الانتخابات العامة الفلسطينية 2021

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
الانتخابات العامة الفلسطينية 2021

→ 2006 22 مايو 2021
استطلاعات الرأي
  03-03-2020 Ismail Haniyeh.jpg Mahmoud Abbas May 2018.jpg Latuff-saadat-3.jpg
الحزب حماس فتح الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
الائتلاف منظمة التحرير الفلسطينية منظمة التحرير الفلسطينية

  Mustafa barghouthi.jpg Salam Fayyad (cropped).jpg Nayef Hawatmeh 2017 (cropped).jpg
الحزب المبادرة الوطنية الفلسطينية الطريق الثالث الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
الائتلاف منظمة التحرير الفلسطينية

 
الحزب حزب الشعب الفلسطيني
الائتلاف منظمة التحرير الفلسطينية

Palestine election map.PNG
الدوائر الانتخابية

Incumbent رئيس الوزراء

محمد أشتية
فتح



Palestine COA (alternative).svg
هذه المقالة هي جزء من سلسلة عن
سياسة وحكومة
فلسطين
الموظفون محل نزاع موضحون بالخط المائل

الانتخابات العامة الفلسطينية 2021، ستتضمن الانتخابات التشريعية التي ستُعقد في 22 مايو 2021، والانتخابات الرئاسية التي ستُعقد في 31 يوليو وانتخابات المجلس الوطني الفلسطيني في 31 أغسطس 2021 حسب مرسوم صادر عن الرئيس محمود عباس في 15 يناير 2021.[1] ورحبت حركة حماس بهذا البيان.[2] وبحسب حنا ناصر، رئيس لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، فإن "حوالي مليوني فلسطيني في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة مؤهلون للتصويت".[3] رحبت الأمم المتحدة والإتحاد الأوروپي بهذا التطور.[4][5] توصلت حماس وفتح وجماعات أخرى إلى اتفاق في 9 فبراير بشأن "آليات" الانتخابات، بما في ذلك اللجنة الانتخابية والتزامات فتح التصويت.[6] كان من المقرر إجراء الانتخابات في الفترة بين فبراير ومارس 2021[7] وقبل ذلك، كان من المقرر عقدها في أبريل وأكتوبر 2014 وفقًا لاتفاق غزة بين فتح وحماس أبريل 2014.[8] ومع ذلك، تم تأجيل الانتخابات إلى أجل غير مسمى.[9] في أكتوبر 2017، وقعت حماس وفتح اتفاق مصالحة وافقت فيه حماس على حل حكومة الوحدة في غزة وإجراء انتخابات عامة بنهاية عام 2018،[10] لكنها لم تعقد، وأعلن محمود عباس في 26 سبتمبر 2019 في خطاب ألقاه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أنه ينوي تحديد موعد عقد الإنتخابات فور عودته إلى الضفة الغربية.[11] وردت حماس "أنها مستعدة لإجراء إنتخابات شاملة وعامة"،[12] ورغم ذلك رفضت حماس وحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين‎ في 6 نوفمبر الشروط التي وضعها عباس لعقد الإنتخابات، والتي تقتضي من المرشحين الاعتراف بالاتفاقات التي وقعتها منظمة التحرير الفلسطينية لكي يتمكنوا من خوض الانتخابات.[13] في 11 نوفمبر 2019، قال عباس أنه لن يتم عقد إنتخابات فلسطينية ما لم تشمل القدس الشرقية وقطاع غزة.[14] في 26 نوفمبر 2019 أكدت حماس أنها إتفقت مع لجنة الإنتخابات المركزية الفلسطينية على المشاركة في الإنتخابات وأنها لن تقبل استبعاد القدس تحت أي ظرف من الظروف.[15] وأعلن عباس في بداية ديسمبر أن الإنتخابات ستعقد خلال عدة أشهر.[16] في 10 ديسمبر 2019 طلبت السلط الفلسطينية من إسرائيل السماح لسكان القدس الشرقية بالمشاركة في الإنتخابات المخطط عقدها، وهو طلب قال مسؤولون إسرائيليون إنه سيذهب الآن إلى مجلس وزراء الأمن السياسي.[17]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

خلفية

كان محمود عباس قد انتخب رئيسًا للسلطة الفلسطينية في 9 يناير 2005، ولمدة أربعة سنوات حيث كان من المفترض أن تنتهي ولايته في 9 يناير 2009.[18] وعقدت اخر انتخابات للمجلس التشريعي الفلسطيني في 25 يناير 2006.[19] ولم يتم إجراء أي انتخابات سواء رئاسية أو تشريعية منذ الانتخابات السابقة، ولم يتم عقد أي انتخابات ديمقراطية أخرى داخل السلطة الفلسطينية منذ ذلك الحين سوى للمكاتب المحلية.


نزاع فتح وحماس

وفد الفصائل الفلسطينية المغادر من معبر رفح إلى القاهرة في الجولة الأولى، فبراير 2021.

في سبتمبر 2008، طرحت فكرة مد ولاية عباس لسنة أخرى أو حل المجلس التشريعي الفلسطيني قبل موعد إنتهاء فترته بعام من أجل إقامة انتخابات الرئاسة والانتخابات التشريعية في نفس الوقت.[20] وعارضت حماس عقد انتخابات متزامنة بحجة أنه كان ينبغي إجراء الانتخابات الرئاسية في يناير 2009 والانتخابات البرلمانية في 2010.[21] واقترحت أيضًا حماس تولي المتحدث باسم المجلس التشريعي الفلسطيني عزيز الدويك والذي هو أيضًا عضو في حماس، منصب الرئيس بعد إنتهاء فترة عباس في 9 يناير 2009 لحين عقد إنتخابات جديدة.[22]

وردت فتح قائلة أن الإنتخابات يجب أن تعقد في يناير 2010، حيث ينص قانون النتخابات الفلسطينية على إقامة الإنتخابات الرئاسية والإنتخابات التشريعية بشكل متزامن بعد أربعة أعوام من الإنتخابا الأخيرة، وبما أن تمم إجراء إنتخابات المجلس التشريعي في 2006 (بعد عام من إنتخابات الرئاسة) وكان ينبغي إجراء انتخابات جديدة لكليهما في يناير 2010.[23] وخلال مباحثات المصالحة التي جرت في القاهرة في مارس 2009، اتفقت كل من حماس وفتح على عقد الإنتخابات في 25 يناير 2010.[24] وفي النهاي، وبسبب نزاع فتح-حماس، لم يتمم حل مسألة الإنتخابات الجديدة.

في فبراير 2010، تم تحديد موعد أقامة انتخابات الحكومية المحلية في الضفة الغربية وقطاع غزة في شهر يوليو 2010.[25] قررت الحكومة الفلسطينية في الضفة الغربية تأجيل الإنتخابات بحجة أنها تريد حماية "الوحدة الوطنية".[26] في ديسمبر 2010، حكمت المحكمة اعدل العليا الفلسطينية بأنه بمجرد أن تقرر الحكومة موعد الانتخابات، فأنها تملك السلطة لإلغائها.[27] بعد أن تم تأجيل الانتخابات لعدة مرات جرت انتخابات الحكومة المحلية في أكتوبر ونوفمبر 2012 وأقيمت فقط في الضفة الغربية.

محاولة حل قضية الانتخابات

كانت الانتخابات الرئاسية والبرلمانية الفلسطينية قد تم تأجيلها عدة مرات بسبب النزاعات السياسية بين الفلسطينيين بين فتح وحماس،[28] حيث كان موعدها الأصلي في 17 يوليو 2010.[29]

في قبراير 2011، وبعد إستقالة صائب عريقات كبير المفاوضين مع إسرائيل في عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية عقب استخراج وثائق المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية،[30] والتي كانت مسألة حرجة فيما يتعلق بتنازلات منظمة التحرير الفلسطينية، وأعلنت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية اعتزامها إجراء الانتخابات قبل أكتوبر..[28] وأعقب ذلك إعلان عباس عن عوة "روح التغيير في مصر" من أجل استلهام الوحدة الفلسطينية. وقال مساعده ياسر عبد ربه: "أن القيادة الفلسطينية قررت إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في سبتمبر. ويجب حث جميع الأطراف على وضع خلافاتها جانبًا".

وقل فوزي برهوم المتحدث الرسمي باسم حركة حماس أن عباس لا يتمتع بالشرعية الازمة للإعلان عن موعد الانتخابات، و"أن حماس لن تشارك في تلك الانتخابات، وأنهم لن يعتبروها انتخابات شرعية، ولن يعترفوا بنتائجها."[31]

في أكتوبر 2011، أرسل عباس اقتراحًا إلى حماس لإجراء انتخابات عامة أخرى، ويفضل عقدها في أوائل عام 2012، وأششار إلى أن حماس ستكون أكثر استعدادا للمشاركة في انتخابات أخرى، بعد صفقة شاليط والتي ستعزز من موقفع حماس في غزة.[32] في نوفمبر 2011، وتم الاتفاق مبدئيًا على عقد الإنتخابات في 4 مايو 2012..[33] على الرغم من ذلك، وبسبب تجدد المشاحنات، لم يكن من الممكن إجراء الانتخابات في هذا التاريخ.[34]

في 20 ديسمبر 2013، دعت حماس السلطة الفلسطينية لتشكيل حكومة وحدة وطنية لمدة ستة أشهر وبذلك سيكون من الممكن إقامة الانتخابات العامة التي تأخرت طويلا..[35] بعد رفع مستوى مركز فلسطين لدى الأمم المتحدة إلى دولة مراقب غير عضوة، واقترح أن تعقب الانتخابات العامة للولايات التي ستعقد في 2013، تمشيًا مع محادثات الوحدة بين فتح وحماس. في أبريل 2014، وتم التوصل إلى اتفاق بين فتح وحماس في 2 يونيو 2014 من أجل تكشيل حكومة وحدة وطنية وتم تحديد إجراء موعد الانتخابات العامة خلال ستة أشهر من تاريخ الإتفاق.[8]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

تعديلات القانون الانتخابي

في 2007، قام الرئيس المنتمي لحركة فتح محمود عباس تغيير قانون الانتخابات لعام 2005 من تلقاء نفسه[36] بعد أن كان عبارة عن نصف دائرة انتخابية بالتناسب ونصف دائرة انتخابية\الفوز للأكثر أصواتًا المبني على التمثيل النسبي.[37] وأصر على أن بإمكانه إصدار التغيير بمرسوم ما دام المجلس التشريعي الفلسطيني غير قادر على الانعقاد.[36]

واعتُبرت هذه الخطوة محاولة لتقليل فرص حماس في الانتخابات المقبلة، واعتبرت حماس، التي تسيطر على مجلس التشريعي الفلسطيني، خطوة غير شرعية.[36]

في 15 مارس 2021، بدأت وفود الفصائل الفلسطينية، بالتوجه إلى القاهرة لإجراء جولة ثانية من المباحثات بشأن إجراء الانتخابات العامة. ووصلت وفود الفصائل إلى معبر رفح بين قطاع غزة ومصر في طريقها إلى القاهرة، فيما تغادر وفود مماثلة الضفة الغربية عن طريق الأردن على أن تنضم لها وفود تقيم خارج الأراضي الفلسطينية. ومن المقرر بدء مباحثات الفصائل في اليوم التالي على أن تستمر لمدة يومين، وذلك بعد الجولة الأولى التي انعقدت في القاهرة منتصف فبراير 2021 وتضمنت التوافق على آليات إجراء الانتخابات.[38]

وصرح الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة بأن مباحثات الفصائل في القاهرة تركز على إنجاح الخطوة الأولى المتعلقة بإجراء الانتخابات التشريعية المقررة في مايو 2021. وأكد أبو ردينة، للإذاعة الفلسطينية الرسمية، على مواصلة الجهود من أجل إجراء الانتخابات وفق المراسيم الرئاسية الصادرة منتصف يناير باعتبارها «استحقاقاً ديمقراطياً وشعبياً». وقال إن موقف الرئيس محمود عباس وحركة «فتح» متمسك بالذهاب لانتخابات تشريعية، ولن يكون هناك تراجع في ذلك من أجل تمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقه الديمقراطي. وأضاف أن «حوارات ثنائية وجماعية تجري للمضي قدماً في إجراء الانتخابات العامة وفق المراسيم الصادرة». ومن المقرر أن تبحث الفصائل إمكانية تشكيل قوائم انتخابية مشتركة لخوض الانتخابات التشريعية، علماً بأن فتح باب الترشح للانتخابات سيتم في 20 مارس.

الانتخابات الرئاسية

قامت حركة فتح باختيار عباس مرة أخرى ليكون مرشحها في الانتخابات القادمة التي تم تحديد معد انعقادها في أوائل يونيو 2008،[39] ورغم أن التقارير الواردة في ديسمبر تشير إلى أنه لن يترشح لفترة ولاية ثانية.[18] انتشرت بعض الشائعات مرة أخرى في 28 أكتوبر 2009 تتحدث عن عدم ترشيح عباس لولاية أخرى؛[40]في 5 نوفمبر أعلن عن عدم اعتزامه لخوض الإنتخابات مرة أخرى ،[41] وبرغم من ذلك قال إنه سيبقى لحين الانتخابات الرئاسية القادمة.[42]

القوائم

استطلاعات الرأي

وقد وجد استطلاع للرأي أجراه المركز الفلسطيني للسياسات والبحوث الاستقصائية في ديسمبر 2020 أن حركة فتح أن سوف تفوز ب 38% بينما ستفوز حركة حماس بنسبة 34%.[45] أظهر نفس الاستطلاع أنن 52% من الفلسطينين يعتقدون أن إجراء الانتخابات في الظروف الحالية سيجعلها غيرعادلة وحرة، ولا يزال هناك عدد من العقبات التي تحول دون نجاح الانتخابات.[46]


جهة الاستطلاع آخر تاريخ

للاستطلاع

الرابط فتح حماس الجبهة الشعبية PNI الطريق الثالث الجبهة الديمقراطية حزب الشعب لم يُقرر/أخرى هامش
الخطأ
القيادة
PCPSR-KAS 14-19 مارس 2021 HTML 43 30 N/A N/A N/A N/A N/A 27 ±3 pp 13
PCPSR 27 ديسمبر 2020 HTML 38 34 N/A N/A N/A N/A N/A 28 ±3 pp 4


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الهوامش

  1. ^ "President Abbas enacts decree-law on holding general elections". WAFA. 15 January 2021. Retrieved 15 January 2021.
  2. ^ "Hamas welcomes Abbas decree announcing Palestinian elections". Reuters. 15 January 2021. Retrieved 15 January 2021.
  3. ^ "CEC chairman: Two million Palestinians in the West Bank, Gaza and East Jerusalem are eligible to vote". WAFA. 16 January 2021. Retrieved 16 January 2021.
  4. ^ "Palestine: Statement by the Spokesperson on launching the preparations for elections". EEAS - European External Action Service - European Commission.
  5. ^ "UN Spokesperson: Elections will be a crucial step towards Palestinian unity". PNN. 17 January 2021.
  6. ^ "Palestinian factions agree on 'mechanisms' for long-delayed polls". Al Jazeera. 9 February 2021. Retrieved 9 February 2021.
  7. ^ "Fatah, Hamas say deal reached on Palestinian elections". Al Jazeera. 24 September 2020. Retrieved 24 September 2020.
  8. ^ أ ب "Fatah, Hamas agree to form Palestinian unity government". France 24. 23 April 2014. Archived from the original on 24 April 2014. Retrieved 23 April 2014.
  9. ^ "Palestinian elections on hold until further notice". Al Monitor. 28 October 2014. Retrieved 3 November 2014.
  10. ^ Nidal al-Mughrabi; Nadine Awadalla (22 November 2017). "Palestinian factions agree to hold general election by end-2018". Reuters. Retrieved 18 June 2018.
  11. ^ Jack Khoury (26 September 2019). "Abbas Says He Will Announce First Palestinian Elections Since 2006". Haaretz. Retrieved 26 September 2019.
  12. ^ "Hamas says ready to join general, comprehensive elections". Xinhua. 27 September 2019.
  13. ^ Rossella Tercatin (6 November 2019). "Hamas and Islamic Jihad reject Abbas's terms for Palestinian elections". The Jerusalem Post. Retrieved 6 November 2019.
  14. ^ Khaled Abu Toameh (11 November 2019). "Abbas: No elections without Gaza, Jerusalem; 'martyrs' are not terrorists". Retrieved 27 November 2019.
  15. ^ "Hamas agrees to the plan for holding Palestinian elections". Middle East Monitor. 27 November 2019. Retrieved 27 November 2019.
  16. ^ Staff writer (10 December 2019). "Palestinian Authority Mahmoud Abbas announces elections". The Jerusalem Post.
  17. ^ Jack Khoury; Noa Landau (10 December 2019). "Palestinians Ask Israel to Let East Jerusalem Residents Vote in PA Election". Haaretz. Retrieved 11 December 2019.
  18. ^ أ ب "Report: Abbas won't run for another term". Ynetnews. 16 December 2008.
  19. ^ "The Final Results for the Electoral Lists" (PDF). 29 October 2008. Archived from the original (PDF) on 29 October 2008.
  20. ^ "Palestinian FM: Abbas' term could be extended". Xinhua. 4 September 2008.
  21. ^ "Abbas urges vote to heal rift with Hamas". Reuters. 12 November 2008.
  22. ^ "Hamas: PLC Speaker to replace Abbas in January". Xinhua. 3 December 2008.
  23. ^ "When are the next Palestinian Elections". Reut Institute Blog. 25 September 2009. Archived from the original on 25 June 2018. Retrieved 11 December 2008.
  24. ^ english@peopledaily.com.cn. "Palestinian factions agree to hold elections by January 2010 - People's Daily Online". English.people.com.cn. Retrieved 17 November 2013.
  25. ^ "Palestinian Local Elections 2010". IFES. Archived from the original on 3 February 2014. Retrieved 17 November 2013.
  26. ^ Abu, Khaled. "PA High Court: Municipal elections can't be delayed". The Jerusalem Post. Retrieved 17 November 2013.
  27. ^ "Palestinian High Court: "Cancelling Elections is Illegal"". IFES. Archived from the original on 18 October 2013. Retrieved 17 November 2013.
  28. ^ أ ب "Palestine News & Info Agency - WAFA - Palestinian National Elections Before September, Says PLO Executive Committee". Retrieved 17 November 2013.
  29. ^ "Hamas vows to boycott Palestinian elections". 14 February 2011. Archived from the original on 14 February 2011.
  30. ^ "Erekat quits over Palestine Papers". Al Jazeera English. 13 February 2011. Retrieved 23 April 2014.
  31. ^ "Abbas calls for Palestinian polls - Middle East". Al Jazeera English. Retrieved 17 November 2013.
  32. ^ "Abbas to present Hamas general elections offer".
  33. ^ [1] Archived 17 November 2011 at the Wayback Machine.
  34. ^ "Palestinian elections delayed by Hamas-Fatah bickering". The National. 9 March 2012. Retrieved 17 November 2013.
  35. ^ Llamado Hamas a Abbas por gobierno unitario Ansa, 20 December 2013 (in إسپانية)
  36. ^ أ ب ت "Abbas insists on amended electoral law". Xinhua. 3 September 2007.
  37. ^ "Presidential decree pertaining the general elections" (PDF).
  38. ^ "الفصائل الفلسطينية بالقاهرة لإجراء جولة ثانية من مباحثات الانتخابات". جريدة الشرق الأوسط. 2021-03-15. Retrieved 2021-03-15.
  39. ^ "Fatah nominates Abbas for next presidential elections". Xinhua. 8 June 2008.
  40. ^ "Abbas may not run in coming election: official - People's Daily Online". English.people.com.cn. 28 October 2009. Retrieved 17 November 2013.
  41. ^ "Abbas will not seek re-election". BBC News. 5 November 2009.
  42. ^ "Article". canada.com. Retrieved 17 November 2013.
  43. ^ أ ب "Palestinian election board approves candidate lists for May vote". Al Jazeera. 4 April 2021. Retrieved 17 April 2021.
  44. ^ Aaron Boxerman (31 March 2021). "In major challenge to Abbas, Barghouti, Arafat nephew form joint slate for vote". The Times of Israel. Retrieved 17 April 2021.
  45. ^ "Abbas decrees first Palestinian elections in 15 years". The Independent. 15 January 2021.
  46. ^ "Uncertainty as Palestine's Abbas announces elections". www.aljazeera.com.

وصلات خارجية


خطأ استشهاد: وسوم <ref> موجودة لمجموعة اسمها "lower-alpha"، ولكن لم يتم العثور على وسم <references group="lower-alpha"/> أو هناك وسم </ref> ناقص