية في تبرير وجوده في اللجنة.[89]

في أوائل أبريل 2017، جُرد بانون من دوره في مجلس الأمن القومي أثناء عملية إعادة التنظيم التي قام بها مستشار الأمن القومي الأمريكي هربرت مكماستر، الذي ساعد بانون في اختياره.[90] قال بعض مسؤولي البيت الأبيض إن الغرض الرئيسي لبانون من الخدمة في اللجنة كان التحقق من مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين، الذي استقال في فبراير 2017 لتضليل نائب الرئيس بشأن محادثة مع السفير الروسي لدى الولايات المتحدة.[91][92] ومن ثم، مع رحيل فلين، لم يعد هناك حاجة لبانون.[90] ورد أن بانون عارض إقالته من المجلس وهدد بالاستقالة إذا مضى الرئيس ترمپ في ذلك، على الرغم من أن الراعية الجمهورية ربيكا مرسر حثته على البقاء.[4] قال البيت الأبيض إن بانون لم يحاول المغادرة، وقال بانون إن أي إشارة على أنه هدد بالاستقالة هي "هراء تام".[93] لم يحضر بانون سوى اجتماع واحد لمجلس الأمن القومي.[94]

مغادرته البيت الأبيض

انتهى عمل بانون في البيت الأبيض في 18 أغسطس 2017، بعد أقل من أسبوع من التجمع اليميني في تشارلتوس‌ڤيل الذي تحول إلى عنف وحدة. وبينما أدان أعضاء من كلا الحزبين كراهية وعنف القوميين البيض والنازيين الجدد ونشطاء اليمين المتطرف، أشارت صحيفة "نيويورك تايمز" إلى أن ترمپ "كان الشخصية السياسية الوطنية الوحيدة التي ألقت باللوم على" الكراهية، التعصب والعنف" الذي أسفر عن مقتل شخص واحد إلى "أطراف عدة".[95] وورد أن قرار إلقاء اللوم على "أطراف عديدة" جاء من بانون.[96] أصدر الاتحاد الوطني لتقدم الشعوب الملونة بياناً يقول فيه أن البيض "يقرون ويقدرون تنصل الرئيس ترمپ من الكراهية التي أدت إلى خسائر في الأرواح اليوم"، ودعوا ترمپ "لاتخاذ خطوة ملموسة لإقالة ستيڤ بانون - وهو زعيم معروف يؤمن بتفوق البيض - من فريق مستشاريه". كما وصف البيان بانون بأنه "رمز القومية البيضاء" الذي "أدى إلى تأجيج هذه المشاعر" من خلال موقعه الحالي داخل البيت الأبيض.[97][98]

ذكرت بعض المصادر أن كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي طلب من بانون في 18 أغسطس 2017، تقديم استقالته الفورية بدلاً من طرده.[99] إلا أن بانون صرح بأنه لم يُطرد لكنه قدم إشعار باستقالته بعد أسبوعين في 4 أغسطس 2017.[100] وذكَّر "ذا ويكلي ستاندر" بأنه انضم إلى حملة المرشح الرئاسي آنذاك ترمپ في 14 أغسطس 2016، وقال إنه "يخطط دائماً لقضاء عام واحد"، لكنه بقي أكثر من ذلك بقليل أيام بسبب تجمع توحيد اليمين في تشارلتوس‌ڤيل، ڤرجينيا.[101]

في بيان رسمي، قالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض سارة هاكابي ساندرز: "اتفق جون كيلي وستيڤ بانون بشكل متبادل اليوم على أن يكون اليوم الأخير لستيڤ. نحن ممتنون لخدمته ونتمنى له كل الخير".[102][103][104]

في اليوم نفسه، أعلنت برايتبارت نيوز أن بانون سيعود للموقع كمدير تنفيذي.[105] بعد عدة أسابيع من مغادرته البيت الأبيض ورد أن ترمپ لا يزال يتصل ببانون عن طريق هاتفه الخلوي الخاص، وأنه يهاتفه فقط عندما يكون كبير الموظفين كيلي غير متواجداً.[106] أفادت واشنطن پوست في أكتوبر 2017 أن التواصل بين ترمپ وبانون لا زال كالمعتاد.[107]

أنشطته بعد إدارة ترمپ

بعد تركه البيت الأبيض، أعلن بانون عزمه أن يصبح "ركيزة الحركة الشعبوية العالمية، عالمياً"[27] بناءً على ذلك، يؤيد بانون الكثير من الحركات الشعبوية القومية المحافظة حول العالم. ومن بينها الجبهة الوطنية الفرنسية (التجمع الوطني حالياً)،[108] فيدز المجرية،[109] الرابطة الإيطالية،[110] حركة الخمس نجوم،[111] أخوة إيطاليا،[112] بديل لألمانيا،[113] القانون والعدالة الپولندية]]،[114] الديمقراطيون السويديون،[115] حزب من أجل الحرية الهولندي،[116] حزب الحرية النمساوي،[117] حزب الشعب السويسري،[118] حزب استقلال المملكة المتحدة،[119] ڤلامس بلانگ الفلمنجي،[120] حزب الشعب البلجيكي،[120] ڤوكس الإسپاني،[121] الحزب الفنلندي،[120] حزب المحافظين في المملكة المتحدة،[122][123][124][125][126] حركة الهوية الوحدوية-الأوروپية،[127] تحالف الديمقراطيين الاشتراكيين المستقلين في جمهورية صرب البوسنة،[128] حملة جائير بولسونارو 2018 البرازيلية،[129] وحزب الليكود الإسرائيلي.[130] يعتقد بانون أن هذه الحركات- مع رئيس الوزراء الياباني شين‌زو آبه، ورئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي، الرئيس الروسي ڤلاديمير پوتن، ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، الرئيس الصيني شي جن‌پنگ، والتركي رجب طيب أردوغان، والأمريكي دونالد ترمپ، بالإضافة للقادة المماثلين في مصر، الفلپين، پولندا، كوريا الجنوبية- كجزء من التحول العالمي نحو القومية.[131][132][133]

يؤيد بانون معهد الكرامة الإنسانية وصاغ منهجاً لدورة القيادة للمنظمة.[134]

في أكتوبر 2019، بدأ بانون المشاركة في استضافة War Room: Impeachment، برنامج إذاعي يومي وپودكاست لحث البيت الأبيض وحلفائه على إتخاذ موقف أكثر تركيزاً وقوة لمواجهة تحقيقات سحب الثقبة من دونالد ترمپ. [135]

في نوفمبر 2019، امتثل بانون لطلب الإدلاء بشهادته في محاكمة روجر ستون. شهد بانون أن ستون كان نقطة دخول ويكي‌ليكس إلى حملة ترمپ، لإثبات أن ستون كذب على الكونگرس. وبعد ذلك أدين ستون في جميع التهم.[136][137]

في 3 يونيو 2020، شارك بانون ورجل الأعمال الصيني گوو ون‌وي في إعلان "دولة الفدرالية الجديدة الصينية" (تسمى أيضاً "الدولة الفدرالية للصين الجديدة". أعلنا أنهما سيسقطان الحكومة الصينية. وفي مدينة نيويورك شوهدت طائرات تحمل لافتات كتب عليها "التهنئة لدولة الصين الفدرالية الجديدة!".[138][139]

الانتخابات التمهيدية الجمهورية لمجلس الشيوخ

اقتباسات في كتب مايكل وولف

السياسات البرازيلية

تهم الفساد الفدرالية

بانون أثناء القاء القبض عليه في نيويورك، أغسطس 2020.

في 20 أغسطس 2020، وجهت هيئة محلفين فدرالية كبرى لائحة اتهام ضد بانون وثلاثة آخرين، بتهمة التآمر لارتكاب الاحتيال البريدي وغسيل الأموال.[140][141][142] يزعم المدعون الفدراليون في نيويورك أن بانون، بريان كولفادج ومتهمان آخران استخدموا تمويلات حصلوا عليها من حملة تمويل "نحن نبني الجدار"، لدعم بناء الجدار الحدودي بين الولايات المتحدة والمكسيك، بطريقة "تتعارض" مع التي تم الإعلان عنها للجمهور.[143][144]

يزعم المدعون الفدراليون أن بانون والرجال الثلاثة الآخرين تآمروا على استخدام مجموعة غير ربحية يديرها بانون، وشركة صورية يسيطر عليها أحد المتهمين الآخرين، لتقديم مدفوعات لأنفسهم، على الرغم من الوعود المقدمة للمتبرعين بأن المساهمات ستذهب لبناء الجدار؛ كما يزعم المدعون أن بانون تلقى أكثر من مليون دولار فيما يتعلق بالخطة.[141][142]

آراؤه السياسية

صرح بانون الصحفي مايكل لويس في فبراير 2018، "تم انتخابنا في استنزاف المستنقع، أغلقت السبل، بُني جدار. كان هذا مجرد غضب. الغضب والخوف هو ما يدفع الناس إلى صناديق الاقتراع. وأضاف: "لا يهم الديمقراطيين. المعارضة الحقيقية هي الإعلام. وطريقة التعامل معهم هي إغراق المنطقة بالقاذورات."[145]

القضايا الفردية

بانون، الذي يصف نفسه بأنه قومي اقتصادي، يدعو إلى وضع قيود على الهجرة[146] وعلى حرية التجارة مع الصين والمكسيك.[147][148] يتشكك بانون في التدخل العسكري في الخارج ويعارض مقترحات بتوسع المشاركة العسكرية الأمريكية في أفغانستان،[149] سوريا،[150] وڤنزويلا.[151] أشار إلى نفسه بأنه "صهيوني مسيحي فخور" في إشارة إلى دعمه لإسرائيل. يوصف بأنه "قومية بيضاء|قومي أبيض]]، لكنه يرفض الوصف.[152]

يؤيد بانون رفع ضرائب الدخل الفردالية من 44% لمن يزيد دخلهم عن 5 مليون دولار سنوياً كوسيلة لسدات تخفيضات الضرائب للطبقة المتوسطة.[153] كما يؤيد زيادة الإنفاق الكبيرة على البنية التحتية، واصفاً نفسه بأنه "الرجل الذي يدعو إلى خطة بنية تحتية بتريليون دولار".[154] يعارض بانون عمليات الإنقاذ الحكومية، ويصفها بأنها "اشتراكية لأصحاب الثروات الطائلة".[155]

يؤمن بشكل عام بتقليص حجم البيروقراطية الفدرالية، مُعلناً في مؤتمر العمل السياسي للمحافظين أنه يفضل "تفكيك الدولة الإدارية".[156]

ومع ذلك، فهو يدعم التنظيم المتزايد لشركات الإنترنت مثل فيسبوك وگوگل، والتي يعتبرها شبيهة بالمرافق في العصر الحديث.[157] عارض بانون عملية الاندماج بين تايم-وارنر وإيه تي أند تي على أسس مكافحة الاحتكار.[158] كان معارضاً قوياً لاتفاقية پاريس للمناخ داخل الإدارة، ونجح في إقناع الرئيس بالانسحاب منها.[159]

الهجرة

اختلف بانون عن ترمپ فيما يتعلق بقضية هجرة ذوي المهارات العالية، والتي انتقدها بانون بشدة، مدعياً أن "ثلثي أو ثلاثة أرباع الرؤساء التنفيذيين في وادي السيليكون هم من جنوب آسيا أو من آسيا ... البلد أكثر من اقتصاد. نحن مجتمع مدني".[160]

بانون هو رئيس نحن نبني الجدار، منظمة مساهمة في إنشاء الجدار الحدودي الممول من القطاع الخاص على الحدود الأمريكية المكسيكية.[161]

التدخل العسكري في الخارج

يتشكك بانون بشكل عام في التدخل العسكري في الخارج، وعارض مقترحات توسع التدخل الأمريكي في الحرب في أفغانستان،[149] الحرب الأهلية السورية،[150] والأزمة الڤنزويلية.[151]

في أفغانستان، أيد بانون مقترح إريك پرنس لنشر مقاولين عسكريين خاصين بدلاً من الجيش الأمريكي.[162] يعتقد "أنه ليس هناك حلاً عسكرياً" لأزمة كوريا الشمالية 2017.[147]

وصف بانون حلفاء الولايات المتحدة في أوروپا، الخليج العربي، بحر الصين الجنوبي، مضيق ملقا، فضلاً عن كوريا الجنوبية واليابان، بأنهم أصبحوا "محميات تابعة للولايات المتحدة" لا "يقومون بأي جهد للدفاع عن [أنفسهم]"، ويعتقد أنه على أعضاء الناتو إنفاق 2% من ن.م.إ. بحد أدنى على الدفاع".[163]

كما يؤيد إصلاح العلاقات الأمريكية الروسية ويعارض تحديث الترسانة النووية الأمريكية.[164]

الشرق الأوسط

يؤيد بانون بقوة انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني،[165] وكان داعماً لموقف ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أثناء الأزمة الدبلوماسية القطرية 2017[166] وحملة الاعتقالات السعودية 2017.[بحاجة لمصدر] يعتقد بانون أن قطر "ليست أقل خطراً" من كوريا الشمالية.[167]

يعتقد بانون أن إيران وتركيا والصين يشكلون "محوراً جديداً" لتحدي الغرب،[168] ووصف تركيا بأنها "الخطر الأكبر الذي يواجه الولايات المتحدة" و"أنها أكثر خطراً من إيران".[167]

أثناء عمله ككبير لاستراتيجي البيت الأبيض، عارض بانون هجوم الشعيرات الصاروخي 2017، لكنه خسر الجدل الداخلي حول الموضوع مع كوشنر.[169] كما أعرب عن تشككه حول اغتيال قاسم سليماني 2020، متسائلاً "هل كان من الضروري قتل هذا الرجل وقتله الآن وتفاقم القضايا العسكرية"، وحذر من أن التصعيد مع إيران يمكن أن يقوض دعم ترامپ "للطبقة العاملة والطبقة المتوسطة، ولا سيما الأشخاص الذين يقاتل أبناؤهم وبناتهم بالفعل في هذه الحروب".[170]

يقال إن بانون يتحدث كثيراً مع المتبرع لحملة ترمپ شلدون أدلسون، وقد انزعج من الدفع نحو عملية سلام متجددة في الشرق الأوسط.[171] وصف بانون الرئيس الفلسطيني محمود عباس بأنه "إرهابي".[172] دعا بانون لإعطاء أراضي في الضفة الغربية إلى الأردن وفي غزة إلى مصر.[173]

المملكة المتحدة

أوروپا

ستيڤ بانون في مستقبل أوروپا.


آسيا

الإسلام

في كلمة ألقاها في مؤتمر صغير عُقد في الڤاتيكان عام 2014، قال بانون: "إذا نظرت إلى التاريخ الطويل لنضال الغرب اليهودي-المسيحي ضد الإسلام، أعتقد أن أجدادنا حافظوا على موقفهم، وأعتقد أنهم فعلوا الشيء الصحيح. أعتقد أنهم أبقوهم خارج العالم، سواء كان ذلك في ڤيينا، أو بلاط الشهداء، أو في أماكن أخرى ... لقد ورثوا لنا المؤسسة العظيمة وهي كنيسة الغرب".[174] يشتهر بانون باعتقاده أن روسيا پوتين وأمريكا ترمپ حليفان مسيحيان ضد الدولة الإسلامية و"الإرهاب الإسلامي المتطرف".[175][176][177]

نظرة عامة وتأثيرات

وصفت آراء بانون السياسية والاقتصادية من قبل آخرين بأنه قومي،[178] شعبوي-يميني، [179] ومحافظ أصلي.[180] ويعترف بانون نفسه بأنه محافظ.[34][181][182] يرفض بانون مزاعم أنه قومي أبيض،[152] واصفاً القوميين البيض بأنهم "فشلة"، "عناصر هامشية"، ومجموعة من المهرجين"،[147] وواصفاً مؤيد تفوق البيض رتشارد سپنسر بأنه "مهووس بالترويج لنفسه" وأنه "أحمق".[183]

في مؤتمر الحزب الذي عقد في مارس 2018، ألقى بانون كلمة على أعضاء الجبهة الوطنية الشعبوي اليمينية الفرنسية ما وصف بأنه "حديثاً حماسياً شعبوياً".[108] أوصى بانون أعضاء الحزب قائلاً: "دعوهم يصفونكم بالعنصرية، دعوهم يدعونككم بكارهي الأجانب، دعوهم يدعونكم بالوطنيين اعتبروها وسام شرف. لأننا كل يوم تزداد قوةً وعدداً.... التاريخ إلى جانبنا وسيحقق لنا النصر". تصريحات بانون جعلت الأعضاء يقفون على أقدامهم.[184][185][186][187] أعرب النقاد عن قلقهم من أن بانون "يطبع العنصرية". [188] بصفة عامة يعتبر بانون أن تهم العنصرية ضد اليمين هي بسبب وسائل الإعلام المتحيزة.[189]

أشار دونالد ترمپ إلى بانون بأنه "أكثر ليبرتارية من أي شخص آخر"،[190] على الرغم من أن أحد المعلقين الليبراليين على الأقل قد عارض هذا الادعاء.[191] يوصف بانون بأنه "مفكر سياسي".[192]

عادة ما يصف بانون نفسه بأنه قومي اقتصادي، ينتقد رأسمالية المحسوبية، المدرسة الاقتصادية النمساوية، والرأسمالية الموضوعانية لأين راند، والتي يعتقد أنها تسعى إلى "جعل الأشخاص سلعاً، ويهدف إلى موضعة الأشخاص".[152][193][194][195] ومع ذلك، فقد ذكر أيضًا أنه يعتبر نفسه عموماً رأسمالي السوق الحرة، معتقداً أنه "دعائم مجتمعنا"، مع الإشارة إلى أنه يعتقد أن أمريكا "أكثر من مجرد اقتصاد".[163] أشار إلى نفسه بأنه "صهيوني مسيحي فخور" في إشارة إلى تأييده لإسرائيل.[196][197][198]

تأثر تفكير بانون الاستراتيجي بفكر نيل هاو ونظرية التحول الرابع لوليام شتراوس، والتي تقترح أن "الشعبوية والقومية والسلطوية التي تديرها الدولة ستزداد قريباً، ليس فقط في أمريكا ولكن في جميع أنحاء العالم. [... بمجرد أن يزيل المرء] الحوادث والتكنولوجيا الدخيلة، يتبقى لديك عدد محدود فقط من الحالات المزاجية الاجتماعية، والتي تميل إلى التكرار بترتيب ثابت. [... ] تحتاج الغابات إلى حرائق دورية؛ والأنهار بحاجة إلى فيضانات دورية، وكذلك المجتمعات".[199] يقال أن الكتاب كان له تأثيراً كبيراً على فيلم بانون الجيل صفر.[200]

تأثر تفكير بانون السياسي بسياسات الشعبوية الأمريكية المتمثلة في أندرو جاكسون، ألكسندر هاملتون، هنري كلاي، جيمس بولك، ثيودور روزڤلت، وترمپ. الفلسفة الاجتماعية-السياسية للتبعية، حسب الپاپا پيوس الحادي عشر، كما تم التعبير عنها في المنشور البابوي عام 1931، "Quadragesimo anno"، والذي يدعو إلى أن الأمور السياسية يجب أن تتولاها السلطة المختصة الأدنى والأقل مركزية؛ كما تدعو تقليدية رينيه جينون]]، تمجيد الفعالية الاجتماعية للأفكار الروحية المنقولة عن طريق التقاليد الدينية "البدائية" مثل الڤدانتا، البوذية، الصوفية، المسيحية في العصور الوسطى، والتي جادل بأنها تعرضت للهجوم من قبل الغرب العلماني. تأثر بانون بشكل خاص بالملحمة الهندوسية "بهاگاڤاد گيتا" والأطروحة العسكرية الصينية القديمة "فن الحرب"[201][202] كما استشهد بانون بصيغة ألكسندر دوگين القومية الروسية للتقاليد المسماة بالأوراسية،[203][204] ووصف نفسه بأنه معجب بكتاب دوگين، النظرية السياسية الرابعة.[205] إلا أن بانون زعم بأن دوگين قد تخلى عن آرائه المعادية لأمريكا والموالية للصين.[206] كما وصف بانون المفكر التقليدي البرازيلي أولاڤو دى كارڤالو، بأنه "من أعظم المفكرين المحافظين في العالم".[207]

تمت الإشارة إلى المؤلف اللبناني الأمريكي نسيم نيكولاس طالب، العودة الجديدة المدون كيرتس يارڤين والمفكر المحافظ مايكل أنطون على أنهم من المؤثرات الرئيسية في التفكير السياسي لستيڤ بانون.[200][208] بانون من المعجبين بالمعلق المحافظ الأصيل پات بيوكانن.[209] كاتب العمود المفضل لدى بانون هو الأكاديمي والتر رسل ميد.[210] كما وصف المنظر السياسي والفيلسوف إدموند بـِرك بأن له تأثيراً كبيراً على نظرة بانون الأيديولوجية.[211] في كلمة ألقاها في مؤتمر عقد في الڤاتيكان عام 2014، أشار بانون بطريقة عابرة إلى يوليوس إيڤولا، وهو كاتب إيطالي من القرن العشرين، أثر النازية الفاشية الإيطالية لبنيتو موسوليني وروج للمدرسة التقليدية، التي وصفها كاتب في نيويورك تايمز بأنها "وجهة نظر عالمية شائعة في دوائر اليمين المتطرف والدينية البديلة التي تعتقد أن التقدم والمساواة أوهام سامة". كان اهتمام بانون بأفكار المدرسة التقليدية مدفوعاً بكتاب إيڤولا "ثورة ضد العالم الحديث" وكتب گينون "الإنسان ومستقبله وفقاً لڤدانتا" و" أزمة العالم الحديث".[212] In March 2016, Bannon stated he appreciates "any piece that mentions Evola."[213] في إشارة إلى الآراء المرتبطة بڤلاديمير پوتن، الذي تأثر بأتباع إيڤولا دوگين، صرح بانون "علينا، نحن الغرب اليهودي-المسيحي، أن ننظر حقاً إلى ما يتحدث عنه فيما يتعلق بالتقاليد، ولا سيما الشعور بالمكان الذي يدعم فيه دعائم القومية".[214] وبالمثل، فقد اقتبس من الكاتب الفرنسي المناهض للتنوير تشارلز موريس موافقة لدبلوماسي فرنسي.[215][216] كما أشار بانون للرواية الفرنسية المثيرة للجدل، معسكر القديسين (1973) للكاتب جان راسپيل، التي تصور أن هجرة العالم الثالث مدمرة للحضارة الغربية.[217] يؤمن بانون، بما تصفه بي بي سي نيوز بأنه رواية ساڤيتري ديڤي "للتاريخ على أنه معركة دورية بين الخير والشر".[218] أخبر بانون أحد المحاورين في عام 2018 أنه "مفتون بموسوليني"، مشيراً إلى: "من الواضح أنه كان محبوباً من قبل النساء. لقد كان رجلاً. لديه كل هذه الفحولة. كان لديه أيضاً إحساس رائع بالموضة، صحيح، هذا الشيء كله مع الزي الرسمي".[219] يزعم أحد الكتاب السابقين في برايتبارت السابق أن بانون صرح في 2015 أن منشور اليمين البديل، النهضة الأمريكية كان "يقاتل كما كان يقاتل هو".[220]

يُقال إن المخرجة الألمانية لني ريفن‌شتال، التي أنتج أفلاماً دعائية للنظام في ألمانيا النازية، قد أثرت على تقنيات صناعة الأفلام في بانون، حيث وصف بانون نفسه مرة لزميلته جوليا جونز بأنه "ريفنشتال" جورج بوش، وعدل النهاية عندما أصيبت جونز بالرعب، فأضاف "الحزب الجمهوري".[221] قلد افتتاح فيلم بانون الوثائقي "الأمل والتغيير" (2012) بوعي فيلم ريفنستال "انتصار الإرادة" (1935)، الذي صور رالي نورمبرگ الذي أقيم في 1934.[222]

حسب الگارديان (لندن) في يناير 2018، تتشابه أيديولوجية بانون إلى حد كبير مع أيديولوجية ستيفن ميلر وتاكر كارلسون وبيني جونسون ورحيم قسام وماثيو بويل، الأخيران كانا تحت رعاية بانون في برايتبارت.[223]

حياته الشخصية

بانون في 2018.


أفلامه

كان بانون منتج، مؤلف أو مخرج الأفلام والوثائقيات التالية:

السنة الاسم دوره الهوامش
1991 العداء الهندي[224] منتج تنفيذي
1999 تيتوس[225] منتج تنفيذي مشارك
2004 في مواجهة الشر: حرب ريگان بالكلمة والفعل[226] المخرج، المنتج المشارك، المؤلف مقتبس من كتاب 2003 حرب ريگان تأليف پيتر شوايزر
2005 مقاطعة كوشيز الأمريكية: دموع من على الحدود منتج تنفيذي
2006 حرب الحدود: معركة ضد الهجرة غير الشرعية منتج تنفيذي
2007 التقليد لا يتخرج ابدا: موسم داخل كرة قدم نوتردام منتج تنفيذي
2009 تجربة الفوضى منتج تنفيذي
2010 الجيل صفر[227] المخرج، المنتج والمؤلف مقتبس من كتاب 1997 بعنوان التحول الرابع تأليف وليام ستراوس ونيل هاو [228]
معركة من أجل أمريكا[229] المخرج، المنتج، والمؤلف
نيران من الوطن: صحوة المرأة المحافظة[229] المخرج، المنتج، والمؤلف
2011 لا تزال نقطة في عالم متحول: رونالد ريگان ومزرعته[230] المخرج، المؤلف
The Undefeated[229][231] المخرج، المنتج، والمؤلف عن سارة پالين
2012 Occupy Unmasked[232] المخرج، المؤلف
الأمل والتغيير[233] المخرج، المنتج، المؤلف
حي الفساد المخرج، المنتج
2013 Sweetwater[234] المنتج التنفيذي
2014 ريكوڤر: ميلاد القوة النووية المنتج التنفيذي
2016 Clinton Cash المنتج، المؤلف مقتبس من كتاب يحمل نفس الاسم تأليف پيتر شوايزر
Torchbearer المخرج، المنتج، المؤلف features Duck Dynasty patriarch Phil Robertson[235]
2018 حرب ترمپ[236] المخرج، المؤلف بطولة Corey Lewandowski, Pete Hegseth, Sebastian Gorka, Raheem Kassam, Sonnie Johnson, Raynard Jackson, Alfredo Ortiz, Sasha Gong, Erik Prince, Joe Concha, Lian Chao Han, Bill Gertz, Michael Caputo, Rob Wasinger, John Zmirak
2019 مخالف التنين الأحمر[237] المنتج التنفيذي

انظر أيضاً

مرئيات

تقرير عن استئجار ستيڤ بانون دير خارج روما لمدة 19 عام لنشر
الشعبوية (الفاشية) المسيحية-اليهودية في أوروپا. أول نظام يستهدف
تغييره: الڤاتيكان والكنيسة الكاثوليكية.

المصادر

  1. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة Navy Rank
  2. ^ Caldwell, Christopher (February 25, 2017). "What Does Steve Bannon Want?". The New York Times. Retrieved February 26, 2017.
  3. ^ Dawsey, Josh (August 18, 2017). "Bannon out as White House chief strategist". Politico. Retrieved August 18, 2017.
  4. ^ أ ب "Megadonor urged Bannon not to resign Bannon had only attended one NSC meeting". Politico.
  5. ^ Usborne, David (November 16, 2016). "Plans by far-right news website to launch in France thrills nationalist party of Le Pen". The Independent.
  6. ^ Jamieson, Amber (November 23, 2016). "Trump disavows the white nationalist 'alt-right' but defends Steve Bannon hire". The Guardian.
  7. ^ Todd, Deborah (November 23, 2016). "AppNexus bans Breitbart from ad exchange, citing hate speech". Reuters.
  8. ^ "Breitbart plans global domination after helping send Donald Trump to White House". The Independent. November 16, 2016.
  9. ^ Memoli, Michael (November 14, 2016). "Top House Republican says skeptics should give Bannon a chance in the White House". LA Times.
  10. ^ MacLellan, Lila (November 18, 2016). "The trouble with using the term "alt-right"". Quartz.
  11. ^ Bartolotta, Devin (October 26, 2016). "UMD Censors Far-Right Journalist; He Says". CBS. Baltimore.
  12. ^ Morris, David (October 30, 2016). "Trump's Digital Team Orchestrating "Three Major Voter Suppression Operations"". Fortune.
  13. ^ Colvin, Jill (November 13, 2016). "Trump puts flame-throwing outsider on the inside". Associated Press.
  14. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة Elliott
  15. ^ Posner, Sarah (August 22, 2016). "How Donald Trump's New Campaign Chief Created an Online Haven for White Nationalists". Mother Jones. Retrieved November 20, 2016. 'We're [i.e., Breitbart News is] the platform for the alt-right,' Bannon told me proudly when I interviewed him at the Republican National Convention (RNC) in July.
  16. ^ See, e.g.:
    • Eli Stokols (October 13, 2016). "Trump fires up the alt-right". Politico. ... the unmistakable imprint of Breitbart News, the 'alt-right' website ...
    • Staff (October 1, 2016). "The rise of the alt-right". The Week. Another major alt-right platform is Breitbart.com, a right-wing news site ...
    • Rahn, Will (August 19, 2016). "Steve Bannon and the alt-right: a primer". CBS News. Bannon's Breitbart distinguished itself from the rest of the conservative media in two significant ways this cycle... The second was through their embrace of the alt-right ...
  17. ^ Hafner, Josh (August 26, 2016). "For the Record: For Trump, everything's going to be alt-right". USA Today. Breitbart News, declared 'the platform for the alt-right' last month by then-chair, Steve Bannon.
  18. ^ Callum Borchers (November 15, 2016). "'Can you name one white nationalist article at Breitbart?' Challenge accepted!". The Washington Post.
  19. ^ Jessica Taylor (November 20, 2016). "Energized By Trump's Win, White Nationalists Gather To 'Change The World'". National Public Radio.
  20. ^ Sterling, Joe (November 17, 2016). "White nationalism, a term once on the fringes, now front and center". CNN.
  21. ^ Corn, David & Vicens, AJ (November 18, 2016). "Here's Evidence Steve Bannon Joined a Facebook Group That Posts Racist Rants and Obama Death Threats". Mother Jones. This Facebook group is for an outfit called Vigilant Patriots, which claims its goals are defending and upholding the Constitution and preserving "our history and culture." As of Friday morning, it listed nearly 3,600 members, including Stephen Bannon, who apparently joined the group seven years ago.CS1 maint: multiple names: authors list (link)
  22. ^ أ ب "Trump picks Priebus as White House chief of staff, Bannon as top adviser". CNN.
  23. ^ أ ب "Steve Bannon and the alt-right: a primer". CBS News.
  24. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة dumb
  25. ^ Prokop, Andrew (December 12, 2017). "Steve Bannon's Republican critics are gleefully dunking on him for Roy Moore's shocking loss". Vox. Retrieved December 17, 2017.
  26. ^ Nguyen, Tina. "'He Reaped What He Sowed': Trump Excommunicates Bannon and the Base Follows Suit". The Hive (in الإنجليزية). Retrieved January 4, 2018.
  27. ^ أ ب "Steve Bannon Is Done Wrecking the American Establishment. Now He Wants to Destroy Europe's". The New York Times. March 9, 2018.
  28. ^ "Former Trump Campaign Manager Steve Bannon Indicted for Fraud in NY". nbcboston.com. August 20, 2020.
  29. ^ Martin, Jonathan; Rutenberg, Jim; Haberman, Maggie (August 17, 2016). "Donald Trump Appoints Media Firebrand to Run Campaign". The New York Times.
  30. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة :6
  31. ^ "Data Firm Says 'Secret Sauce' Aided Trump; Many Scoff". The New York Times.
  32. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة :1
  33. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة :0
  34. ^ أ ب Ulmer, James (June 26, 2005). "On the Right Side of the Theater Aisle". The New York Times. Retrieved August 14, 2015. If established Hollywood conservatives welcome the energy of this new group, some nonetheless fear that it is heading down the wrong path ... Even the outspoken Mr. Bannon thinks that little will be gained if conservative ideology moves too far in front of conservative art. 'We have the money, we have the ideas,' he said. 'What we don't have – and what the left has in spades – are great filmmakers.'
  35. ^ Martin, Jonathan; Rutenberg, Jim; Haberman, Maggie (August 17, 2016). "Donald Trump Appoints Media Firebrand to Run Campaign". New York Times. Retrieved August 18, 2016.
  36. ^ Kaufman, Leslie (February 16, 2014). "Breitbart News Network Plans Global Expansion". The New York Times. Retrieved August 12, 2015.
  37. ^ Haberman, Michael D. Shear, Maggie; Rappeport, Alan (November 13, 2016). "Donald Trump Picks Reince Priebus as Chief of Staff and Stephen Bannon as Strategist". The New York Times. ISSN 0362-4331. Retrieved November 15, 2016.
  38. ^ Ferrechio, Susan. "Reid spokesman: 'White supremacist' Bannon snags White House post". The Washington Examiner. Retrieved November 14, 2016.
  39. ^ "Trump draws sharp rebuke, concerns over newly appointed chief White House strategist Stephen Bannon".
  40. ^ أ ب Shear, Michael D.; Haberman, Maggie (November 14, 2016). "Critics See Stephen Bannon, Trump's Pick for Strategist, as Voice of Racism". The New York Times. Retrieved November 15, 2016.
  41. ^ "Analysis: Breitbart's Steve Bannon leads the 'alt right' to the White House". NBC News. Retrieved November 15, 2016.
  42. ^ "Steve Bannon Is Not a Nazi—But Let's Be Honest about What He Represents". National Review. Retrieved November 15, 2016.
  43. ^ Jewish Writer Says Trump's Appointee, Bannon 'Doesn't Have An Anti-Semitic Bone in His Body' By Hana Levi Julian, Jewish Press, November 15, 2016
  44. ^ Amid Antisemitism Controversy, Senior Trump Adviser Stephen Bannon to Attend Major Pro-Israel Group's Gala Dinner November 15, 2016, Algemeiner
  45. ^ أ ب Republican Jewish Coalition Defends Trump's Appointment Of Bannon By Allegra Kirkland, Talking Points Memo, November 15, 2016,
  46. ^ Bannon and Breitbart: Friends of Israel, not anti-Semites November 16, 2016, Times of Israel
  47. ^ 'America's rabbi' rises to defend Steve ′Bannon Rabbi Shmuley Boteach, Contributor, The Hill, 11/15/16
  48. ^ "Alan Dershowitz: 'No evidence' Bannon is antisemitic".
  49. ^ Dershowitz defends Steve Bannon against anti-Semitism claims Yoni Hersch, Yisrael Hayom, Thursday November 17, 2016
  50. ^ Alan M. Dershowitz (November 17, 2016). "Opinion: Bannon's not an Anti-Semite. But he is an anti-Muslim, anti-women bigot". Haaretz. Retrieved November 17, 2016.
  51. ^ ADL states Trump appt. Bannon not known anti-Semite, while ADL CEO pledges to register as Muslim Ynet, Gahl Becker and Reuters, 19.11.16
  52. ^ Shapiro, Ben. "3 Thoughts on Steve Bannon As White House 'Chief Strategist'". The Daily Wire.
  53. ^ Dickey, Asawin Suebsaeng (November 13, 2016). "Steve Bannon's Dream: A Worldwide Ultra-Right". The Daily Beast.
  54. ^ Prignano, Christina (November 16, 2016). "More than 150 House members urge Trump to rescind Bannon appointment". Boston Globe. Retrieved November 16, 2016.
  55. ^ McCaskill, Nolan D. (November 15, 2016). "Democrats demand that Trump rescind Bannon appointment". Politico. Retrieved November 16, 2016.
  56. ^ Tempera, Jacqueline (November 15, 2016). "R.I. delegation taking lead in holding Trump accountable". Providence Journal. Retrieved November 16, 2016.
  57. ^ "Cicilline's letter to Donald Trump" (PDF).
  58. ^ Bradner, Eric. "Bannon rejects white nationalism: 'I'm an economic nationalist'". CNN.
  59. ^ أ ب "Steve Bannon: Darkness is Good". CNN Politics. November 19, 2016. Retrieved November 24, 2016.
  60. ^ Michael Wolff (November 18, 2016). "Ringside With Steve Bannon at Trump Tower as the President-Elect's Strategist Plots "An Entirely New Political Movement" (Exclusive)". The Hollywood Reporter. Retrieved November 24, 2016.
  61. ^ ""Dick Cheney. Darth Vader. Satan. That's power": Steve Bannon speaks out for first time since being named Donald Trump's top White House adviser". Salon. November 19, 2016. Retrieved November 26, 2016.
  62. ^ "Steve Bannon Thinks "Darkness Is Good"". Fortune. November 20, 2016. Retrieved November 26, 2016.
  63. ^ "Steve Bannon compares himself to Dick Cheney, Darth Vader and Satan". The Independent. November 19, 2016. Retrieved November 26, 2016.
  64. ^ "Donald Trump's New York Times Interview: Full Transcript". The New York Times. November 23, 2016. Retrieved February 21, 2017.
  65. ^ "BBC Newssnight Aired 24/05/2018".
  66. ^ Hosenball, Mark. "U.S. Senate panel investigates former Trump aide Bannon: sources". Retrieved October 31, 2018.
  67. ^ Michael, Shear (November 13, 2016). "Donald Trump Picks Reince Priebus as Chief of Staff and Stephen Bannon as Strategist". The New York Times. Retrieved August 18, 2017.
  68. ^ Kamarck, Elaine (December 12, 2016). "Everything you need to know about a presidential transition in three easy charts". The Brookings Institution. Retrieved September 25, 2018.
  69. ^ Costa, Robert (January 23, 2017). "Trump's latest hire alarms allies of Ryan — and bolsters Bannon". Washington Post.
  70. ^ Allen, Nick (November 18, 2016). "Steve Bannon claims to be the 'Thomas Cromwell in the court of Donald Trump'". The Daily Telegraph. Washington. Retrieved March 5, 2017.
  71. ^ Heer, Jeet (February 2, 2017). "Steve Bannon Is Turning Trump Into an Ethno-Nationalist Ideologue". The New Republic. Retrieved March 5, 2017.
  72. ^ Kilgore, Ed (February 1, 2017). "Steve Bannon Sees Himself As Thomas Cromwell. Will His Head End Up on a Spike?". New York. Retrieved March 5, 2017.
  73. ^ Grynbaum, Michael M. (January 26, 2017). "Trump Strategist Stephen Bannon Says Media Should 'Keep Its Mouth Shut'" – via NYTimes.com.
  74. ^ Bennett, Brian (January 29, 2017). "Travel ban is the clearest sign yet of Trump advisors' intent to reshape the country". Los Angeles Times. Retrieved January 30, 2017.
  75. ^ Evan Perez, Pamela Brown & Kevin Liptak (January 30, 2017). "Inside the confusion of the Trump executive order and travel ban". CNN.CS1 maint: uses authors parameter (link)
  76. ^ "Donald Trump's G20 speech owed a lot to Putin". The Economist. July 13, 2017. Retrieved August 5, 2017.
  77. ^ Von Drehle, David (February 13, 2017). "The second most powerful man in the world?". Time. pp. 24–31.
  78. ^ Concha, Joe (February 2, 2017). "Time cover labels Bannon 'The Great Manipulator'". The Hill.
  79. ^ This guy doesn't know anything: the inside story of Trump's shambolic transition team, The Guardian, September 27, 2018
  80. ^ Democrats accuse Wilbur Ross of voter suppression in hearing on 2020 census citizenship question, CBS News, Camilo Montoya-Galvez, March 14, 2019. Retrieved April 25, 2019.
  81. ^ Census case could sway environmental litigation E&E News, Niina Heikkinen, April 22, 2019. Retrieved April 25, 2019.
  82. ^ "The Knives Are Out for Lt. Gen. H.R. McMaster". Foreign Policy. Retrieved May 14, 2017.
  83. ^ Evans, Garrett (May 10, 2017). "White House leakers have new target: H. R. McMaster". TheHill. Retrieved May 14, 2017.
  84. ^ "White House Waivers May Have Violated Ethics Rules". The New York Times.
  85. ^ "Ex-Breitbart employee: There's now a 'concrete paper trail' showing Steve Bannon still runs Breitbart". The Raw Story.
  86. ^ Phippen, J. Weston (January 29, 2017). "Trump Gives Stephen Bannon Access to the National Security Council". The Atlantic. Retrieved January 29, 2017.
  87. ^ "Trump puts Bannon on security council, dropping joint chiefs". BBC News. January 29, 2017. Retrieved January 29, 2017.
  88. ^ Thrush, Glenn; Haberman, Maggie (January 29, 2017). "Bannon Is Given Security Role Usually Held for Generals". The New York Times.
  89. ^ Slack, Donovan (January 30, 2017). "White House defends Steve Bannon's role on National Security Council". USA Today.
  90. ^ أ ب Diamond, Jeremy (April 5, 2017). "Bannon bumped from National Security Council". CNN. Retrieved April 5, 2017.
  91. ^ "Michael Flynn Resigns as National Security Adviser". The New York Times.
  92. ^ "Steve Bannon removed from National Security Council in reorganization". CNBC. April 5, 2017.
  93. ^ "Bannon reportedly threatened to leave White House after NSC shakeup". Fox News. April 6, 2017. Retrieved April 8, 2017.
  94. ^ Walker, Hunter (April 5, 2017). "Bannon removed from key National Security Council post". Yahoo. Retrieved April 8, 2017.
  95. ^ Thrush, Glenn; Haberman, Maggie (August 12, 2017). "Trump's Remarks on Charlottesville Violence Are Criticized as Insufficient". The New York Times. ISSN 0362-4331. Archived from the original on August 13, 2017. Retrieved August 13, 2017.
  96. ^ Haberman, Maggie; Thrush, Glenn (August 14, 2017). "Bannon in Limbo as Trump Faces Growing Calls for the Strategist's Ouster". The New York Times. ISSN 0362-4331. Archived from the original on August 15, 2017. Retrieved August 14, 2017.
  97. ^ "NAACP Condemns 'Unite The Right' Hate Rally in Charlottesville, Virginia". NAACP. August 12, 2017. Archived from the original on August 14, 2017.
  98. ^ "Black leaders speak on Charlottesville violence". amsterdamnews.com. Archived from the original on August 14, 2017. Retrieved August 14, 2017.
  99. ^ "Trump's chief strategist Steve Bannon fired". CNN. August 19, 2017. Retrieved 18 April 2018.
  100. ^ "Bannon said he has resigned from Trump's White House". circa.com. Retrieved August 18, 2017.
  101. ^ Boyer, Peter J. (August 18, 2017). "Bannon: 'The Trump Presidency That We Fought For, and Won, Is Over.'". The Weekly Standard. Retrieved August 18, 2017.
  102. ^ Haberman, Maggie (August 18, 2017). "Trump Tells Aides He Has Decided to Remove Stephen Bannon". The New York Times. Retrieved August 18, 2017.
  103. ^ Collins, Kaitlan; Diamond, Jeremy; Landers, Elizabeth (August 18, 2017). "Trump's chief strategist Steve Bannon fired". CNN. Retrieved August 18, 2017.
  104. ^ Parker, Ashley; Rucker, Philip; Costa, Robert; Paletta, Damian (August 18, 2017). "Trump gets rid of White House chief strategist Stephen Bannon". Washington Post. Retrieved August 18, 2017.
  105. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة autogenerated1
  106. ^ Choi, David (September 2, 2017). "Trump reportedly calls Steve Bannon on his personal phone when John Kelly isn't around". Business Insider. Retrieved September 2, 2017.
  107. ^ Parker, Ashley; Rucker, Philip (October 21, 2017). "'The President's Wingman': Absent in the West Wing, Bannon Stays Close to Trump". The Washington Post. Retrieved October 21, 2017.
  108. ^ أ ب Nossiter, Adam (March 10, 2018). "'Let Them Call You Racists': Bannon's Pep Talk to National Front". The New York Times (in الإنجليزية). ISSN 0362-4331. Retrieved March 30, 2018.
  109. ^ Kingsley, Patrick (2018-03-27). "How Viktor Orban Bends Hungarian Society to His Will". The New York Times (in الإنجليزية). ISSN 0362-4331. Retrieved 2018-03-30.
  110. ^ "Steve Bannon, frozen out in the U.S., wants to foment a European populist uprising". Newsweek (in الإنجليزية). 2018-03-10. Retrieved 2018-03-30.
  111. ^ "What Happens When Techno-Utopians Actually Run a Country". Wired (in الإنجليزية). 2019-02-14. Retrieved 2019-02-15.
  112. ^ "Steve Bannon's 'Movement' Enlists Italy's Most Powerful Politician". The New York Times. 7 September 2018.
  113. ^ Berlin, David Charter (2018-03-07). "German AfD party seeks Steve Bannon's help to fight 'fake news'". The Times (in الإنجليزية). ISSN 0140-0460. Retrieved 2018-03-29.
  114. ^ "Trumps früherer Chefstratege will Europas Rechten zum Sieg verhelfen". Der Tagesspiegel (in German). 2018-09-22. Retrieved 2019-02-03.CS1 maint: unrecognized language (link)
  115. ^ "Bannon: "We've studied the Sweden Democrats for a while"". Dagens Nyheter. March 28, 2018.
  116. ^ Radosh, Ronald (2017-02-04). "Steve Bannon's Shout-Out to a Left-Wing Terror Group". The Daily Beast (in الإنجليزية). Retrieved 2018-03-30.
  117. ^ Edsall, Thomas B. (2017-10-26). "Opinion | The Party of Lincoln Is Now the Party of Trump". The New York Times (in الإنجليزية). ISSN 0362-4331. Retrieved 2018-03-30.
  118. ^ swissinfo.ch, Daniel Warner in Geneva. "Why is Steve Bannon coming to Zurich?". SWI swissinfo.ch (in الإنجليزية). Retrieved 2018-03-30.
  119. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة worldwide
  120. ^ أ ب ت خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة europeplan
  121. ^ Loucaides, Darren. "Spain Has Resisted the Right-Wing Populist Wave. A New Party Is Trying to Change That With Help From Steve Bannon". Retrieved August 22, 2018.
  122. ^ "Boris Johnson's meeting with Steve Bannon is a sign of his true character". www.newstatesman.com (in الإنجليزية). Retrieved 2019-12-15.
  123. ^ Cadwalladr, Carole (2019-06-22). "Video reveals Steve Bannon links to Boris Johnson". The Observer (in الإنجليزية). ISSN 0029-7712. Retrieved 2019-12-15.
  124. ^ "Jacob Rees-Mogg 'met with Steve Bannon to discuss US-UK politics'". The Independent (in الإنجليزية). 2017-12-02. Retrieved 2019-12-15.
  125. ^ Cadwalladr, Carole (2019-06-22). "Steve Bannon: 'We went back and forth' on the themes of Johnson's big speech". The Observer (in الإنجليزية). ISSN 0029-7712. Retrieved 2019-12-15.
  126. ^ "Boris met with alt-right figure during UK visit". The National (in الإنجليزية). Retrieved 2019-12-15.
  127. ^ "Breitbart's European coverage gives Identitarians the full embrace". Southern Poverty Law Center (in الإنجليزية). Retrieved 2018-03-30.
  128. ^ "Steve Bannon courts Serb nationalists to build far-right bloc". The Times. August 3, 2018.
  129. ^ Caetano, Maria Joao (October 9, 2018). "Depois de Trump, Bannon ajuda na campanha de Bolsonaro". Diario de Noticias. Retrieved October 9, 2018.
  130. ^ "Is Steve Bannon Good for the Jews?". The New Yorker. December 12, 2016.
  131. ^ Green, Joshua (July 17, 2017). "Inside the Secret, Strange Origins of Steve Bannon's Nationalist Fantasia". Vanity Fair. Retrieved September 16, 2017.
  132. ^ "Erdoğan "most dangerous guy in the world" – former Trump advisor Bannon". Ahval News. July 20, 2018.
  133. ^ "A Saudi Prince's Quest to Remake the Middle East". The New Yorker. 9 April 2018.
  134. ^ Hosenball, Mark (14 September 2018). "Steve Bannon drafting curriculum for right-wing Catholic institute..." Reuters (in الإنجليزية). Retrieved 17 April 2019.
  135. ^ "Steve Bannon Has Some Impeachment Advice for Trump". New York Times. 2019-10-23. Retrieved 2019-11-22.
  136. ^ "Steve Bannon, under oath, says Roger Stone was WikiLeaks' "access point" to Trump campaign". www.cbsnews.com (in الإنجليزية). Retrieved 2019-11-26.
  137. ^ Mangan, Kevin Breuninger,Dan (2019-11-15). "Trump ally Roger Stone found guilty of lying to Congress, witness tampering". CNBC (in الإنجليزية). Retrieved 2019-11-26.
  138. ^ Barone, Vincent (June 3, 2020). "Mysterious 'Federal State of New China' banners seen on planes over NYC". New York Post. Retrieved June 4, 2020.
  139. ^ DeMarco, Jerry (June 3, 2020). "Public Puzzled By Planes Circling State Of Liberty: 'Welcome To Federal State Of New China'". Daily Voice. Retrieved June 4, 2020.
  140. ^ Josh Gerstein (August 20, 2020). "Former Trump aide Bannon charged with swindling donors in private border wall effort". Politico. Retrieved August 20, 2020.
  141. ^ أ ب Alan Feuer & William K. Rashbaum (August 20, 2020). "Steve Bannon Is Charged With Fraud in 'We Build the Wall' Campaign". New York Times.
  142. ^ أ ب Matt Zapotosky, Josh Dawsey & Rosalind S. Helderman, Steve Bannon charged with defrauding donors in private effort to raise money for Trump’s border wall, Washington Post (August 20, 2020).
  143. ^ "Former Trump Campaign Boss Steve Bannon Indicted for Fraud in NY". NBC Boston.
  144. ^ "Former Trump adviser Bannon charged with fraud by federal prosecutors" (in الإنجليزية). Reuters. 20 August 2020.
  145. ^ Lewis, Michael (February 9, 2018). "Has Anyone Seen the President?". Bloomberg. Retrieved September 25, 2018.
  146. ^ "Trump's go-to man Bannon takes hardline view on immigration". Reuters. January 31, 2017.
  147. ^ أ ب ت Levin, Sam (August 17, 2017). "Steve Bannon brands far right 'losers' and contradicts Trump in surprise interview". The Guardian.
  148. ^ "Trump decides against Steve Bannon's plan to rip up long-standing NAFTA free-trade deal". Newsweek. April 27, 2017.
  149. ^ أ ب "Kelly gives McMaster cover in West Wing battles". Politico. August 3, 2017.
  150. ^ أ ب "Trump Said No to Troops in Syria. His Aides Aren't So Sure". Bloomberg. April 13, 2017.
  151. ^ أ ب Landler, Mark (August 17, 2017). "Bannon's Dovish Side Emerges as He Contradicts Trump on North Korea". The New York Times.
  152. ^ أ ب ت Nelson, Louis (November 18, 2016). "Steve Bannon hails Trump's 'economic nationalist' agenda". Politico.
  153. ^ "Bannon Calls for 44% Tax on Incomes Above $5 Million". Bloomberg. July 26, 2017.
  154. ^ "Ringside With Steve Bannon at Trump Tower as the President-Elect's Strategist Plots "An Entirely New Political Movement"". The Hollywood Reporter. November 18, 2016.
  155. ^ Guilford, Gwynn; Sonnad, Nikhil (February 3, 2017). "What Steve Bannon really wants". Quartz. Retrieved September 5, 2017.
  156. ^ Rucker, Philip; Costa, Robert (February 23, 2017). "Bannon vows a daily fight for 'deconstruction of the administrative state'". The Washington Post. Retrieved September 5, 2017.
  157. ^ Grim, Ryan (July 27, 2017). "Steve Bannon Wants Facebook and Google Regulated Like Utilities". The Intercept. Retrieved September 5, 2017.
  158. ^ "CNN parent's $85B deal at little risk from Trump". Politico. June 7, 2017.
  159. ^ Restuccia, Andrew; Dawsey, Josh (May 31, 2017). "How Bannon and Pruitt boxed in Trump on climate pact". Politico. Retrieved September 5, 2017.
  160. ^ "Trump's chief strategist Steve Bannon suggests having too many Asian tech CEOs undermines 'civic society'". The Verge. November 16, 2016.
  161. ^ "A private group chaired by Steve Bannon has started to build its own border wall after receiving millions from GoFundMe". Business Insider. May 28, 2019.
  162. ^ "Erik Prince's Plan to Privatize the War in Afghanistan". The Atlantic. August 18, 2017.
  163. ^ أ ب "This is what Steve Bannon told the California Republican Party convention". Los Angeles Times. October 21, 2017.
  164. ^ "Bannon: Trump Sucks Up to Putin So He Can Help the Inner Cities". New York. September 11, 2017.
  165. ^ "Trump considers ending Iran deal ahead of key deadline". Washington Examiner. September 18, 2017.
  166. ^ "Bannon Backs Isolation of Qatar, Comparing Threat to North Korea". Bloomberg. October 23, 2017.
  167. ^ أ ب Kais, Roi (October 28, 2017). "Bannon tells Arab paper: Turkey is more dangerous than Iran". ynet. Retrieved July 28, 2018.
  168. ^ "Steve Bannon claims China, Turkey and Iran will form a "new axis"". Ahval. March 3, 2018. Retrieved July 28, 2018.
  169. ^ Sherman, Gabriel (April 7, 2017). "Trump's Syria Strike Is Latest Sign of Steve Bannon's Waning Influence". Intelligencer. New York magazine. Retrieved July 6, 2020.
  170. ^ Grynbaum, Michael M. (January 7, 2020). "Tucker Carlson Dissents as Right-Wing Media Weighs Trump's Iran Strike". The New York Times. Retrieved July 6, 2020.
  171. ^ Landler, Mark; Haberman, Maggie (May 5, 2017). "Mixed Signals From Trump Worry Pro-Israel Hard-Liners". The New York Times. Retrieved September 5, 2017.
  172. ^ Pileggi, Tamar (August 21, 2017). "Bannon boycotted Trump meet with 'terrorist' Abbas — report". Times of Israel.
  173. ^ Paton, Callum (January 8, 2018). "'Fire and Fury': Steve Bannon Wanted to Kill Palestinian Statehood, Give Land to Egypt and Jordan". Newsweek. Retrieved July 28, 2018.
  174. ^ Shane, Scott (1 February 2017). "Stephen Bannon in 2014: We Are at War With Radical Islam". The New York Times. Retrieved 15 April 2019.
  175. ^ "The Trump team is dogmatic on Islam, but Russia is more pragmatic". The Economist. February 23, 2017.
  176. ^ "It Started With a Call". The Moscow Times. January 30, 2017.
  177. ^ Dreyfuss, Bob (March 19, 2018). "Is Steve Bannon Trump's Link to Putin and the European Far Right?". The Nation. Retrieved May 24, 2019.
  178. ^ "Trump pressured to dump nationalist wing". The Hill. August 15, 2017.
  179. ^ "Sources: Trump dismisses Bannon". The Mercury News. August 18, 2017.
  180. ^ "Considering Bannon". Chronicles Magazine. March 2, 2017.
  181. ^ Mead, Rebecca (May 24, 2010). "Rage Machine". The New Yorker. Retrieved October 20, 2015.
  182. ^ Phillip, Abby (March 6, 2014). "Conservatives to know at CPAC 2014". ABC News. Retrieved October 20, 2015.
  183. ^ Green, Joshua. Devil's Bargain: Steve Bannon, Donald Trump, and the Storming of the Presidency. Penguin Books. p. 146.
  184. ^ McNicholl, Tracy (March 11, 2018) (in en), Wear 'racist' like a badge of honour, Bannon tells French far-right summit, https://www.france24.com/en/20180311-france-usa-bannon-le-pen-national-front-racist-badge-honour-populist-pep-talk-lille-trump?ref=tw, retrieved on August 11, 2019 
  185. ^ Willsher, Kim (10 March 2018). "Steve Bannon tells French far-right 'history is on our side'". The Guardian. Retrieved July 6, 2020.
  186. ^ Ganley, Elaine (March 10, 2018) "Steve Bannon told a French far-right party to wear the 'racist' label 'as a badge of honor'" Associated Press via Business Insider
  187. ^ "Bannon: 'Let them call you racists'". CNN. March 11, 2018.
  188. ^ Cummings, William (March 16, 2018) "'Let them call you racist': What Steve Bannon's remarks reveal about the once-powerful label" USA Today
  189. ^ McBain, Sophie (September 12, 2018) "What Steve Bannon really believes in" New Statesman America
  190. ^ Giaritelli, Anna (May 1, 2017). "Trump: Bannon is 'alt-left'". Washington Examiner. Retrieved September 18, 2018.
  191. ^ Gillespie, Nick (March 27, 2017). "Steve Bannon Hates Libertarians Because *We're* Not Living in the Real World?". Reason.
  192. ^ Caldwell, Christopher (February 25, 2017). "What Does Steve Bannon Want?". Nytimes.com. Retrieved September 17, 2017.
  193. ^ Caldwell, Christopher (February 25, 2017). "What Does Steve Bannon Want?". The New York Times. Retrieved September 16, 2017.
  194. ^ Sunde, Joseph (November 17, 2016). "How Donald Trump's chief strategist thinks about capitalism and Christianity". Blog.acton.org. Acton Institute PowerBlog. Retrieved September 16, 2017.
  195. ^ Hains, Tim (February 1, 2017). "Steve Bannon in 2011: Planning A Revolt Against "Corrupt" And "Compromised Political Class" | Video". RealClearPolitics. Retrieved September 16, 2017.
  196. ^ Sales, Ben (November 13, 2017). "Stephen Bannon: 'I'm proud to be a Christian Zionist'". Jewish Telegraphic Agency. Retrieved September 18, 2018.
  197. ^ Kestenbaum, Sam (November 15, 2016). "Some of Steve Bannon's Friends Are Jewish — and They Love His Zionism". Forward. The Forward Association. Retrieved September 18, 2018.
  198. ^ Rossetti, Chris (November 15, 2016). "Steve Bannon Is a 'Proud Zionist'". National Vanguard. Retrieved September 18, 2018.
  199. ^ Howe, Neil. "Where did Steve Bannon get his worldview? From my book". The Washington Post. Retrieved September 16, 2017.
  200. ^ أ ب Johnson, Eliana; Stokols, Eli (February 7, 2017). "What Steve Bannon Wants You to Read". Politico.
  201. ^ "How Bhagavad Gita 'Shaped Views' of Trump's Chief Strategist Steve Bannon". CNN-News18. February 27, 2018.
  202. ^ "Steve Bannon's Long Love Affair With War". The Daily Beast. January 31, 2017.
  203. ^ Green, Joshua (July 17, 2017). "Inside the Secret, Strange Origins of Steve Bannon's Nationalist Fantasia". Vanity Fair. Retrieved September 16, 2017.
  204. ^ Hawk, Brandon W. (April 16, 2019). "Why far-right nationalists like Steve Bannon have embraced a Russian ideologue". The Washington Post. Retrieved May 24, 2019.
  205. ^ Teitelbaum, Benjamin (2020). War for Eternity. Penguin Books.
  206. ^ "Covid-19 Is the Crisis Radical 'Traditionalists' Have Been Waiting For". The Nation. April 8, 2020.
  207. ^ "Meet the Intellectual Founder of Brazil's Far Right". The Atlantic. December 28, 2019.
  208. ^ "Inside the Secret, Strange Origins of Steve Bannon's Nationalist Fantasia". Vanity Fair.
  209. ^ "Steve Bannon Is Embracing European Populism". The National Interest. May 25, 2018.
  210. ^ Mills, Curt (July 24, 2018). "Iran Hawks Think It's 1989, Not 2003". The National Interest. Retrieved July 26, 2018.
  211. ^ Gwynn Guilford & Nikhil Sonnad (February 3, 2017). "Under the Banner of Bannon: What Bannon Really Wants". Quartz.
  212. ^ Green, Joshua (2017). Devil's Bargain. Penguin. p. 206.
  213. ^ "Here's How Breitbart And Milo Smuggled Nazi and White Nationalist Ideas Into The Mainstream". Buzzfeed. October 5, 2017.
  214. ^ Horowitz, Jason (February 10, 2017). "Steve Bannon Cited Italian Thinker Who Inspired Fascists". The New York Times. Retrieved March 7, 2017.
  215. ^ Levy, Pema (March 16, 2017). "Stephen Bannon Is a Fan of a French Philosopher... Who Was an Anti-Semite and a Nazi Supporter: Charles Maurras was sentenced to life in prison for complicity with the Nazis". Mother Jones.
  216. ^ "Another Day, Another Report About Steve Bannon's Affection for Nazism". Slate. March 16, 2017.
  217. ^ Burleigh, Nina (March 23, 2017). "The Bannon Canon: Books Favored by the Trump Adviser". Newsweek. Retrieved May 24, 2019.
  218. ^ "Savitri Devi: The mystical fascist being resurrected by the alt-right". BBC News. October 28, 2017.
  219. ^ Farrell, Nicholas (March 14, 2018). "'I'm fascinated by Mussolini': Steve Bannon on fascism, populism and everything in between". The Spectator. Retrieved March 16, 2018.
  220. ^ "A Former Alt-Right Member's Message: Get Out While You Still Can". Buzzfeed. May 1, 2019.
  221. ^ Pearce, Matt (December 9, 2016). "Stephen Bannon found inspiration in ancient thinkers, Ronald Reagan and Nazi propaganda". Los Angeles Times. Retrieved May 24, 2019.
  222. ^ "The Reclusive Hedge Fund Tycoon Behind The Trump Presidency". The New Yorker. March 27, 2017.
  223. ^ Jacobs, Ben (January 13, 2018). "After Bannon: the New Faces of the Hard Right". The Guardian. Retrieved January 13, 2018.
  224. ^ Miller, Daniel (August 30, 2016). "Inside the Hollywood past of Stephen K. Bannon, Donald Trump's campaign chief". Los Angeles Times. Retrieved November 15, 2016.
  225. ^ McCarthy, Todd (December 21, 1999). "Review: 'Titus'". Variety. Retrieved August 12, 2015.
  226. ^ Martel, Ned (October 29, 2004). "Ronald Reagan, in Black and White". The New York Times. Retrieved August 12, 2015.
  227. ^ Weigel, David (October 1, 2010). "Blowing Up Stuff". Slate. Retrieved August 12, 2015.
  228. ^ Blumenthal, Paul; Rieger, JM (February 8, 2018). "Steve Bannon Believes The Apocalypse Is Coming And War Is Inevitable". HuffPost. Retrieved September 25, 2018.
  229. ^ أ ب ت Wardell, Gabe (July 15, 2011). "Director Stephen Bannon talks Sarah Palin's Undefeated". Creative Loafing. Retrieved August 12, 2015.
  230. ^ "History: 2011". yaf.org. Young America's Foundation. Retrieved March 13, 2017. Written and directed by Stephen K. Bannon
  231. ^ O'Hare, Kate (July 17, 2011). "Sarah Palin documentary 'The Undefeated' to roll out to other cities". Los Angeles Times. Retrieved August 12, 2015.
  232. ^ Whipple, Kelsey (September 21, 2012). "The director of Occupy Unmasked talks facts, bias and the future of the movement". Denver Westward. Retrieved August 12, 2015.
  233. ^ Bila, Jedidiah (August 27, 2012). "Obama voters reject 'hope and change' in new documentary". Fox News. Retrieved August 12, 2015.
  234. ^ Hoffman, Bill (June 3, 2015). "Newsmax TV's 'Fire From the Heartland' Celebrates Conservative Women". Newsmax. Retrieved August 12, 2015.
  235. ^ Hornaday, Ann (February 2, 2017). "You can learn a lot about Steve Bannon by watching the films he made". Chicago Tribune. Retrieved December 17, 2017.
  236. ^ Allen, Mike; Swan, Jonathan (August 16, 2018). "Exclusive: Steve Bannon's new film, "Trump @ War"". Axios. Retrieved August 17, 2018.[بحاجة لمصدر أفضل]
  237. ^ Joe Concha, "Bannon to release anti-Huawei film 'Claws of the Red Dragon'". The Hill, August 23, 2019.

الهوامش

  1. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة fn1

برايتبارت تدعو لليمين المتشدد

برايتبارت تدعو لليمين البديل

وصلات خارجية


مناصب سياسية
شاغر
اللقب آخر من حمله
John Podesta
بصفته Counselor to the President
Senior Counselor to the President
2017
خدم بجانب: Kellyanne Conway, Dina Powell
تبعه
Kellyanne Conway
Dina Powell
منصب حديث White House Chief Strategist
2017
شاغر


مناصب سياسية
شاغر
اللقب آخر من حمله
جون پودستا
بصفته مستشار الرئيس
كبير مستشاري الرئيس وكبير الخبراء الاستراتجيين
2017–الآن
خدم بجانب: كليان كنواي، دينا پاول
الحالي