جونسون أند جونسون

جونسون أند جونسون
Johnson & Johnson
النوع عامة (NYSEJNJ)
الصناعة أدوية
عناية صحية
صابون
شامبو
تأسست 1886
المؤسس روبرت وود جونسون الأول
جيمس وود جونسون
ادوارد ميد جونسون
المقر الرئيسي نيو برنسويك, نيو جيرسي, الولايات المتحدة الأمريكية
نطاق الخدمة عالمية
أشخاص رئيسيون وليام س. وليدون
(Chairman) & (CEO)
المنتجات دوائيةs
أجهزة طبية
منتجات عناية صحية
Toiletries
صابون
شامبو.
الدخل 63.747 بليون دولار (2008)
ربح العمليات 16.929 بليون دولار (2008)
الدخل الصافي 12.949 بليون دولار (2008)
إجمالي الأصول 84.912 بليون دولار (2008)
إجمالي الأنصبة 42.511 بليون دولار (2008)
الموظفون 118,700 (2009)[1]
الموقع الإلكتروني JNJ.com also JJ.com

شركة خدمات جونسون أند جونسون، هي شركة أدوية ومنتجات طبية أمريكية عالمية تأسست في 1886. وهي شركة عامة ضمن مكونات مؤشر داو جونز الصناعي ومدرجة ضمن فورتشن 500. جونسون أند جونسون من أشهر الشركات الأمريكي وهي ضمن احصائيات هاريس انتراكتيڤ،[2] وهي أكثر الشركات إحتراما حسب مجلة بارون،[3] وأول شركة تفوز بجائزة فرانكلين بنجامين للدبلوماسية العامة في برنامج تمويل التعليم الدولي التابع للخارجية الأمريكية.[4]

مقر الشركة في نيو برنسويل، نيو جيرسي، الولايات المتحدة. ولديها 250 فرع في أكثر من 57 بلد في العالم. وتباع منتجاتها في أكثر من 175 بلد. ووصل حجم مبيعات جونسون أند جونسون للأدوية إلى 24.6 بليون دولار أمريكي في عام 2008.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

J&J headquarters at One Johnson & Johnson Plaza in New Brunswick


المقرات

الصجل البيئي

التواصل على الإنترنت

1982 جرائم قتل شيكاگو تايلينول

استخدام علامة الصليب الأحمر

Flag of the Red Cross.svg


التقاضي

دعوة وزارة العدل الأمريكية

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التقاضي على منتجات العناية بالأطفال

تعتبر بودرة أطفال جونسون أن جونسون من أكثر أنواع بودرة الأطفال انتشاراً.

في 14 ديسمبر، كشفت رويترز أن جونسون آند جونسون تعلم منذ عقود بوجود مادة الأسبستوس أو الحرير الصخري في بودرة الأطفال الخاصة بها.

وبذلت الشركة جهداً كبيراً في حماية منتجها "Baby Powder" الشهير، من خلال تشكيل الأبحاث وتعيين مديرين طبيين عالميين. وبعد الدفاع بنجاح ضد الدعوى القضائية المرفوعة ضدها بشأن استخدامها لمادة الأسبستوس المعدنية في منتجها، في عام 1999، اضطرت جونسون آند جونسون الآن إلى تسليم آلاف الصفحات من مذكرات الشركة والتقارير الداخلية وغيرها من الوثائق السرية للجهات المختصة.[5]

وتجري مشاركة هذه الوثائق مع بعض المحامين الذين يمثلون 11700 شخص من المدعين بأن منتجات الشركة سببت لهم إصابات بالسرطان، بما في ذلك الآلاف من النساء اللواتي تعرضن للإصابة بسرطان المبيض.

ويظهر فحص العديد من الوثائق، بالإضافة إلى شهادات الإيداع والتجربة، أنه منذ عام 1971 إلى وقت مبكر من عام 2000، احتوت بودرة الأطفال وغيرها من منتجات الشركة على مقادير صغيرة من الأسبستوس.

وتحظر منظمة الصحة العالمية والسلطات الأخرى استخدام الأسبستوس أو التعرض حتى لمستوياته الآمنة. وفي حين أن معظم الذين يتعرضون للأسبستوس لم يطوروا أيا من أنواع السرطان، إلا أن آخرين طوروا المرض بعد سنوات، حتى عند التعرض لكميات صغيرة من هذه المادة.

خسائر الشركة واحكام التعويضات

في غضون أيام هوى سهم شركة بأكثر من 9% بعد الأعتراف.


يذكر أن محكمة أمريكية أمرت في يوليو/تموز 2018 الشركة بأن تدفع تعويضا ماليا بقيمة 4.7 مليارات دولار لـ 22 إمرأة زعمن الإصابة بسرطان الرحم إثر استخدام منتجات مسحوق "بودرة" التلك من إنتاج الشركة.

وتضمن الحكم القابل للاستئناف الصادر من محكمة ولاية ميسوري الأمريكية إلزام الشركة بدفع تعويضات بقيمة 550 مليون دولار، ثم أضاف قرار المحكمة إلى المبلغ غرامة عقابية تعويضا عن الأضرار التي لحقت بالمدعيات بقيمة 4.1 مليار دولار.

يأتي هذا الحكم في وقت تمثل فيه الشركة العملاقة للصناعات الدوائية طرفا لنزاع قضائي في حوالي 9000 قضية من بينها قضايا خاصة بمسحوق تلطيف بشرة الأطفال.

وكانت الشركة قد أكدت أن عددا من الدراسات أظهر أن منتجات التلك الخاصة بها آمنة، وأصرت أيضا على أن الحكم جاء نتيجة "عملية مجحفة بالأساس".

وكلفت هيئة الرقابة على الغذاء والأدوية في الولايات المتحدة جهة متخصصة لإجراء دراسة على مجموعة متنوعة من منتجات التلك، من بينها منتجات الشركة، في الفترة من 2009 إلى 2010، والتي كشفت أن منتجات الشركة العملاقة للأدوية لا تحتوي على الأسبستوس.

وقال الادعاء إن الشركة استخدمت طرق اختبار وفحص معيبة.

وأصدرت الجمعية الخيرية البريطانية لمكافحة سرطان الرحم، أوفاكوم، تقريرا عن هذه القضية، معربة عن مخاوف لديها منذ سنوات حيال إمكانية أن يسبب استخدام مسحوق التلك في منطقة المهبل سرطان الرحم، لكنها أشارت في نفس الوقت إلى أن تلك المخاوف لم تثبت علميا، وأنها لا تزال تحتاج إلى المزيد من الدراسة.

وتضمن الحكم ضد جونسون ان جونسون أكبر تعويض على الإطلاق تُلزم به محكمة الشركة مقابل أضرار لحقت بمستهلكين نتيجة لاستخدام منتجات التلك الخاصة بالشركة.

وحكمت محكمة في ولاية كاليفورنيا الأمريكية في 2017 على الشركة العملاقة بسداد تعويض قيمته 417 مليون دولار لإمرأة ادعت الإصابة بسرطان الرحم إثر استخدام منتجات Johnson & Johnson، من بينها مسحوق التلك.

رغم ذلك، اُلغى هذا الحكم بينما لا تزال الشركة تواجه عددا كبيرا من النزاعات القضائية التي لم تُحسم بعد.

وغالبا ما تخفض قيمة التعويضات العقابية سواء في درجة في الاستئناف. ونجحت الشركة في الحصول على قرارات بإلغاء أحكام محكمة بتعويضات عقابية، بعضها جاء لأسباب فنية تتعلق بإجراءات التقاضي.[6]

الفروع القابضة

علامات استهلاكية


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ "Company Profile for Johnson and Johnson (JNJ)". Retrieved 2009-07-02.
  2. ^ Harris Interactive press release, "Johnson & Johnson Ranks No. 1 in National Corporate Reputation Survey for Seventh Consecutive Year", December 7, 2005.
  3. ^ The Market's Finest, by Michael Santoli, Barron's Magazine, September 2008
  4. ^ Inaugural Recipients of the Benjamin Franklin Awards for Public Diplomacy, U.S. Department of State, April 8, 2008
  5. ^ "رويترز: "جونسون آند جونسون" تعلم بوجود مواد مسرطنة في منتجاتها". روسيا اليوم. 2018-12-14. Retrieved 2018-12-14.
  6. ^ وكالة رويترز https://www.cnbcarabia.com/news/view/48138/%D8%B1%D9%88%D9%8A%D8%AA%D8%B1%D8%B2-Johnson-&-Johnson-%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA-%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%85-%D9%85%D9%86%D8%B0-%D8%B9%D9%82%D9%88%D8%AF-%D8%A8%D9%88%D8%AC%D9%88%D8%AF-%D9%85%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%A8%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%B1%D8%B7%D9%86%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D8%A8%D9%88%D8%AF%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84.html?fbclid=IwAR2o56VPCvU6cf42f3n5ITDrrBdJ3a10fJi1WzEa1Ovg8lXOYOc1Wsj_tT0

وصلات خارجية

مواقع الشركة

مواقع لعلامات جونوسن أند جونسون

بيانات