ديڤد ساترفيلد

(تم التحويل من David M. Satterfield)
ديڤد مايكل ساترفيلد
David Michael Satterfield
David M. Satterfield US State Dept photo.jpg
مساعد وزير الخارجية (بالإنابة) لشئون الشرق الأدنى
في المنصب
سبتمبر 2017 – 2018
الرئيس دونالد ترمپ
سبقه آن پاترسون
خلفه ديڤد شنكر
سفير الولايات المتحدة لدى لبنان
في المنصب
سبتمبر 1998 – يونيو 2001
الرئيس جورج بوش
سبقه ريتشارد هنري جونز
خلفه ڤينسنت م. باتل
تفاصيل شخصية
وُلِد (1954-12-18) ديسمبر 18, 1954 (age 66)
بلتيمور، مريلاند، الولايات المتحدة
التعليم جامعة مريلاند، كولدج پارك (البكالوريوس)

ديڤد مايكل ساترفيلد (و. 18 ديسمبر 1954)، هو دبلوماسي أمريكي وسفير الولايات المتحدة، الذي خدم بشكل موسع في الشرق الأوسط، بما يشمل منطقة الخليج العربي، لبنان، والعراق. لاحقاً كان كبير المستشارين في العراق لوزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس وكان مدير عام القوة والمراقبون متعددو الجنسيات، قوة حفط السلام في شبه جزيرة سيناء من يونيو 2009 حتى أغسطس 2017. كان القائم بالأعمال لدى مصر من أغسطس 2013 حتى يناير 2014 ومنذ سبتمبر 2017 كان مساعد وزير الخارجية بالإنابة لشئون الشرق الأدنى.[1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

سيرته

وُلد ساترفيلد في باليتمور، مريلاند، وتخرج من جامعة مريلاند، كولدج پارك، حيث حصل على بكالوريوس الفنون عام 1976.

دخل الخدمة الخارجية عام 1980، وخدم في أعالي البحار بمدينة جدة، تونس، بيروت، الجزائر، دمشق، وبغداد. كان مدير موظفي السكرتارية التنفيذية بوزارة الخارجية من 1990 حتى 1993، خدم ستارفيلد في مجلس الأمن القومي من 1993 حتى 1996 كمدير لشئون الشرق الأدنى وجنوب آسيا.

تقلد منصب مدير مكتب الخارجية الأمريكية لإسرائيل والشئون العربية الإسرائيلية من 1996 حتى 1998، وكان سفير لدى لبنان من سبتمبر 1998 حتى يونيو 2001.

صدق مجلس الشيوخ على خلافة ساترفيلد لإدوارد وليام گنم كسفير لدى لبنان، لكن بعد فترة وجيزة (في 1 يونيو 2004) عينه وزير الخارجية النائب الرئيسي لمساعد وزير الخارجية لشئون الشرق الأدنى (خدم السنوات الثلاث السابقة كنائب لمساعد وزير الخارجية لشئون الشرق الأدنى)، وفي مايو 2005 ابعتث إلى العراق كنائب رئيس البعثة برتبة سفير. نتيجة لذلك، لم يستأنف مهام منصبه في الأردن. في 19 مايو 2006، أعلنت وزراة الخارجية الأمريكية تعيين ساترفيلد منسقاً للعراق وكبير مستشاري وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس.[2]

في مايو 2009، تقاعد ساترفيلد من عمله الوزاري لفترة تقارب الثلاثين عاماً في الخدمة الخارجية. بعدما رشحته الحكومة الأمريكية، تم تعيينه مديراً عاماً للقوة والمراقبون متعددو الجنسيات، منظمة دولية مستقلة، مسئولة عن حفظ السلام بين مصر وإسرائيل، واستلم المنصب في 1 يوليو 2009. القوة والمراقبون متعددو الجنسيات، التي تنحصر مهمتها في تنفيذ البنود الأمنية لمعاهدة السلام المصرية الإسرائيلية، مقرها الرئيسي روما، وتمارس مهامها في سيناء. عاد ساترفيلد للخدمة الخارجية وعمل كرئيس للبعثة في القاهرة من أغسطس 2013 حتى يناير 2014 وكان مستشاراً خاصاً لوزير الخارجية في ليبيا من مايو حتى سبتمبر 2014.[3] في 5 سبتمبر 2017 عاد لممارسة مسئولياته ككبير موظفي الخدمة الخارجية وعُين مساعد وزير الخارجية (بالإنابة) لشئون الشرق الأدنى.[1]


جوائز

حصل السفير ساترفيلد على الجوائز التالية

  • Presidential Distinguished Executive Rank Award
  • Presidential Meritorious Executive Rank Award
  • جائزة الخدمة المتميزة من الخارجية الأمريكية (عن الخدمة في العراق)
  • Department of State Distinguished Honor Award
  • أربع جوائز شرف رفيعة المستوى من الخارجية الأمريكية، أشهرها تلك التي نالها عن عمله في عمليات السلام في الشرق الأوسط
    • Department of the Army Outstanding Civilian Service Award (عن الخدمة في العراق).

المصادر

  1. ^ أ ب "David M. Satterfield". U.S. Department of State. Retrieved 8 December 2017.
  2. ^ "Personnel Changes in the Bureau of Near Eastern Affairs". 2008-05-16. Archived from the original on 2008-05-16. Retrieved 2018-01-12. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  3. ^ http://mfo.org/en/biography-of-the-director-general

وصلات خارجية

مناصب دبلوماسية
سبقه
ريتشارد جونز
سفير الولايات المتحدة لدى لبنان
أغسطس 1998 – سبتمبر 2001
تبعه
ڤينسنت م. باتل