بن علي يلدرم

(تم التحويل من Binali Yıldırım)
بن علي يلدرم
Binali Yıldırım

Portrait of Binali Yıldırım (cropped).jpg
رئيس المجلس الوطني الأكبر رقم 28
Assumed office
12 يوليو 2018
الرئيسرجب طيب أردوغان
النائبمصطفى شنطوپ
لوند گوق
مدحت سنقر
جلال أدان
سبقهإسماعيل كهرمان
رئيس وزراء تركيا رقم 27
في المنصب
24 مايو 2016 – 9 يوليو 2018
الرئيسرجب طيب إردوغان
النائب
سبقهأحمد داود اوغلو
خلفهأُلغي المنصب
(الرئيس رجب طيب أردوغان كرئيس للحكومة)
الزعيم البرلماني لحزب العدالة والتنمية
في المنصب
24 مايو 2017 – 7 يوليو 2018
النائبمصطفى إليطاش
ناجي بستانجي
İlknur İnceöz
بولنت توران
محمد موش
الزعيمرجب طيب أردوغان
سبقهدوغان قبات
خلفهناجي بستانجي
زعيم حزب العدالة والتنمية
في المنصب
22 مايو 2016 – 21 مايو 2017
سبقهأحمد داود اوغلو
خلفهرجب طيب أردوغان
وزير النقل، البحرية والاتصالات رقم 1
في المنصب
24 نوفمبر 2015 – 24 مايو 2016
رئيس الوزراءأحمد داود اوغلو
النائبYüksel Coşkunyürek
سبقهFeridun Bilgin
خلفهأحمد أرسلان
في المنصب
1 نوفمبر 2011 – 25 ديسمبر 2013
رئيس الوزراءرجب طيب أردوغان
Deputyيحيى باش
سبقهتأسس المنصب
خلفهلطفي علوان
وزير النقل رقم 59
في المنصب
6 يوليو 2011 – 1 نوفمبر 2011
رئيس الوزراءرجب طيب أردوغان
سبقهحبيب سلوق
خلفهأُلغي المنصب
في المنصب
29 أغسطس 2007 – 8 مارس 2011
رئيس الوزراءرجب طيب أردوغان
سبقهعصمت يلمظ
خلفهحبيب سلوق
في المنصب
18 نوفمبر 2002 – 8 مايو 2007
رئيس الوزراءعبد الله گول
رجب طيب أردوغان
سبقهناجي قيناجي‌اوغلو
خلفهعصمت يلمظ
عضو المجلس الوطني الأكبر
Assumed office
1 نوفمبر 2015
الدائرة الانتخابيةازمير-الأولى (نوفمبر 2015، 2018)
في المنصب
3 نوفمبر 2002 – 7 يونيو 2015
الدائرة الانتخابيةإسطنبول-الأولى (2002)
إرزنجان (2007)
ازمير-الثانية (2011)
التفاصيل الشخصية
وُلِد (1955-12-20) 20 ديسمبر 1955 (age 65)
رفاهية، تركيا
الحزبحزب العدالة والتنمية
الزوجسميحة يلدرم (ز. 1976)
الأنجال3
المدرسة الأمجامعة إسطنبول للتكنولوجيا
جامعة مالمو البحرية العالمية
التوقيع
الموقع الإلكترونيOfficial website

بن علي يلدرم (النطق التركي: [binaːli jɯldɯˈɾɯm]؛ و. 20 ديسمبر 1955)، هو سياسي تركي والرئيس والحالي للمجلس الوطني الأكبر في تركيا. كان رئيس وزراء تركيا رقم 27 من 2016 حتى 2018، وزعيم العدالة والتنمية من 2016 حتى 2017. أُلغي المنصب نتيجة تغيرات في نظام الحكومة التركية من النظام البرلماني إلى الرئاسي التنفيذي بعد الاستفتاء الدستوري 2017. قبل ذلك عمل يلدرم وزيراً للنقل، البحرية، والاتصالات من 2002 حتى 2013 ومرة أخرى بين 2015 و 2016. وبين 2014 و 2015 عمل مستشاراً رفيعاً للرئيس رجب طيب أردغان. وهو عضو بالبرلمان عن إزمير من حزب العدالة والتنمية الحاكم.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته

وُلد في رفاهية، محافظة إرزنجان، لعائلة كردية أصولها من أگري، [1] درس يلدرم في كلية البحرية، جامعة إسطنبول للتكنولوجيا حيث درس العمارة البحرية وهندسة المحيطات وتخرج عام 1991 الجامعة البحرية العالمية حيث حصل على ماجستير العلوم في السلامة البحرية والحماية البئية. بعد تخرجه، عمل مدير عام لشركة إسطنبول للعبارات السريعة من 1994 حتى 2000 عندما كان رئيس الوزراء التركي الحالي رجب طيب إردوغان عمدة إسطنبول.

بن علي يلدرم.

هو الصديق القديم واليد اليمنى للرئيس التركي الحالي رجب طيب أردوغان، فالصداقة بين الرجلين تعود إلى عام 1994 عندما كان أردوغان يترأس بلدية إسطنبول الكبرى، ويلدرم في تلك الفترة كان يُدير شؤون المواصلات البحرية داخل إسطنبول.

وعندما قرر أردوغان ورفاقه تأسيس حزب العدالة والتنمية عام 2001 ظهر اسم يلدرم من بين المؤسسين، كما أنه الشخصية التكنوقراطية الأكثر خبرة في العمل الحكومي، واستطاع خلال 11 عاماً تحقيق العديد من المشاريع الناجحة التي تغنى بها أردوغان خلال الحملات الانتخابية وفي التجمعات الشعبية.


وزارة النقل

يلدريم يوقع اتفاقية مع نظيره الأرجنتيني في 2011.

أثناء توليه وزارة النقل، أدخلت تركيا السكك الحديدية عالية السرعة. تحت قيادته أنشئت تركيا سكك حديدية عالية السرعة بين أنقرة-إسكي‌شهر وأنقرة-قونية. أيضاً هناك خط تحت الإنشاء، إسكي‌شهر-إسطنبول، يصل بين إسطنبول وأنقرة. إنهار المشروع بعد خروج قطار عن مساره في پاموكوڤا، محافظة ساكاريا في 22 يوليو 2004 في إحدى رحلاته المبكرة بين إسطنبول وإسكي‌شهر. في أعقاب الحادث طُولب يلدرم بالاستقالة.[2]

أُعيد تعيينه في نفس الوزارة في 6 يوليو 2011 ووزراء آخرين في الوزارة الجديدة.[3] خرج من منصبه في 25 ديسمبر 2013 في تغيير واري.


توسيع شبكة السكك الحديدية

مراسم افتتاح مترو مرمراي، أول مترو أنفاق قاري في العالم، أكتوبر 2013.

كان الإنجاز الأكبر له هو المخاطرة ودخول تحدٍّ في استكمال مشروع العصر مترو مرمراي الذي يصل القارتين الآسيوية والأوروبية تحت الماء. تلك المشروعات التي مكنت وثبتت لمسات حزب العدالة والتنمية في الجانب الخدماتي، تضعه في مكانة الجندي المجهول.


توسيع الطيران

يلدريم في رفقة رجب طيب أردوغان في زيارة لمجلس الشيوخ الپولندي عام 2009.


المشروعات البحرية

يلدريم برفقة الرئيس عبد الله گول في زيارة إلى ليوبليانا، سلوڤنيا، في 2010.




. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التجسس والرقابة الحكومية

يلدريم برفقة وزراء آخرين أثناء زيارة رسمية للرئيس الروسي دميتري مدڤييدڤ إلى تركيا في 2010.

كوزير للاتصالات، كان يلدرم مصدراً لخلافات عديدة، ومنها ما جاء في معرض رده على الانتقادات حول الرقابة الحكومية على خطوط الهاتف، حيث قال: "إذا كنت لا تفعل أي شيء غير قانوني، فلا تقلق من التصنت."[4]



جدل

انحراف قطار پاموق‌قلعه 2004

يلدريم في اجتماع مع مجلس الوزراء الروسي والتركي، 2010.



اتهامات بالتمييز الجنسي

يلدريم (الأوسط، الثاني من اليسار) في أعقاب اجتماع مشترك لمجلسي الوزراء الإسپاني والتركي في مدريد، إسپانيا، 2012.


تسببت صورة ظهرت فيها زوجة يلدرم المحجبة منفصلة عنه أثناء غداء عمل في إثارة ضجة في تركيا في 2005، ووُجهت إليه الكثير من تهم التمييز الجنسي.[5] في مناسبة أخرى على عدم التحاقه بجامعة بوغازيچي في شبابه لأنه "رأى الفتيان والفتيات يجلسون ويتحدثون معاً في ساحة الجامعة" ووجد أن الاختلاط بين الجنسين غير مقبول.[6]



الشؤون المالية الشخصية والعائلية

يلدريم في اجتماع وزاري أثناء زيارة الرئيس الروسي دميتري مدڤييدڤ إلى تركيا في 2010.




. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

فضيحة فساد "أوراق الجنة"

پلين أونكر.

تم إدراج أبناء رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم في القائمة المسربة.[7]

وفي 8 يناير 2019، حـُكـِم بالسجن 13 شهر على الصحفية الاستقصائية التركية، پلين أونكر، بتهمة الإساءة لهيبة الدولة، لكشفها مخالفات مالية لرئيس البرلمان التركي بن علي يلدريم وابنيه بامتلاكهم سراً شركة في مالطا. الكشف كان ضمن الفضيحة العالمية "أوراق الجنة" سنة 2017 لعشرات المسئولين حول العالم. وبالرغم من أن فضيحة أوراق الجنة ضمت مسئولين من عشرات الدول، فإن تركيا هي الدولة الوحيدة التي قاضت صحفييها لتقصي المعلومات. القضية رفعها براءة البيرق، صهر رجب طيب أردوغان، بصفته الشخصية وليس كوزير. يلدريم لم ينفي امتلاكه للشركة.[8]

جدل الحجاب

يلدريم يلقي كلمة في الاتحاد الدولي للاتصالات، 27 مايو 2014.



مزاعم متعلقة بالتكنولوجيا

حياته السياسية اللاحقة

المستشار الشخصي لإردوغان 2014–15

خسر يلدرم في الفوز بمنصب عمدة إزمير عن حزب العدالة والتنمية أمام العمدة الشاغر عزيز كوكاوأوغلو في الانتخابات المحلية التركية 2014.

وفي ظل النجاح الكبير له ورغبة أردوغان أن تبقى هذه العقلية يده اليمنى عند الوصول للقصر الجمهوري، أدخله في مغامرة الانتخابات البلدية في أصعب الميادين وهي بلدية إزمير الكبرى المعروفة بولائها الدائم لحزب الشعب الجمهوري ليخرج من الحكومة عام 2013 متوجهاً للانتخابات البلدية التي خسرها كما هو متوقع.[9]

إلا أن الرئيس التركي من لحظة وصوله للقصر الجمهوري في 2014 أعلن تعيين بن علي يلدرم مستشاراً خاصاً، لتخرج الأخبار فيما بعد أن بن علي يلدرم لا يعد فقط مستشاراً خاصاً لأردوغان بل كان رئيساً لحكومة الظل كما أطلقت عليها الصحافة التركية، فهو العقلية التي تدير 13 مستشاراً يحكمون سياسة تركيا الداخلية والخارجية.

عمدة ازمير

الانتخابات المحلية 2014: عمدة ازمير الكبرى[10]
الحزب المرشح الأصوات %
الشعب الجمهوري Aziz Kocaoğlu Green tickY 1,307,501 49.6
العدالة والتنمية Binali Yıldırım 947,108 35.9
MHP Murat Taşer 210,124 8.0
الديمقراطي الشعبي Osman Özçelik 88,375 3.4
آخرون 82,760 3.1
الإقبال
2,635,868
90.4



زعيم حزب العدالة والتنمية المحتمل

رئاسة الوزراء 2016–2018

يلدريم يلتقي وزير الدفاع الأمريكي آش كارتر في أنقرة، 21 أكتوبر 2016.
يلدريم أثناء مؤتمر ميونخ للأمن 2019.




استقالة أحمد داود اوغلو

انتخابه زعيماً لحزب العدالة والتنمية

الرئاسة التنفيذية والدستور الجديد

السياسة الاقتصادية

السياسة الخارجية

يلدريم مع نائب الرئيس الأمريكي مايك پنس، 18 فبراير 2017.



الاتحاد الاوروپي

الاعتراف بمذابح الأرمنية


روسيا

محاولة الانقلاب

في 15 يوليو 2016، وقعت محاولة انقلاب فاشلة للإطاحة بالحكومة.[11]

حياته الشخصية

جوائز وتكريمات

2006
2009
2010
2011
2012
2013

المصادر

  1. ^ Bakan Binali Yıldırım Kürt mü?, Adnan Öksüz, 27 January 2013, Milli Gazete
  2. ^ Binali Yıldırım'ın oğlu Erkan Yıldırımın gemi sahibi olması basından tepki alıyor, TurizmdeBuSabah.com
  3. ^ [1]
  4. ^ "Politik mesajlar nasıl işler?". Milliyet (in Turkish). 31 January 2013. Retrieved 25 December 2013.CS1 maint: unrecognized language (link)
  5. ^ "Dayatma mı tercih mi?". Radikal. 29 November 2013. Retrieved 10 January 2009.
  6. ^ "Binali Yıldırım'ın gafı Penguen'e kapak oldu!". Medyafaresi. 6 February 2013. Retrieved 25 December 2013.
  7. ^ "Four Things The Paradise Papers Tells Us About Malta". Lovin Malta. 5 November 2017.
  8. ^ Fergus Shiel (2019-01-08). "Turkish Journalist Sentenced To Prison Over Paradise Papers' Investigation". الكونسورتيوم العالمي للصحفيين الاستقصائيين.
  9. ^ "4 رجال حول أردوغان يصنعون القرارات بتركيا". هافنگتن پوست العربية. 2015-07-31. Retrieved 2015-08-01.
  10. ^ "SEÇSİS – Sandık Sonuçları".
  11. ^ Hacaoglu, Selcan; Kozok, Firat; Ant, Onur. "Erdoğan Forces Rounding Up Rebels as Coup Fails; Almost 200 Dead". Bloomberg.

وصلات خارجية

مناصب سياسية
سبقه
Naci Kınacıoğlu
وزير النقل
2002–2007
تبعه
عصمت يلمظ
سبقه
عصمت يلمظ
وزير النقل
2007–2011
تبعه
حبيب سلوق
سبقه
حبيب سلوق
وزير النقل
2011
تبعه
أُلغي المنصب
سبقه
تأسس المنصب
وزير النقل، البحرية والاتصالات
2011–2013
تبعه
لطفي علوان
سبقه
Feridun Bilgin
وزير النقل، البحرية والاتصالات
2015–2016
تبعه
أحمد ارسلان
سبقه
أحمد داود أوغلو
رئيس وزراء تركيا
2016–2018
تبعه
أُلغي المنصب
مناصب حزبية
سبقه
أحمد داود أوغلو
زعيم حزب العدالة والتنمية
2016–2017
تبعه
رجب طيب أردوغان