الدولة الفرعونية الحديثة

(تم التحويل من الدولة الحديثة)
أقصى مدى من أراضي مصر القرن الخامس عشر قبل الميلاد

الدولة الحديثة بالإنجليزية New Kingdom التي يشار إليها أحيانا باسم الإمبراطورية المصرية ، في التاريخ المصري القديم الفترة بين القرن السادس عشر قبل الميلاد والقرن الحادي عشر قبل الميلاد، وتغطي الأسرة الثامنة عشر، و الأسرة التاسعة عشرة، والأسرة العشرين من سلالات مصر. خلفت المملكة الجديدة (1570 -- 1070 قبل الميلاد) الفترة الوسيطة الثانية، وخلفتها الفترة الوسيطة الثالثة. ويُعد رمسيس الثانى من أشهر ملوك هذه الدولة. [1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الأسر

الأسر الفرعونية
بمصر القديمة
مصر قبل الأسرات
عصر نشأة الأسرات
عصر الأسر المبكرة
1 - 2
الدولة القديمة
3 - 4 - 5 - 6
الفترة الانتقالية الأولى
7 - 8 - 9 - 10 -
11 (طيبة فقط)
الدولة الوسطى
11 (كل مصر)
12 - 13 - 14
الفترة الانتقالية الثانية
15 - 16 - 17
الدولة الحديثة
18 - 19 - 20
الفترة الانتقالية الثالثة
21 - 22 - 23 - 24 - 25
العصر المتأخر
26 - 27 - 28
29 - 30 - 31
العصر الإغريقي والروماني
بطالمة - الإمبراطورية الرومانية

آخر ملوك الأسرة السابعة عشرة هو أحمس الأول ويعتبر أيضاً أول ملوك الأسرة الثامنة عشر و تعتبر أشهر الأسر المصرية على الإطلاق و اعتبر أحمس مؤسس عصر جديد وهو عصر الدولة الحديثة[2]

أسس الأسرة التاسعة عشرة الوزير رمسيس الأول الذي اختاره فرعونه حورمحب كخليفة له على العرش. اشتهرت تلك الأسرة بالانتصارات العسكرية في بلاد الشام و خلفت تراثاً رائعاً في العمارة وفى الأدب وفى المعارك الحربية. الأسرة العشرين أسسها ست ناختي إلا أن أهم ملوكها كان رمسيس الثالث الذي اقتدى برمسيس الثاني في حكمه.

أقصى حدود لمصر في العصر الفرعونى كانت في العصر الإمبراطورى في عصر تحتمس الثالث وصلت حدود مصر إلى الفرات و إلى ليبيا و جنوبا إلى الجندل الرابع أو الشلال الرابع في الجنوب [3]و يمكن القول بأن سلطة مصر القديمة كدولة وصلت إلى ذروتها في عهد رمسيس الثاني ( "الكبير") من الأسرة التاسعة عشرة. و سعى لاستعادة الأقاليم في بلاد الشام التي كانت تحكمها مصر في عهد الأسرة الثامنة عشر و بلغت حملات الاسترداد في عهد رمسيس الثاني ذروتها في معركة قادش.


الجيش

رجع أحمس الأول إلى بلاده سنة 1571 ق . م بعد أن طرد الهكسوس و قضى على ثورات النوبيين جنوباً واهتم بإنشاء جيش عامل منظم وسلحه بكل الأسلحة المعروفة في ذلك الوقت وزوده بالعجلات الحربية، وتعتبر حروب رمسيس الثاني آخر المجهودات التى بذلها ملوك الدولة الحديثة في سبيل المحافظة على الوحدة وقد انتهت خصومته مع ملك الحيثيين بتوقيع معاهدة عدم اعتداء بين الطرفين بعد معركة قادش ، وتُعد هذه المعاهدة أول معاهدة سلام في التاريخ واصبحت مصر قوة كبرى ، وصارت بذلك امبراطورية عظيمة مترامية الأطراف [1].

كان الملوك في خلال الاحتفالات بالنصر لاينسون الجنود والضباط من يظهر منهم من الشجاعة والإقدام فيتم منحهم النياشين والأوسمة والألقاب والمكافئات والهبات ما يزيد من تفانيهم في حماية مصر [4].

الإمبراطوريات المصرية والحثية ، في وقت قريب من معركة قادش.

طيبة مركزا للحضارة

تمتعت مصر في عصر هذه الامبراطورية برخاء وثروة ومجد منقطع النظير وغدت عاصمتها طيبة مركزا للحضارة الإنسانية وعاصمة للعالم. وبدت طيبة في عهد الملك تحتمس الثالث في أبهى صورها وازدانت بالمعابد والهياكل والمسلات والتماثيل.[5] و اهتم الملك حورمحب بإصدار العديد من القوانين التي تنظم العلاقة بين الفرد والسلطة الحاكمة.

أهم ملوك مصر في الدولة الحديثة

  • أحمس الأول : طرد الهكسوس والنوبيون يعتبر مؤسس الدولة الحديثة في مصر
  • تحتمس الأول : من أعظم فراعنة الأسرة الثامنة عشر
  • حتشبسوت  : قامت ببناء معبد لها في الدير البحري بالأقصر
  • تحتمس الثالث: ضم سوريا لمصر و كون أول إمبراطورية مصرية في التاريخ
  • اخناتون : أول من دعي لتوحيد الإلهة في إله واحد هو أتون وبسبب انشغال اخناتون بأمور ديانته أهمل شؤون البلاد وعم الفساد
  • حورمحب : قضى على الثورة الدينية التي حدثت عهد اخناتون وأصلح ما فسد عصر اخناتون
  • رمسيس الثاني : — أشهر ملوك الأسرة التاسعة عشرة أعاد تكوين الإمبراطورية وهزم ملك الحيثيين في موقعة قادش وعقد معه أول معاهدة سلام في التاريخ.
الملك رمسيس الثاني في معبده في أبو سمبل

السودان

في عهدي الدولة الوسطي بمصر و الدولة الحديثة أحتل المصريون جزءاً من السودان كان يطلقون عليه كوش. و أصبحت اللغة الفرعونية هي اللغة الرسمية. ولاسيما بعدما طرد "أحمس مؤسس الأُسرة 18 الهكسوس من مصر. فاتجه إلي بلاد النوبة نحو السودان. وتم الإخضاع التام للسودان في عهد "تحتمس الثالث" عندما إحتله حتي الشلال الرابع. وإستمر الإحتلال لمدة ستة قرون . إعتنق السودانيون خلالها الديانة المصرية وعبدوا ألهتها وتثقفوا بثقافاتها حتي اصبح السودان جزءاً لا يتجزأ من مصر . وكان ملوك الدولة الحديثة يعينون نوابـاً عنهم لإدارة السودان، لإستفادة مصر من موارده وثرواته كالذهب وخشب الأبنوس و سن الفيل و العطور و البخور و ريش النعام و الفهود وجلودها و الزراف و كلاب الصيد والماشية . ولكن بعد إنقطاع الصلة بينهما تلاشت معرفة السودانيين باللغة المصرية ولاسيما أثناء مملكة كوش النوبية حيث ظهرت اللغة الكوشية . وكانت لغة التفاهم بين الكوشيين قبل ظهور الكتابة المروية نسبة لمدينة مروي التي تقع غلي الضفة الشرقية للنيل شمال قرية البجراوية الحالية. و كانت عاصمة للسودان ما بين القرن السادس ق.م. والقرن الرابع ميلادى. وكانت الحضارات المصرية قد أثرّت في أهل السودان. عندما إزدهرت تجارة الصمغ والعاج والبخور والذهب بين الجزيرة العربية وبين موانئ مصر والسودان والحبشة. وكانت للسودان علاقات مع ليبيا و الحبشة منذ القدم . وفي الأثار السودانية كانت مملكة مروي علي صلة بالحضارة الهندية في العصور القديمة. واحتلت مصر أجزاء من السودان في عهد الدولة المصرية الوسطى التي قامت بإحتلال معظمه حتي الشلال الخامس ولاسيما في عهد الدولة الحديثة ، وإنتفع المصريون بثرواته ونشروا ثقافاتهم ودياناتهم ،وأثرّت الحضارات المصرية في أهل السودان عندما أصبحت بلادهم إقليما من أقاليم مصر . وكان الإغريق يسمون البلاد الواقعة جنوب مصر " أثيوبيا وقال هوميروس عنها أن الألهة يجتمعون في السودان في عيدهم السنوي .

أمـا إدارة السودان فكان فراعنة الدولة الحديثة يعينون نوابـاً عنهم لإدارة البلاد السودانية . وقد لعب السودانيون دوراً أساسيـاً في حياة مصر الاقتصادية في الدولة الحديثة ، فاستفادت مصر من موارده وثرواته من الذهب وخشب الأبنوس وسن الفيل والعطور و البخور و ريش النعام و الفهود وجلودها و الزراف و كلاب الصيد والماشية .


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

نهاية الدولة الحديثة

أخذ مركز فرعون في الضعف و تعددت غارات الليبيين و شعوب البحر المتوسط علي مصر و كان من أشد تلك الغارات خطراً ما وقع منها في عهد رمسيس الثالث و لكن الجيش المصري صد تلك الغزوات و رد أصحابها مدحورين ، و قد أختتمت الدولة الحديثة أيامها حين تلاشت سلطة فرعون تماماً[6] وازداد نفوذ كهنة أمون حتى سيطر كبير الكهنة على العرش[7]

الأسرة الفرعونية في الدولة الحديثة

الرعامسة

الرعامسة Ramessides، كلمة تطلق على الفترة التي بلغت حوالي 134 عاما، وتكون الجزء الثاني من الدولة الحديثة (1293 - 1089 ق.م). وكذلك على ملوك هذه الحقبة من فراعنة الأسرتين التاسعة عشرة والعشرين. وصفة الرعامسة مشتقة من اسم رمسيس Ramesses أو Ramses كما يكتب أحيانا، وهما كلمتان إغريقيتان مأخوذتان من الإسم المصري "رعمسو-Ramesou "أي "الإله رع هو الذي خلقه".[8]

وينحدر ملوك الأسرة التاسعة عشرة باستثناء "أمنمسو Amenmessou"، من نسل الوزير رمسيس ابن ستي والذي أصبح الملك "رمسيس الأول" فيما بعد ويعتبر رمسيس الثاني" من أشهر ملوك هذه الأسرة. ثم خلف "ست نخت" مؤسس الأسرة العشرين ومن أشهر أولاده وأحفاده "رمسيس الثالث والرابع". أما ذرية الملك "رمسيس الثالث" فقد حملوا جميعا اسم "رمسيس" يتلوه اسم كل واحد منهم وقت ولادته "مثل رمسيس - أمنحرخبشف Ramses Amenherkhepshef - = رمسيس السادس ورمسيس التاسع).

ويمكننا أن نستشف من طابع المنشآت الكبرى وللفنون والثقافة نمطا للرعامسة. فقد تميزت فترة الرعامسة بأملها بنمط وأسلوب فريد تبلور صفة خاصة خلال عهد الملك "رمسيس الثاني" الطويل المدى.

عملت فترة الرعامسة على إحياء الأعمال الكلاسيكية الخاصة بالدولة القديمة والدولة الوسطى وفي الوقت ذاته ساعدت على إثراء الأدب المكتوب باللغة المصرية الحديثة. مثال ذلك مختارات من المقالات الهجائية، ونماذج من الخطابات الإدارية المنمقة، وأناشيد قصيرة، ومدائح ملكية كانت تستخدم لتعليم الطلبة. وعلى نفس المنوال يقدم لنا "خطاب حوري Letre d'Horiu" المستفيض صورة حية عن أعمال الكتبة ومقدرتهم خلال حكم رمسيس الثاني. كما كتبت قصص تهدف إلى الوعظ والإرشاد (كقصة "الحقيقة والكذب")، هذا بالإضافة إلى القصص الأسطورية ("كصراع حورس وست")، والقصص الخيالية البعيدة عن الواقع (مثل قصة الأمير ومصيره وقصة الآخرين). وانتشرت في ذلك العصر نصوص جديدة من الحكمة، نذكر منها بوجه خاص التعاليم الشهيرة للحكيم "آني Ani" و "أمنمؤبي Amenemope" .

الخط الزمني

رمسيس الحادي عشررمسيس العاشررمسيس التاسعرمسيس الثاfromرمسيس السابعرمسيس السادسرمسيس الخامسرمسيس الرابعرمسيس الثالثست ناختيتوسرتسيپتاحسيتي الثانيأfromميسيمرنپتاحرمسيس الثانيسيتي الأولرمسيس الأولحورمحبآيتوت عنخ أمونسfromخ كا رعأخناتنأfromحوتب الثالثتحوتمس الرابعأfromحوتب الثانيتحوتمس الثالثحتشبسوتتحوتمس الثانيتحوتمس الأولأfromحوتب الأولأحمس الأولأسرة مصرية عشرونأسرة مصرية تاسعة عشرأسرة مصرية ثاfromة عشر

معرض الصور


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضا

وصلات خارجية

المصادر

  1. ^ أ ب الهيئة العامة للاستعلامات
  2. ^ نبذة عن تاريخ مصر القديم
  3. ^ Alltalaba
  4. ^ Alltalaba
  5. ^ مصر الفرعونية
  6. ^ Egypt sons
  7. ^ 4adab
  8. ^ پاسكال ڤيرنوس (1999). موسوعة الفراعنة. دار الفكر. Unknown parameter |coauthors= ignored (|author= suggested) (help)


Ankh أعلام قدماء المصريين عدّل Ankh
حكام الدولة القديمة: الملك عقرب |نارمر | مينا | حور عحا | خنت دجر | خاسخموي|زوسر | سنفرو | خوفو | خفرع | من كاو رع | ساحورع| پيپي الثاني
حكام الدولة الوسطى: منتوحوتپ الثاني | منتوحوتپ الرابع |أمنمحات الأول | سنوسرت الأول| سنوسرت الثالث | أمنمحات الثالث | سوبك نفرو
حكام الفترة المصرية الانتقالية الثانية: أوسركارع | نفر حتب الأول | سوبك حتب الرابع | مر نفر رع اى | نيبيرو | أبوفيس الأول | سوبك ام ساف الثاني | انتف السابع| سقنن رع | كامس
حكام الدولة الحديثة: أحمس | حتشپسوت | تحتمس الثالث| أمنحتب الثاني| أمنحوتپ الثالث | أخناتون | توت عنخ أمون | رمسيس الأول | سيتي الأول | رمسيس الثاني |رمسيس الثالث
حكام الفترة المصرية الانتقالية الثالثة: بسوسنس الأول | سي أمون | شوشنق الأول | أوسركون الثاني | شوشنق الثالث | أوسركون الثالث | پيعنخيِ | تف ناختي الأول | شباكا | طهارقة
حكام آخرون: پسماتيك الأول | نخاو الثاني | أحمس الثاني | نعي فعاو رد الأول | نخت أنبو الأول | پسماتيك الثالث | خباباش |الإسكندر الأكبر | بطليموس الأول | بطليموس الثاني | بطليموس الثالث عشر | كليوباترا السابعة | بطليموس الخامس عشر | قيصرون
أحبة: تتي شري | أحمس-نفرتاري | أحمس | تي‌يه | نفرتيتي | عنخ سن پا أتن | نفرتاري | مارك أنطونيو
مسئولو القصر: إمحوتپ | وني | أحمس بن إبانا | إنني | سنموت | رخميرع | يويا | مايا | يوني | مانيتو | پوثينوس