الغارة الجوية على بالاكوت 2019

(تم التحويل من 2019 Balakot airstrike)
الغارة الجوية على بالاكوت 2019
2019 Balakot airstrike
جزء من النزاعات الپاكستانية الهندية
ونزاع كشمير
موقع غارات بالاكوت 2019.JPG
التاريخ26 فبراير 2019 (2019-02-26)
الموقع
النتيجة
الخصوم

Flag of India.png الهند

Jaishi-e-Mohammed.svg جيش محمد

Flag of Pakistan.svg پاكستان

القادة والزعماء
مارشال جوي بيرندر سينغ داناو
(CAS)
مارشال جوي تشاندراشخاران هاري كومار
(AOC-in-C، القيادة الغربية)[5]
مولانا يوسف أزهر
(المزعم الهندي)[6]
مرشال جوي مجاهد أنور خان
الوحدات المشاركة
القيادة الجوية الغربية[7][5]
القوات
12 ميراج 2000[7] غير معروفة
الخسائر
None

الادعاء الهندي: 350 قتيل من المسلحين [8][9]

المزعم الپاكستاني: لا قتلى
لا يوجد

الغارة الجوية على بالاكوت 2019، هي جزء من المواجهة الپاكستانية الهندية 2019، وقعت في 26 فبراير 2019، عندما عبرت 12 طائرة نفاثة من طراز ميراج 2000 تابعة للقوات الجوية الهندية خط المراقبة في كشمير، وشنت غارة جوية داخل الأراضي الپاكستانية. قالت الهند أن الغارة كانت انتقاماً لهجوم پلوامة، الذي وقت قبل أسبوعين من الغارة.[10]

تبعاً للهند، فإن الطائرات استهدفت معسكر عسكري تابع لجيش محمد في بالاكوت وقتلت عدداً ضخماً من المسلحين- 360 مسلح- وعادة للمجال الجوي الهندي دون أن يلحق بها أي إصابات ودون أن تلتحم مع الطيران الپاكستاني.[10][11]

وتبعاً لپاكستان، فإن الطائرات اخترقت المجال الجوي الپاكستاني بالقرب من مظفر أباد. رداً على ذلك هرعت الطائرات الپاكستانية لاعتراض الهجوم، مما أجبر النفاثات الهندية على العودة للمجال الجوي الهندي. أثناء عودتهات، أسقطت إحدى الطائرات حمولاتها. زعمت پاكستان عدم وقوع أي إصابات أو خسائر.[12][13]

بعد الحادث، حدث اشتباك بين القوات الهندية والپاكستانية عبر خط المراقبة؛ وأفادت پاكستان عن مقتل أربعة مدنيين وإصابة 11 آخرين جراء القصف الهندي.[14]

كانت تلك المرة الأولى منذ حرب 1971 التي تعبر فيها طائرات القوات الجوية الهندية خط المراقبة والأولى منذ أصبح لدى الدولتين أسلحة نووية.[15][أ]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

خلفية

في 14 فبراير 2019، تعرضت قافلة تحمل أفراد أمن على طريق جمو سري‌نگر السريع للهجوم من قبل مفجر انتحاري يقود سيارة في لتاپورا، بالقرب من أوانتي‌پورا، ضلع پلوامة، جمو وكشمير، الهند. أسفر الهجوم عن مقتل 41 من عناصر قوة الشرطة الاحتياطية المركزية ومنفذ الهجوم.[17] أعلن جيش محمد، جماعة إرهابية إسلامية مقرها پاكستان، مسؤوليته عن الهجوم.[10]

وقع هذا الهجوم قبل انعقاد الانتخابات العامة الهندية.[18][19] في 19 فبراير، أشار رئيس الوزراء الپاكستاني إلى رغبة الحكومة الهندية في الهجوم على پاكستان قبل الانتخابات القادمة.[20][21] رفضت الحكومة الهندية هذه المزاعم.[20]

في فبراير 2019، ورد أن جيش محمد نقل الكثير من المجندين، بالإضافة إلى مدربيهم ومسلحين آخرين، من أزاد كشمير إلى تحصيل بالاكوت، على الحدود مع أزاد كشمير وخيبر پختون‌خوا.[22] حسب ويكي‌ليكس، ففي تقرير استجواب صادر عن الخارجية الأمريكية في 2004 ورد أن بالاكوت كانت "موقع معروف بأنه يضم معسكر تدريب يوفر للإرهابيين التدريب الأساسي والمتقدم على المتفجرات والمدفعية"."[23] تزعم المخابرات الهندية أن المعسكر كان يقع في غابة أعلى التل، على بعد 20 كم من بالاكوت، وأنه كان مرفق مصمم على طراز المنتجعات، بأرض فضاء وغرف لإيواء 500-700 مسلح، ويضم طباخين وعمال نظافة ويحتوي على حمام سباحة.[24] ومع ذلك، فقد تساءل مسئولي الأمن الغربيين عن وجود مثل هذا المعسكر التدريبي الكبير، قائلين بأن پاكستان لم تعد تدير مثل هذه المعسكرات.[25] قال بعض السكان المحليون أن المعسكر قد تحول إلى مدرسة منذ عدة سنوات، ويرتاده الطلبة.[26]


الحادث

طائرة ميراج 200 تابعة للقوات الجوية الهندية في قاعدة گواليور الجوية.

الرواية الهندية

في 26 فبراير 2019، أقلعت 12 طائرة ميراج 2000 تابعة للقوات الجوية الهندية وعبرت خط المراقبة حوالي الساعة 3:30 صباحاً وقصفت معسكر إرهابي تابع لجيش محمد في بالاكوت. ووصف وزير الخارجية الهندي الغارة الجوية بأنها "غارات استبقاية وغير عسكرية".[10] كانت هذه أول غارة هندية داخل الأراضي الپاكستانية منذ حرب 1971.[27] أفادت بعض القنوات الإخبارية الهندية أن الهند شنت غارتين أخرتين على منصات إطلاق إرهابية في تشاكوتي ومظفر أباد.[28]

كانت الطائرات الميراج الهدية تحمل ذخائر موجهة بدقة طراز سپايس 2000 وپوپ‌آي. وكانت مدعومة بأربع طائرات Sukhoi Su-30MKI، نترا وفالكون مزودة بنظام الإنذار المبكر والتحكم، وIAI Heron UAV، وطائرتين للتزود الجوي بالوقود طراز Ilyushin Il-78.[29] بعد إسقاط القنابل، عادة الطائرات إلى المجال الجوي الهندي سالمة. أطلقت پاكستان طائراتها الإف-16، لكنها لم تلتحم مع الطائرات الهندية.[30]

أفادت وسائل الإعلام الهندية أن المعسكر تدمر، وقُتل ما يقارب 350 مسلح من جيش محمد.[8][31]

الرواية الپاكستانية

دحضت پاكستان هذه الرواية بشكل حاسم. في بيان إخباري عاجل صرح المتحدث الرسمي باسم Inter-Services Public Relations الميجور جنرال آصف غفور تم رصد مجموعات تابعة للقوات الجوية الهندية تقترب من الحدود الپاكستانية من مختلف القطاعات في الساعات الأولى من صباح 26 فبراير. وأضاف أن مجموعتين منهم لم تعبر الحدود بعدما اعترضتها طائرة دورية جوية مقاتلة پاكستانية، لكن المجموعة الثالثة عبرت خط المراقبة من وادي كران بالقرب من مظفر أباد قبل أن تعترضها طائرات القوات الجوية الپاكستانية في غضون ثلاث دقائق من عبورها.[32] أدى ذلك إلى تراجع الطائرات الهندية عبر خط المراقبة،[33] أثناء تراجعها، أطلقت الطائرات الهندية حمولتها. تبعاً لهذه المصادر، فقد تضمنت الحمولات إفراغ الوقود بالإسقاط حر في منطقة مفتوحة مما أدى لعدم وقوع إصابات أو أضرار.[34][35]

التبعات

وضعت القوات الجوية الهندية أنظمتها الدفاعية الجوية في وضع الاستعداد على امتداد الحدود الدولية وخط المراقبة استعداداً لأي انتقام محتمل من القوات الجوية الپاكستانية.[36]

عقد وزير الخارجية الپاكستاني شاه محمود قرشي اجتماعاً طارئاً في إسلام أباد، لمناقشة الوضع الأمني.[37] كما صرح بأن پاكستان ستأخذ وسائل الإعلام الدولية إلى منطقة الغارات. جهزت المروحيات، لكنها لم تتمكن من التحليق بسبب الظروف الجوية.[38]

نشرت وكالة الأنباء الآسيوية الدولية صور لمعسكر جيش محمود والأسلحة المزعومة مأخوذة من مصادر مخابراتية.[39][40][41] كان وزير الخارجية الهندي ڤيجاي گوكال قد أخبر دبلوماسيون أجانب من الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، روسيا، أستراليا، إندونسيا، تركيا، الصين وأعضاء آسيان الستة بالغارة التي نفذت.[42]

أعلن الجيش الپاكستاني أنه أسقط طائرتين هنديتين ضمن الطائرات المنفذة للغارات داخل المجال الجوي الپاكستاني في كشمير، وتم القبض على طاقمها المكون من طيارين.[43]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

ردود الفعل

الهند

پاكستان

أخرى

انظر أيضاً

مرئيات

لحظة أسر الطيار الهندي على أيدي القوات الپاكستانية بعد وقوع طائرته
فوق كشمير، 26 فبراير 2019.


الهوامش

  1. ^ India became a nuclear power with successful Smiling Buddha operation in 1974 and Pakistan's successful operation of Chagai-I took place in 1998.[16]

المصادر

  1. ^ "India destroys JeM terror camps: Where exactly is Balakot?". Business Today. Retrieved 26 February 2019.
  2. ^ "India-Pakistan tension: Where is the real Balakot, the Indian Air Force target?". Gulf News (in الإنجليزية). Retrieved 26 February 2019.
  3. ^ "5-star Balakot Camp Was Sitting Duck Target for IAF, 350 Terrorists Killed While Sleeping: Sources". Retrieved 26 February 2019.
  4. ^ "Balakot strike after intel on Pulwama 'celebration' meet". Retrieved 26 February 2019.
  5. ^ أ ب "Kerala man behind IAF air strike in Pakistan". MyNation. Retrieved 27 February 2019.
  6. ^ "Jaish chief Masood Azhar's brother-in-law was target of IAF strike in Balakot". Hindustan Times. Retrieved 27 February 2019.
  7. ^ أ ب "IAF Western Air Command coordinated 'anti-terror operation'". The New Indian Express. Retrieved 27 February 2019.
  8. ^ أ ب PTI. "350 terrorists killed in LoC air strike, claims India". Retrieved 26 February 2019.
  9. ^ "5-star Balakot Camp Was Sitting Duck Target for IAF, 350 Terrorists Killed While Sleeping: Sources". Retrieved 26 February 2019.
  10. ^ أ ب ت ث "India Hits Main Jaish Camp In Balakot, "Non-Military" Strike: Government". NDTV.com. Retrieved 26 February 2019.
  11. ^ "Indian jets bomb targets within Pakistan". News.com.au. Retrieved 26 February 2019.
  12. ^ "Indian aircraft violate LoC, scramble back after PAF's timely response: ISPR". Dawn (in الإنجليزية). 26 February 2019. Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  13. ^ "India says carried out air strike on 'terror camps' inside Pakistan". Reuters (in الإنجليزية). 26 February 2019. Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  14. ^ Naqash, Tariq (27 February 2019). "4 AJK civilians dead, 11 wounded in 'indiscriminate' Indian shelling across LoC". DAWN.COM.
  15. ^ India airstrike in Pakistan: IAF crosses LoC first time since 1971 war. India Today (26 February 2019). Retrieved on 26 February 2019.
  16. ^ Teh-Kuang Chang; Angelin Chang; Brent T. Gerchicoff (2017). Routledge Handbook of Asia in World Politics. Routledge. ISBN 1317404262.CS1 maint: multiple names: authors list (link)
  17. ^ "Pulwama terror attack: Complete list of martyred CRPF jawans". India Today (in الإنجليزية). 15 February 2019. Retrieved 15 February 2019. Cite has empty unknown parameter: |dead-url= (help)
  18. ^ Tensions Between India and Pakistan Are at Their Highest Point in Decades. Here's What to Know, TIME.
  19. ^ CNN, Analysis by Nikhil Kumar. "Why being seen as tough on Pakistan helps India's Modi". CNN. Retrieved 26 February 2019.
  20. ^ أ ب "Pakistan warns India against attacking". 19 February 2019. Archived from the original on 23 February 2019. Retrieved 26 February 2019 – via www.bbc.com. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  21. ^ Dawn.com (19 February 2019). "Pakistan will address actionable evidence if shared by Delhi, PM Khan tells India after Pulwama attack". DAWN.COM. Archived from the original on 24 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  22. ^ Prabhu, Sunil (26 February 2019). Ghosh, Deepshikha (ed.). "India Strikes After Pulwama Terror Attack, Hits Biggest Jaish-e-Mohammed Camp In Balakot". NDTV.
  23. ^ "United States Defence Department document leaked by Wikileaks which talk about Balakot" (PDF). Archived from the original (PDF) on 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  24. ^ "350 terrorists killed while sleeping: Sources". Deccan Herald (in الإنجليزية). 2019-02-26. Retrieved 2019-02-26.
  25. ^ Abi-Habib, Maria; Ramzy, Austin (2019-02-25). "Indian Jets Strike in Pakistan in Revenge for Kashmir Attack". The New York Times (in الإنجليزية). ISSN 0362-4331. Retrieved 2019-02-27.
  26. ^ As it happened: Tension mounts after Indian fighter jets cross Kashmir frontier, bomb camps, Gulf News
  27. ^ Farmer, Ben; Bedi, Rahul (26 February 2019). "Indian planes bomb Pakistan as Kashmir tensions escalate". The Telegraph. Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  28. ^ "Twitter mocks Pakistan defence after IAF bombs terror launch pads in Balakot, Chakothi & Muzaffarabad". web.archive.org. 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019.
  29. ^ Singh, Sushant (27 February 2019). "Wheel comes full circle: Balakot camp was run by IC-814 hijacker". The Indian Express (in الإنجليزية).
  30. ^ "Jaish Camp Hit In 90-Second Op, Jets Returned Without A Scratch: Sources". NDTV.com. 26 February 2019. Retrieved 27 February 2019.
  31. ^ "IAF jets strike and destroy Jaish camp across LoC, 200 killed: Sources". Hindustan Times (in الإنجليزية). 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019.
  32. ^ Dawn.com (26 February 2019). "ISPR DG debunks India's claims on LoC violation". DAWN.COM (in الإنجليزية). Retrieved 26 February 2019.
  33. ^ Ghafoor, Maj Gen Asif (25 February 2019). "Indian aircrafts intruded from Muzafarabad sector. Facing timely and effective response from Pakistan Air Force released payload in haste while escaping which fell near Balakot. No casualties or damage". @OfficialDGISPR (in الإنجليزية). Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  34. ^ Dawn.com (26 February 2019). "Indian aircraft violate LoC, scramble back after PAF's timely response: ISPR". DAWN.COM (in الإنجليزية). Retrieved 26 February 2019.
  35. ^ "Pakistan vows response over India 'strikes'" (in الإنجليزية). 2019-02-26. Retrieved 2019-02-26.
  36. ^ ANI (25 February 2019). "Indian Air Force has put on high alert all air defence systems along the international border and LoC to respond to any possible action by Pakistan Air Force.pic.twitter.com/9GER7eqGPf". @ANI (in الإنجليزية). Retrieved 26 February 2019.
  37. ^ ANI (25 February 2019). "Radio Pakistan: Pakistan Foreign Minister Shah Mahmood Qureshi has summoned an emergency meeting in Islamabad, Pakistan. The meeting will discuss the security situation. (File pic)pic.twitter.com/G2pPKna28u". @ANI (in الإنجليزية). Retrieved 26 February 2019.
  38. ^ ANI (26 February 2019). "Pakistan Foreign Minister Shah Mahmood Qureshi: Pakistan will take international media to the area of strikes, helicopters are being readied, right now weather is bad, will fly when weather permits. (file pic)pic.twitter.com/hkvl1Z40gh". @ANI (in الإنجليزية). Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  39. ^ ANI (26 February 2019). "Intel Sources: Picture of JeM facility destroyed by Indian Ar Force strikes in Balakot, Pakistanpic.twitter.com/th1JWbVrHw". @ANI (in الإنجليزية). Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  40. ^ ANI (26 February 2019). "Intel Sources: Ammunition dump blown up today in Balakot,Pakistan by IAF Mirages. The dump had more than 200 AK rifles, uncountable rounds hand grenades, explosives and detonatorspic.twitter.com/b7ENbKgYaH". @ANI (in الإنجليزية). Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  41. ^ ANI (26 February 2019). "Intel Sources: Flags of USA, UK and Israel painted on staircases seen in Jaish e Mohammed facility destroyed by Indian Air Force jets in Balakotpic.twitter.com/266CEI0hGR". @ANI (in الإنجليزية). Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  42. ^ ANI (26 February 2019). "Chinese diplomat was also briefed by Foreign Secretary Vijay Gokhale on the Indian Air Force strike in Balakot". @ANI (in الإنجليزية). Archived from the original on 26 February 2019. Retrieved 26 February 2019. Unknown parameter |dead-url= ignored (help)
  43. ^ "باكستان تعلن إسقاط "مقاتلتين هنديتين" فوق كشمير". بي بي سي. 2019-02-27. Retrieved 2019-02-27.