رسالة الملك حسين الموجهة من الجبهة الأمامية فجر نهار الثلاثاء (6/ 6/ 1967)

رسالة الملك حسين الموجهة من الجبهة الأمامية، في 6 يونيو 1967، منشور من "الوثائق الفلسطينية العربية لعام 1967، مؤسسة الدراسات الفلسطينية، بيروت، مج 3، ص 316".

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المنشور

الدستور، عمان،6/6/1967)

أيها الاخوة الضباط والجنود في الجبهة الامامية:

ان اعتزازي بكم كان ابدا الشعار الذي أؤمن به ، فقد أثبتم دائما انكم ابطال المعارك تلقون الموت بوجوهكم على ارض النار والفداء في سبيل الشرف في سبيل الكرامة في سبيل العروبة في سبيل فلسطين وانها اليوم لمعركتنا معركتكم التي طالما تطلعنا اليها وكل انظار الامة العربية مشدودة اليكم لانها تعرف من انتم وتعرف بلاءكم في سبيل الله وحنينكم الى خوض الوغى مع اعدائنا اعداء الله اعداء امتنا وديننا وكلي ثقة بعزيمتكم بجرأتكم باخلاصكم وتفانيكم.

ان الموت أشرف من تمكين العدو من تدنيس ارضنا الطهور وحاشى الله ان يسمح بذلك احفاد خالد وصلاح الدين.

ان كرامة امتنا وشرف اجيالنا ما تدافعون عنه فاستعينوا بالله الذي سينصرنا على الاعداء وهو نعم المولى ونعم النصير.

أما أنت أيها الشعب البطل، انت ايتها الاسرة الاردنية ، بل والامة العربية هنيئا لكم جميعا، قواتكم العربية الأبية تواجه التحدي من اجلكم فليكن كل واحد منكم ظهيرا لابطاله في المعركة ولنستمت كلنا في الدفاع عن حقنا عن ارض العروبة عن ارض البطولات وليسطع عملنا الباهر نورا للاجيال العربية عبر التاريخ.


المصادر