حسن نصر الله

حسن نصر الله
حسن نصر الله 2017.jpg
الأمين العام لحزب الله
الحالي
تولى المنصب
16 فبراير 1992
نائب نعيم قاسم
سبقه عباس الموسوي
تفاصيل شخصية
وُلِد (1960-08-31) 31 أغسطس 1960 (age 59)
برج حمود، لبنان
القومية لبناني
الحزب حزب الله
حسن نصر الله.

حسن نصر الله (و. 31 أغسطس 1960)، هو أمين عام حزب الله الثالث والحالي خلفاً لعباس الموسوي، الذي اغتاله جيش الدفاع الإسرائيلي في فبراير 1992.[1][2] عادة ما يشار إليه بلقب السيد حسن نصر الله. في فترة زعامته لحزب الله، تم تصنيف الحركة على أنها تنظيم إرهابي، من قبل الولايات المتحدة، الاتحاد الأوروپي وكيانات وبلدان أخرى. تنكر روسيا المزاعم التي تتهم حزب الله بأنها منظمة إرهابية، وتعتبر حزب الله تنظيم سياسي اجتماعي شرعي.[3] ظلت الصين ملتزمة بالموقف الحيادي ولا تزال على علاقة بحزب الله.[4]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته المبكرة والتعليم

كان حسن نصر الله الابن العاشر لعائلة شيعية في برج حمود، قضاء المتن (الضاحية الشرقية لمدينة بيروت) في 31 ديسمبر 1960.[5] والده، عبد الكريم نصر الله، وُلد في البازورية، قرية في جبل أمل (جنوب لبنان) والتي تقع بالقرب من مدينة صور وكان يعمل كبائع خضروات وفواكه.[6] [6] بالرغم من أن عائلته لم تكن متدينة، إلا أن حسن كان مهتم بالدراسات الدينية. التحق بمدرسة النجاح ولاحقاً بمدرسة حكومية في حي سن الفيل ببيروت، الذي يشكل المسحيين غالبية سكانه.[1][5]

عام 1975، أجبرت الحرب الأهلية اللبنانية العائلة، ومن ضمنها نصر الله الذي كان في الخامسة عشر من عمره، على الانتقال لمسقط رأسهم في البازورية، حيث أنهى حسن نصر الله دراسته الثانوية في مدرسة حكومية في صور. هناك التحق بمدرسة ثانوية، وسرعان ما انضم إلى حركة أمل، تنظيم سياسي شيعي لبناني، [1][5][7] التي أسسها الإمام موسى الصدر، وكان خياره يبدو غريبا ًحينها عن توجهات البلدة السياسية التي كانت تأخذ الطابع الشيوعي والماركسي وذلك لكثرة الشيوعيين الموجودين فيها إبان ذلك الوقت، ثم أصبح مندوب الحركة في بلدته.

حسن نصر الله عندما كان طفلا

وفي مدينة صور تعرّف نصر الله إلى محمد الغروي الذي كان يقوم بتدريس العلوم الإسلامية في إحدى مساجد المدينة باسم الإمام الصدر، وبعد مدة من لقائهم طلب نصر الله من الغروي مساعدته في الذهاب إلى مدينة النجف العراقية إحدى أهم مدن الشيعة والتي تتلمذ فيها كبار علماء الدين الشيعة، وبالفعل فإن الغروي ساعده في الذهاب إلى النجف بعد أن حمّله كتاب توصية لمحمد باقر الصدر أحد أهم رجال الدين الشيعة عبر تاريخهم، وبوصوله إلى النجف لم يكن قد بقي بحوزة نصر الله قرشا ًواحدا، وهناك سأل عن كيفية القدرة على الاتصال بمحمد باقر الصدر فدلوه على شخص يدعى عباس الموسوي، وعندما التقى به خاطبه نصر الله بالعربية الفصحى ظنا ً منه أنه عراقي لكنه فوجئ بأن الموسوي لبناني من بلدة النبي شيث البقاعية وهذا اللقاء كان محور تغير هام في حياة نصر الله، كونه وابتداءً من هذه اللحظة فإن صداقة قوية ومتينة ستقوم بين الرجلين الذين كتبا فصلا ً هاما ً من تاريخ لبنان الحديث عبر مساهمتهما في إنشاء وتأسيس حزب الله اللبناني عام 1982 خارجا عن حركة أفواج المقاومة اللبنانية (أمل).

بعد لقاء نصر الله بمحمد باقر الصدر، طلب الصدر من الموسوي رعاية نصر الله والاعتناء به وتأمين ما يلزم له من مال واحتياجات كما عهد له بتدريسه، وكان الموسوي صارما ً في دوره كمعلم وبفضل تدريسه المتشدد استطاع طلابه أن ينهوا خلال سنتين ما يعطى عادة خلال خمس سنوات في الحوزة، فالتدريس عند الموسوي عملية متواصلة ليس بها انقطاع أو عطل حتى في أيام العطل الرسمية فإن دروسه لا تتوقف وهذه الأجواء أمّنت لنصر الله الفرصة بإنهاء علومه الدينية في فترة سريعة نسبيا ً حيث أنهى المرحلة الأولى بنجاح في العام 1978.

في هذه الفترة كان المناخ السياسي العراقي قد بدأ بالتغير بشكل عام حيث أخذ نظام البعث الحاكم بالتضييق على الطلبة الدينيين من مختلف الجنسيات، ويبدو أن وضع الطلبة اللبنانيين كان أسوأ من غيرهم حيث بدأت التهم تلاحقهم يمينا ً وشمالا ً تارة ً بالانتماء إلى حزب الدعوة وتارة ً أخرى بالانتماء إلى حركة أمل وأيضا ً بتهم الولاء إلى نظام البعث السوري الحاكم في سوريا والذي كان في عداوة مطلقة مع نظام البعث العراقي.

في أحد تلك الأيام اقتحم رجال الأمن العراقي الحوزة التي كان يدرس بها نصر الله بهدف إلقاء القبض على عباس الموسوي الذي كان حينها مغادرا ً إلى لبنان فلم يجدوا سوى عائلته فأخبروها بمنعه من العودة مجددا ً للعراق. ومن حسن حظ نصر الله أنه لم يكن موجودا ًفي الحوزة حينها حيث تم اعتقال رفاقه الباقين، وهنا أدرك أنه لم يعد هناك مجالا ً للبقاء بالعراق فغادر عائدا ً على وجه السرعة إلى لبنان قبل أن تتمكن السلطات العراقية من إلقاء القبض عليه.

بعد أن عاد نصر الله إلى لبنان التحق بالحوزة الدينية في بعلبك وهناك تابع حياته العلمية معلما ً وطالبا ً، إضافة ً إلى ممارسته العمل السياسي والمقاوم ضمن صفوف تنظيم حركة أمل الشيعية التي كانت قد بلغت أوجها في ذلك الحين، وبفضل قوة شخصيته ومتانة عقيدته وصدق التزامه وإخلاصه فإن ذلك الشاب الذي كان بالكاد قد بلغ العشرين من عمره استطاع الوصول إلى منصب مندوب الحركة في البقاع.[8]


نشاطه السياسي المبكر

عام 1982 كان عاما مفصليا في حياة نصر الله ففي هذا العام وقع الاجتياح الإسرائيلي للبنان وبوقوعه حصلت أزمة في صفوف أمل بين تيارين متقابلين، تيار يقوده نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني وكان يطالب بالانضمام إلى "جبهة الإنقاذ الوطني " وتيار آخر أصولي متدين كان نصر الله والموسوي أحد أعضائه وكان يعارض هذا الأمر، وبتفاقم النزاع انشق التيار المتدين عن تيار نبيه بري لكونهم قد سجلوا عليه مآخذ كثيرة بسبب الاختلاف في تفسير الإرشاد الذي خلّفه موسى الصدر.

الجدير بالذكر أن التيار المتدين كان يعارض الانضمام إلى جبهة الإنقاذ الوطني بسبب وجود بشير الجميل فيها وكانوا يعتبرونها تهدف إلى إيصال هذا الأخير إلى رئاسة الجمهورية. والجميل هذا كان خطا ً أحمرا ً لدى تيار المتدينين بسبب موالاته لإسرائيل. وهنا كانت البداية الأولى لظهور حزب الله اللبناني، حيث بدأ هؤلاء الشباب بالاتصال برفقائهم الحركيين في مختلف المناطق اللبنانية بهدف تحريضهم على ترك تيار برّي والانضمام إلى حزب الله.

عند ولادة حزب الله لم يكن نصر الله عضوا ً في القيادة فهو لم يكن حينها قد تجاوز ال22 ربيعا ً وكانت مسؤولياته الأولى تنحصر بتعبئة المقاومين وإنشاء الخلايا العسكرية. بعد فترة تسلم نصر الله منصب نائب مسؤول منطقة بيروت الذي كان يشغله إبراهيم أمين السيد أحد نواب حزب الله السابقين في البرلمان اللبناني واستمر نصر الله بالصعود داخل سلم المسؤولية في حزب الله فتولى لاحقا ً مسؤولية منطقة بيروت ثم استُحدث بعد ذلك منصب المسؤول التنفيذي العام المكلّف بتطبيق قرارات "مجلس الشورى"، فشغله نصر الله.‏

ولكن حسن نصر الله، وبعد مدة غادر بيروت متجها ً نحو إيران وتحديدا ً إلى مدينة قم لمتابعة دروسه الدينية هناك ولكن التطورات الحاصلة على الساحة اللبنانية خصوصا ً لجهة النزاعات المسلحة بين حزب الله وحركة أمل اضطرته للعودة مجددا ً للبنان. بعودته لم يكن لنصر الله مسؤولية محددة فمنصبه كمسؤول تنفيذي عام كان قد سـُلـِم لنعيم قاسم وهكذا بقي نصر الله من دون منصب حتى انتخاب عباس الموسوي أمينا ً عاما ً فعين قاسم نائباً له وعاد حسن نصر الله لمسؤوليته السابقة[9].

زعامة حزب الله

السيد نصر الله في خطبة ألقاها في ذكرى عاشوراء، لبنان، ديسمبر 2010.

في عام 1992 اغتالت إسرائيل أمين عام حزب الله عباس الموسوي فتم الاتجاه إلى انتخاب حسن نصر الله أمينًا عامًا للحزب بالرغم من أن سنه كان صغيرا على تولي هذه المسؤولية ولكن يبدو أن صفات نصر الله القيادية وتأثيره الكبير على صفوف وأوساط قواعد حزب الله قد لعبت دورا ً مؤثرا ً في هذا الاتجاه وبالفعل فإن انتخابه كان له الأثر الأبرز في تثبيت وحدة الحزب بقوة بعد الضربة القاسية التي تلقاها لتوّه. ‏ وفي ذلك العام وبعد أشهر قليلة من اغتيال الأمين العام السابق الموسوي فإن حزب الله اختار الدخول إلى قلب المعترك السياسي اللبناني فشارك في الانتخابات النيابية التي جرت في ذلك العام وحصد عددا ً من المقاعد النيابية عن محافظتي الجنوب والبقاع وهذه الكتلة كبرت وازدادت عددا ً في الانتخابات النيابية اللاحقة أعوام 1996 و 2000 و 2005 وهي تعرف باسم " كتلة الوفاء للمقاومة ".

وفي عام 1997 فقد نصر الله ابنه البكر هادي في مواجهات دارت بين مقاتلي الحزب وجيش العدو الإسرائيلي في منطقة الجبل الرفيع جنوب لبنان.وقد تأثر بهذا الحدث أيما تأثير لمكانته الكبيرة لديه. لكن ذلك لم يؤثر عليه حتى نجحت المقاومة اللبنانية في تحرير معظم جنوب لبنان عام 2000 ولا تزال المواجهة مستمرة[10].

  • ولقد وجه له محمد حسنين هيكل كلمات تعكس إلى حد بعيد الموقف، حينما كتب إليهَ معزياً بوفاة نجله البكر «هادي» قائلا: (لقد رأينا الأبوّة تُمتحن بالجهاد إلى درجة الشهادة، ورأينا الجهاد يُمتحن بالأبوّة إلى درجة البطولة. إنني لا أعرف ماذا أقول لك؟ فلا أنا راضٍ عن كلمة عزاء أواسيك بها، فأيّ كلمة عاجزة، ولا أنا قادر على الصلاة من أجلك، فصلاتك أقرب إلى عرش الله من أيّ قول أو همس يصدر عنّي أو عن غيري).


الصراع الإسرائيلي اللبناني 2006

مقال رئيسي: حرب لبنان 2006

في أعقاب كمين نصبه حزب الله على الأراضي الإسرائيلية أسفر عن مقتل ثلاثة جنود وأسر اثنين آخرين،[11] بدأت حرب لبنان 2006. أثناء الحرب تسببت عمليات القصف الإسرائيلية التي استهدفت حزب الله في الإضرار بالكثير من مناطق بيروت، خاصة أحياء جنوب بيروت الفقيرة ذات الأغلبية الشيعية، والتي كانت تحت سيطرة حزب الله. في 3 أغسطس 2006، توعد نصر الله بضرب تل أبيب رداً على قصف إسرائيل للعاصمة اللبنانية بيروت. "إذا ضربتم بيروت، ستقوم المقاومة الإسلامية بضرب تل أبيب ونحن قادرون على هذا بعون الله"، كما قال نصر الله في خطبة متلفزة. أضاف قائلاً بأن قوات حزب الله تسببت بخسائر فادحة بين صفوف جيش الدفاع الإسرائيلي.[12]

أثناء النزاع، أصبح نصر الله محل نقد كبير من بعض البلدان العربية، ومن بينها الأردن، مصر، والسعودية. عبد الله الثاني، ملك الأردن، والرئيس المصري السابق حسني مبارك حذرا في 14 يوليو من خطر "نجرار المنطقة إلى مغامرة لا تخدم المصالح العربية"، بينما وصف وزير الخارجية السعودي السابق الأمير سعود الفيصل هجمات حزب الله بأنها "أفعال غير متوقعة، غير مناسبة، وغير مسئولة". وذهب إلى أبعد من ذلك، قائلاً، "هذه الأفعال سترجع المنطقة بأكملها سنوات إلى الوراء، ولا نستطيع قبولها ببساطة."[13]

كما أثار نصر الله انتقادات لاذعة من البعض في لبنان. وليد جنبلاط، زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي اللبناني وقائد درزي بارز، ألقى تصريحاً شديد اللهجة: "عظيم، هو بطل إذناً. لكن أود أن أتحدى بطولته. لدي الحق في تحديها، لأن بلادي في خضم النيران. إلى جانب ذلك، فنحن لا نوافق..."[14] كما أضاف جنبلاط قائلاً: "هو على استعداد بأن يدع العاصمة اللبنانية تحترق بينما يصعد في شروط الاستسلام".

في أعقاب الحرب، جاء ما يطلق عليه "السيل الأخضر"، تبعاً للصحفي الإيراني أمير طاهري. |يشير هذا إلى جميات كبيرة من الدولارات الأمريكية والتي قام حزب الله بتوزيعها بين جميع المواطنين الذين تضرروا بسبب الحرب في بيروت والجنوب. الدولارات التي كان مصدرها إيران دخلت إلى بيروت عن طريق سوريا وتم توزيعها بين شبكات المسلحين. أي شخص يثبت أن بيته تدمر في الحرب يحصل على 12.000 دولار، مبلغ لا بأس به في لبنان ما بعد الحرب."[15]

في لقاء تلفزيوني أذيع على قناة نيو تي ڤي اللبنانية في 27 أغسطس 2006، قال نصر الله أنه لم يكن ليصدر أوامر بأسر الجنديين الإسرائيليين لو كان يعلم أن هذا سيشعل الحرب: "لم نكن نعتقد، ولو حتى بنسبة واحد بالمائة، بأن هذا الأسر سيؤدي إلى اشتعال حرب في ذلك الوقت وبهذا الحجم. أنا مقتنع ومتأكد بأن هذه الحرب كان مخطط لها وأن أسر هؤلاء الرهائن لمن يكن سببهم لبدء الحرب المبيتة، لكن لو كنت أعلم في 11 يوليو... بأن العملية ستؤدي إلى مثل هذه الحرب أكنت فعلتها؟ أقول لا، بالتأكيد لا."[16][17]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الحرب الأهلية السورية

حزب الله
علم حزب الله

المقالات



في 25 يونيو 2011 ألقى حسن نصر الله خطابا بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لانسحاب إسرائيل من جنوب لبنان، وتطرق في خطبته للحديث عن الثورة السورية 2011 ودعا السوريين إلى الحفاظ على بلدهم ونظامهم المقاوم والممانع.[18]

وقال: "ندعو السوريين إلى الحفاظ على بلدهم ونظامهم المقاوم والممانع وإعطاء المجال للقيادة السورية بالتعاون مع كل فئات شعبها لتنفيذ الاصلاحات المطلوبة". وأشار إلى أن الفارق بين سوريا والدول العربية الأخرى التي تشهد تحركات شعبية أن الأنظمة الأخرى مثل البحرين، حيث يدعم الحزب الانتفاضة الشعبية، لم تقتنع بالاصلاح، بينما "الرئيس بشار الأسد مؤمن بالاصلاح وجاد ومصمم ومستعد للذهاب الى خطوات اصلاحية كبيرة جدا، لكن بالهدوء والتأني والمسؤولية".

وأكد الأمين العام لحزب الله أن "كل المعطيات والمعلومات حتى الآن ما زالت تؤكد ان أغلبية الشعب السوري تؤيد النظام وتؤمن بالرئيس بشار الاسد وتراهن على خطواته في الاصلاح" على حدّ قوله.

وقد أدّت خطاباته لإستفزازات كبيرة بين أوساط الشعب السوري على تأييده لنظام بشار الأسد وشمل كره شديد بين أوساط المجتمع السوري المعارض ذو الأغلبية الكبيرة من الشعب السوري لأمين عام حزب الله بسبب قيام نظام بشار الأسد منذ اللحظة الأولى بإعتقال وتعذيب المعارضين من السوريين وعندما أعلن أغلبية الشعب السوري تأييده لإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد تدرّج الأمر لإقحام الجيش السوري في بدأ عملياته الواسعة التي شملت المحافظات والمدن السورية وارتكب العديد من المجازر الضخمة وقصف للمدن والبيوت والمساجد وقتل عشرات الآلاف من السوريين وقد ساعده في ذلك قوات كبيرة من حزب الله ومن الحرس الثوري الإيراني الذين تدخلوا لإنقاذ نظام بشار الأسد من الإنهيار، انظر الثورة السورية 2011.

في يوليو 2014، قُتل ابن شقيق نصر الله أثناء القتال في سوريا.[19]

آراؤه في السياسة الدولية

الاحتلال الإسرائيلي للبنان 2000

جزء من أراضي لبنان بقيت محتلة بعد إنسحاب القوات الإسرائيلية من جنوب لبنان.في عام 2000 ألقى حسن نصر الله خطاباً داعياً إلى الإنسحاب الكامل من قبل إسرائيل في لبنان، والإفراج عن جميع الأسرى اللبنانيين في السجون الإسرائيلية، وإتخذ موقفا تجاه إسرائيل[20] و قال:...يا أيها الناس وياإخوتي الفلسطينيين، أريد أن أعلن إنّ إسرائيل هذه التي تملك أسلحة نووية وأقوى سلاح جو في المنطقة، والله هي أوهن من بيت العنكبوت.[21]

عن إسرائيل والنزاع الإسرائيلي العربي

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

عن هجمات 11 سبتمبر والولايات المتحدة

آراء تُنسب لحزب الله

نصر الله في زيارة خامنئي، طهران، 1 أغسطس، 2005.

محاولة اغتيال مزعومة في 2008

في الثقافة العامة

حياته الخاصة

حسن نصر الله متزوج من فاطمة ياسين، وله منها خمسة أولاد أبناء: محمد هادي، محمد جواد، زينب، محمد علي, محمد مهدي. واستشهد محمد هادي نصر الله في أيام الإحتلال.

معرض الصور


مرئيات

أبرز ما جاء في كلمة حسن نصر الله حول الاحتجاجات اللبنانية،
25 أكتوبر 2019.

المصادر

  1. ^ أ ب ت "Profile: Sayed Hassan Nasrallah". Al Jazeera. 17 July 2000. Retrieved 22 April 2013.
  2. ^ http://www.cfr.org/lebanon/hezbollah-k-hizbollah-hizbullah/p9155
  3. ^ ' Russia says Hezbollah, Hamas not terror groups,' The Times of Israel 16 November 2015.
  4. ^ Omar Nashabe, 'China’s Ambassador in Lebanon: Hezbollah Arms a Trade Matter,' 4 May Al-Akhbar, 2012
  5. ^ أ ب ت Tucker & Roberts 2008.
  6. ^ أ ب Young 2010.
  7. ^ "Biographical sketch of Sayyed Hassan Nasrallah: "The Nasrallah Enigma"" (PDF). Al Bawaba. 10 November 2003. Retrieved 22 April 2013.
  8. ^ موقع المقاومة الإسلامية في لبنان: الأمين العام / سيرة ذاتية/ الأمين العام / الدراسة الحوزوية.
  9. ^ موقع المقاومة الإسلامية في لبنان : الأمين العام / سيرة ذاتية/ الأمين العام / العمل القيادي.
  10. ^ حسن نصر الله.. السيرة الذاتية الجزيرة نت
  11. ^ Myre, Greg; Erlanger, Steven (13 July 2006). "Israelis Enter Lebanon After Attacks". The New York Times.
  12. ^ "Hezbollah threatens to strike Tel Aviv". CNN. 3 August 2006. Archived from the original on 21 August 2006. Retrieved 3 August 2006.
  13. ^ "Correct the damage". 16 July 2006. Retrieved 28 August 2006.
  14. ^ "Lebanese Druze Leader Walid Jumblatt Accuses Hizbullah, Iran, and Syria for Republic of Lebanon Crisis". 20 July 2006. Retrieved 22 April 2013.
  15. ^ "Hezbollah Didn't Win". 25 July 2006. Retrieved 28 August 2006.
  16. ^ "Hezbollah leader says he never thought capture would lead to war". 28 August 2006. Retrieved 28 August 2006.
  17. ^ "Hassan Nasrallah: Leader of Shiite terrorist organization, Hizbullah". Haaretz. 31 July 2006.
  18. ^ حسن نصر الله يدعو السوريين إلى التعاون والحفاظ على نظامهم "المقاوم"، فرانس 24
  19. ^ "Hezbollah chief's nephew 'killed in Syria': reports". Al Arabiya. 26 July 2013. Retrieved 11 October 2014.
  20. ^ Hassan Nasrallah: In His Own Words
  21. ^ السيد نصرالله في بنت جبيل: "اسرائيل اوهن من بيت العنكبوت".. ماذا سيقول نجاد ؟؟؟ - Lebanon news - بنت جبيل جنوب لبنان

المراجع

  • Tucker, Spencer C.; Roberts, Priscilla (2008). The Encyclopedia of the Arab-Israeli Conflict: A Political, Social, and Military History [4 volumes]: A Political, Social, and Military History. ABC-CLIO. ISBN 978-1851098422.
  • Young, Michael (2010). The Ghosts of Martyrs Square: An Eyewitness Account of Lebanon's Life Struggle. Simon and Schuster. ISBN 978-1439109458.

قراءات إضافية

وصلات خارجية

Wikiquote-logo.svg اقرأ اقتباسات ذات علاقة بحسن نصر الله، في معرفة الاقتباس.

خطب ولقاءات

مناصب حزبية
سبقه
Sayyed عباس الموسوي
أمين عام حزب الله
1992–present
تبعه
الحالي