عبد المنعم رياض

عبد المنعم رياض
Abdul Munim Riad official portrait.jpg
ولد(1919-10-22)22 أكتوبر 1919
سبرباى، مركز طنطا، محافظة الغربية، مصر
توفي9 مارس 1969(1969-03-09) (عن عمر 49 عاماً)
منطقة قناة السويس مصر
الولاءالجيش المصري
الرتبةرئيس أركان القوات المسلحة المصرية
المعارك/الحروبالحرب العالمية الثانية، حرب فلسطين، العدوان الثلاثي، حرب 1967، حرب الاستنزاف
الأوسمةوسام الجدارة الذهبي (1948)، ميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة ونوط الجدارة الذهبية ووسام الأرز الوطني بدرجة ضابط كبير من لبنان ووسام الكوكب الأردني طبقة أولى ووسام نجمة الشرق.
النصب التذكاريةميدان عبد المنعم رياض في القاهرة، نفق عبد المنعم رياض في الإسكندرية.
نفق عبد المنعم رياض في الإسكندرية.

الفريق أول محمد عبد المنعم رياض (22 اكتوبر 1919 - 9 مارس 1969) هو رئيس أركان القوات المسلحة المصرية. ويعتبر الفريق أول عبد المنعم رياض واحداً من أشهر العسكريين العرب في النصف الثاني من القرن العشرين، فشارك في الحرب العالمية الثانية ضد الألمان والإيطاليين بين عامى 1941 و 1942 ، وشارك في حرب فلسطين عام 1948 والعدوان الثلاثى عام 1965، ونكسة 1967 وحرب الإستنزاف.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

نشأته

ولد الفريق محمد عبد المنعم محمد رياض عبد الله في قرية سبرباى إحدى ضواحى مدينة طنطا محافظة الغربية في 22 أكتوبر 1919. ونزحت أسرته إلى الفيوم، وكان جده المرحوم عبد الله طه على الرزيقى من أعيان الفيوم. وكان والده القائمقام (العقيد) محمد رياض عبد الله قائد بلوكات الطلبة بالكلية الحربية والتى تخرجت على يديه الكثيرين من قادة المؤسسة العسكرية.


تعليمه

درس في كتاب القرية وتدرج في التعليم وبعد حصوله على الثانوية العامة إلتحق بكلية الطب بناء على رغبة أسرته، ولكنه بعد عامين من الدراسة فضل الإلتحاق بالكلية الحربية التى كان متعلقا بها. انتهى من دراسته في عام 1938 م برتبة ملازم ثان ، ونال شهادة الماجستير في العلوم العسكرية عام 1944 وكان ترتيبه الأول، وأتم دراسته كمعلم مدفعية مضادة للطائرات بإمتياز في إنجلترا عامي 1945 و 1946. أجاد عدة لغات منها الإنجليزية والفرنسية والألمانية والروسية. وانتسب وهو برتبة فريق إلى كلية التجارة لإيمانه بأن الإستراتيجية هي الإقتصاد.

حياته العسكرية

"رؤساء أركان الجيش المصري"
محمد إبراهيم سليم.jpg (52-59) Abdel Hakim Amer, 1955.jpg (59-64) General Mohamed Fawzi.jpg (64-67)
محمد إبراهيم عبد الحكيم عامر محمد فوزي
Abdul Munim Riad official portrait.jpg (67-69) Field Marshal Ahmed Ismail Ali.jpg (69-69) General Mohamed Ahmed Sadek.jpg (69-71)
عبد المنعم رياض أحمد إسماعيل محمد صادق
Saad el-Shazly -General.jpg (71-73) Elgamsy.jpg (73-74) Lt.General Mohamed Fahmy.jpg (74-78)
الشاذلي الجمسي فهمي
Field Marshal Ahmed Badawy.jpg (78-80) Abd al-Halim Abu Ghazala.jpg (80-81) Abd Rab el-Nabi.jpg (81-83)
أحمد بدوي أبو غزالة ع.النبي حافظ
Orabi.PNG (83-87) صفي الدين أبو شناف.jpg (87-91) صلاح حلبي.jpg (91-95)
ابراهيم العرابي أبو شناف صلاح حلبي
مجدي حتاتة.jpg (95-01) حمدي وهيبة.jpg (01-05) Sami Hafez Anan.jpg (05-12)
مجدي حتاتة حمدي وهيبة سامي عنان
Sedki Sobhy (cropped).jpg (12-14) Mahmoud Hegazy (cropped).jpg (14-17) محمد فريد حجازي.jpg (17-)
صبحي صدقي محمود حجازي محمد فريد
  • فى عام 1941 عين بعد تخرجه في سلاح المدفعية، وألحق بإحدى البطاريات المضادة للطائرات في المنطقة الغربية ،حيث اشترك في الحرب العالمية الثانية ضد ألمانيا وإيطاليا.
  • وخلال عامي 1947 – 1948 عمل في إدارة العمليات والخطط في القاهرة، وكان همزة الوصل والتنسيق بينها وبين قيادة الميدان في فلسطين, ومنح وسام الجدارة الذهبي لقدراته العسكرية التي ظهرت آنذاك.
  • في عام 1951 تولى قيادة مدرسة المدفعية المضادة للطائرات وكان وقتها برتبة مقدم.
  • فى عام 1953 عين قائدا للواء الأول المضاد للطائرات في الإسكندرية.
  • من يوليو 1954 وحتى ابريل 1958 تولي قيادة الدفاع المضاد للطائرات في سلاح المدفعية.
  • فى 9 ابريل 1958 سافر في بعثة تعليمية إلى الاتحاد السوفيتي لإتمام دورة تكتيكية تعبوية في الأكاديمية العسكرية العليا، وأتمها في عام 1959 بتقدير امتياز وقد لقب هناك بالجنرال الذهبي.
  • عام 1960 بعد عودته شغل منصب رئيس أركان سلاح المدفعية.
  • عام 1961 نائب رئيس شعبة العمليات برئاسة أركان حرب القوات المسلحة وأسند إليه منصب مستشار قيادة القوات الجوية لشؤون الدفاع الجوي.
  • في عامى 1962 و 1963 اشترك وهو برتبة لواء في دورة خاصة بالصواريخ بمدرسة المدفعية المضادة للطائرات حصل في نهايتها على تقدير الإمتياز.
  • وفى عام 1964 عين رئيسا لأركان القيادة العربية الموحدة.
  • حصل على العديد من الأنواط والأوسمة ومنها ميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة ونوط الجدارة الذهبية ووسام الأرز الوطني بدرجة ضابط كبير من لبنان ووسام الكوكب الأردني طبقة أولى ووسام نجمة الشرق.
  • فى مايو 1967 وبعد سفر الملك حسين للقاهرة للتوقيع على اتفاقية الدفاع المشترك عين الفريق عبد المنعم رياض قائدا لمركز القيادة المتقدم في عمان، فوصل إليها في الأول من يونيو 1967 مع هيئة أركان صغيرة من الضباط العرب لتأسيس مركز القيادة.
  • وحينما اندلعت حرب 1967 عين الفريق عبد المنعم رياض قائدا عاما للجبهة الأردنية.
  • وفي 11 يونيو 1967 اختير رئيسا لأركان حرب القوات المسلحة المصرية فبدأ مع وزير الحربية والقائد العام للقوات المسلحة الجديد الفريق أول محمد فوزي إعادة بنائها وتنظيمها.
  • حقق عبد المنعم رياض انتصارات عسكرية في المعارك التي خاضتها القوات المسلحة المصرية خلال حرب الاستنزاف مثل معركة رأس العش التي منعت فيها قوة صغيرة من المشاة سيطرة القوات الإسرائيلية على مدينة بورفؤاد المصرية الواقعة على قناة السويس وذلك في آخر يونيو 1967، وتدمير المدمرة الإسرائيلية إيلات في 21 أكتوبر 1967 وإسقاط بعض الطائرات الحربية الإسرائيلية خلال عامي 1967 و 1968.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التوجهات الفكرية

كان عبد المنعم رياض يؤمن بحتمية الحرب ضد إسرائيل, ويعتقد أن العرب لن يحققوا نصرا عليها إلا في إطار استراتيجية شاملة تأخذ البعد الاقتصادي في الحسبان وليس مجرد استراتيجية عسكرية. وكان يؤمن بأنه "إذا وفرنا للمعركة القدرات القتالية المناسبة وأتحنا لها الوقت الكافي للإعداد والتجهيز وهيأنا لها الظروف المواتية فليس ثمة شك في النصر الذي وعدنا الله إياه". كما كانت له وجهة نظر في القادة وأنهم يصنعون ولا يولدون فكان يقول "لا أصدق أن القادة يولدون، إن الذي يولد قائدا هو فلتة من الفلتات التي لا يقاس عليها كخالد بن الوليد مثلا، ولكن العسكريين يصنعون، يصنعهم العلم والتجربة والفرصة والثقة. إن ما نحتاج إليه هو بناء القادة وصنعهم، والقائد الذي يقود هو الذي يملك القدرة على إصدار القرار في الوقت المناسب وليس مجرد القائد الذي يملك سلطة إصدار القرار".

وقد تنبأ الفريق عبد المنعم رياض بحرب العراق و امريكا حيث قال ان بترول امريكا سوف يبدأ في النفاذ وستتطوق الي بترول العراق خلال 30 عام تقريبا. ومن أقواله المأثورة أن تبين أوجه النقص لديك ، تلك هى الأمانة ،وأن تجاهد أقصى ما يكون الجهد بما هو متوفر لديك ، تلك هى المهارة.

الشهادة

أشرف على الخطة المصرية لتدمير خط بارليف، خلال حرب الاستنزاف، ورأى أن يشرف على تنفيذها بنفسه وتحدد يوم السبت 8 مارس 1969 م موعداً لبدء تنفيذ الخطة، وفي التوقيت المحدد انطلقت نيران المصريين على طول خط الجبهة لتكبد الإسرائيليين أكبر قدر من الخسائر في ساعات قليلة وتدمير جزء من مواقع خط بارليف واسكات بعض مواقع مدفعيته في أعنف اشتباك شهدته الجبهة قبل معارك 1973.

وفي صبيحة اليوم التالي (الأحد 9 مارس 1969) قرر عبد المنعم رياض أن يتوجه نفسه إلى الجبهة ليرى عن كثب نتائج المعركة ويشارك جنوده في مواجهة الموقف، وقرر أن يزور أكثر المواقع تقدماً التي لم تكن تبعد عن مرمى النيران الإسرائيلية سوى 250 مترا ، ووقع اختياره على الموقع رقم 6 وكان أول موقع يفتح نيرانه بتركيز شديد على دشم العدو في اليوم السابق.

ويشهد هذا الموقع الدقائق الأخيرة في حياة الفريق عبد المنعم رياض، حيث انهالت نيران العدو فجأة على المنطقة التي كان يقف فيها وسط جنوده واستمرت المعركة التي كان يقودها الفريق عبد المنعم بنفسه حوالي ساعة ونصف الساعة إلى أن انفجرت إحدى طلقات المدفعية بالقرب من الحفرة التي كان يقود المعركة منها ونتيجة للشظايا القاتلة وتفريغ الهواء توفي عبد المنعم رياض بعد 32 عاما قضاها عاملا في الجيش متأثرا بجراحه.

التفاصيل

شهدت بدايات شهر مارس 1969 تحول منطقة قناة السويس بأكملها , و بكل مدنها و قراها و بطول 162 كم و عرض 50 كم, إلى ساحة قتال و معارك يومية طوال ساعات الليل و النهار , حيث ارتفعت هامات أبناء مصر الخالدة فى مواجهة العدو, ترد له الضربة بأعنف منها , فى واحدة من أطول المعارك بين الجيش المصري و جيش العدو الصهيوني...معركة حرب الاستنزاف و التي استمرت لمدة 578 يوما.

يعتبر يوم 8 مارس 1969 البداية الحقيقية لحرب الاستنزاف فى مرحلتها الاخيرة و الهامة و هى المرحلة الهجومية و التى عرفت بأسم مرحلة " الردع"...كانت البداية فى الخامسة و النصف من مساء ذلك اليوم الخالد و التاريخي , عندما أخذ الجيش المصري بمختلف اسلحته البرية و الجوية و لمدة 4 ساعات يقصف المواقع الاسرائيلية على طول الجبهة , حيث كانت اول معركة قوية و شاملة تدور على كل خط المواجهة منذ معارك خريف 1968 معلنة انتهاء مرحلة الدفاع الوقائي ضمن حرب الاستنزاف. كانت مرحلة الردع التى وضع تفاصيلها الرئيسية الفريق رياض تهدف الى تدمير خط برليف , و حيث أن هذه الخطة قد بدأت صباح 8 مارس 1969 فقد صمم القائد على زيارة الجبهة و تفقد أثار المعارك بنفسه على الخط الأمامي.

  • 9 مارس 1969..

الساعة الحادية عشر صباحا...

-الفريق عبد المنعم رياض يستقل طائرة مروحية من قاعدة ألماظة الجوية بضواحي القاهرة. -الساعة الحادية عشر و أربعون دقيقة صباحا -الطائرة تصل إلى قاعدة جوية متقدمة بمنطقة الإسماعيلية. -الساعة الحادية عشر و خمسون دقيقة صباحا مكتب قائد التشكيل بالقاعدة العسكرية...قائد التشكيل منهمك فى العمل مع رئيس عمليات التشكيل و قواد الأسلحة فيها , و أمامهم خريطة عسكرية بنتبه الرجل لصوت: "صباح الخير يا رجالة " تتجه أنظارهم إلى مصدر الصوت فإذا الفريق رياض أمامهم, مفاجئة كاملة. الساعة الثانية عشرة ظهرا: مكتب رئيس أركان القاعدة, اجتماع بين الفريق رياض و عدد من الطيارين و قائد القاعدة. رياض يستمع إلى تقرير عن سير الأحداث, و يعطى تعليماته بتجهيز طائرته المروحية الساعة الثالثة و النصف عصرا لتطير به الى السويس ليستكمل رحلته التفقدية قبل عودته الى القاهرة.

الساعة الواحدة و العشرون بعد الظهر :

مكتب رئيس أركان القاعدة . الفريق رياض يجري سلسلة من المكالمات الهاتفية مع قادة الافرع الرئيسية على طول الجبهة . حول ما حدث باليوم السابق , و كانت اسئلته محددة: "خطة النيران إتنفذت أمس بنسبة كام فى المئة؟" "ما هى الملاحظات على سرعة مجاوبة النيران ؟" " ما هو مدى الاصابات لدى العدو و كما هو متوقع؟" وبعد المكالمات التليفونية. بدأ قائد التشكيل يشرح على خريطة عسكرية أحدث معلومات الاستطلاع و أخر التحركات فى قوات العدو , و قرار" قائد التشكيل " و الذى يعنى خطة العمليات الحربية للتشكيل المنوط به تنفيذها فى فترة زمنية محددة, و كانت معلومات فنية دقيقة أبداها الفريق رياض فى هيئة ملاحظات على قرار قائد التشكيل قبل ان يصدق على هذا القرار.

الساعة الثانية و النصف بعد الظهر:

الفريق رياض ينتهي من زيارة تفقدية لثلاثة مواقع في القطاع الأوسط من الجبهة : موقعين للمدفعية و موقع للمشاة و المدفعية , و أثناء زيارته للموقع الأخير صاح جندي قائلا: " نعدي ... نعدي بقى يا فندم..دول أمبارح كانوا قدامنا أجبن من الحرمة" و هنا صاح رياض بصوت عالي ليسمع الجنود: " الواحد لما يمسك فار و يحب يموته, مش ميلففه من ديله في الهوا شويا و بعدين يرميه على الأرض متخضر و دايخ قبل ما يخلص عليه؟" و هنا يرد جميع جنود الموقع بصوت واحد: " تمام يا فندم" فأجاب رياض : " أهو يا وحوش إحنا دلوقت بندوخ الفار"

الساعة الثالثة و خمس دقائق بعد الظهر:

سيارتان جيب تدخلان نادي الشاطئ المعروف باسم " الدنفاه" , و التابع لهيئة قناة السويس في منطقة المعدية نمرة 6. الفريق عبد المنعم رياض ينزل من السيارة , و يصافح جنوده يدا بيد و يسأل القائد العظيم رجاله. التعيين تمام ؟ البوسطة بتوصل؟ ألتفت رياض إلى قائد الموقع و يسأله بود " الشاي...فين الشاي؟" يرد حكمدار الطاقم: " عنينا يا فندم...بس بكل أسف عندنا شاي إنما بصراحة معندناش سكر , السكر خلص أخر دور شربناه من شوية". يضحك رئيس الأركان و يقول: " الدور الجاي أما آخى أعملوا حسابي في كباية و لا إنتوا بخلا؟"..أوعوا تكونوا بخلا؟

الساعة الثالثة و الربع بعد الظهر:

استعارة الفريق رياض خوذة حكمدار الطاقم و منظاره و ببعض قفزات كان على الشاطئ أمام النادي, اتخذ من مرجيحة أطفال محطمة ساترا, وراح يراقب المزاغل الإسرائيلية على مسافة 250 مترا فوق لسان التمساح بالشاطئ الآخر, و بنفس القفزات النشيطة عاد ليقول لأحد ضباط الموقع: اجمع لي مجموعة من الإفراد عاوز أتكلم معاهم يسأل الضابط: فين يا فندم؟ يرد رئيس الأركان : يستنوني هناك عند الصينية, ثم لف حول مبنى النادي و راح بالمنظار يلاحظ المواقع الإسرائيلية من زاوية آخري.

الساعة الثالثة و النصف بعد الظهر :

ما كاد الفريق رياض يغادر باب النادي بمنطقة نمرة 6 بالإسماعيلية حتى انهالت دانات المدافع الإسرائيلية على الموقع, الدانة الأولى سقطت على مبنى النادي نفسه, و الدانة الثانية عبرته لتسقط على الرصيف خارج النادي, و مع زيادة القصف اصدر الفريق أوامره إلى قائد الموقع و ضباطه بأن ينصرفوا بسرعة ليديروا المعركة, و في هذه اللحظة لجا مرافقو الفريق رياض إلى الحفر لتفادي الإصابة بينما بقى القائد واقفا كالشجرة الشامخة. و سرعان ما اتخذ عبد المنعم رياض مكانه في خندق قريب و إلى جانبه في نفس الحفرة قائد الجيش , و بالقرب منهما قبع مدير المدفعية في حفرة دانة قديمة.

الساعة الثالثة و أربعون دقيقة

دانة مدفع دبابة باتون عيار 105 مللي ترتطم في قوس مسارها بشجرة فلاوة على الحافة الغربية للحفرة التي يستتر بها الفريق عبد المنعم رياض, أحدثت الدانة انفجارا قويا و انطلقت شظاياها القاتلة منتشرة إلى أسفل حيث الحفرة, و أصيب الفريق رياض, و أصيب الضابط المرافق, و هنا قال الضابط: " أنا انصبت يا فندم" رد عليه الفريق رياض:" و أنا كمان..لكن بسيطة" و بعد خمس دقائق أعاد الضابط الحديث..لكنه لم يتلقى ردا, و هنا فقط صعدت روحه الطاهرة إلى بارئها , فارق الحياة و هو يرتدي افرول الزى العسكري خاليا من أي رتبة مخضبا بدمائه الطاهرة. الساعة الثالثة و خمس و أربعون دقيقة بعد الظهر: لف الجنود جسد الشهيد في بطانية رمادي, ووضعوه في سيارة جيب, و لم تكد السيارة تتحرك حتى انفجر إطارها الأمامي و أخذت السيارة تغربل و أضطر السائق للسير ببطء شديد.

الساعة الرابعة عصرا

شهادة الصحفي فتحي رزق باعتباره شاهد عيان: " رأيت على البعد سيارة جيب صغيرة تقترب لست ادري ما حدث بها لكن خيل لي أن السيارة الصغيرة تسير بطريقة غير عادية كأنها تترنح, و عندما وصلت السيارة الصغيرة إلى مبنى المحافظة توقفت, ثم تقدمت فجأة نتيجة لخطأ قائدها فاصطدمت بعامود الكهرباء المواجه لباب الدخول الرئيسي لمبنى محافظة الإسماعيلية, و اتجهت ببصري نحو باب السيارة المغلق الذي فتح بصورة غير طبيعية و جاء صوت ينتحب من داخل السيارة و هو يسأل: "أين مبارك الرفاعي المحافظ؟" واستطرد المنادي بنفس الصوت الباكي المفزوع: " أرجو إبلاغه أن الفريق عبد المنعم رياض معي في السيارة و هو مصاب إصابة خطيرة". و أسرع احد العاملين بالمحافظة و كان واقفا إمام الباب من الداخل و هو يردد: لحظة واحدة بينما وجدني أسرع نحو باب السيارة و انظر إلى الداخل فوجدت ما جعل الدم يتوقف في عروقي, كان القائد المصري العظيم في غيبوبة كاملة , و الدم ينزف من كل مكان في جسده, وأنفه و فمه تخرج منهما خيوط الدم بلا توقف, و كان يجلس إلى جواره في حالة إعياء شديد احد القادة العسكريين المسئولين عن قيادة القطاع الأوسط في المنطقة رقم 6 المواجهة للإسماعيلية و كان مصابا في ساقه إصابات سيئة جدا, و لم يكن يستطيع هو الآخر أن يتحرك, و إن كان حاول التحدث أكثر من مرة.

بعد لحظات وجدت المحافظ والمهندس مشهور أحمد مشهور قائد المقاومة الشعبية يسرعان من داخل المبنى إلى السيارة التي لا تزال تواجه عمود الكهرباء، ونظر المحافظ إلى الفريق عبد المنعم رياض قائلا: " ألف سلامة يا عبد المنعم , سلامتك..رد عليا يا عبد المنعم" ووجه حديثه فى نفس الوقت إلى الضابط الكبير المصاب المرافق لرئيس الأركان: خير يا عدلي إيه اللي حصل؟ وإزاي دا حصل؟" ولم يتلقى المحافظ ردا، فأعاد كلماته بصوت مبحوح باكي: " عبد المنعم أنت بخير سلامتك. رد عليا يا عبد المنعم" و فتح عبد المنعم رياض عينيه لحظات و هز رأسه بصعوبة شديدة.

هنا جاء صوت المهندس مشهور أحمد مشهور محذرا: " علينا و بسرعة نقلة إلى المستشفى العسكري أولا". و طلب المحافظ من سائق السيارة المضطرب و كان برتبة رقيب إن يتحرك إلى الخلف و يعدل وضع السيارة و ينطلق إلى المستشفى. وعندما تحركت السيارة تساقطت دماء الفريق رياض على أرض الرصيف الذي كانت السيارة قد توقفت فوقه عندما اصطدمت بعمود الكهرباء, تساقطت كميات من الدم في لحظات. أحسست ساعتها بان الدماء تنزف من قلبي , ووجدت الجميع يبكون في صمت , واكتشفت إنني الأخر ابكي دون أن أشر بالدموع المتساقطة, و أسرع المحافظ و قائد المقاومة الشعبية خلف السيارة الصغيرة التي انطلقت غربا و هذه المرة كان السائق يسابق الريح.

تلقى القائد الأعلى للقوات المسلحة الرئيس جمال عبد الناصر نبأ استشهاد الفريق رياض رئيس أركان حرب القوات المسلحة أثناء رئاسته لاجتماع مجلس الوزراء الذي كان يناقش تقريرا عن سير العمليات العسكرية على الجبهة , و غادر جمال عبد الناصر قاعة الاجتماع متجها إلى وزارة الحربية حيث استمع إلى تقرير تفصيلي عن واقعة الاستشهاد.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

صور

الجنازة والتكريم

الجنازة الشعبية للشهيد عبد المنعم رياض.
يافطة، من عام 1969، فيها صورة من جنازته.
يافطة، إعلان عن يوم الشهيد.

وقد نعاه الرئيس جمال عبد الناصر ومنحه رتبة الفريق أول ونجمة الشرف العسكرية التي تعتبر أكبر وسام عسكري في مصر. واعتبر يوم 9 مارس من كل عام هو يوم الشهيد تخليدا لذكراه.

لو يُقتَلونَ مثلما قُتلتْ

كلمات الشاعر نزار قباني

لو يُقتَلونَ مثلما قُتلتْ..
لو يعرفونَ أن يموتوا.. مثلما فعلتْ
لو مدمنو الكلامِ في بلادنا
قد بذلوا نصفَ الذي بذلتْ
لو أنهم من خلفِ طاولاتهمْ
قد خرجوا.. كما خرجتَ أنتْ..
واحترقوا في لهبِ المجدِ، كما احترقتْ
لم يسقطِ المسيحُ مذبوحاً على ترابِ الناصرهْ
ولا استُبيحتْ تغلبٌ
وانكسرَ المناذرهْ…
لو قرأوا – يا سيّدي القائدَ – ما كتبتْ
لكنَّ من عرفتهمْ..
ظلّوا على الحالِ الذي عرفتْ..
يدخّنون، يسكرونَ، يقتلونَ الوقتْ
ويطعمونَ الشعبَ أوراقَ البلاغاتِ كما علِمتْ
وبعضهمْ.. يغوصُ في وحولهِ..
وبعضهمْ..
يغصُّ في بترولهِ..
وبعضهمْ..
قد أغلقَ البابَ على حريمهِ..
ومنتهى نضالهِ..
جاريةٌ في التختْ..
يا أشرفَ القتلى، على أجفاننا أزهرتْ
الخطوةُ الأولى إلى تحريرنا..
أنتَ بها بدأتْ..
يا أيّها الغارقُ في دمائهِ
جميعهم قد كذبوا.. وأنتَ قد صدقتْ
جميعهم قد هُزموا..
ووحدكَ انتصرتْ

الأوسمة والأنواط والميداليات

حصل على العديد من الأنواط والأوسمة ومنها:

يوجد تمثال لعبد المنعم رياض بميدان عبد المنعم رياض المجاور لميدان التحرير

مرئيات

مرئيات

تسجيل نادر للفريق أول عبد المنعم رياض .
<embed width="320" height="240" quality="high" bgcolor="#000000" name="main" id="main" >http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayer.swf?f=http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayercfg.php?fid=a5b98d5bb769ba1a7cc" allowscriptaccess="always" allowfullscreen="false" type="application/x-shockwave-flash"/</embed>
<embed width="320" height="240" quality="high" bgcolor="#000000" name="main" id="main" >http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayer.swf?f=http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayercfg.php?fid=77550897e25711e1d96" allowscriptaccess="always" allowfullscreen="false" type="application/x-shockwave-flash"/</embed>
<embed width="320" height="240" quality="high" bgcolor="#000000" name="main" id="main" >http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayer.swf?f=http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayercfg.php?fid=584974e92d025a75d1f" allowscriptaccess="always" allowfullscreen="false" type="application/x-shockwave-flash"/</embed>
<embed width="320" height="240" quality="high" bgcolor="#000000" name="main" id="main" >http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayer.swf?f=http://media.marefa.org/modules/vPlayer/vPlayercfg.php?fid=83b2e40bc464231c962" allowscriptaccess="always" allowfullscreen="false" type="application/x-shockwave-flash"/</embed>

عبد المنعم رياض.


المصادر