ليو شتراوس

(تم التحويل من Leo Strauss)
ليو شتراوس
LeoStrauss.jpg
ليو شتراوس
وُلـِد 20 سبتمبر 1899
كيراچ‌هاين، پروسيا، الامبراطورية الألمانية
توفي أكتوبر 18, 1973(1973-10-18) (عن عمر 74 عاماً)
أناپوليس، ماريلاند، الولايات المتحدة
العصر فلسفة القرن 20
المنطقة الفلسفة الغربية
المدرسة
الاهتمامات الرئيسية

ليو شتراوس Leo Strauss ( /strs/;[1] ألمانية: [ʃtraʊs]; 20 سبتمبر 1899 – 18 أكتوبر 1973)، هو فيلسوف سياسي ألماني-أمريكي والكلاسيكي المتخصص في الفلسفة السياسية. وُلد شتراوس في ألمانيا لأبوين يهوديين وهاجر لاحقاً من ألمانيا إلى الولايات المتحدة. قضى معظم حياته العملية كأستاذ في العلوم السياسية بجامعة شيكاغو، حيث علم عدة أجيال من الطلبة ونشر خمسة عشر كتاباً.[2]

كان قد تدرب على التقليد الكانتيني الحديث برفقة إرنست كاسيرير وانغمس في أعمال علماء الظواهر إدموند هسرل ومارتن هايدجر، لاحقاً ركز شتراوس أبحاثه على النصوص اليونانية لأفلاطون وأرسطو، متتبعاً آثارهم في الفلسفة الإسلامية واليهودية وحض على تطبيق أفكارهم في النظرية السياسية المعاصرة.[3]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته المبكرة

التعليم

سنوات في الولايات المتحدة

جامعة شيكاغو، الكلية التي قضى فيها شتراوس معظم حياته العملية.

الفلسفة

كتاب تاريخ الفلسفة السياسية، الجزء الأول. لقراءة الكتاب، اضغط على الصورة.
كتاب تاريخ الفلسفة السياسية، الجزء الثاني. لقراءة الكتاب، اضغط على الصورة.

شتراوس والقراءة

Strauss's study of philosophy and political discourses produced by the Islamic civilization, above all those of Al-Farabi, and Maimonides, was instrumental in the development of his theory of reading.



. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

شتراوس والسياسة

تتنزل الفلسفة السياسية في تفكير ليو شتراوس منزلة معيارية، ومعياريتها تتأتى من كونها تمثل القول العملي لما ينبغي أن يكون عليه الإنسان، وذلك عندما يدبّر شأنه السياسي. وبالأخص، فإنّ شتراوس يجعل مفهوم الفضيلة هو مدار الفلسفة السياسية التقليدية، وما سواها ليس بفلسفة سياسية معيارية، ما دامت لا تجعل الفضيلة الغاية الطبيعية للإنسان، وباعتبارها كمال طبيعته الإنسانية. وإذا كانت الميتافيزيقا هي الفلسفة الأولى قديمًا، فهل يجوز لنا أن نتساءل: هل الفلسفة السياسيّة هي الفلسفة الأولى بالنسبةِ إلى المُحدَثين، وذلك كما يطرح علينا شتراوس بوصف الحداثة هي فلسفة سياسية جديدة، بل وأزمتها -أي الحداثة- هي أزمة الفلسفة السياسيّة؟

يكن تشخيص شتراوس للأزمة السياسية للحداثة في أزمتين: الأولى، اختزال المشكل السياسي والأخلاقي في المشكل التقني، كمشكل تدبيري؛ الثانية، اصطناعية مفهوم الطبيعة لدى المُحدثين، مما حوّل الطبيعة لأداة للسيطرة، ومعبّأة بالفوضى، بدلًا من كونها نظامًا، وذلك كان عن طريق كسر هيمنتها على الإنسان بالعلوم الطبيعة التي اخترعها الإنسان نفسه.

يعترف ليو شتراوس بأنّ روسو قد تنبّه إلى هذين المأزقين عند مَن قبله (مكيافيلّي وهوبز)، ومن ثمّ قد شخّص المأزقين في ضوء غياب مفهوم الفضيلة؛ “بيد أنّه لم يعمل على إعادة الاعتبار للمفهوم الكلاسيكي للفضيلة باعتباره الغاية الطبيعية للإنسان […]، لقد أُرغمَ على إعادة تأويل الفضيلة لأنّه تبنّى المفهوم الحديث للحالة الطبيعية[…]“. ومفهوم الحالة الطبيعية للإنسان، وهو المفهوم الذي اشتغلَ عليه روسو، يوضّح حالة الإنسان العارية دون المكتسبات التي اكتسبها في مسار تطوّره. فالإنسان في حالة الطبيعة، لدى روسو، لا يفتقر فقط إلى الاجتماعية، بل يفتقر أيضًا إلى العقلانيّة.

فروسو لم يكن يعتقد أنّ الإنسان حيوان عاقل، بل هو حيوان حرّ فاعل، وهذا يمثّل انقلابه على سابقيه، وتأسيسه لمفهوم جديد لحالة الطبيعة يكون فيها الإنسان “حرًّا”، لأنّ ما يلحق بالإنسان من تطوّر اجتماعي، ومن عقلانية يكتسبها؛ إنّما مدار ذلك كلّه بالسيرورة. فالإنسان، من ثمّ لا يستطيع أن يؤسّس مجتمعًا مدنيًا إلّا إذا كان حرًّا حريّة أصليّة كالذي كانها في حالتها الطبيعية، وحريته هي التي ستحد من جموح طبيعته نحو الفوضى والخطر. وأي تأسيس للمجتمع على غير الحرية سوف يؤدي إلى:

1- عدم التزام المواطنين بالقانون.

2- تعريض الإرادة العامّة للخطر.

إنّ مصدر القانون الوضعي الذي يضعه الإنسان الحر، عند روسو، ليس سوى الإرادة العامة، والتي لا يمكنها أن تضلّ؛ “وتبعًا لهذا الرأي، فالمجتمع العادل، أو المجتمع العقلاني المتميز بوجود إرادة حرة […]، يتحقق بالضرورة في سياق السيرورة التاريخية بدون أن يهدف الإنسان إلى تحقيق ذلك“. لكنّ السؤال الذي طرحه شتراوس على روسو هو: لماذا لا يمكن أن تضلّ الإرادة العامة؟ وببساطة شديدة، لأنّها عقلانيّة؛ وعقلانيّة لأنها عامّة. ولذلك، فإنّ رغبات المواطن لا يمكن تحقّقها بمجرّد كونها رغبة عاطفيّة، بل لا بدّ أن ترتقي إلى أن تكون قانونًا يحكمُ؛ أي إلّا إذا كانت عقلانيّة، ومن ثمّ يمكن تعميمها على الجميع. فـ”ما كان يشغل بالَ روسو، هو حاجة كلّ فرد إلى مجتمع جمهوري؛ من أجل أن يصوغ رغباته وطموحاته تجاه أندادهِ في شكل قوانين“.

ومن هنا نلمح النقد الضمني من ليو شتراوس إلى روسو، بكون الأخير يجعل المرجعيّة الأخيرة للإرادة العامة إلى نفسها، وليس إلى شيءٍ خارجها؛ أي إنّها تتأسّس على معياريّتها كخير مشترك، وعلى طابعها العقلاني العمومي. فلم تُؤسّس هذه الإرادة العامة على على القوانين الخلقية كقوانين طبيعية؛ “لقد تحرّر الإنسان كليّة من حجر الطبيعة […]، وما يُزعم أنّه طبيعة بشريّة إنْ هو إلّا نتيجة للتطوّر الإنساني حتى الوقت الحاضر[“.

هذا الإرث الروسوي هو الذي ألهم الفلاسفة الألمان من بعده، المثاليين، خاصّة كانط، وهو ما سيكون مدار اشتغال هذا المقال. فقد مهّد روسو لكانط بأفكاره حول الحريّة والعقلانية والعموميّة الأساس النظري الذي سيضطلع به الفيلسوف الألماني، أعني كانط، في تأسيسه للأخلاق، ولرؤيته السياسيّة بشكلٍ أوسع. يكفي أن نذكرَ أنّ الإحالات الكانطيّة على فكر روسو تتبدّى منذ 1763، منذ مقال كانط: في الإحساس بالجميل والجليل، ولا تنتهي هذه الإحالات بكتابِه عن التربية 1803.

اعتبرَ كانط أن الأخلاق تُؤسّس على نحو عقلي إنساني وليس على أساس دين بعينه أو متعال ما، فالتخلّق هو طبيعة في الإنسان لا يكتسبها من الدين، ونحن نتديّن لأنّنا أخلاقيّون ولا نتدين لكي نكون أخلاقيين. إن الأخلاق هي مسكب الإنسان الذي يستطيع أن يشرّع من خلالها لنفسه، وهذه الأخلاق لا تتأسّس إلّا على الحُريّة، والحريّة وحدها كقيمة متعالية.

فكانط وقد أثبتَ أخلاقيّة الإنسان، فقد منح لهذه الأخلاق بُعدًا كونيًّا من خلال فكرة الواجب. إن قانون الخُلق لا يكون كذلك إلّا إذا كان قانونًا عامًّا للإنسانيّة، فحسب كانط “افعل الفعل وكأنّك تعامل الإنسانيّة في شخصك، وفي شخص كلّ إنسانٍ سواك، باعتبارها دائمًا وفي الوقت نفسه غاية في ذاتها“. وبهذا، فقد أعطاها بُعدًا كونيًّا، بحيث لا يكون الخلق الإنساني كذلك إلّا إذا أمكن تعميمه، وهنا نلمح أثر روسو.

ولا يمكن تجاهل أثر روسو على تشكّل هذه الآراء الكانطية في مسألة الأخلاق، أو في نزعته نحو جمهورية عالمية، ذات سلام دائم، كما بيّن ذلك في نصّ “مشروع للسلام الدائم“؛ إلّا أن “علاقته بمواطن جنيف قد كانت دائمًا على شكلٍ نقدي“.

وبمستطاع المرء أن يُقحم جانبًا آخر قد تبصّر له مؤرّخ الأفكار الكبير إزايا برلين في كتابه: “جذور الرومانتيكية” (The roots of romanticism)، وهو: هل يمكن أن نعدّ روسّو رافدًا من روافد الحركة الرومانتيكية؟ “فمن الحمق إنكار أن تعاليم روسو وكلماته كانت من بين العوامل التي أثرت في الحركة الرومانتيكية. إلا أن دوره، […]،كان مبالغًا فيه. فإذا قارنا ما قاله روسو فعليًا بمقابل الطريقة التي قالها فيها -والطريقة والحياة هي التي تهم-، سنجد أن ما قاله يمثل عصارة الفكرة العقلانية“. فرغم المنزع الرومانتيكي لدى روسو، إلّا أنّه بالنهاية هو يدعو إلى إزالة كلّ الأوهام التي تغشى العقل، وكل الحجب، حتى يعود إلى النقاوة الأولى للحقيقة، التي ستكون صالحة لكلّ البشر.

إلّا أن إزايا برلين قد عدّ، بقراءة طريفة وغريبة، كانط أحد الرومانتيكيين المتحفّظين (The Restrained Romantics)؛ فعلى الرُّغم من أنّ كانط قد رفض الرومانتيكيّة باعتبارها إفراطًا في الحماسة، والأوهام؛ فكانط -كما هو معلوم- فيلسوف عقلي، بل إنّه هو من خلّص العقل من كلّ تاريخ الميتافيزيقا الذي يحيط به. بيد أنّ نظريته في الإخلاق وافتنانه بفكرة الحرية الإنسانيّة، إضافةً إلى تربيته التقوية. وبالنهاية، فإنّ عده ضمن الرومانتيكيين لهو أمرٌ ينطوي على مفارقة، كما يقول إزايا برلين، ولذلك عدّه رومانتيكيًّا متحفّظًا.

الموجة الثالثة: فهم جديد للشعور بالوجود، هذه الموجة يغلبُ عليها القلق والاضطراب وعدم الاطمئنان مع الوجود، على عكس الموجتين الأولى والثانية المتصالحة مع الوجود. وهي موجة، من منظور شتراوس، متشائمة، وتقوم على شعور مأساوي للوجود، وتجربة رعب ومعاناة.

لأنّ ليو شتراوس قد جعل هذه الموجة الثالثة والأخيرة تنتسب إلى نيتشه، فإنّه قد أحاط الموضوع بصعوبة جمّة؛ نظرًا لأنّ الحديث عن نيتشه والفكر السياسي يؤدّي إلى مزالق غير سليمة غالبًا. وبالطبع، فإنّ نيتشه صاحبُ نصٍّ قلِق، ونصّ يؤدّي إلى كثيرٍ من التأويلات، لا سيّما أنّ نيتشه هو أوّل من أنهى الفلسفة النسقيّة لأجل فلسفة جديدة وشذريّة ويوميّة؛ فلسفة نقديّة -بكلّ المعنى الصحّي والجيّد لـ”نقديّة”- تتفلسف بالمطرقة.

إذا كان روسو قد انتقد سابقيه خاصة هوبز، فإنّ نيتشه قد فعل ذلك. لكن وللمفارقة، وبعبارة مهمّة جدًا لليو شتراس؛ فإن “نقد نيتشه لكل من سبقه من الفلاسفة ما هو إلا صياغة أخرى لنقد روسو لكل من سبقه كذلك. لكن ما يكتسي أهمّية بالنسبة إلى روسو، يبدو غريبًا جدًّا عند نيتشه”. فروسو قد انتقد سابقيه على أنّهم لم يعودوا للحالة الأصليّة للإنسان حيث يكون فيها حرًّا؛ في حين أنّ نيتشه يرى أن طبيعة الإنسان سلطوية وقهرية على الآخرين وعلى نفسه: فبينما يعود روسو يكتشف حريّة الإنسان، يغوص نيتشه بحفرٍ جينالوجي للأخلاق ليكشف عن سلطوية الإنسان. ما الحلّ إذن؟ أو في انتظار الإنسان الأعلى.

ينتقدُ نيتشه على سابقيه بأنّ الحسّ التاريخي يغيب عنهم، ويعلّق شتراوس بأنّ “اكتشاف التاريخ” هي فكرة حصلت وأُنجزت بين فترة روسو حتى نيتشه. واكتشاف التاريخ أي الوعي به ضمن علوم العقل، كما عملَ على ذلك هيگل الذي رأى أن تطور التاريخ عقلاني ومعقول، وهو تقدم بلغ ذروته مع الدولة الحديثة.[4]

وبالنسبة إلى نيتشه، كل ما حصل في تاريخ الفلسفة هو تهجين للإنسان، وتشويه له، ومن ثمّ سيعمل على إعادة اختراع الإنسان مرّة ثانية في أفق جمالي وقيمي جديد؛ لأنّه لم يبقَ سوى إنسان المستقبل وهو إما أن يكون الإنسان الأخير أو الإنسان الأعلى. ولكن نيتشه لا يريد الإنسان الأخير، لأنّه هو إنسان القطيع، إنسان يعتني بتغذيته وهو إنسان مطبب جسديًا ونفسيًا من قبل أطباء بشريين ونفسيين. أما الإنسان الأعلى، فهو إنسان قوي، ذو أخلاق غير عبودية.

وبخصوص الإنسان والمستقبل، تفحّص ليو شتراوس العلاقة بين نيتشه وماركس من زاوية طريفة. فكلا الفيلسوفين الألمانيين يربطان فلسفتهما بالإنسان وبالمستقبل. إلّا أنّ إنسان ماركس هو الإنسان الأخير بالنسبة إلى ماركس وليس الإنسان الأعلى من وجهة نظر نيتشوية، لا ماركسيّة: وهذا اختلاف جذري في فلسفتهما. فمجيء المجتمع اللاطبقي يعتبر بالنسبة إلى ماركس ضرورة، في حين أن مجيء الإنسان الأعلى بالنسبة إلى نيتشه يتوقّف على الاختيار الحر للإنسان.

لقد استخدم، وأوّل، الكثير فكر نيتشه نحو توجّهات سياسيّة معيّنة، وهناك من يربط فلسفته حول الإنسان الأعلى بالفاشيّة والنازيّة التي وقعت في ألمانيا، وللأسف، فإنّ أخت نيتشه مثلًا كانت قد سرت في هذا المسار، وأهدت عصا نيتشه لهتلر، وهو أمرٌ أصاب كثيرًا من الباحثين بالعمى عن نصوص نيتشه وما يعنيه. لأنّ “ما يقول به نيتشه تجاه العمل السياسي أكثر عموميّة وغموضًا […]، وبمعنى آخر فكلّ استخدام سياسي لنيتشه يعدّ تحريفًا لتعاليمه. ومع ذلك فقد قرأه رجال السياسة واستلهموا ما قاله. وهذا يعني، إذن، أنّ مسؤوليّة نيتشه عن الفاشيّة كمسؤوليّة روسو عن اليعقوبيّة“.

ختامًا، يجدُ المرء في قراءة ليو شتراوس لهذه الموجات الثلاث للحداثة طرافة شديدة، وذلك لأنّه فهم علاقة المُحدثين بالعالَم، وربط هذا بما حصل سياسيًا على مدار القرون الأخيرة: فنظرية الليبرالية الديمقراطية ناتجة عن الموجة الأولى والثانية، في حين أنّ التجسيد السياسي للموجة الثالثة تبين أنه الفاشية. إلّا أنّ القارئ لنصّ شتراوس يلحظ اختزالًا -ربّما لاعتبار الدراسة نفسها- للموجة الثالثة، التي وصفها بعبارات مُهمهة غالبًا، كما إنّ موقفه من نيتشه لم يستبن في هذه الورقة بشكلٍ واضح، فهو ينفي عنه المسؤوليّة السياسيّة لأفكاره، ويرجع ليجعل الفاشية هي التجسُّد السياسي للموجة الثالثة. وهذا التوتّر مشروع؛ نظرًا للنص المتوتّر لهذه الموجة عمومًا.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

لقاءات مع شميت وكوييڤ

الليبرالية والعدمية

تفسير شتراوس لجمهورية أفلاطون

شتراوس وكارل پوپر

القدماء والمعاصرون

شتراوس والصهيونية

اعتقادات دينية

نقد أعماله

نقد من المعاصريين

آراء نقدية حول شتراوس

الرد على النقاد

الشتراوسية

مشاهير الطلبة والشتراوسيين

انظر أيضاً

الهوامش

  1. ^ "Strauss". Random House Webster's Unabridged Dictionary.
  2. ^ The Leo Strauss Center website bio section
  3. ^ The Leo Strauss Center website 'About' section
  4. ^ "الموجات الثلاث للحداثة من منظور ليو شتراوس". التقرير. 2015-03-15. Retrieved 2015-07-07.
Wikiquote-logo.svg اقرأ اقتباسات ذات علاقة بليو شتراوس، في معرفة الاقتباس.


المراجع

منشورات ليو شتراوس

كتب ومقالات
  • Gesammelte Schriften. Ed. Heinrich Meier. Stuttgart: J. B. Metzler, 1996. Four vols. published to date: Vol. 1, Die Religionskritik Spinozas und zugehörige Schriften (rev. ed. 2001); vol. 2, Philosophie und Gesetz, Frühe Schriften (1997); Vol. 3, Hobbes' politische Wissenschaft und zugehörige Schrifte – Briefe (2001); Vol. 4, Politische Philosophie. Studien zum theologisch-politischen Problem (2010). The full series will also include Vol. 5, Über Tyrannis (2013) and Vol. 6, Gedanken über Machiavelli. Deutsche Erstübersetzung (2014).
  • Leo Strauss: The Early Writings (1921–1932). (Trans. from parts of Gesammelte Schriften). Trans. Michael Zank. Albany: SUNY Press, 2002.
  • Die Religionskritik Spinozas als Grundlage seiner Bibelwissenschaft: Untersuchungen zu Spinozas Theologisch-politischem Traktat. Berlin: Akademie-Verlag, 1930.
    • Spinoza’s Critique of Religion. (English trans. by Elsa M. Sinclair of Die Religionskritik Spinozas, 1930.) With a new English preface and a trans. of Strauss's 1932 German essay on Carl Schmitt. New York: Schocken, 1965. Reissued without that essay, Chicago: U of Chicago P, 1997.
  • "Anmerkungen zu Carl Schmitt, Der Begriff des Politischen". Archiv für Sozialwissenschaft und Sozialpolitik 67, no. 6 (August–September 1932): 732–49.
    • "Comments on Carl Schmitt's Begriff des Politischen". (English trans. by Elsa M. Sinclair of "Anmerkungen zu Carl Schmitt", 1932.) 331–51 in Spinoza's Critique of Religion, 1965. Reprinted in Carl Schmitt, The Concept of the Political, ed. and trans. George Schwab. New Brunswick, NJ: Rutgers U Press, 1976.
    • "Notes on Carl Schmitt, The Concept of the Political". (English trans. by J. Harvey Lomax of "Anmerkungen zu Carl Schmitt", 1932.) In Heinrich Meier, Carl Schmitt and Leo Strauss: The Hidden Dialogue, trans. J. Harvey Lomax. Chicago: U of Chicago P, 1995. Reprinted in Carl Schmitt, The Concept of the Political, ed. and trans. George Schwab. Chicago: U of Chicago P, 1996, 2007.
  • Philosophie und Gesetz: Beiträge zum Verständnis Maimunis und seiner Vorläufer. Berlin: Schocken, 1935.
    • Philosophy and Law: Essays Toward the Understanding of Maimonides and His Predecessors. (English trans. by Fred Baumann of Philosophie und Gesetz, 1935.) Philadelphia: Jewish Publication Society, 1987.
    • Philosophy and Law: Contributions to the Understanding of Maimonides and His Predecessors. (English trans. with introd. by Eve Adler of Philosophie und Gesetz, 1935.) Albany: SUNY Press, 1995.
  • The Political Philosophy of Hobbes: Its Basis and Its Genesis. (English trans. by Elsa M. Sinclair from German manuscript.) Oxford: Clarendon Press, 1936. Reissued with new preface, Chicago: U of Chicago P, 1952.
    • Hobbes' politische Wissenschaft in ihrer Genesis. (1935 German original of The Political Philosophy of Hobbes, 1936.) Neuwied am Rhein: Hermann Luchterhand, 1965.
  • "The Spirit of Sparta or the Taste of Xenophon". Social Research 6, no. 4 (Winter 1939): 502–36.
  • "On German Nihilism" (1999, originally a 1941 lecture), Interpretation 26, no. 3 edited by David Janssens and Daniel Tanguay.
  • "Farabi's Plato" American Academy for Jewish Research, Louis Ginzberg Jubilee Volume, 1945. 45 pp.
  • "On a New Interpretation of Plato’s Political Philosophy". Social Research 13, no. 3 (Fall 1946): 326–67.
  • "On the Intention of Rousseau". Social Research 14, no. 4 (Winter 1947): 455–87.
  • On Tyranny: An Interpretation of Xenophon's Hiero. Foreword by Alvin Johnson. New York: Political Science Classics, 1948. Reissued Glencoe, Ill.: The Free Press, 1950.
    • De la tyrannie. (French trans. of On Tyranny, 1948, with "Restatement on Xenophon's Hiero" and Alexandre Kojève's "Tyranny and Wisdom".) Paris: Librairie Gallimard, 1954.
    • On Tyranny. (English edition of De la tyrannie, 1954.) Ithaca: Cornell UP, 1963.
    • On Tyranny. (Revised and expanded edition of On Tyranny, 1963.) Includes Strauss–Kojève correspondence. Ed. Victor Gourevitch and Michael S. Roth. New York: The Free Press, 1991.
  • "On Collingwood’s Philosophy of History". Review of Metaphysics 5, no. 4 (June 1952): 559–86.
  • Persecution and the Art of Writing. Glencoe, Ill.: The Free Press, 1952. Reissued Chicago: U of Chicago P, 1988.
  • Natural Right and History. (Based on the 1949 Walgrene lectures.) Chicago: U of Chicago P, 1953. Reprinted with new preface, 1971. ISBN 978-0-226-77694-1.
  • "Existentialism" (1956), a public lecture on Martin Heidegger's thought, published in Interpretation, Spring 1995, Vol.22 No. 3: 303–18.
  • Thoughts on Machiavelli. Glencoe, Ill.: The Free Press, 1958. Reissued Chicago: U of Chicago P, 1978.
  • What Is Political Philosophy? and Other Studies. Glencoe, Ill.: The Free Press, 1959. Reissued Chicago: U of Chicago Press, 1988.
  • On Plato's Symposium [1959]. Ed. Seth Benardete. (Edited transcript of 1959 lectures.) Chicago: U of Chicago P, 2001.
  • " 'Relativism' ". 135–57 in Helmut Schoeck and James W. Wiggins, eds., Relativism and the Study of Man. Princeton: D. Van Nostrand, 1961. Partial reprint, 13–26 in The Rebirth of Classical Political Rationalism, 1989.
  • History of Political Philosophy. Co-editor with Joseph Cropsey. Chicago: U of Chicago P, 1963 (1st ed.), 1972 (2nd ed.), 1987 (3rd ed.).
  • "The Crisis of Our Time", 41–54, and "The Crisis of Political Philosophy", 91–103, in Howard Spaeth, ed., The Predicament of Modern Politics. Detroit: U of Detroit P, 1964.
    • "Political Philosophy and the Crisis of Our Time". (Adaptation of the two essays in Howard Spaeth, ed., The Predicament of Modern Politics, 1964.) 217–42 in George J. Graham, Jr., and George W. Carey, eds., The Post-Behavioral Era: Perspectives on Political Science. New York: David McKay, 1972.
  • The City and Man. (Based on the 1962 Page-Barbour lectures.) Chicago: Rand McNally, 1964.
  • Socrates and Aristophanes. New York: Basic Books, 1966. Reissued Chicago: U of Chicago P, 1980.
  • Liberalism Ancient and Modern. New York: Basic Books, 1968. Reissued with foreword by Allan Bloom, 1989. Reissued Chicago: U of Chicago P, 1995.
  • Xenophon's Socratic Discourse: An Interpretation of the Oeconomicus. Ithaca: Cornell UP, 1970.
  • Xenophon's Socrates. Ithaca: Cornell UP, 1972.
  • The Argument and the Action of Plato's Laws. Chicago: U of Chicago P, 1975.
  • Political Philosophy: Six Essays by Leo Strauss. Ed. Hilail Gilden. Indianapolis: Bobbs-Merrill, 1975.
    • An Introduction to Political Philosophy: Ten Essays by Leo Strauss. (Expanded version of Political Philosophy: Six Essays by Leo Strauss, 1975.) Ed. Hilail Gilden. Detroit: Wayne State UP, 1989.
  • Studies in Platonic Political Philosophy. Introd. by Thomas L. Pangle. Chicago: U of Chicago P, 1983.
  • The Rebirth of Classical Political Rationalism: An Introduction to the Thought of Leo Strauss – Essays and Lectures by Leo Strauss. Ed. Thomas L. Pangle. Chicago: U of Chicago P, 1989.
  • Faith and Political Philosophy: the Correspondence Between Leo Strauss and Eric Voegelin, 1934–1964. Ed. Peter Emberley and Barry Cooper. Introd. by Thomas L. Pangle. University Park, PA: The Pennsylvania State UP, 1993.
  • Hobbes's Critique of Religion and Related Writings. Ed. and trans. Gabriel Bartlett and Svetozar Minkov. Chicago: U of Chicago P, 2011. (Trans. of materials first published in the Gesammelte Schriften, Vol. 3, including an unfinished manuscript by Leo Strauss of a book on Hobbes, written in 1933–1934, and some shorter related writings.)
  • Leo Strauss on Moses Mendelssohn. Edited and translated by Martin D. Yaffe. Chicago: University of Chicago Press, 2012. (Annotated translation of ten introductions written by Strauss to a multi-volume critical edition of Mendelssohn's work.)
  • "Exoteric Teaching" (Critical Edition by Hannes Kerber). In Reorientation: Leo Strauss in the 1930s. Edited by Martin D. Yaffe and Richard S. Ruderman. New York: Palgrave, 2014, pp. 275–86.
  • "Lecture Notes for 'Persecution and the Art of Writing'" (Critical Edition by Hannes Kerber). In Reorientation: Leo Strauss in the 1930s. Edited by Martin D. Yaffe and Richard S. Ruderman. New York: Palgrave, 2014, pp. 293–304.
كتابات عن موسى بن ميمون والفلسفة اليهودية
  • Spinoza's Critique of Religion (see above, 1930).
  • Philosophy and Law (see above, 1935).
  • "Quelques remarques sur la science politique de Maïmonide et de Farabi". Revue des Etudes juives 100 (1936): 1–37.
  • "Der Ort der Vorsehungslehre nach der Ansicht Maimunis". Monatschrift für Geschichte und Wissenschaft des Judentums 81 (1936): 448–56.
  • "The Literary Character of The Guide for the Perplexed" [1941]. 38–94 in Persecution and the Art of Writing. Chicago: U of Chicago P, 1952.
  • [1944] "How to Study Medieval Philosophy" [. Interpretation 23, no. 3 (Spring 1996): 319–338. Previously published, less annotations and fifth paragraph, as "How to Begin to Study Medieval Philosophy" in Pangle (ed.), The Rebirth of Classical Political Rationalism, 1989 (see above).
  • [1952]. Modern Judaism 1, no. 1 (May 1981): 17–45. Reprinted Chap. 1 (I–II) in Jewish Philosophy and the Crisis of Modernity, 1997 (see below).
  • [1952]. Independent Journal of Philosophy 3 (1979), 111–18. Reprinted Chap. 1 (III) in Jewish Philosophy and the Crisis of Modernity, 1997 (see below).
  • "Maimonides' Statement on Political Science". Proceedings of the American Academy for Jewish Research 22 (1953): 115–30.
  • [1957]. L'Homme 21, n° 1 (janvier–mars 1981): 5–20. Reprinted Chap. 8 in Jewish Philosophy and the Crisis of Modernity, 1997 (see below).
  • "How to Begin to Study The Guide of the Perplexed". In The Guide of the Perplexed, Volume One. Trans. Shlomo Pines. Chicago: U of Chicago P, 1963.
  • [1965] "On the Plan of the Guide of the Perplexed" . Harry Austryn Wolfson Jubilee. Volume (Jerusalem: American Academy for Jewish Research), pp. 775–91.
  • "Notes on Maimonides' Book of Knowledge". 269–83 in Studies in Mysticism and Religion Presented to G. G. Scholem. Jerusalem: Magnes Press, 1967.
  • Jewish Philosophy and the Crisis of Modernity: Essays and Lectures in Modern Jewish Thought. Ed. Kenneth Hart Green. Albany: SUNY P, 1997.
  • Leo Strauss on Maimonides: The Complete Writings. Edited by Kenneth Hart Green. Chicago: University of Chicago Press, 2013.

أعمال عن ليو شتراوس

  • "A Giving of Accounts". In Jewish Philosophy and the Crisis of Modernity – Essays and Lectures in Modern Jewish Thought. Ed. Kenneth H. Green. Albany: SUNY Press, 1997.
  • Altman, William H. F., The German Stranger: Leo Strauss and National Socialism. Lexignton Books, 2011
  • Benardete, Seth. Encounters and Reflections: Conversations with Seth Benardete. Chicago: U of Chicago P, 2002.
  • Bloom, Allan. "Leo Strauss". 235–55 in Giants and Dwarfs: Essays 1960–1990. New York: Simon and Schuster, 1990.
  • Bluhm, Harald. Die Ordnung der Ordnung : das politische Philosophieren von Leo Strauss. Berlin: Akademie-Verlag, 2002.
  • Brague, Rémi. "Leo Strauss and Maimonides". 93–114 in Leo Strauss's Thought. Ed. Alan Udoff. Boulder: Lynne Reiner, 1991.
  • Brittain, Christopher Craig. "Leo Strauss and Resourceful Odysseus: Rhetorical Violence and the Holy Middle". Canadian Review of American Studies 38, no. 1 (2008): 147–63.
  • Bruell, Christopher. "A Return to Classical Political Philosophy and the Understanding of the American Founding". Review of Politics 53, no. 1 (Winter 1991): 173–86.
  • Colen, Jose. Facts and values. London: Plusprint, 2012.
  • Deutsch, Kenneth L. and John A. Murley, eds. Leo Strauss, the Straussians, and the American Regime. New York: Rowman & Littlefield, 1999. ISBN 978-0-8476-8692-6.
  • Drury, Shadia B. Leo Strauss and the American Right. London: Palgrave Macmillan, 1999.
  • ———. The Political Ideas of Leo Strauss. New York: St. Martin's Press, 1988.
  • Gottfried, Paul. Leo Strauss and the Conservative Movement in America: A Critical Appraisal (Cambridge University Press; 2011)
  • Gourevitch, Victor. "Philosophy and Politics I–II". Review of Metaphysics 22, nos. 1–2 (September–December 1968): 58–84, 281–328.
  • Green, Kenneth. Jew and Philosopher – The Return to Maimonides in the Jewish Thought of Leo Strauss. Albany: SUNY Press, 1993.
  • Havers, Grant N. Leo Strauss and Anglo-American Democracy: A Conservative Critique. DeKalb, IL: Northern Illinois University Press, 2013.
  • Holmes, Stephen. The Anatomy of Antiliberalism. Cambridge: Harvard UP, 1996. ISBN 978-0-674-03185-2.
  • Howse, Robert. Leo Strauss, Man of Peace, Cambridge University Press, 2014]
  • Ivry, Alfred L. "Leo Strauss on Maimonides". 75–91 in Leo Strauss’s Thought. Ed. Alan Udoff. Boulder: Lynne Reiner, 1991.
  • Janssens, David. Between Athens and Jerusalem. Philosophy, Prophecy, and Politics in Leo Strauss's Early Thought. Albany: SUNY Press, 2008.
  • Kartheininger, Markus. "Heterogenität. Politische Philosophie im Frühwerk von Leo Strauss". München: Fink, 2006. ISBN 978-3-7705-4378-6.
  • Kartheininger, Markus. "Aristokratisierung des Geistes". In: Kartheininger, Markus/ Hutter, Axel (ed.). "Bildung als Mittel und Selbstzweck". Freiburg: Alber, 2009, pp. 157–208. ISBN 978-3-495-48393-0.
  • Kerber, Hannes. "Strauss and Schleiermacher. An Introduction to 'Exoteric Teaching". In Reorientation: Leo Strauss in the 1930s. Ed. Yaffe/Ruderman. New York: Palgrave, 2014, pp. 203–14.
  • Kinzel, Till. Platonische Kulturkritik in Amerika. Studien zu Allan Blooms The Closing of the American Mind. Berlin: Duncker und Humblot, 2002.
  • Kochin, Michael S. "Morality, Nature, and Esotericism in Leo Strauss’s Persecution and the Art of Writing". Review of Politics 64, no. 2 (Spring 2002): 261–83.
  • Lampert, Laurence. Leo Strauss and Nietzsche. Chicago: U of Chicago P, 1996.
  • Macpherson, C. B. "Hobbes’s Bourgeois Man". In Democratic Theory: Essays in Retrieval. Oxford: Oxford University Press, 1972.
  • McAllister, Ted V. Revolt Against Modernity : Leo Strauss, Eric Voegelin & the Search for Postliberal Order. Lawrence, KS: UP of Kansas. 1996.
  • McWilliams, Wilson Carey. "Leo Strauss and the Dignity of American Political Thought". Review of Politics 60, no. 2 (Spring 1998): 231–46.
  • Meier, Heinrich. Carl Schmitt and Leo Strauss: The Hidden Dialogue, Chicago: U of Chicago P, 1995.
  • ———. "Editor's Introduction[s]". Gesammelte Schriften. Stuttgart: J. B. Metzler, 1996. 3 vols.
  • ———. Leo Strauss and the Theologico-Political Problem. Cambridge: Cambridge UP, 2006.
  • ———. How Strauss Became Strauss". 363–82 in Enlightening Revolutions: Essays in Honor of Ralph Lerner. Ed. Svetozar Minkov. Lanham, MD: Lexington Books, 2006.
  • Melzer, Arthur. "Esotericism and the Critique of Historicism". American Political Science Review 100 (2006): 279–95.
  • Minowitz, Peter. "Machiavellianism Come of Age? Leo Strauss on Modernity and Economics". The Political Science Reviewer 22 (1993): 157–97.
  • ———. Straussophobia: Defending Leo Strauss and Straussians against Shadia Drury and Other Accusers. Lanham, MD: Lexington Books, 2009.
  • Momigliano, Arnaldo. "Hermeneutics and Classical Political Thought in Leo Strauss", 178–89 in Essays on Ancient and Modern Judaism. Chicago: U of Chicago P, 1994.
  • Moyn, Samuel. "From experience to law: Leo Strauss and the Weimar crisis of the philosophy of religion." History of European Ideas 33, (2007): 174–94.
  • Neumann, Harry. Liberalism. Durham, NC: Carolina Academic P, 1991.
  • Norton, Anne. Leo Strauss and the Politics of American Empire. New Haven & London: Yale UP, 2004.
  • Pangle, Thomas L. "The Epistolary Dialogue Between Leo Strauss and Eric Voegelin". Review of Politics 53, no. 1 (Winter 1991): 100–25.
  • ———. "Leo Strauss’s Perspective on Modern Politics". Perspectives on Political Science 33, no. 4 (Fall 2004): 197–203.
  • ———. Leo Strauss: An Introduction to His Thought and Intellectual Legacy. Baltimore: Johns Hopkins UP, 2006.
  • Pelluchon, Corine. Leo Strauss and the Crisis of Rationalism: Another Reason, Another Enlightenment, Robert Howse (tr.), SUNY Press, 2014.
  • Piccinini, Irene Abigail. Una guida fedele. L'influenza di Hermann Cohen sul pensiero di Leo Strauss. Torino: Trauben, 2007. ISBN 978-88-89909-31-7.
  • Rosen, Stanley. "Hermeneutics as Politics". 87–140 in Hermeneutics as Politics, New York: Oxford UP, 1987.
  • Sheppard, Eugene R. Leo Strauss and the Politics of Exile: The Making of a Political Philosopher. Waltham, MA: Brandeis UP, 2006. ISBN 978-1-58465-600-5.
  • Shorris, Earl. "Ignoble Liars: Leo Strauss, George Bush, and the Philosophy of Mass Deception". Harper's Magazine 308, issue 1849 (June 2004): 65–71.
  • Smith, Steven B. Reading Leo Strauss: Politics, Philosophy, Judaism. Chicago: U of Chicago P, 2006. ISBN 978-0-226-76402-3. (Introd: "Why Strauss, Why Now?", online posting, press.uchicago.edu.)
  • Smith, Steven B. (editor). The Cambridge Companion to Leo Strauss. Cambridge: Cambridge UP, 2009. ISBN 978-0-521-70399-4.
  • Steiner, Stephan: Weimar in Amerika. Leo Strauss' Politische Philosophie, Tübingen: Mohr Siebeck 2013.
  • Tanguay, Daniel. Leo Strauss: une biographie intellectuelle. Paris, 2005. ISBN 978-2-253-13067-3.
  • Tarcov, Nathan. "On a Certain Critique of 'Straussianism' ". Review of Politics 53, no. 1 (Winter 1991): 3–18.
  • ———. "Philosophy and History: Tradition and Interpretation in the Work of Leo Strauss". Polity 16, no. 1 (Autumn 1983): 5–29.
  • ——— and Thomas L. Pangle, "Epilogue: Leo Strauss and the History of Political Philosophy". 907–38 in History of Political Philosophy. Ed. Leo Strauss and Joseph Cropsey. 3rd ed. 1963; Chicago and London, U of Chicago P, 1987.
  • Thompson, Bradley C. (with Yaron Brook). Neoconservatism. An Obituary for an Idea. Boulder/London: Paradigm Publishers, 2010. pp. 55–131. ISBN 978-1-59451-831-7.
  • West, Thomas G. "Jaffa Versus Mansfield: Does America Have a Constitutional or a "Declaration of Independence" Soul?" Perspectives on Political Science 31, no. 4 (Fall 2002): 35–46.
  • Xenos, Nicholas. Cloaked in virtue: Unveiling Leo Strauss and the Rhetoric of American Foreign Policy. New York, Routledge Press, 2008.
  • Zuckert, Catherine H. Postmodern Platos. Chicago: U of Chicago P, 1996.
  • Zuckert, Catherine H., and Michael Zuckert. The Truth about Leo Strauss. Chicago: U of Chicago P, 2006.
  • Leo Strauss's Defense of the Philosophic Life: Reading "What is Political Philosophy?". University of Chicago Press, 2013. ISBN 978-0-226-92420-5 (cloth)

عائلة شتراوس

  • Lüders, Joachim and Ariane Wehner. Mittelhessen – eine Heimat für Juden? Das Schicksal der Familie Strauss aus Kirchhain. Marburg: Gymnasium Philippinum, 1989. (In German; English translation: Central Hesse – a Homeland for Jews? The Fate of the Strauss Family from Kirchhain.)

وصلات خارجية

Wikiquote-logo.svg اقرأ اقتباسات ذات علاقة بليو شتراوس، في معرفة الاقتباس.

مراجع عامة

مقالات بحثية، كتب، وأجزاء من كتب (أونلاين)

تعليقات صحفية، مقالات أخرى، وأجزاء من كتب (أونلاين)