1990 في سوريا

  • 1989
  • 1988
  • 1987
Flag of Syria.svg
1990
في
سوريا

  • 1991
  • 1992
  • 1993
العقود:
انظر أيضاً:أحداث أخرى في 1990
قائمة سنوات في سوريا


الأحداث التي وقعت سنة 1990 في سوريا

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الحكم


أحداث

  • 13 أكتوبر :سوريا تبسط سيطرتها على بيروت وتطيح برئيس الحكومة العسكرية ميشيل عون بعد غارة على معقله في بعبدا. كان عون قد أعلن "حرب تحرير" لإخراج القوات السورية من لبنان عام 1989، وخاض حرباً ضارية مع الجيش السوري في بيروت ومحيطها. بدأت المعركة الأخيرة بقيام الجيش السوري بقصف القوات اللبنانية الموالية لعون في شرق بيروت بطائرات السوخوي والمدفعية. تقدمت الدبابات السورية بعدها إلى معاقل عون في اليرزة (وزارة الدفاع) وبعبدا (القصر الرئاسي) وبيت مري وضهر الوحش. لجأ ميشيل عون إلى السفارة الفرنسية ودعا أنصاره إلى وقف إطلاق النار وتمكنت القوات السورية والميليشيات اللبنانية الموالية لها من إخماد جيوب المقاومة. قتل وجرح المئات من العسكريين والمدنيين اللبنانيين في الهجوم السوري واتّهمت القوات السورية بارتكاب مجزرة في ضهر الوحش بحق أسرى من الجيش اللبناني. شكلت معركة 13أكتوبر نهاية الحرب الأهلية اللبنانية وقضت فعلياً على المعارضة للوجود السوري في لبنان . لم تنشر سوريا أرقاماً رسمية عن خسائر قواتها. يعتقد أن الدول الغربية أعطت سوريا الضوء الأخضر لحسم الأمور في لبنان لصالحها مكافأة على انضمام سوريا إلى التحالف الدولي الذي قادته الولايات المتحدة ضد العراق .

المواليد

الوفيات

انظر أيضاً

المصادر

الكلمات الدالة: