صندوق الأمم المتحدة للسكان

Small Flag of the United Nations ZP.svg   صندوق الأمم المتحدة للسكان
United Nations Population Fund
 
Unfpalogo.png
نوع المنظمة: وكالة متخصصة
الاختصارات: UNFPA
الرئيس: ثريا أحمد عبيد
الوضع: نشط
تأسست: 1969
الموقع الإلكتروني: www.unfpa.org
البوابة: بوابة:الأمم المتحدة بوابة الأمم المتحدة

صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA)، هي وكالة إنمائية دولية بدأت عملياتها في 1969، وتعمل على تدعيم، حق كل إمرأة ورجل وطفل في التمتع بحياة تتسم بالصحة وبتكافؤ الفرص. ويقوم الصندوق أيضاً بدعم البلدان في استخدامها للبيانات السكانية اللازمة لسياسات برامج مكافحة الفقر وللبرامج التي تمكِّن من أن يكون كل حمل مرغوباً، وكل ولادة مأمونة، وحماية الشباب من فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، والمعاملة الانسانية للنساء. 2[1].

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الأهداف

بدأ صندوق الأمم المتحدة للسكان عملياته في عام 1969 وذلك للأغراض التالية :

  • المساعدة على إيجاد برامج الصحة الإنجابية، بما في ذلك تنظيم الأسرة والصحة الجنسية.
  • إلى المشاكل المقترنة بسرعة النمو السكاني.
  • مساعدة البلدان النامية، بناء على طلبها، في حل مشاكلها السكانية.
  • العمل على تحسين الصحة الإنجابية.
  • المناداة بالمساواة بين الجنسين وبتمكين المرأة والسعي إلى تثبيت تعداد سكان العالم.


القيادة

المديريون التنفيذيون وتحت الأمين العام للأمم المتحدة
2000 - الآن: السيدة ثريا أحمد عبيد ([[المملكة العربية السعودية])
1987 - 2000: د. نفيس صادق (باكستان)
1969 - 1987: السيد رافئيل م. سالاس (الفلبين)

بلوغ الغايات الإنمائية

يسعى صندوق الأمم المتحدة للسكان لتحسين حياة الأفراد والأزواج وتوسيع نطاق الخيارات المتاحة لهم. فمع مرور الزمن، تؤدي الخيارات الإنجابية التي يتخذونها، بعد أن تتضاعف عبر المجتمعات والبلدان، إلى تغيير الهياكل والاتجاهات السكانية. ومن الأوجه الهامة لعمل الصندوق تحليل الطرق التي تؤثر بها الديناميات السكانية ــ بما فيها الخصوبة ومعدل الوفيات والهجرة والتحضر والشيخوخة وغيرهاــ على جميع جوانب التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وطرق تأثرها بها.

ويمد الصندوق يد المساعدة للحكومات، بناء على طلبها، في وضع السياسات والاستراتيجيات الرامية إلى الحد من الفقر ودعم التنمية المستدامة. ويساعد الصندوق البلدان أيضاً على جمع وتحليل البيانات السكانية التي يمكن أن تعينها على فهم الاتجاهات السكانية السائدة. كما يشجع الحكومات على أن تضع في حسابها احتياجات الأجيال المقبلة، فضلاً عن التي هي على قيد الحياة الآن.

الأهداف

وقد أكد المؤتمر الدولي للسكان والتنمية لعام 1994 المعقود بالقاهرة الصلات الوثيقة بين التنمية والصحية الإنجابية والمساواة بين الجنسين، وهي المجالات الرئيسية الأخرى لعمل الصندوق. ويسترشد الصندوق في عمله ببرنامج العمل الذي اعتمده المؤتمر. فقد اتفق 179 بلداً في هذا المؤتمر على أن الوفاء بالاحتياجات التعليمية والصحية، بما فيها الصحة الإنجابية، شرط مسبق للتنمية المستدامة على المدى الأطول. كما اتفقت تلك البلدان على خريطة طريق للتقدم، ترمي لتحقيق الغايات التالية:

  • إتاحة سبل التمتع بخدمات الصحة الإنجابية للجميع بحلول عام 2015
  • إتاحة التعليم الإبتدائي للجميع وسد الفجوة بين الجنسين في التعليم بحلول عام 2015
  • خفض معدل الوفيات النفاسية بما نسبته 75 في المائة بحلول عام 2015
  • خفض معدل وفيات الأطفال الرضع
  • زيادة العمر المتوقع
  • خفض معدلات الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية

وبلوغ الأهداف الواردة في برنامج العمل ضروري أيضاً لتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية. وتتمثل الغاية الشاملة لهذه الأهداف الثمانية، التي تتمشى تماماً مع خريطة طريق المؤتمر الدولي للسكان والتنمية، في خفض مستوى الفقر المدقع بمقدار النصف بحلول عام 2015. ويطبق صندوق الأمم المتحدة للسكان خبرته الخاصة بمسائل الصحة الإنجابية والسكان على الجهود التعاونية المبذولة على نطاق العالم لبلوغ الأهداف الإنمائية للألفية.

تحسين الصحة الإنجابية

الصحة الإنجابية وسيلة لتحقيق التنمية المستدامة فضلاً عن كونها حقاً من حقوق الإنسان. ويفتقر نحو 350 مليوناً من الأزواج والزوجات إلى القدرة على تنظيم أسرهم أو تحديد الفواصل الزمنية بين إنجاب أطفالهم. والاستثمارات في مجال الصحة الإنجابية تنقذ الأرواح وتحسن سبل العيش، وتبطئ انتشار فيروس نقص المناعة البشرية، وتشجع على المساواة بين الجنسين. وهذه المزايا بدورها تعين على استقرار النمو السكاني والحد من الفقر. وتمتد هذه المنافع من الأفراد إلى الأسرة ومن الأسرة إلى العالم.

ويشجع صندوق الأمم المتحدة للسكان على الأخذ بنهج كلي إزاء الرعاية المتعلقة بالصحة الإنجابية، يشمل ما يلي:

  • إتاحة إمكانية الحصول على المعلومات الدقيقة، وتوفير مجموعة متنوعة من وسائل منع الحمل المأمونة. ومعتدلة التكلفة، وتقديم المشورة المتسمة بالتفهم، للجميع.
  • كفالة توافر الرعاية الجيدة الخاصة بالتوليد وخلال فترة ما قبل الوضع لجميع النساء الحوامل.
  • الوقاية من الإصابات المنقولة بالاتصال الجنسي والسيطرة عليها، بما فيها فيروس نقص المناعة البشرية.
  • جعل الأمومة أكثر أماناً.

في كل دقيقة تقضي امرأة في العالم النامي نحبها من مضاعفات الحمل أو الولادة التي يمكن معالجتها. وفي كل دقيقة تصاب أسرة بالدمار، وتتعرض حياة اللأطفال الباقين للخطر، وتعاني المجتمعات. وفي مقابل كل امرأة تموت، يصاب زهاء 20 امرأة أخرى بأذى خطير من جراء ناسور الولادة أو غيره من الأضرار المتعلقة بالحمل.

وتشمل استراتيجية صندوق الأمم المتحدة للسكان لمنع وفيات النفاس ما يلي:

  • تنظيم الأسرة للحد من حالات الحمل غير المقصود.
  • وجود مساعدات مدربات في أثناء جميع حالات الولادة.
  • تقديم رعاية التوليد السريعة في حالات الطوارئ لجميع النساء اللواتي يتعرضن لمضاعفات.
  • ويدعو الصندوق أيضاً على أصعدة كثيرة لتمتع الأمهات بالحق في أن يضعن مواليدهن بأمان. وهو يتصدر الحملة العالمية لإنهاء ناسور الولادة، وهي مبادرة تضافرية لمنع هذا الأذى المدمر الناجم عن الحمل وإعادة الصحة والكرامة لمن تعانين من عواقبه.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

دعم المراهقين والشباب

إن نصف سكان العالم نحو 3 بلايين نسمة هم دون سن 25 عاماً، ولابد أن يمثل التصدي للتحديات الحاسمة التي تواجه أكبر جيل من الشباب في التاريخ أولوية عاجلة إذا أريد لجهود التنمية الاجتماعية والاقتصادية أن يحالفها النجاح وأن يوقف انتشار جائحة الإيدز.

ويستثمر صندوق الأمم المتحدة للسكان في برامج لتلبية احتياجات الشباب من الرعاية الصحية والتعليم والفرصة الاقتصادية والمهارات الحياتية. ويعمل الصندوق على كفالة تلقي المراهقين والشباب المعلومات الصحيحة، والتوجيه الخالي من الأحكام القيمية، والخدمات الشاملة المعتدلة التكلفة منعاً لحدوث الحمل غير المرغوب فيه واتقاء للإصابات المنقولة بالاتصال الجنسي، بما فيها فيروس نقص المناعة البشرية. ويسعى الصندوق إلى إشراك الشباب إشراكاً فعلياً في البرامج التي تؤثر عليهم.

الوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز

في عام 2004، توفي ما يزيد على 3 ملايين شخص بسبب الإيدز؛ وبلغ عدد المصابين الجدد به 5 ملايين شخص. وفي كل يوم يصاب بهذا المرض 000 14 شخص نصفهم بين سن 15 و 24. والنساء معرضات للخطر بدرجة متزايدة.

ويجري إدماج الوقاية، التي تشكل محوراً لمكافحة الصندوق لهذا المرض، ضمن برامجه للصحة الوقائية حول العالم. ومن الأولويات الرئيسية في هذا الصدد التشجيع على سلوك جنسي أكثر أماناً بما في ذلك تأجيل بدء التجربة الجنسيةــبين صفوف الشباب، والتأكد من توافر الرفالات الذكرية بسهولة وعلى نطاق واسع ومن استخدامها بشكل صحيح، ومنع انتقال العدوى إلى الحوامل وأطفالهن.

تعزيز المساواة بين الجنسين

يمكن للمرأة، بل يجب عليها، أن تؤدي دوراً قوياً في التنمية المستدامة واستئصال الفقر. فعندما تتعلم المرأة وتتمتع بصحة جيدة، يعود ذلك بالنفع على أسرتها ومجتمعها وبلدها. ولكن التمييز والعنف القائمين على نوع الجنس مستشريان في جميع مناحي الحياة تقريباً، مما يضر بفرص المرأة ويحرمها من القدرة على ممارسة حقوق الإنسان الأساسية الخاصة بها على الوجه الأكمل.

ذلك أن المساواة بين الجنسين حق من حقوق الإنسان وأحد الأهداف الإنمائية للألفية. ويمكن بتوجيه الاستثمارات إلى مجال المساواة بين الجنسين النهوض بحياة كل من الرجل والمرأة، مما يترتب عليه فوائد دائمة للأجيال المقبلة. ويتصدر صندوق الأمم المتحدة للسكان منذ أكثر من 30 عاماً عملية توسيع دائرة الاهتمام بالقضايا الجنسانية ، وتعزيز الإصلاحات القانونية والمتعلقة بالسياسات العامة، وجمع البيانات التي تراعي فيها الفروق بين الجنسين، ودعم المشاريع التي فيها تمكين للمرأة اقتصادياً.

الأخذ بنهج تراعي الفروق الثقافية

تتصل أنشطة صندوق الأمم المتحدة للسكان بأشد مجالات الوجود الإنساني حساسية ودقة، ومنها الصحة والحقوق الإنجابية، والعلاقات بين الجنسين، والقضايا السكانية. وتتباين الاتجاهات بشأن هذه المواضيع تبايناً واسعاً بين الثقافات المختلفة وفي داخلها.

وتغيير الاتجاهات الراسخة والسلوكيات والقوانين، وخاصة ما يتعلق منها بالعلاقات بين الجنسين وبالصحة الإنجابية، يمكن أن يكون عملية طويلة تتطلب الأخذ بنهج يراعي الفروق الثقافية. ويحترم الصندوق التنوع الثقافي. وهو يرفض في الوقت ذاته الممارسات التي تعرّض المرأة والفتاة للخطر. ويتعاون الصندوق عن كثب وفي احترام مع المجتمعات المحلية حشداً لدعمها في صون حقوق الإنسان لجميع أفرادها.

حماية حقوق الإنسان

لجميع الأفراد الحق في التمتع بالحقوق والحماية على قدم المساواة. وهذه الفكرة أساسية بالنسبة لرسالة صندوق الأمم المتحدة للسكان وطريقته في العمل.

ويشكل التركيز القوي على حقوق فرادى النساء والرجال إحدى دعائم توافق آراء القاهرة لعام 1994 الذي يسترشد به الصندوق في أعماله. وقد مثل هذا التشديد على حقوق الإنسان في المؤتمر الدولي للسكان والتنمية تحولاً في السياسة والبرامج السكانية من التركيز على أعداد البشر إلى وضع حياتهم في مكان الصدارة وجعلها محوراً لها. فقد اتفق المندوبون من جميع المناطق والثقافات في ذلك الاجتماع على أن الصحة الإنجابية أحد حقوق الإنسان الأساسية وأن للأفراد الحق في اختيار عدد أطفالهم وتوقيت الإنجاب والفترات الفاصلة بين إنجابهم.

وحقوق الإنسان التي تؤكدها الاتفاقات الدولية تنطوي على آثار هامة بالنسبة للرعاية المتعلقة بالصحة الإنجابية، والمساواة بين الجنسين، واستراتيجيات السكان والتنمية.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

تأمين لوازم الصحة الإنجابية

لا يمكن للأشخاص أن يمارسوا حق الصحة الإنجابية ممارسة كاملة ما لم تتوافر السلع الضرورية لذلك، من وسائل منع الحمل إلى مجموعات الاختبار إلى معدات رعاية الولادة في الحالات الطارئة. وفي كثير من الأماكن تشتد الحاجة إلى الرفالات الذكرية للحيلولة دون استمرار انتشار فيروس نقص المناعة البشرية. وتتمثل ولاية صندوق الأمم المتحدة للسكان في هذا الميدان في توفير الكميات الملائمة من المنتجات السليمة في حالة جيدة في المكان الصحيح وفي الوقت الصحيح وبالسعر المناسب. ويشترك في هذه العملية اللوجستية المعقدة جهات فاعلة كثيرة من القطاعين العام والخاص على حد سواء. ويضطلع الصندوق بدور قيادي في توفير أمن السلع الخاصة بالصحة الإنجابية، وذلك بالتنبؤ بالاحتياجات، وتعبئة الدعم، وبناء القدرة اللوجستية على الصعيد القطري، وتنسيق العملية برمتها.

المساعدة في حالات الطوارئ

تشكل الأزمات الإنسانية كوارث بالنسبة للصحة الإنجابية. ففي أعقاب حرب أو كارثة طبيعية، تنهار النظم التعليمية والصحية، ويزداد العنف القائم على نوع الجنس، ويتفشى فيروس نقص المناعة البشرية وغيره من الإصابات المنقولة بالاتصال الجنسي، وكثيراً ما ترتفع معدلات وفيات الأطفال الرضع والأمهات ارتفاعاً كبيراً. ويعرض انهيار النظم الاجتماعية النساء والشباب للخطر بصفة خاصة.

وفي نطاق الاستجابة المنسقة المشتركة بين الوكالات في مواجهة الكوارث، يتصدر صندوق الأمم المتحدة للسكان عملية توفير اللوازم والخدمات لحماية الصحة الإنجابية. وتشمل المجالات ذات الأولوية في هذا الصدد سلامة الأمومة، والوقاية من الإصابات المنقولة بالاتصال الجنسي، بما فيها فيروس نقص المناعة البشرية، وصحة المراهقين، والعنف القائم على نوع الجنس. كما يشجع الصندوق المشاركة الكاملة من جانب النساء والشباب في الجهود المبذولة لبناء مجتمعاتهم.

بناء الدعم

وصندوق الأمم المتحدة لسكان بوصفه الوكالة المتعددة الأطراف الرائدة في العالم، هو أبرز المدافعين عن الصحة الإنجابية والحقوق الإنجابية على الصعيد الدولي، بما فيها حق الشخص في اختيار عدد أطفاله والفواصل الزمنية بين إنجابهم.

ويقوم الصندوق، في شراكة مع الوكالات الأخرى التابعة للأمم المتحدة والحكومات والمجتمعات والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات والقطاع الخاص، بالتوعية وحشد الدعم والموارد اللازمة لبلوغ الأهداف المحددة في المؤتمر الدولي للسكان والتنمية وفي الأهداف الإنمائية للألفية. وفي عام 2004، تلقى الصندوق مبلغاً قياسياً من التبرعات لموارده الأساسية من 166 بلداً، وهذا أيضاً عدد قياسي.

التأثير العالمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان

يقدم صندوق الأمم المتحدة للسكان الدعم لبرامج في أربع مناطق هي: الدول العربية وأوروبا، وآسيا والمحيط الهادئ، وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. ويمتد نطاق عملنا إلى أكثر من 140 بلداً ومنطقة وإقليمًا، وذلك من خلال تسعة أفرقة دعم قطرية و 112 مكتباً قطرياً. ويعمل ثلاثة أرباع موظفي صندوق الأمم المتحدة للسكان في الميدان.

العلاقات مع الحكومة الأمريكية

العلاقات مع الاتحاد الاوروپي

من خلال تقرير ساندبيك حقق صندوق الاتحاد الاوروپي وصندوق الأمم المتحدة للسكان زيادة في التمويل لسنة 2003، بعد توقف الولايات المتحدة عن التمويل.

انظر أيضا

المصادر

  1. ^ "صفحة الاستقبال: عن صندوق الأمم المتحدة للسكان: لمحة عامة صندوق الأمم المتحدة للسكان". صندوق الأمم المتحدة للسكان. 2007.

وصلات خارجية