1955 في سوريا

  • 1954
  • 1953
  • 1952
1955
في
سوريا

  • 1956
  • 1957
  • 1958
العقود:
انظر أيضاً:أحداث أخرى في 1955
قائمة سنوات في سوريا


الأحداث التي وقعت سنة 1955 في سوريا

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الحكم


أحداث

  • 22 إبريل: اغتيال العقيد عدنان المالكي نائب رئيس أركان الجيش وأحد أبرز ضباطه في الملعب البلدي في دمشق. الحكومة تتهم الحزب السوري القومي الاجتماعي وتبدأ حملة اعتقالات في صفوفه.
  • 19 يوليو : الحكومة السورية تشتري امتياز شركة خط حديد شام-حماة الفرنسية (والذي كان صالحاً حتى عام 1997) بثلاثة ملايين ليرة سورية. وبذلك أصبحت كامل شبكة الخطوط الحديدية في سوريا مملوكة للدولة.
  • ١٤ أيلول ١٩٥٥: تشكيل حكومة جديدة برئاسة سعيد الغزي، ضمت في صفوفها: الغزي للخارجية، رشاد برمدا للدفاع، علي بوظو للداخلية، عبد الوهاب حومد للمالية، مصطفى المير ميرزا للزراعة، بدري عبود للصحة، رزق الله أنطاكي للتربية، عبد الباقي نظام الدين للأشغال العامة، ومنير العجلاني للعدل.
  • 12 ديسمبر : شنت القوات الإسرائيلية واحدة من أعنف الغارات داخل الأراضي السورية منذ نهاية حرب فلسطين عام ١٩٤٨، بمسمى "العملية أوراق الزيتون". بدأت العمليات القتالية في اليوم السابق عندما أطلقت الزوراق الحربية الإسرائيلية في بحيرة طبريا النار على الأراضي السورية، فردت سوريا باستهداف أحد الزوارق وإصابته. وفي الساعات الأولى من يوم 12 ديسمبر قامت قوات إسرائيلية مدعمة بالمدرعات والطائرات والمدفعية بهجوم خاطف على مواقع وقرى سورية في منطقةالبطيحة شمال شرق بحيرة طبريا. قتل في الهجوم 49 سورياً، من بينهم 32 عسكرياً و12 مدنياً. بينما أعلنت إسرائيل مقتل 6 من جنودها. قوبل العداون باستنكار واسع في أنحاء العالم، وأدى إلى تجميد الولايات المتحدة لصفقة أسلحة مقترحة مع إسرائيل . دعت سوريا مجلس الأمن الدولي للانعقاد وطالبت بطرد إسرائيل من الأمم المتحدة أو فرض عقوبات عليها. في 19 يناير أصدر مجلس الأمن بالإجماع القرار ١١١ الذي أدان الانتهاك الإسرائيلي الصارخ لاتفاقية الهدنة وطالب إسرائيل باحترام القرارات السابقة القاضية بعدم جواز استخدام القوة في النزاعات الحدودية، مهدداً باتخاذ "إجرءات إضافية" في حال عدم امتثال إسرائيل . كما طالب القرار بتبادل فوري للأسرى بين سوريا و إسرائيل. في مارس 1956 تم تبادل 4 أسرى إسرائيليين محتجزين في سوريا منذ 1954 مقابل 41 أسيراً سورياً، من بينهم 30 أسروا خلال غارة طبريا.

المواليد

الوفيات

انظر أيضاً

المصادر