إسماعيل هنية

إسماعيل هنية
إسماعيل هنية وعلما حماس وفلسطين.jpg
هنية عام 2020
رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)
تولى المنصب
6 مايو 2017
النائبصالح العاروري‎[1]
سبقهخالد مشعل
رئيس وزراء قطاع غزة
Disputed
في المنصب
2 يونيو 2014 – 13 فبراير 2017
الرئيسمحمود عباس
عزيز دويك‎
سبقهنشاةجديدة
خلـَفهيحيى سنوار
رئيس وزراء السلطة الوطنية الفلسطينية
Disputed
في المنصب
29 مارس 2006 – 2 يونيو 2014
سبقهأحمد قريع
خلـَفهرامي الحمد الله
تفاصيل شخصية
وُلِد (1962-01-29) 29 يناير 1962 (age 59)
مخيم الشاطئ، قطاع غزة
القوميةفلسطيني
الحزبحركة حماس
الزوجآمال هنية
الأنجال13
المدرسة الأمالجامعة الإسلامية
في 14 حزيران 2007 تمت إقالة هنية من منصبه كرئيس وزراء من قبل رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس وذلك بعد سيطرة كتائب الشهيد عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس على مراكز الأجهزة الأمنية في قطاع غزة، رفض هنية القرار لأنه اعتبره "غير دستوري" ووصفه بالمتسرع مؤكداً "أن حكومته ستواصل مهامها ولن تتخلى عن مسؤولياتها الوطنية تجاه الشعب الفلسطيني".

إسماعيل عبد السلام أحمد هنية أبو العبد، ولد عام 1962م في مخيم الشاطئ للاجئين الفلسطينيين شغل منصب رئيس وزراء فلسطين بعد فوز حماس بأغلبية مطلقة في انتخابات المجلس التشريعي الفلسطيني عام 2006م، أقاله رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس في 14 يونيو 2007م في خطوة مثار جدل بعد أحداث الحسم العسكري في حزيران 2007م، يلقب حالياً من قبل أغلب أجهزة الإعلام والسلطة الوطنية الفلسطينية برئيس لحكومة المقالة القائمة بتصريف الأعمال حسب الدستور الفلسطيني، إلي أن يتم منح الحكومة التي كُلف بتشكيلها د.سلام فياض الثقة من المجلس التشريعي الفلسطيني [2].

أصيب بجروح طفيفة إثر الغارة الإسرائيلية التي استهدفت مؤسس الحركة أحمد ياسين. ديسمبر 2005 ترأس قائمة التغيير والإصلاح التي فازت بالأغلبية في الانتخابات التشريعية الفلسطينية الثانية عام 2006م.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الحياة المبكرة والتعليم

ولد إسماعيل هنية في مخيم الشاطئ للاجئين في غزة التي لجأ إليها والداه من مدينة عسقلان عام 1962 عقب النكبة. اكمل هنية تعليمه بمساعدة عمه المالية، الذي رباه حيث توفي والده وهو صغير. وارتاد الجامعة الإسلامية في غزة ونشط في إطار لجنة الطلاب وقد ترأس اللجنة لمدة عامين. عام 1987 تخرج من الجامعة الإسلامية بعد حصوله على إجازة في الأدب العربي. سجنته السلطات الإسرائيلية عام 1989 لمدة ثلاث سنوات نُفي بعدها إلى لبنان عام 1992. بعد قضاء عام في المنفى عاد إلى غزة أثر اتفاق أوسلو وتم تعيينه عميدا في الجامعة الإسلامية بمدينة غزة.


انضمامه لحماس

عام 1997 تم تعيينه رئيساً لمكتب الشيخ أحمد ياسين، الزعيم الروحي لحركة حماس، بعد إطلاق سراحه، عام 2003 وبعد عملية استشهادية حاولت غارة إسرائيلية استهداف قيادة حماس وجرح أثر ذلك هنية في يده. تعزز موقعه في حركة حماس خلال انتفاضة الأقصى بسبب علاقته بالشيخ أحمد ياسين وبسبب الإغتيالات الإسرائيلية لقيادة الحركة.

في 16 شباط 2006 رشحته حماس لتولي منصب رئيس وزراء فلسطين وتم تعيينه في العشرين من ذلك الشهر. في 30 حزيران 2006 هددت الحكومة الإسرائيلية باغتياله ما لم يفرج عن الجندي الصهيوني الأسير جلعاد شاليط الذي ما يزال أسيراً لدى حماس.

محاولات اغتيال

في 20 تشرين أول 2006 عشية إنهاء القتال بين فصائل فتح وحماس، تعرض موكبه لإطلاق نار في غزة وتم إحراق إحدى السيارات. لم يصب هنية بأذى وقالت مصادر في حماس أن ذلك لم يكن محاولة لإغتياله، وقالت مصادر بالسلطة الوطنية الفلسطينية أن المهاجمين كانوا أقرباء ناشط من حركة فتح قتل خلال الصدام مع حماس.

في 14 كانون الأول 2006 منع من الدخول إلى غزة من خلال معبر رفح بعد عودته من جولة دولية ، فقد أغلق المراقبون الأوروبيون المعبر بأمر من وزير الأمن الصهيوني عمير بيرتس.

تعرض في 15 ديسمبر 2006م لمحاولة إغتيال فاشلة بعد إطلاق النار على موكبه لدى عبوره معبر رفح بين مصر وقطاع غزة؛ الأمر الذي أدى إلى استشهاد أحد مرافقيه وهو عبد الرحمن نصار البالغ من العمر 20 عاماً.

في 14 حزيران 2007 تمت إقالة هنية من منصبه كرئيس وزراء من قبل رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس وذلك بعد سيطرة كتائب الشهيد عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس على مراكز الأجهزة الأمنية في قطاع غزة، رفض هنية القرار لأنه اعتبره غير دستوري ووصفه بالمتسرع مؤكداً أن حكومته ستواصل مهامها ولن تتخلى عن مسؤولياتها الوطنية تجاه الشعب الفلسطيني. [3].

مناصب

إسماعيل هنية
  • رئيس الوزراء الفلسطيني ثم واصل كرئيس لوزراء ما سمي بالحكومة المقالة بقطاع غزة حتى 1 يونيو 2014.
  • أمين سر مجلس أمناء الجامعة الإسلامية بغزة سابقاً.
  • مدير الشؤون الإدارية في الجامعة الإسلامية سابقاً.
  • مدير الشؤون الأكاديمية في الجامعة الإسلامية سابقاً.
  • عضو مجلس أمناء الجامعة الإسلامية سابقاً.
  • عضو لجنة الحوار العليا للحركة مع الفصائل الفلسطينية والسلطة الفلسطينية.
  • عضو لجنة المتابعة العليا للانتفاضة ممثلاً عن حركة حماس.
  • مدير مكتب الشيخ أحمد ياسين.
  • عضو القيادة السياسية للحركة.
  • عضو الهيئة الإدارية العليا للجمعية الإسلامية سابقاً.
  • رئيس نادي الجمعية الإسلامية بغزة لمدة عشر سنوات تقريباً.

رئاسة الوزراء

في 8 يونيو 2021، وصل إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ووفد من قيادة الحركة إلى القاهرة تلبية لدعوة من القيادة المصرية لإجراء حوارات في مختلف التطورات السياسية والميدانية، خاصة في ظلال معركة سيف القدس. ويضم وفد الحركة كلًا من نائب رئيس الحركة صالح العاروري، ود. موسى أبو مرزوق، وعزت الرشق، ومحمد نزال، وروحي مشتهى، وحسام بدران، وزاهر جبارين، أعضاء المكتب السياسي.[4]

وكانت مصر دعت اليوم السابق، على لسان وزير خارجيتها سامح شكري، إلى "ضرورة التحرك العاجل لإطلاق مفاوضات جادة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، خاصة وأن التطورات الأخيرة برهنت محورية القضية الفلسطينية وخطورة استمرارها من دون التوصل لحل عادل وشامل للنزاع وفقاً لمحددات الشرعية الدولية ومبدأ حل الدولتين".


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

رد فعل الغرب

فرضت إسرائيل سلسلة من العقوبات، منها جزءات اقتصادية على حكومة السلطة الإسرائيلي عقت الانتخابات. وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت أن إسرائيل ولن تحول إلى السلطة الفلسطينية ما يقدر بـ 50 مليون دولار شهريًا حصيلة الضرائب االتي تجمعها باسم السلطة الفلسطينية. تجاهل هنية العقوبات وقال أن حماس لن تسلم اسلحتها ولن تعترف بإسرائيل.

وعبر هنية عن أسفه لخضوع حماس لتلك التدابير العقابية، وأضاف أن "على إسرائيل أن تتصرف بطريقة أخرى تجاه الديمقراطية التي عبر عنها الشعب الفلسطيني".

طالبت الولايات المتحدة بعودة المعونة الأجنبية غير المنفقة الخاصة بالسلطة الفلسطينية إلى الولايات المتحدة، ووافق على ذلك رئيس الاقتصاد الفلسطيني مازن سنقرط.[5] وعلق هنية على خسار المعونة الأجنبية من الولايات المتحدة و الإتحاد الأوربي قائلًا: " دائمًا ما يستخدم الغرب تبرعاته للضغط على الشعب الفلسطيني."[6]

بعد مرور عدة أشهر على فوز هنية بانتخابات عام 2006، أرسل هنية رسالة إلى جورج دبليو بوش، يدعو فيها "الحكومة الأمريكية للتفاوض مع الحكومة المنتخبة"، وعرضت هدنة طويلة الأمد مع إسرائيل وفي الوقت الذي قبلت فيه دولة فلسطينية داخل حدود عام 1967 وحثت على إنهاء المقاطعة الدولية، حيث أنها "ستشجع على العنف والفوضى". لم تستجيب الحكو الأمريك لهذا واستمرت في مقاطعتها.[7]

إقالة الحكومة

في 14 يونيو 2007 تمت إقالة هنية من منصبه كرئيس وزراء من قبل رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس وذلك بعد سيطرة كتائب الشهيد عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس على مراكز الأجهزة الأمنية في قطاع غزة، رفض هنية القرار لأنه اعتبره "غير دستوري" ووصفه بالمتسرع مؤكداً "أن حكومته ستواصل مهامها ولن تتخلى عن مسؤولياتها الوطنية تجاه الشعب الفلسطيني"[8]

اعتبر تعيين سلامفياض محل هنية غير شرعي، لأنه حسب القانوني الفلسطيني يستطيع الرئيس إقالة رئيس الوزارء ولكن لا يمكنه عيين أخر بدون موافقة المجلس التشريعي الفلسطيني. ووفقا للقانون، فإن رئيس الوزراء المنتهية ولايته بتشكيل حكومة تصريف أعمال إلى أن يتم تعيين رئيس وزراء جديد. ولم يحدد المجلس التشريعي قط أو يوافق على تعيين فياض، لذا استمر هنية في إدارة غزة، واعترف عدد كبير من الفلسطينيين به كرئيس الوزراء الشرعي بالنيابة. وكان أنيس القاسم المخامي الدستوري الذي صاغ القانون الأساسي، من بين من أعترفه علنية بعدم شرعية تعيين فياض.[9]

منعه من دخول غزة

في خضم الصراع بين فتح وحماس في 14 ديسمبر 2006، منعت مصر هنية من عبور معبر رفح والدخول إلى غزة. وتم إغلاق الحدود بأمر من وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيرتز. وكان هنية عائدًا من أول زيارة خارجية رسميه له كرئيس وزراء، وكان يخمل ما يقدر من 30 مليون دولار أمريكي، مخصصة لنفقات السلطة الفلسطينية. وقالت إسرائيل بعدها أنها ستستمح لهنية بالعبور شرط ترك الأموال في مصرم لنقله في حساب جامعة الدول العربية. وأفادت تقارير بإنجلاع مواجها بين قواتت حماس وحرس الرئاسة الفلسطينية عند معبر رفح نتيجة الحادثة. وأفيد بأنه تم إجلاء مراقبي الاتحاد الأوروبي الذين كانوا على المعبر.[10] حاول هنية لاحقًا عبور الحدود، وأندلع إطلاق نار نتج عنه إصابة حارس وإصابة ابن هنية الأكبر. ونددت حماس بالحادث باعتباره محاولة من جانب فتح لاغتيال، مما تسبب في إطلاق النار في الضفة الغربية وقطاع غزة بين حماس وقوات فتح. ونقل عن هنية قوله إنه يعلم من هم مرتكبو الجرائم المزعومين، ولكنه رفض التصريح بهويته ونادى بالوحدة الفلسطينية، وعرضت مصر حينها الوساطة.[11]

محاولة تشكيل حكومة وحدة وطنية

استقال هنية في 15 فبراير 2007، كجزء من عملية السماح بتشكيل حكومة وحدة وطنية بين حماس وفتح.[12] وشكل حكومة جديدة في 18 مارس 2007، وأصبح رئيسًا لمجلس وزراء جديد ضم حركة فتح وكذلك سياسيين من حماس.[13]

في 14 يونيو 2007، أعلن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس حل حكومة الوحدة الوطنية المشكلة في مارس 2007، وإعلان حالة الطوارئ.[14][15] وتم إقالة هنية تولى عباس حكم غزة والضفة الغربية بمرسوم رئاسي.[16]

طلب حماس بعودة حكومة هينية في غزة

في 13 أكتوبر 2016، صدقت لجنة تشريعية في المجلس التشريعي الفلسطيني على طلب بإعادة حكومة هنية في قاع غزة، عقت استقالتها في 2 يونيو 2014. وجاء التصديق ردًا على استعراض المجلس التشريعي دراسة مقدمة من أعضاء حماس، يعبرون فيه عن غضبهم تجاه الفشل الحكومي الذي تلى استقالة حكومة هنية. وحسب قول حماس التي نددت بتوافق الآراء الذي أبدته الحكومة "فيما يتعلق بالتنصل من الاتفاق الداخلي ببين حماس وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية لتشكيل حكومة وفقاق عام 201، واستبدال العديد من الوزارء بقادة فتح- وتحويلها إلى حكومة تقتصر على فتح." ,على الرغم من توصية المجلس التشريعي الفلسطيني والتماس حماس، رفضت حكومة الوفاق وفتح الطلب، واحتجت في تصريحات صحفية بعدم شرعية الأمر وخطلا انقصامات قد تحدش بين حماس التي تحكم غزة والضفة الغربية.[17]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

سياساته الخارجية

حزب الله

إسماعيل هنية وحسن نصر الله في لبنان، 29 يونيو 2021.

في 29 يونيو 2021، التقى أمين عام حزب الله اللبناني، حسن نصر الله رئيس المكتب السياسي لحركة حماس​، ​إسماعيل هنية،​ والوفد المرافق له، ضمن جولة الأخير في ​لبنان​. وبحسب بيان حزب الله، استعرض حسن نصر الله وإسماعيل هنية، "الحرب الفلسطينية الإسرائيلية الأخيرة، وأسبابها ومجرياتها ونتائجها فلسطينياً وعربياً وإسلامياً ودولياً، مما يمكن ​المقاومة​ في فلسطين ومعها محور المقاومة في المنطقة من البناء على هذا النصر الكبير، وتوظيف وتنظيم كل الطاقات والقدرات من أجل الوصول إلى النّصر الحاسم والنهائي". وأوضح البيان أن تم البحث في اللقاء "عمق العلاقة القائمة بين حزب الله وحماس، وموقعها الأساسي في هذا المحور وفي هذه المعركة الحاسمة".[18]


الحياة الشخصية

تزوج إسماعيل هنية من ابنة عمه آمال هنية أنجب الزوجان 13 نجلاً.[19]:

  • عبد السلام (و. 1981).
  • همام (و. 1983).
  • وسام (و. 1984).
  • معاذ (و. 1985).
  • سناء (و. 1986).
  • بثينة (و. 1987).
  • خولة (و. 1992).
  • عائد (و. 1994).
  • حازم (و. 1994).
  • أمير (و. 1995).
  • محمد (و. 1996).
  • لطيفة (و. 1998).
  • سارة (و. 2004).

في 8 يونيو 2021، وصلت آمال هنية، عقيلة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، الليلة السابقة، العاصمة المصرية القاهرة، وذلك بعد أن سمحت السلطات لها بالسفر عبر معبر رفح بعد منعها عدة مرات من السفر منذ نحو عامين، للالتحاق بزوجها الذي يتنقل ما بين قطر وتركيا.[20]

وقالت مصادر خاصة إن عقيلة هنية وصلت إلى القاهرة برفقة مجموعة من أفراد عائلتها، حيث التقت به لدى وصوله هو الآخر العاصمة المصرية للمشاركة في الحوار الوطني الذي سينطلق خلال أيام.

من أشهر أقواله

  • انا شخصيا بصفتي رئيس للوزراء اتشرف بالانتماء إلى حركة المقاومة الاسلاميـة حمـاس
  • وقـال أيضا : بصفتي رئيس للوزراء اتشرف بالعيش في مخيم الشاطئ للاجئين
  • و قـال أيضا : لن نعترف ،,, لن نعترف ،,, لن نعترف باسرائـيل.
  • في خطاب أبو العبد في ذكري إنطلاقة حركة حماس 21 قال هنية (سقط بوش ولم تسقط قلاعنا سقط بوش ولم تسقط حركتنا سقط يابوش لم تسقط مسيرتنا)

ليس هذا هو الغريب انما الغريب هو ان حذاء الصحفي العراقي كان لبوش بالمرصاد في نفس الوقت

المصادر

  1. ^ "Hamas appoints West Bank terror chief as its deputy leader". The Times of Israel. 5 October 2017.
  2. ^ شرعية رئيس السلطة الفلسطينية بعد انتهاء ولايته, حوار مع أحمد الخالدي/ رئيس لجنة صياغة الدستور الفلسطيني, برنامج بلا حدود, قناة الجزيرة, 1 أكتوبر 2008م
  3. ^ هنية يرفض قرار عباس بإقالته ويصفه بالمتسرع, الجزيرة نت, 15 يونيو 2007م
  4. ^ "هنية يصل القاهرة للتباحث مع المسؤولين المصريين". روسيا اليوم. 2021-06-08. Retrieved 2021-06-08.
  5. ^ "PNA agrees to return 50-million-dollar fund to US" Archived 19 April 2008 at the Wayback Machine., Xinhua, 19 February 2006
  6. ^ "Hamas dismisses Israeli sanctions", BBC, 20 February 2006
  7. ^ "In 2006 letter to Bush, Haniyeh offered compromise with Israel". Haaretz. 14 November 2008.
  8. ^ هنية يرفض قرار عباس بإقالته ويصفه بالمتسرع، الجزيرة نت، 15 يونيو 2007م Archived 31 August 2007[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  9. ^ Opinion of lawyer who drafted Palestinian law, Reuters, 8 July 2007
  10. ^ "Palestinian PM denied Gaza entry", BBC, 14 December 2006
  11. ^ "Egypt seeks to ease Gaza tensions", BBC, 15 December 2006
  12. ^ "Palestinian unity deal under way" BBC, 15 February 2007
  13. ^ Inc, IBP (2008-03-03). Palestine (West Bank and Gaza) Education System and Policy Handbook Volume 1 Strategic Information and Developments (in الإنجليزية). Lulu.com. p. 15. ISBN 978-1-4330-6755-6.
  14. ^ "Abbas Dissolves Palestinian Authority Government in Wake of Hamas-Fatah War". Fox News. 14 June 2007. Retrieved 14 June 2007.
  15. ^ Levinson, Charles; Matthew Moore (14 June 2007). "Abbas declares state of emergency in Gaza". The Daily Telegraph. London. Retrieved 14 June 2007.
  16. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة bbc_dissolve
  17. ^ "Hamas calls for return of Haniyeh's government". Al-Monitor (in الإنجليزية). 2016-10-21. Retrieved 2016-12-09.
  18. ^ "هنية ونصر الله يؤكدان عمق العلاقة القائمة بين "حزب الله" و"حماس"". روسيا اليوم. 2021-06-29. Retrieved 2021-06-29.
  19. ^ "اول لقاء صحفي مع الحاجة آمال زوجة اسماعيل هنيه رئيس الوزراء الفلسطيني". عمون نيوز. 2007-01-10. Retrieved 2021-06-08.
  20. ^ "بعد منع دام عامين.. مصادر لـ "القدس": عقيلة هنية تلتقي به في القاهرة تمهيدًا لسفرهما إلى الدوحة". القدس. 2021-06-08. Retrieved 2021-06-08.

وصلات خارجية