إپيروس الشمالية

Epirus across Greece Albania4.svg
منطقة إپيروس، تمتد عبر اليونان وألبانيا.

مفتاح الخريطة
  • الرمادي: الامتداد التقريبي لإپيروس في العصر العتيق
  • البرتقالي: منطقة إپيروس اليونانية
  • الأخضر: الامتداد التقريبي لأكبر تركز لليونانين في "إپيروس الشمالية"، أوائل القرن العشرين[1]
  • الخط الأحمر المنطق: أراضي إپيروس الشمالية

إپيروس الشمالية (باليونانية: Βόρειος Ήπειρος، Vorios Ipiros، بالألبانية: Epiri i Veriut، Northern Epirus)، هو مصطلح يستخدم للإشارة إلى مناطق في منطقة إپيروس التاريخية، في غرب البلقان، والتي تعتبر جزءاً من ألبانيا المعاصرة. يستخدم المصطلح بشكل كبير من اليونانيين ويرتبط بوجود أعداد كبيرة من السكان اليونانيين في المنطقة.[2] كما أنه يحمل دلالات مرتبطة بالمطالب السياسية للأراضي على خلفية أنها كانت ملكاً لليونان واُعلنت دولة مستقلة عام 1914،[3] من قبل اليونانيين المحليين الرافضين للإنضمام إلى الغمارة الألبانية حديثة التأسيس.[4] عادة ما يعتبر المصطلح مرفوضاً من معظم الألبان بارتباطاته الوحدوية.

بدأ استخدام مصطلح "إپيروس الشمالية" من قبل اليونانيين عام 1913، عند تأسيس الدولة الألبانية في أعقاب حروب البلقان، والدمج داخل أراضي الأخيرة والتي كانت تعتبر من قبل الكثير من اليونانيين متصلة جغرافياً، تاريخياً، ثقافياً، وعرقياً بمنطقة إپيروس اليونانية منذ العصر العتيق.[5] في ربيع 1914، أُعلت جمهورية إپيروس الشمالية ذاتية الحكم على يد سكان المنطقة من ذوي العرقية اليونانية واعترفت بها الحكومة الألبانية، إلا أنها لم تدم طويلاً حيث انهارت ألبانيا مع اندلاع الحرب العالمية الأولى. احتفظت اليونان بالمنطقة ما بين 1914 و1916 وفشلت في محاولة ضمها في مارس 1916.[5] عام 1917 أُخرجت القوات اليونانية من المنطقة بواسطة إيطاليا، التي استولت على معظم ألبانيا.[6] أعطى مؤتمر پاريس للسلام 1919 المنطقة لليونان، إلا أنها عادت للادارة الألبانية في نوفمبر 1921، في أعقاب هزيمة اليونان في الحرب التركية اليونانية.[7] وفي الفترة بين الحربين العالميتين، استمر التوتر مرتفعا بسبب القضايا التعليمية المتعلقة الأقلية اليونانية في ألبانيا.[5] في أعقاب الغزو الإيطالي لليونان من على الأراضي الألبانية عام 1940 ونجاح الهجوم اليوناني المضاد، سرعان ما استولى الجيش اليوناني على إپيروس الشمالية لستة أشهر حتى وقع الغزو الألماني لليونان 1941.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الجغرافيا

المستوطنات اليونانية القديمة في ألبانيا. إپيروس الكلاسيكية موضحة باللون الرمادي. حدود إپيروس القديمة (بالأزرق)، مقدونيا (بالأخضر). الخط الأزرق المنقط: حدود العالم اليوناني ح. القرن السادس الميلادي.

يستخدم مصطلح إپيروس في اللغة الألبانية واليونانية، لكنه في الألبانية يشير فقط إلى المنطقة التاريخية وليست المعاصرة.


التاريخ

الأسس الأسطورية والمستوطنات القديمة

المعبد القديم في أپولونيا.

ما قبل التاريخ والفترة القديمة

أطلال معمودية القرن السادس في بوترينت.

أول وصول للقبائل الناطقة باليونانية في منطقة إپيروس قد يرجع إلى ح. عام 2100 ق.م.، في نفس الفترة التي استولوا فيها على منطقة بحيرة ماليك. أثناء الفترة الهلادية الوسطى (1900-1600 ق.م.) استولت هذه القبائل على إپيروس الشمالية وأسست كيانيين.[8]


الفترة الرومانية والبيزنطية

مقاطعات الرومانية إيپروس ڤتوس وإيپروس نوڤا الرومانية على الحدود المعاصرة.

انتشرت المسيحية لأول مرة في إپيروس أثناء القرن الأول الميلادي، لكنها لم تسد حتى القرن الرابع. وجود الأساقفة المحليين في المجامع المسكونية (بدأ بالفعل من عام 281م) أثبت أن الدين الجديد منظم جيداً وأنه قد حقق بالفعل انتشاراً واسع النطاق داخل العالم اليوناني في الفترة الرومانية وما بعد الرومانية.[9]


الفترة العثمانية

مدخل سانت نيكولاس في موسكوپول.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حروب البلقان (1912–13)

صورة لإعلان استقلال إيپروس الشمالية في گيروكاستير (1 مارس 1914).


جمهورية إيپروس الشمالية ذاتية الحكم (1914)

بما يتماشى مع رغبة السكان اليونانيين المحليين، جمهورية إيپروس الشمالية ذاتية الحكم، المتمركزة في گيروكاستير حسب رواية عدد كبير من سكانها اليونانيين،[10] أُعلنت في مارس 1914 بواسطة الحزب الموالي لليونان، والذي كان متقلداً السلطة في جنوب ألبانيا في ذلك الوقت.[11] گيورگيوس خريستاكيس-زوگرافوس، سياسي يوناني بارز من لونخيري، أخذ المبادرة وأصبح رئيس الجمهورية. في مايو، تأكد الحكم الذاتي بموجب پروتوكول كورفو، الموقع من الألبان وممثلي إيپروس الشمالية والمصدق عليه من القوى العظمى. أكد توقيع الپروتكول على أن المنطقة تتمتع بادارة خاصة بها، اعترف بحقوق اليونانيين المحليين وتأسيس حكومة ذاتية تحت السيادة الألبانية الإسمية.[11]

ومع ذلك، فلم تدخل الاتفاقية حيز التنفيذ، لأن عند اندلاع الحرب العالمية الأولى في يوليو، انهارت ألبانيا. بالرغم من قصر عمرها،[11][12] تركت جمهورية إپيروس الشمالية ذاتية الحكم سجل تاريخي حافل، مثل طوابعها البريدية.

الحرب العالمية الأولى ومعاهدات السلام اللاحقة (1914–21)

بموجب اتفاقية أكتوبر 1914 بين الحلفاء،[13] دخلت القوات اليونانية إپيروس الشمالية مرة أخرى وسيطرة الإيطاليون على منطقة الڤلور.[11] ضمت اليونان إپيروس الشمالية رسمياً في مارس 1916، لكن القوى العظمى أجبرتها على الانسحاب.[5] أثناء الحرب احتل الجيش الفرنسي المنطقة المجاورة لكورجي عام 1916، وأسست جمهورية كورجي. عام 1917 فقدت اليونان السيطرة على بقية إيپروس الشمالية لصالح إيطاليا، التي استولت لاحقاً على معظم ألبانيا.[6] منح مؤتمر پاريس للسلام 1919 المنطقة لليونان بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى، ومع ذلك، أدت التطورات السياسية مثل هزيمة اليونان في الحرب التركية اليونانية (1919-1922)، وبشكل حاسم، الضغط السياسي الإيطالي، النمساوي والألماني لصالح ألبانيا، أسفر عن ضم المنطقة لألبانيا في نوفمبر 1921.[7]

فترة بين الحربين (1921–39) - نظام زوگ

الحرب العالمية الثانية (1939–45)

قبر الجندي المجهول، البرلمان اليوناني. الكثير من أسماء الأماكن في إيپروس الشماليةة، حيث شارك الجيش اليوناني، مستوحاة من الجانبين.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

فترة الحرب الباردة (1945–91) - نظام خوجة

الانتهاكات العامة لحقوق الإنسان والأقليات

حظر الدين

الديموغرافيا

المناطق ذات الوجود التقليدي للجماعات العرقية أو اللسانية من غير الألبان (الأزرق لليونانيين) والمناطق ذات الأقليات المعترف بها.

قضية إپيروس الشمالية في الحاضر

—من پروتوكول كورفو، الموقع من ممثلي الإپيروس والألبان، 17 مايو 1914:

خريطة عرقية لإيپروس الشمالية 1913، قدمتها اليونان في مؤتمر پاريس للسلام (1919).

المجتمعات المسيحية الأرثوذكسية مُعترف بهم كأشخاص قانونيين، كغيرهم. وسوف يتمتعون بإمتلاك العقارات وستكون لهم حرية بيعها كيفما يشاؤون. الحقوق القديمة والتنظيم التراتبي لتلك المجتمعات لن يتغير إلا بالاتفاق بين الحكومة الألبانية وبطريركية القسطنطينية المسكونية.
التعليم سوف يكون مجانياً. في مدارس المجتمعات الأرثوذكسية ستكون لغة التعليم هي اليونانية. في الفصول الابتدائية الثلاث، سيجري تعليم الألبانية مع اليونانية. إلا أن التعليم الديني سوف يكون حصرياً باللغة اليونانية.
حرية اللغة: السماح باستخدام الألبانية واليونانية سيكون مضموناً، لدى كل السلطات، بما في ذلك المحاكم، وكذلك في المجالس الانتخابية.
هذه البنود لن تطبق فقط في ذلك الجزء من مقاطعة كوريتسا الذي تحتله حالياً ألبانيا عسكرياً، بل وفي المناطق الجنوبية الأخرى.[14]

'منطقة الأقليات'

الامتداد التقريبي لمنطقة الأقلية اليونانية المعترف بها (بعد 19459 بالأخضر، تبعاً للتعداد الألباني 1989. مناطق الأغلبية اليونانية بالأخضر.[15]


معرض الصور

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ Following G. Soteriadis: "An Ethnological Map Illustrating Hellenism In The Balkan Peninsula And Asia Minor" London: Edward Stanford, 1918. File:Hellenism in the Near East 1918.jpg
  2. ^ Smith, Michael Llewellyn (1999). Ionian vision : Greece in Asia Minor, 1919-1922 (New edition, 2nd impression ed.). London: C. Hurst. p. 36. ISBN 9781850653684. ...northern Epirus (now southern Albania) with its substantial Greek minority
  3. ^ Douglas, Dakin (1962). "The Diplomacy of the Great Powers and the Balkan States, 1908–1914". Balkan Studies. 3: 372–374. Retrieved 2010-11-09. Cite has empty unknown parameter: |month= (help)
  4. ^ Pentzopoulos, Dimitri (2002). [http://books.google.com/?id=PDc-WW6YhqEC&pg=PA28&dq=%22northern+epirus%22%2Bflorence# v=onepage&q=%22northern%20epirus%22%2Bflorence&f=false The Balkan exchange of minorities and its impact on Greece] Check |url= value (help). C. Hurst & Co. Publishers. p. 28. ISBN 978-1-85065-702-6. line feed character in |url= at position 86 (help)
  5. ^ أ ب ت ث Konidaris, Gerasimos (2005). Schwandner-Sievers, Stephanie (ed.). The new Albanian migrations. Sussex Academic Publishing. p. 65. ISBN 9781903900789.
  6. ^ أ ب Tucker, Spencer; Roberts, Priscilla Mary (2005). World War I: encyclopedia. ABC-CLIO. p. 77. ISBN 978-1-85109-420-2. Retrieved 26 January 2011.
  7. ^ أ ب Miller, William (1966). The Ottoman Empire and Its Successors, 1801-1927. Routledge. pp. 543–544. ISBN 978-0-7146-1974-3.
  8. ^ Hammond, N. G. L. (1997). "Ancient Epirus: Prehistory and Protohistory". Epirus, 4000 years of Greek history and civilization. p. 36: Ekdotike Athenon: 34–45. ISBN 978-960-213-371-2.CS1 maint: location (link)
  9. ^ Bowden 2003
  10. ^ James Pettifer. "The Greek Minority in Albania in the Aftermath of Communism" (PDF). Camberley, Surrey: Conflict Studies Research Centre, Royal Military Academy Sandhurst. p. 4. Retrieved 20 December 2010.
  11. ^ أ ب ت ث Stickney 1926
  12. ^ Petiffer 2001: "In May 1914, the Great Powers signed the Protocol of Corfu, which recognized the area as Greek, after which إلا أنها أُحلت من قبل الجيش اليوناني في أكتوبر 1914 حتى أكتوبر 1915."
  13. ^ Stavrianos, Leften Stavros; Stoianovich, Traian (2008). The Balkans since 1453. Hurst & Company. p. 710. ISBN 978-1-85065-551-0. Retrieved 10 February 2011.
  14. ^ Ruches, Pyrros (1965). "Albania's Captives". Chicago, USA: Argonaut: 92–93. Cite journal requires |journal= (help)
  15. ^ Second تقرير قدمته ألبانيا تطبيقاً للمادة 25، الفقرة 1، من المعاهدة الإطارية لحماية الأقليات القومية.

المراجع

التاريخ

موضوعات حالية

قراءات إضافية

وصلات خارجية