تستوستيرون

(تم التحويل من Testosterone)
Testosterone structure.png
تستوستيرون Testosterone
الاسم النظامي (أيوپاك)
الاسم النظامي (أيوپاك)
17β-hydroxy-4-androsten-3-one
المعينات Identifiers
رقم CAS 58-22-0
كود ATC G03BA03
PubChem 6013
بيانات كيميائية
الصيغة C19H28O2 
كتلة جزيئية 288.43
بيانات طبيعية
نقطة الانصهار 155-156 °س (-94 °ف)
دوران نوعي +110,2°
SEC Combust −11080 kJ/mol
بيانات الحركية الدوائية Pharmacokinetic
التوافر الحيوي ?
الأيض Liver, Testis and Prostate
عمر النصف 1-12 days
اخراج Urine
اعتبارات علاجية
فئة السلامة أثناء الحمل

X (USA), Teratogenic effects

الوضع القانوني

Schedule III (USA)
Schedule IV (Canada)

المسارات Intramuscular injection, transdermal (cream, gel, or patch), oral, sub-'Q' pellet

تستوستيرون Testosterone هو هرمون موجود لدى الإناث و الذكور. و يُفرَز عند الّذكور من الخصيتان بكميات ضئيلة لدى الجنين قبل ولادته و هو في داخل الرحم، و هو عامل مؤثر في تطور و نمو الأعضاء التناسلية و تحولها إلى الذكورة بحيث يساهم في نمو القضيب و كيس الصفن و البروستاتا و الحوصلة المنوية و قناة مجرى البول الأمامية و يساهم أيضا في نزول الخصية من جدار البطن الخلفى حيث تنمو إلى كيس الصفن حيث تبقى و ذلك في حوالى الشهر السابع من الحمل.

و مع الولادة تتوقف الخصيتان عن إنتاج هذا الهرمون حتى سن البلوغ ليعود الإنتاج مرة أخرى بكميات كبيرة جدا، ثم تنخفض هذه الكمية إلى حوالى الثلث في سن الأربعين و إلى حوالى الخمس في سن الثمنانين.

يساهم التستوستيرون في مرحلة البلوغ في تطور الخصائص الذكرية الثانوية و منها: تضخم القضيب و كيس الصفن و خشونة الصوت و توزيع الشعر في جميع أنحاء الجسم و نمو الشارب و اللحية و شعر العانة و بروز تفاحة آدم و تمدد العظام و إستطالتها.

بالنسبة للمرأة يتم إنتاج هذه المادة عن طريق المبيض و الغدد الجار كلوية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر


وصلات خارجية


Star of life.svg هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.