موشيه آرنز

(تم التحويل من موشيه أرنز)
موشيه آرنز
Moshe Arens.jpg
تاريخ الميلاد (1925-12-27)27 ديسمبر 1925
محل الميلاد كاوناس، لتوانيا
سنة العليا 1948
تاريخ الوفاة 7 يناير 2019(2019-01-07) (عن عمر 93 عاماً)
محل الوفاة ساڤيون، إسرائيل
الكنيست 8، 9، 10، 11، 12، 15
الحزب المُمثـَل في الكنيست
1973\–1992 الليكود
1999–2003 الليكود
مناصب وزارية
1983–1984 وزير الدفاع
1984–1988 وزير بدون حقيقة
1988–1990 وزير الخارجية
1990–1992 وزير الدفاع
1999[1] وزير الدفاع

موشيه آرنز (بالعبرية: משה ארנס‎؛ و. 27 ديسمبر 1925 – ت. 7 يناير 2019)، هو مهندس طيران، باحث، ودبلوماسي إسرائيلي وعضو في حزب الليكود. كان عضواً في الكنيست بين عام 1972 و1992 ومرة أخرى من 1999 حتى 2003، خدم كوزير للدفاع ثلاث مرات، وووزير للخارجية مرة واحدة. كما كان آرنز سفيراً لدى الولايات المتحدة وكان أستاذ في تخنيون في حيفا.

من الناحية السياسية اعتبر موشيه آرنز من أقطاب اليمين في حزب الليكود وأحد أكثر المتشددين ضد العرب. وقد شهد عهده كوزير دفاع دفعة هائلة في تطوير البرنامج الفضائي الإسرائيلي.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

السنوات المبكرة والتعليم

وُلد موشيه آرنز في كاوناس، لتوانيا، لعائلة يهودية. كان والده رجل صناعة والدته طبيبة أسنان.[2] عندما كان عمره عاماً، انتقلت عائلته إلى ريگا، لاتڤيا، وهناك التحق بمدرسته الابتدائية. عام 1939، هاجر أرنز وعائلته إلى الولايات المتحدة، حيث كان لوالده مشروعات تجارية. استقرت العائلة في مدينة نيويورك، حيث التحق آرنز بمدرسة جورج تاون الثانوية.

كشاب، كان آرنز زعيم في حركة بيتار الشبابية. أثناء الحرب العالمية الثانية، خدم آرنز في فيلق الجيش الأمريكي الهندسي كرقيب تقني. في عقاب إعلان إستقلال إسرائيل عام 1948، هاجر آرنز إلى دولة إسرائيل الجديدة وانضم إلى مليشيات الإرگون، بالرغم من معارضة والده. أُرسل إلى شمال أفريقيا (خاصة المغرب والجزائر) وإلى أوروپا لمساعدة الجاليات اليهودية المحلية لتأسيس جماعات دفاع ذاتي. في مارس 1949، عاد إلى إسرائيل، وأصبح عضو مؤسس لحزب حيروت، الذي انبثق عن الإرگون. عمل كمهندس في إحدى الشركات الأمريكية التي صممت نظم المياه لمدينة تل أبيب.

عام 1951، عاد إلى الولايات المتحدة، ودرس الهندسة في معهد مساتشوستس للتكنولوجيا وهندسة الطيران في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا حيث كان أحد طلاب تشيان شوي‌سن، ثم عمل لفترة في صناعة الطائرات.[3][4][5][6]

أثناء إقامته في الولايات المتحدة، تزوج آرنز من مورييل ف. أيزنبرگ من مدينة نيويورك، وانتقلت معه إلى إسرائيل. أنجبا أربعة أطفال، ولدين وبنتين؛ يگال، أليزا، رعنان، وروت.[4]


العمل الأكاديمي والبحثي

عام 1957 أصبح آرنز أساتذاً للطيران في معهد تخنيون للتكنولوجيا، وظل في هذا المنصب حتى عام 1962. بعد تقاعده من الحكومة، كرس نفسه للبحث وإحياء ذكرى قصة الاتحاد العسكري اليهودي، الذي قاتل بجانب منظمة القتال اليهودي الشهيرة في انتفاضة گـِتو وارسو. قام آرنز بكتابة عدد من المقالات عن الثورة كتاباً بعنوان أعلام فوق گـِتو وارسو، والذي نُشر بالعبرية، الپولندية والإنگليزية.[7]

كان آرنز رئيساً للمجلس الدولي لحكام مركز السامرة في جامعة آرييل. [5]

وكان كاتب عمود في جريدة هآرتز.[8]

عمله في صناعة الطائرات

من عام 1962 حتى 1971، كان آرنز نائب مدير عام إسرائيل لصناعات الطائرات، حيث أشرف على مشروعات تنموية كبرى، منها مشروع الطائرة النفاثة كفير.

حياته السياسية

بعد حرب 6 أكتوبر، انخرط آرنز في الحياة السياسية وأُنتخب لعضوية الكنيست عن حزب الليكود في انتخابات 1973. بعد إعادة انتخابه عام 1977، أصبح رئيساً للجنة الشئون الخارجية والدفاع. صوت ضد اتفاقيات كامب ديڤد ومعاهدة السلام المصرية الإسرائيلية. عام 1980، عرض عليه رئيس الوزراء مناحم بيگن منصب وزير الدفاع، لكنه رفض بسبب عدم موافقته على شروط معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية. لم يكن آرنز معارضاً للسلام مع مصر، لكنه عارض بعض جوانب المعاهدة، وبالتالي لم يكن يريد الإشراف على إجلاء إسرائيل من سيناء.[4]

آرنز في لقاء مع وزير الدفاع الأمريكي كاسپر واين‌برگر، 1983.

أُعيد انتخابه مرة أخرى عام 1981، لكنه استقال من الكنيست في 19 يناير 1982 عندما عُين سفيراً لدى الولايات المتحدة. في ذلك الوقت، أتى بربيبه الشاب، بنيامين نتانياهو، الذي كان في الثانية والثلاثين من عمره في ذلك الوقت، للعمل معه في واشنطن. عاد إلى إسرائيل في فبراير 1983 بعد تعيينه وزيراً للدفاع، خلفاً لآرييل شارون، الذي أُجبر على ترك المنصب في أعقاب تقرير لجنة كاهان حول مذبحة صبرا وشاتيلا. أُعيد انتخابه عام 1984، لكنه عُين وزيراً بلا حقيبة. بعد إعادة انتخابه مرة أخرى عام 1988 عُين وزيراً للشئون الخارجية (وكان نتانياهو نائباً له)، وعام 1990 عاد لوزارة الدفاع.

بعد خسارة الليكود انتخابات 1992، تقاعد آرنز من الحياة السياسية. عاد عام 1999، لتحدي نتانياهو على زعامة الليكود. على الرغم من أنه لم يفز سوى بـ18% من الأصوات، إلا أن نتانياهو عينه وزيراً للدفاع في حكومته، خلفاً لإسحق موردخاي، الذي ترك الليكود لتأسيس حزب الوسط. على الرغم من عودة آرنز إلى الكنيست بعد انتخابات 1999، إلى أن الليكود خسر الانتخابات وترك آرنز مجلس الوزراء. خسر آرنز مقعده للمرة الأخيرة عام 2003.

شكك آرنز في الحكمة من شراء إسرائيل لطائرات إف-35 لايتننگ 2، بالنظر إلى الحالة المهملة للقوات البرية الإسرائيلية.[9] في مقالة نشرتها جريدة فاثون، أشار آرنز إلى أنه كان منتقداً للإنسحاب أحادي الجانب من الضفة الغربية وغزة، متهماً أنصارها بمعاناتهم من "متلازمة الإنسحاب أحادي الجانب".[10]

مذبحة صبرا وشاتيلا

في 16 سبتمبر 2012 نشرت نيويورك تايمز في الذكرى الثلاثين لمذبحة صبرا وشاتيلا، ملحق يضم 49 مستند. تكشف هذه المستندات عن محادثات رفيعة المستوى جرت بين مسئولين إسرائيليين وأمريكان قبل وأثناء وبعد وقوع المذبحة. وقد أفرج أرشيف الدولة الإسرائيلية بالقدس عن هذه الوثائق في مطلع 2012. تظهر المستندات قيام شارون بإرهاب الأمريكين. وتوفير موشيه آرنز، كسفير، الغطاء في واشنطن؛ والدور المحوري الذي لعبه لورنس إيگل‌برگر في وزارة الخارجية الأمريكية. [11]


وفاته

توفي أرنز في 7 يناير 2019 في سن الثالثة والتسعين.[12]

أعمال منشورة

  • Optimum staging of cruising aircraft. Haifa: Technion - Israel Institute of Technology, Department of Aeronautical Engineering, 1959.
  • Some requirements for the efficient attainment of range by air-borne vehicles. Haifa: Technion - Israel Institute of Technology, Department of Aeronautical Engineering, 1959.
  • A hypersonic ramjet using a normal detonation wave. Jerusalem: Weizmann Science Press of Israel, 1960.
  • Moshe Arens, Statesman and Scientist Speaks Out. (With Merill Simon) New York: Dean Books, 1988.
  • Broken covenant: American foreign policy and the crisis between the U.S. and Israel. New York: Simon & Schuster, 1995.
  • Flags Over the Warsaw Ghetto: The Untold Story of the Warsaw Ghetto Uprising. Jerusalem: Gefen, 2011.
  • In Defense of Israel: A Memoir of a Political Life. Washington DC: Brookings, 2018.

جوائز وتكريمات

عام 1971، فاز آرنز بجائزة دفاع إسرائيل. عام 2016، منحته منظمة نيفيش بنيفيش جائزة بوني صهيون.[13]

المصادر

  1. ^ "Ministers by Ministry". Knesset.gov. Retrieved 7 January 2019. 
  2. ^ Israeli hawk is new envoy, New York Times
  3. ^ Moshe Arens: Particulars Knesset website
  4. ^ أ ب ت MAN IN THE NEWS; ISRAELI HAWK IS NEW ENVOY
  5. ^ أ ب "Haaretz writers". Haaretz. Retrieved 31 January 2013. 
  6. ^ תלמידו של יוצר הפצצה הסינית - מעריב, 23/02/1968
  7. ^ See Dariusz Libionka & Laurence Weinbaum, "Review of Flags over the Warsaw Ghetto" Jewish Political Studies Review 23: 3-4 (Fall 2011) http://jcpa.org/wp-content/uploads/2012/08/Libionka-Weinbaum.pdf
  8. ^ Moshe Arens, Former Israeli Defense Minister and Liberal Likud Veteran, Dies at 93, Haaretz
  9. ^ Ginsburg, Mitch (29 October 2014). "Israel to buy second squadron of stealth F-35 jets". www.timesofisrael.com. The Times of Israel. Retrieved 29 October 2014. 
  10. ^ "Head to head: Moshe Arens and Ami Ayalon discuss coordinated unilateralism". Retrieved 2016-07-11. 
  11. ^ "A Preventable Massacre". نيويورك تايمز. 2012-09-16. Retrieved 2012-09-24. 
  12. ^ Aderet, Ofer (2019-01-07). "Moshe Arens, Former Israeli Defense Minister and Liberal Likud Veteran, Dies at 93". Haaretz (in الإنجليزية). Retrieved 2019-01-07. 
  13. ^ Six immigrants to Israel awarded the Bonei Zion Prize

قراءات إضافية

  • Moshe Arens, statesman and scientist, speaks out, Merrill Simon,with a foreword by Daniel K. Inouye ; edited by Judith Featherman. Middle Island, N.Y.: Dean Books, 1988.

وصلات خارجية