الأناضول

موقع تركيا (داخل المستطيل) بالنسبة للقارة الأوروپية. تمتد الأناضول حتى الجزء الآسيوي من تركيا، عدا المناطق الشرقية التي كانت تعرف تاريخياً بالمرتفعات الأرمنية.

الأناضول (بالتركية: Anadolu, من باليونانية Aνατολή وAnatolē — "شرق" أو "مشرق (الشمس)"؛ وأيضاً آسيا الصغرى، من باليونانية: Μικρά Ασία Mikrá Asía "آسيا الصغرى") هي شبه جزيرة جبلية في غرب آسيا على البحرالمتوسط تشمل معظم الأراضي التركية. تقدر مساحتها بحوالي 743,000 كم2 تحيط بها بحار إيجة ومرمرة والبحر الأسود.

التعريف

التعريف التقليدي للأناضول داخل تركيا المعاصرة.[1][2]
خريطة الأناضول عام 1907، آسيا الصغرى، والتي تستخدم التعريف التقليدي


التسمية

التاريخ

ما قبل التاريخ

Mural of aurochs, a deer, and humans in Çatalhöyük, which is the largest and best-preserved Neolithic site found to date. It was registered as a UNESCO World Heritage Site in 2012.[3]


الشرق الأدنى القديم

بوابة الأسود في حاتوشا، عاصمة الامبراطورية الحثية. يرجع تاريخ المدينة إلى عام 2000 ق.م.
مقابر كاونوس المحفورة في الصخر (داليان).
معبد أثينا (أسسه الإسكندر الأكبر) في مدينة پرينه اليونانية.
مزار ملوك كوماگنه على جبل نمرود
المقابر والمعابد الملكية في ألجه هويوك في وسط الأناضول.


تُعدّ آسيا الصغرى واحدة من الأماكن الأولى التي ظهرت فيها باكورة الحضارات. ومن المحتمل أن سكان هذه المنطقة كانوا أول من عرف استعمال الحديد منذ 3,500 سنة. توصّل علماء الآثار إلى أدلّة تشير إلى وجود مجتمع متقدّم عاش في الوسط الجنوبي لآسيا الصغرى قبل 6000 ق.م. وقد ظهرت مملكة الحيثيين في شبه الجزيرة عام 1900 ق.م، واستقر السكان الإيجيُّون في تلك المنطقة نحو عام 1200 ق.م. وتعود جذور الحضارة الكلاسيكية الإغريقية إلى الأيونيين الإغريق، الذين عاشوا في آسيا الصغرى.

العتيق الكلاسيكي

المناطق القديمة في الأناضول (500 ق.م.)
Dying Gaul ح. 230 ق.م.، نسخة رومانية من تمثال روماني احتفالاً بالانتصار على الگالاتيين الكلتيين في الأناضول.


استولى الرومان على غربي آسيا الصغرى عام 133ق.م، كما سيطروا على شبه الجزيرة نحو عام 50 ق.م. وقد ازدهرت شبه جزيرة آسيا الصغرى تحت الحكم الروماني لما يقرب من ثلاثمائة عام.

اجتاح البرابرة القادمون من أواسط آسيا، آسيا الصغرى في القرن الثالث الميلادي. وانهار الإقليم نتيجة لذلك. وفتح المسلمون مدنها في القرن السابع الميلادي. وبدأ الحكم التُّركي لها عام 1071. وقد أدت الهجمات الصليبية والمغولية في القرنين الثالث عشر والرابع عشر الميلاديين إلى انهيار الحكم السلجوقي التركي في آسيا الصغرى، وتمهيد الطريق لقيام سلطة الأتراك العثمانيين.


العصور الوسطى والنهضة

الأناضول البيزنطية والمنطقة الحدودية البيزنطية العربية في منتصف القرن التاسع.
البايالكت والدويلات الأخرى المجاورة للأناضول، ح. 1300.


العصر الحديث

خريطة إثنوجرافية للأناضول من عام 1911.


الجغرافيا

آسيا الصغرى شبه جزيرة في غربي آسيا، وتقع بين البحر الأسود والبحر الأبيض المتوسط. وهي تمثِّل الجزء الآسيوي من تركيا. ويطلق عليها بعض النّاس الأناضول. ويفصل بحر إيجة بين آسيا الصغرى واليونان من جهة الغرب، ومن جهة الشرق تمتد شبه جزيرة آسيا الصغرى حتى أعالي نهر الفرات. وآسيا الصغرى يعد الاسم الجغرافي للمنطقة. وتحتل تركيا كُلّ شبه الجزيرة.

المناطق الجغرافية

الأقاليم الطبيعية في الأناضول.


منطقة البحر الأسود

مناطق تركيا السبع، المعرّفة في التعداد
منظر پانورامي للجبال الپنطية.

منطقة البحر الأسود، هي إحدى مناطق تركيا، وتحدها منطقة مرمرة من الغرب، منطقة وسط الأناضول من الجنوب، منطقة شرق الأناضول من الجنوب الشرقي، جمهورية جورجيا من الشمال الشرقي، والبحر الأسود من الشمال. مساحتها 116.169 كم² وعدد سكانها 7.539.694 نسمة.


منطقة مرمرة

منظر بورصة من التلال بالقرب من اولوداغ، جبل اوليمپ لحضارة ميسيا القديمة

منطقة مرمرة، هي إحدى مناطق تركيا. مساحتها 67.000 ك²، وهي أصغر مناطق تركيا من حيث المساحة، حيث تشكل 8.6% من إجمالي مساحة تركيا. عدد سكانها 21.887.360، يشكلون حوالي 30% من إجمالي السكان.


منطقة إيجة

منظر اولودنيز بالقرب من فتحيه
منظر پانورامي لمدينة بودروم، هاليكارناسوس القديمة، مدينة هيرودوت ومقر ضريح موسولوس، أحد عجائب الدنيا السبع
منظر پانورامي لمدينة بودروم، هاليكارناسوس القديمة، مدينة هيرودوت ومقر ضريح موسولوس، أحد عجائب الدنيا السبع

منطقة إيجه، هي إحدى مناطق تركيا. تقع المنطقة في الجزء الغربي من البلاد، يحدها بحر إيجة من الغرب، منطقة مرمرة من الشمال، منطقة البحر المتوسط من الجنوب والجنوب الغربي، ومنطقة وسط الأناضول من الشرق.

إجمالي سكان المنطقة 9.594.019 نسمة، ومساحتها 90.251 كم².



منطقة البحر المتوسط

الشواطئ ومرسى اليخوت في قمر بالقرب من أنطاليا في الريڤييرا التركية
منظر پانورامي لمدينة ألانيا، المأهولة منذ الحيثيين والميناء الرئيسي في القرن الوسطى للقوات البحرية السلجوقية، والتي تشتهر اليوم بجمالها الطبيعي وآثارها التاريخية.
منظر پانورامي لمدينة ألانيا، المأهولة منذ الحيثيين والميناء الرئيسي في القرن الوسطى للقوات البحرية السلجوقية، والتي تشتهر اليوم بجمالها الطبيعي وآثارها التاريخية.

منطقة البحر المتوسط، هي إحدى مناطق تركيا. تحدها منطقة إيجه من الغرب، منطقة وسط الأناضول من الشمال، منطقة شرق الأناضول من الشمال الشرقي، منطقة جنوب شرق الأناضول من الشرق، سوريا من الجنوب الشرقي، والبحر المتوسط من الجنوب.


منطقة وسط الأناضول

منطقة وسط الأناضول، هي إحدى مناطق تركيا. مساحتها 188.586 كم²، وعدد سكانها 11.811.112 نسمة.


مناطق شرق وجنوب شرق الأناضول

منطقة شرق الأناضول، هي إحدى مناطق تركيا، تقع المنطقة في أقصى شرق تركيا. تحدها منطقة وسط الأناضول من الغرب، منطقة البحر الأسود من الشمال، منطقة جنوب شرق الأناضول والعراق من الجنوب، إيران، أذربيجان، أرمنيا وجورجيا من الشرق. مساحة منطقة شرق الأناضول 171.061 كم²، 21% من إجمال مساحة تركيا.

منطقة جنوب شرق الأناضول، هي إحدى المنطق الجغرافية السبعة في تركيا (bölge). تجدها من الغرب منطقة البحر المتوسط، من الشمال منطقة شرق الأناضول، من الجنوب سوريا، ومن الجنوب الشرقي العراق.


الجيولوجيا

بناء ومورفولوجية تركيا.

تعد الهضبة نواة تركية جيولوجياً وتضريسياً وهي محاطة بجبال وسلاسل التوائية فتية، وتتكوّن من قاعدة جبلية التوائية قديمة صلبة، قاومت حركات الالتواء الحديثة فغيرت من اتجاهاتها وأعطتها الشكل القوسي. وقد برى الحت الجبال القديمة فتناثرت الجبال الجَزَرية في جنباتها بارتفاعات قليلة تراوح بين 200 - 600م فوق الأماكن المجاورة. وقد تعرض وسط الهضبة لعملية خسف وتصدع أدت إلى ظهور وهاد واسعة متطاولة تعرف بأوڤا Ova أي العشّ أو السهل. وقد أثر نهوض سلاسل جبال طوروس فيها، فتعرّضت هوامشها للارتفاع والتصدع ولظهور المناطق البركانية. وتأخذ الكتل الجبلية منها الاتجاه العرضيّ تقريباً في الشمال ولكن الاتجاهات تتباين في المناطق الأخرى. وقد أثرت المياه الصابّة في البحر الأسود تأثيراً شديداً في الجزء الشمالي فحتّته وحولته إلى شبه سهل تتبعثر فيه التلال العالية، وتربض العاصمة أنقرة فوق إحداها. وتغطي الهضبة في الجنوب الصخور الجصّية حيث تكثر الصدوع والأغوار والبحيرات المغلقة الحديثة العهد (النيوجينية) كبحيرة أق شهر وإيلفين (جاوشتشو) وتوزغولو (البحيرة المِلْحة)، وهي أكبر البحيرات مساحتها نحو 3600كم²، وملوحتها عالية (223‰) وقد كانت البحيرات أقل ملوحة وأكثر اتساعاً في العصور الجليدية الرباعية. وتكثر في الجنوب والشرق الكتل والتلال البركانية، ومن أهمها كتلة جبل قره داغ وأفيون قره حصار وأرجياس (3916م) الذي تغطيه الأحراج. وتبرز إلى الشرق من بحيرة توز كتلة جبلية صلبة قديمة هي كتلة قزيل إرماق (هاليس).[4]


المناخ

هضبة الأناضول أكثر أقاليم تركية جفافاً، وأفقرها مياهاً، لأنها مغلقة ومحاطة بالجبال إحاطة كاملة تقريباً. ويتعاظم الجفاف باتجاه المركز وتزداد قارية المناخ تبعاً لذلك، فالصيف حارّ قائظ، كثيراً ما تتجاوز حرارته 30 درجة مئوية والشتاء بارد وجاف غالباً. وقد تتدنى درجة الحرارة فيها إلى ما تحت الصفر بكثير.

والهطل في الهضبة متدن إذا ما ووزن بينه وبين الهطل في الأقاليم الأخرى، ويزداد من الوسط (200 - 250مم في السنة) إلى الأطراف (350 - 500مم/السنة). والأمطار الرئيسة ربيعية وقد تمتد حتى الصيف، على حين التبخر الكامن كبير (1500 - 2000 مم/السنة). لذا فالجفاف واضح في كل مكان، ولهذا تسيطر هناك المناطق الطبيعية السهبية العادية والجافة والمناطق شبه الصحراوية.


الحياة النباتية والحيوانية

وتنمو الحشائش المعمرة الأليفة الجفاف والشوكية كالكيوان والدردار والشيح والقندريس والعاقول والصر، إضافة إلى أنواع متعددة من النجيليات السهبية الرعوية والكلأ. وتكثر حول البحيرات النباتات الأليفة الأملاح والعصارية الملحية مثل السالسولا والساليكورنيا والنجيليات. وفي المستنقعات ينمو القصب والزل والظاظ. وقرب المياه العذبة يرى الحور والصفصاف والغَرَب. والأحراج محدودة الانتشار تعلو السفوح الجبلية وفيها السرو والعفص والسنديان والبلوط والسوّيد واللوز والفستق البريّان.

الترب متنوعة فهي ملحية قرب البحيرات والمنخفضات ذات المياه الباطنية القريبة، وهنالك ترب أفضل رمادية ورمادية بنية وبنية حمراء ولاسيما في هوامش الإقليم.


الديموغرافيا

كانت هضبة الأناضول ومازالت معبراً بين أوربة ودول الشرقين الأوسط والأقصى، مما جعلها تشهد حضارات متنوعة وأقواماً كثيرين عاشوا فيها أو مروا بها، ومن أبرزهم الحثيون والليديون والميديون واليونان والرومان ثم العرب الذين فتحوا مناطق واسعة منها. ولقد بدأ الوجود التركي في الظهور منذ القرن الثاني عشر للميلاد، إذ بدأت القبائل التركية بالنزوح من أواسط آسيا وإيران نحو الأناضول وأقامت في البدء ممالك صغيرة لها، ثم توطد وجودها بعد قيام السلطنة العثمانية. وهكذا سيطر العنصر التركي سكانياً على شبه جزيرة آسيا الصغرى (تركية) إذ تبلغ نسبة الأتراك فيها 85.7% نسمة من السكان اليوم، وفي الهضبة أكثر من 90% منهم. وتعيش في الهضبة أقلية كردية وشركسية وبقايا من الأرمن. يقسم سكان الهضبة إلى سكان مدن (60%) وسكان ريف (30%) وبدو وأشباه بدو (10%).

ويتكون البدو من قبائل التركمان واليوريوك والتختاجيلار والعبدال (الغجر الطبالة). وفي الهضبة بضع مدن كبيرة كالعاصمة أنقرة التي يزيد سكانها اليوم على 3 ملايين نسمة، وقونية (600 ألف) وقيصرية (470 ألف) وأفيون قره حصار، وآق شهر، والهضبة قليلة السكان ولا يزيد عددهم على 10 ملايين نسمة، يتجمع أكثرهم في المدن وتُراوح الكثافة بين 5- 6 نسمة/كم2 في المركز و25 - 35 نسمة/كم2 في الهوامش. ونسبة التزايد السكاني مرتفعة تصل إلى 3% سنوياً. ويدين 99% من السكان بالإسلام.

الاقتصاد

يعمل السكان في الزراعة والرعي وفي الخدمات (85%) وما تبقى في الصناعات. وقد ساعدت الأحوال الطبيعية على انتشار الزراعات الواسعة الحقلية (قمح وشعير) والبقولية (عدس وجُلبان)، إضافة إلى الزراعات المروية كالقطن والخضر والشمندر السكري والأشجار المثمرة المتوسطية المتنوعة. والأحوال الطبيعية مناسبة لتربية الحيوانات ولاسيما الأغنام والماعز الليگوري كما تربى الخيول والجمال والأبقار.

الصناعات زراعية أساساً كالنسيج وصناعة السجاد في قونية، والصناعات الغذائية المتنوعة وتكرير السكر واستخراج الملح من بحيرة توز وسواها، إضافة إلى شتى الصناعات في منطقة أنقرة.

انظر أيضاً

جزء من سلسلة عن
تاريخ تركيا
علم تركيا
الهجرة التوركية
تاريخ الشعوب التوركية
خط زمني للأتراك (500–1300)
السلاجقة
دولة السلاجقة العظمى
سلطنة الروم
باي‌ليكات الأناضول
الحكم المنغولي
الامبراطورية المنغولية
الخانات
العثمانيون
الدولة العثمانية
الأراضي العثمانية في اوروبا
جمهورية تركيا
حرب الاستقلال
اصلاحات أتاتورك
فترة الحزب الواحد
فترة تعدد الأحزاب
موضوعية
التاريخ الاقتصادي
التاريخ الدستوري
التاريخ العسكري
تأريخ
Portal icon تركيا portal

الهوامش

المصادر

  1. ^ Merriam-Webster's Geographical Dictionary. 2001. p. 46. ISBN 0 87779 546 0. Retrieved 18 May 2001. 
  2. ^ Stephen Mitchell, Anatolia: Land, Men, and Gods in Asia Minor. The Celts in Anatolia and the impact of Roman rule. Clarendon Press, Aug 24, 1995 - 296 pages. ISBN 978-0198150299 [1]
  3. ^ "Çatalhöyük added to UNESCO World Heritage List". Global Heritage Fund. 3 July 2012. Retrieved 9 February 2013. 
  4. ^ شاهر جمال آغا. "الأناضول". الموسوعة العربية. Retrieved 2015-03-03. 

المراجع