محمد حسن الزيات

محمد حسن الزيات

محمد حسن الزيات (14 فبراير 1915 - 1993)، دبلوماسي مصري، ووزير الدولة للإعلام ثم وزير الخارجية الأسبق (8 سبتمبر 1972 إلى 30 أكتوبر 1973). وهو زوج ابنة طه حسين.

ولد بمدينة دمياط في 14 فبراير 1915 وتخرج في كلية الآداب جامعة القاهرة. حصل على الدكتوراة من جامعة أكسفورد بإنگلترا وقد عاش حياة سياسية حافلة وتقلد أرفع المناصب وكان موضع إحترام وتقدير مصر حكومة وشعباً جزاء ما قدمه من أعمال جليلة أثرت العمل السياسي والدبلوماسي.

كان سفيرا لمصر بالامم المتحدة في الفترة من 1962-1964. كان المتحدث الرسمي باسم الدولة من عام 1967-1969. 1972م كان وزيرا للاعلام وبعد شهور كان وزيرا للخارجية في أواخر أكتوبر 1973م عين مستشار لرئيس الجمهورية وظل كذلك حتى بلوغه المعاش في فبراير 1975م تولى منصب الأمين العام للحزب الوطني بمحافظتة دمياط وظل يمثلها حتى أخفق في انتخابات مجلس الشعب 1990 فاستقال واعتزل عام 1992.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المؤهلات والشهادات والأوسمة

  • حصل علي ليسانس الآداب قسم اللغة العربية من جامعة القاهرة عام 1939م
  • حصل علي درجة الماجستير في الآداب تحت إشراف طه حسين في 1943م
  • حصل على الدكتوراة من جامعة أكسفورد في 1945م عن «تأثير السياسة الإيرانية في الأدب السياسي في القرون الثلاثة الأولي في الإسلام».
  • حصل علي وسام الجمهورية من الطبقة الثانية في 1964،
  • نال نجمة الصومال في 1967،
  • نال وشاح النيل في 1975.
محمد حسن الزيات مع وزير خارجية الصين جي بنج

أهم أعماله

  • هو وزير الخارجية في وزارة الحرب التي تشكلت قبل حرب أكتوبر 1973 ولولا الجهود الدبلوماسية المكثفة التي بذلت في التحضير لهذه الحرب لما تحقق لمصر انتصارها العظيم. وفي مقدمة هذه الجهود اكتساب تأييد العالم وتعاطفه مع قضيتنا الوطنية.
  • ليس لمحمد حسن الزيات غير كتاب واحد عنوانه «ما بعد الأيام» عن حياة طه حسين صدر عن دار الهلال بعد رحيل عميد الأدب العربي ويتضمن معلومات عن طه حسين لا يعرفها أحد سوي الزيات بصفته زوج ابنة طه حسين. كما أن له مجموعة أخرى من المقالات كتبها كمقدمات لبعض كتب طه حسين في طبعاتها المختلفة تبين أنه كان الحارس الأمين علي تراث هذا الرائد العظيم.
  • وقد كتب الزيات فصلا عن هذا الحدث التاريخي نشر في جريدة «الحياة» اللندنية يروي فيه مساعي مصر لإقناع الصومال بعد أن غدت دولة حرة مستقلة ذات سيادة باتخاذ العربية لغة رسمية لتوثيق ارتباطها بالتراث الإسلامي، وحتي لا تنفصل عن الملايين المتحدثين بالعربية وتصبح عضوا في جامعة الدول العربية.
  • ألقي في نيودلهي في 8 يوليو 1983 محاضرة مهمة عن الهند ومصر عنوانها «العلاقات الحديثة بين أمتين قديمتين» تناول فيها التعاون بين البلدين العريقين، وعرض لسياسة عدم الانحياز من أجل مستقبل الإنسانية. جاب ولايات الهند المختلفة، وخرج بعدها من الهند عاشقا لها ولتاريخها وفنونها. وكان من ثمار هذا العشق إنشاء جمعية الصداقة المصرية الهندية بالقاهرة بقرار من الرئيسين جمال عبدالناصر وجواهر لال نهرو ورأسها سنوات عدة من 1989 حتي رحيله.

المناصب والمهام

  • بدأ عمله الجامعي في جامعة الإسكندرية عند إنشائها في 194.
  • نتقل بعدها إلي جامعة القاهرة وفيها رقي إلي درجة أستاذ مساعد في الدراسات الشرقية.
  • بعد قيام ثورة 1952م عين سكرتيراً أول لسفارة مصر في واشنطن
  • عمل منذ 1950 ملحقا ثقافيا بها منتدبا في البداية من الجامعة ثم عين مستشارا بها.
  • في 1955 اختير الزيات قائما بالأعمال رئيسا لبعثة مصر في طهران حتي وقوع العدوان الثلاثي علي مصر،
  • عين مندوبا في المجلس الاستشاري للصومال في 1957، وشارك بجهوده الدبلوماسية في استقلال الصومال،
  • قام نيابة عن هيئة الأمم المتحدة بإعلان هذا الاستقلال في مقديشيو في منتصف ليل أول يوليو 1960.
  • عين مندوبا لمصر في الأمم المتحدة عام 1960،
  • سفيرا لمصر في الهند ونيبال في 1964،
  • عين في 1965 وكيلا لوزارة الخارجية مسئولا عن شئون الدول العربية وفلسطين وأفريقيا
  • تولي رئاسة الهيئة العامة للاستعلامات في أعقاب نكسة 1967
  • في 1969 عين مندوبا دائما لمصر لدي الأمم المتحدة،
  • عين وزيراً للدولة للإعلام فوزيرا للخارجية إلي ما بعد حرب أكتوبر 1973 من 8 سبتمبر 1972 إلى 30 أكتوبر 1973.
  • عين مستشارا لرئيس الجمهورية إلي أن بلغ سن المعاش في 14 فبراير 1975م.


المصادر

موقع وزارة الخارجية المصرية