نبات جنيني

نباتات الأرض Land plants
Temporal range: Late Silurian–Recent[1][2] (Spores from Ordovician)
Fern.jpg
Fern Leaf
التصنيف العلمي
Domain: حقيقيات النوى
(unranked): Archaeplastida
مملكة: نباتات
Subkingdom: امبريويات
الشعب

النباتات الجنينية embryophytes أو نباتات الأرض مجموعة معروفة من النباتات تتضمن أشجارا وازهار وسراخس وحزازيات moss ونباتات الأرض الخضراء الأخرى. جميع أعضاء هذه المجموعة حقيقيات النوى متعددة الخلية ذات اعضاء تكاثر متمايزة. عدا حالات محدودة : نباتات الأرض قادرة على القيام بالتركيب الضوئي (تحويل الضوء لطاقة كيميائية) وتركيب الطعام بدءا من ثاني أكسيد الكربون. تميز نباتات الأرض عن الأشنيات الخضراء المستخدمة للكلوروفيل بانها تحوي نسجا خاصة معقمة ضمن الأعضاء التكاثرية. الامبريوات أيضا متكيفة مع الحياة على الأرض فقط terrestrial، مع ذلك فغن بعضها مائي بشكل ثانوي. هذا ما يجعل تسميتها بشكل عام نباتات الأرض

الامبريويات تطورت من الأشنيات الخضراء (Chlorophyta) خلال الحقيبة البليوزية Paleozoic. تعتبر Charales أو stoneworts أفضل ممثل لهذه المرحلة التطورية. هذه النباتات الشبيهة بالأشنيات خضعت لتعديل بين الأجيال وحيدة الصيغة الصبغية haploid وثنائية الصيغة الصبغية diploid أو ما يدعى نبات عروسي gametophyte ونبات بوغي sporophyte. في الامبريويات الأوائل : أصبحت النباتات البوغية مختلفة جدا في البنية والوظيفة، بقيت صغيرة وتعتمد على آبائها لدعم حياتها القصيرة. هذه النباتات دعيت بشكل غير رسمي : 'بريويات' bryophytes. وهي تتضمن ثلاثة مجموعات ما زالت باقية لم تنقرض :

جميع البريويات صغيرة نسبيا وعادة مرتبطة ببيئات رطبة، تعتمد على الماء لنشر أبواغها spore. النباتات الأخرى تكيفت بشكل أفضل مع شروط الحياة البرية، ظهرت في العهد السلورياني Silurian. خلال العصر الديفوني Devonian، تنوعت وانتشرت في بيئات أرضية مختلفة لتصبح نباتات وعائية vascular plant أو Tracheophyta. التراخيوفيتا تمتلك أنسجة وعائية وتقاوم الجفاف desiccation. في معظم النباتات الوعائية، النبات البوغي هو الفرد المسيطر يقوم بتطوير اوراق وجذع وجذور في حين يبقى النبات العروسي صغيرا.

العديد من النباتات الوعائية ما زالت تتكاثر عن طريق الأبواغ. ما زالت تحوي هذه المجموعات :

المجموعات الأخرى، التي ظهرت أولا في نهايات الحقبة الباليوزية تتكاثر عن طريق كبسولات مقاومة للجفاف desiccation تدعى البذور. هذه المجموعات تدعى بالتالي نباتات بذرية spermatophyte. في هذه النباتات البذرية يكون مرحلة النبات العروسي gametophyt مختصرة تماما، لتأخذ شكل pollen وحيد الخلية وبييضة ova أو ovum. في حين يبدا النبات البوغي حياته كامنا ضمن البذرة. بعض النباتات البذرية يمكن ان تبقى في شروط بيئية قاسية جدا، بعكس سابقاتها المرتبطة بالمياه بشكل كبير. تتضمن النباتا البذرية المجموعات التالية باقية لم تنقرض :

أول أربع مجموعات تدعى عاريات البذور gymnosperm حيث لا يكون النبات البوغي لا يكون محميا مغلفا حتى ما بعد افنتاش pollination. بالعكس فإن النباتات المزهرة flowering plants تدعى أيضا مغلفات البذور angiosperm : يكون فيه على pollen أن ينمي انبوبا ليخترق غلاف البذرة. مغلفات البذور هي آخر مجموعة رئيسية من نباتات الأرض في الظهور : متطورة من عاريات البذور خلال العصر الجوراسي وانتشرت بسرعة في العصر الكريتاسي. تشكل مغلفات البذور المجموعة المسيطرة في مملكة النباتات ضمن الحياة البرية حاليا.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

مراجع

  • Kenrick, Paul & Crane, Peter R. (1997). The Origin and Early Diversification of Land Plants: A Cladistic Study. Washington, D. C.: Smithsonian Institution Press. ISBN 1-56098-730-8.
  • Raven, Peter H., Evert, Ray F., & Eichhorn, Susan E. (2005). Biology of Plants (7th ed.). New York: W. H. Freeman and Company. ISBN 0-7167-1007-2.
  • Stewart, Wilson N. & Rothwell, Gar W. (1993). Paleobotany and the Evolution of Plants (2nd ed.). Cambridge: Cambridge University Press. ISBN 0-521-38294-7.
  • Taylor, Thomas N. & Taylor, Edith L. (1993). The Biology and Evolution of Fossil Plants. Englewood Cliffs, NJ: Prentice Hall. ISBN 0-13-651589-4.


وصلات خارجية

  1. ^ Gray, J. (1985). "The Microfossil Record of Early Land Plants: Advances in Understanding of Early Terrestrialization, 1970-1984". Philosophical Transactions of the Royal Society of London. Series B, Biological Sciences. 309 (1138): 167–195. doi:10.1098/rstb.1985.0077.
  2. ^ Wellman et al. 2003, Science