گرهارد شرودر

Gerhard Schröder
Gerhard Schröder (cropped).jpg
مستشار ألمانيا السابع
في المنصب
27 أكتوبر 1998 – 22 نوفمبر 2005
الرئيس رومان هرتسوگ
يوهانس راو
هورست كولر
نائب يوشكا فيشر
سبقه هلموت كول
خلفه أنگلا مركل
Leader of the Social Democratic Party
في المنصب
12 مارس 1999 – 21 مارس 2004
سبقه اوسكار لافونتين
خلفه Franz Müntefering
President of the Bundesrat
في المنصب
1 November 1997 – 27 October 1998
سبقه Erwin Teufel
خلفه Hans Eichel
رئيس وزراء ساكسونيا السفلى
في المنصب
21 يونيو 1990 – 27 أكتوبر 1998
سبقه Ernst Albrecht
خلفه Gerhard Glogowski
تفاصيل شخصية
وُلِد Gerhard Fritz Kurt Schröder
(1944-04-07) 7 أبريل 1944 (age 76)
Mossenberg, Germany
الحزب Social Democratic Party
الزوج Eva Schubach (1968–1972)
Anne Taschenmacher (1972–1984)
Hiltrud Hampel (1984–1997)
Doris Köpf (1997–present)
الأنجال Viktoria
Gregor
الجامعة الأم جامعة گوتنگن
الدين Lutheran
التوقيع

گرهارد شرودر (بالألمانية:Gerhard Schröder) هو مستشار ألمانيا (1998 - 2005). ولد في 7 نيسان/أبريل 1944 في بلدة موزينبيرغ-فوهرين (Mossenberg-Wöhren) بالقرب من مدينة ليبه (Lippe) في ولاية نوردراين-فيستفالن.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

بداية حياته

شرودر هو ابن عائلة بسيطة تتكون من خمسة أفراد، سقط أبوه في الحرب العالمية الثانية في رومانيا. أكمل تعليمه المهني 1961 و انضم للنقابات العمالية آنذاك. أيضا كان لاعب كرة قدم في نادي محلي في منطقته. تمكن بين عامي 1964 و 1968 من اتمام شهادة الثانوية الألمانية، بين عامي 1966 و 1971 درس شرودر المحاماة في جامعة غوتنغن. بين 1971 و 1976 تمكن من إتمام جميع الامتحانات لكي يبدأ بممارسة مهنته كمحامي في عام 1976. مارس هذه المهنة بين عامي 1976 و 1990. أصبح رئيس ولاية ساكسونيا السفلى عام 1990 بعد فوز حزبه بالانتخابات هناك. فاز مرة أخرى في الانتخابات التالية عام 1994، و لكن هذه المرة بأغلبية مطلقة. اختاره حزبه لتزعم حملته الانتخابية عام 1998.


مستشار ألمانيا (1998 - 2002)

فاز حزبه الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني في انتخابات ألمانيا النيابية عام 1998، بعد 16 عام من حكم حزب المسيحيون الديمقراطيون بزعامة هيلموت كول و أصبح شرودر مستشار ألمانيا الجديد. عدم تمكن الحزب من الحصول على أغلبية مطلقة في الانتخابات، أدى إلى دخوله في حكومة ائتلاف مع حزب الخضر، الذي بدوره يصل لأول مرة في تاريخه الحديث إلى سدة الحكم في ألمانيا. كانت أهم التحديات التي واجهة حكومة شرودر الأولى هي نسبة البطالة العالية و الكساد الاقتصادي في البلاد. أضف إلى ذلك عبئ إعادة بناء اقتصاد الجزء الشرقي من ألمانيا (ألمانيا الشرقية سابقا). دعمت حكومته بقوة نمو الاتحاد الأوروبي، كما عارضت التدخل العسكري الأمريكي في العراق و ركزت على الحل السلمي للمشكلة.

مستشار ألمانيا (2002 - 2005)

شرودر في مؤتمر حزبي في 09.10 2005

بعد سيطرة حزب الديمقراطيين المسيحيين على 11 ولاية ألمانية من أصل 16، و خاصة بعد هزيمة حزب ألمانيا الديمقراطي الاجتماعي في آخر انتخابات في ولاية نوردراين-فيستفالن أكبر ولايات ألمانيا سكانا عام 2005، قرر شرورد و بطريقة مفاجئة تعجيل اجراء انتخابات نيابية قبل موعدها الرسمي بعام، علل شرودر خطوته هذه بأنه يريد أن يتأكد من ثقة الشعب الألماني فيه و في سياسته الاصلاحية و إلا فأنه لا يستحق هذا المنصب.

انتخابات 18 أيلول/سبتمبر 2005

حصل حزب شرودر الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني على المركز الثاني بنسبة 34,2% في هذه الانتخابات بعد الحزب المنافس حزب الديمقراطيين المسيحيين بزعامة أنجيلا ميركل بنسبة 35,1%. أتت النتيجة مفاجئة و على عكس التوقعات بهزيمة حزب شرودر بنسبة كبيرة. ادعي شرودر في أول رد بعد إعلان نتائج الانتخابات بأن الألمان اختاروه مجددا و أنهم غير راضون على ميركل كي تصبح هي مستشارة ألمانيا.

اعتزاله

بعد مفاوضات شاقة مع الحزب المنافس حزب الديمقراطيين المسيحيين بزعامة أنجيلا ميركل، قرر الحزبان الدخول في حكومة ائتلاف بدون شرودر و تحت رئاسة ميركل. تسلمت ميركل المستشارية كأول مستشارة لألمانيا في 22 تشرين الثاني/نوفمبر 2005. أعلن شرودر اعتزاله الحياة السياسية و تفرغه للعمل من جديد كمحامي و تحرير كتاب عن حياته.

حياته الشخصية

شرودر في مؤتمر حزبي في 09.10 2005


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انتقادات وجدل

گازپروم

الوزارات

وزارة شرودر الأولى (27 اكتوبر 1998 – 22 اكتوبر 2002)

Gerhard Schröder مع جورج و. بوش، 2004

Changes

  • 18 March 1999: Lafontaine quits the government, Werner Müller fills in as acting Minister of Finance.
  • 12 April 1999: Hans Eichel (SPD) succeeds Lafontaine as Minister of Finance.
  • 31 July 1999: Frank-Walter Steinmeier (SPD) succeeds Hombach
  • 7 October 1999: Reinhard Klimmt (SPD) succeeds Müntefering as Minister of Transport and Construction.
  • 20 November 2000: Kurt Bodewig (SPD) succeeds Klimmt as Minister of Transport and Construction.
  • 18 January 2001: Renate Künast (Greens) succeeds Funke as Minister of Consumer Protection, Food, and Agriculture. Ulla Schmidt (SPD) succeeds Fischer as Minister of Health.
  • 19 July 2002: Peter Struck (SPD) succeeds Scharping as Minister of Defence.
  • Däubler-Gmelin was dropped from ministerial duties in Schröder's second chancellorship because of comments comparing US President George W. Bush to Adolf Hitler.

وزارة شرودر الثانية (22 أكتوبر 2002 – 21 نوفمبر 2005)


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الأوسمة والتكريم

مذكراته

أصدر شرودر مؤخراً في 26 اكتوبر 2006 مذكراته عن دار نشر "هوفمان و كامبه Hoffmann und Campe " بعنوان Entscheidungen – Mein Leben in der Politik. (ISBN 3455500145) أي قرارات - حياتي في السياسة. وحملت المذكرات نقداً لاذعاً لسياسات الرئيس الأمريكي جورج و. بوش فضلا عن انتقاد المستشارة الحالية لألمانيا أنگلا مركل . أكد في مذكراته على ضرورة تحرر أوروبا تدريجيا من الهيمنة الأمرييكية، ورأى أن وجود أوروبا قوية سيساهم بحل الكثير من المعضلات السياسية المزمنة التي فشلت الولايات المتحدة في حلها، وتحديدا عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية، كما شدد على حق الإسرائيلين في إقامة دولة لهم، لكنه أكد أن العرب هم أصدقاء لألمانيا ويجب مراعاة مطالبهم. كم أعتبر أن أساس عودة أوروبا للساحة الدولية هو التعاون الفرنسي الألماني، إذ اوضح مدى المنفعة والتقدم الذي استطاع هو وجاك شيراك تحقيقه في العديد من القضايا عبر التنسيق وتبادل وجهات النظر، والعمل على إيجاد موقف مشترك، وكان أبرز الامثلة هو الموقف الفرنسي الألماني اتجاه عملية غزو العراق 2003. ورأى انه لا يمكن الاعتماد على بريطانيا في المساعدة بصنع اتحاد أوروبي قوي، وذلك بسبب الاتباط التاريخ الشديد والخاص بينها وبين الولايات المتحدة.

أما عن روسيا، فقد مدح بشكل كبير الرئيس الروسي فلادمير بوتين ورأى أن التعاون الألماني الروسي بشكل خاص والأوروبي الروسي بشكل عام، ضروري للنهوض بأوروبا من جديد، وأن تكون روسيا جزء منها، وأكد ضرورة تعزيز العلاقات الأقتصادية بين البلدين، وبالذات التعاون في مجال الطاقة، وعملية شراء الغاز الروسي لألمانيا، إذ أن شرودر كان من ابرز المدافعين عن مشروع أنابيب الغاز الأوروبية الشمالية، وأكد دائماً بأن "عطش أوروبا إلى الطاقة، لا يمكن إرواؤه من دون روسيا" وهذا ما دفعه ليقبل بمنصب رئيس مجلس إدارة شركة أنابيب الغاز الأروبية الشمالية، وهي شركة روسية ألمانية مشتركة، مملوكة من قبل كل من شركة غازبروم الروسية، أكبر شركة في العالم بقطاع الغاز الطبيعي، وكذلك الشركتين الألمانيتين، إيوان (e.on) و باسف (BASF)، ففي عام 2005 طلب منه مدير عام شركة غازبروم تولي هذا المنصب أجابه شرودر بالرفض، إلا أنه في ديسمبر أتصل به الرئيس الروسي فلادمير بوتين وأقنعه بتولي المنصب.[1]

ويرى شرودر أنه لا يجب على الألمان أن يبقوا أسرى الماضي السيء الذي ورثته لهم الفترة النازية، ورغم تفهمه خوف جيران المانيا وتحديداً بولندا من التحركات وازدياد القوة الألمانية إلا أنه يرى أن المانيا اليوم لا تمت بأي صلة بتلك الفترة من التاريخ، وان على المجتمع الدولي التعامل معها على قدم المساواة، ودون مطالب بأ تقدم شهادات حسن سلوك ونية، وأنه يحق لألمانيا الدفاع عن أمنها ومصالحها وتعزيز قوتها بشكل عام، ويرى ان افضل سبيل للقيام بذلك دون ثارة مخاوف الدول الأخرى، يتم عبر المؤسسة الأوربية الأوسع.

يوضح شرودر أيضاً رؤيته بضرورة عدم الإنجرار الأعمى وراء عدم تدخل الحكومات بإدارة الإقتصاد، وأن عمليات الضمان الإجتماعي ومساعدة ذوي الدخل المحدود يجب أن يكون أولوية، كما أشار إلى ضرورة تحمل كبرى الشركات مسؤولياتها اتجاه المجتمع خصوصاً انه يزداد شيخوخة، وشجع تعديل قوانين الهجرة لتسهل عمليات القبول، ورأى بأن خسارته جزء هام من شعبيته كان سببه السياسات الضرورية التي اتبعها والتي لا تظهر نتائجها مباشرة، وإنما بعد أعوم. [2]

انظر أيضاً

الهامش

  1. ^ قرارات مصيرية:حياتي في دهاليز السياسة، مذكرات غيرهارد شرودر، ترجمة: ناصر شروف، شركة المطبوعات للتوزيع والنشر، لبنان بيروت ص364،
  2. ^ قرارات مصيرية:حياتي في دهاليز السياسة، مذكرات غيرهارد شرودر، ترجمة: ناصر شروف، شركة المطبوعات للتوزيع والنشر، لبنان بيروت

مواقع خارجية

مناصب سياسية
سبقه
Ernst Albrecht
Prime Minister of Lower Saxony
1990–1998
تبعه
Gerhard Glogowski
سبقه
Erwin Teufel
President of the Bundesrat
1997–1998
تبعه
Hans Eichel
سبقه
Helmut Kohl
Chancellor of Germany
1998–2005
تبعه
Angela Merkel
مناصب حزبية
سبقه
اوسكار لافونتين
Leader of the Social Democratic Party
1999–2004
تبعه
Franz Müntefering
مناصب دبلوماسية
سبقه
Tony Blair
Chairperson of the G8
1999
تبعه
Keizō Obuchi

قالب:SPDHeads قالب:LowerSaxonyPMs قالب:Jusos chairs