هجوم حافلة المنيا 2018

هذا المقال هو عن هجوم حافلة 2018. إذا كنت تريد للهجوم الإرهابي المشابه الذي وقع في نفس المكان عام 2017، انظر هجوم هافلة المنيا 2017.
هجوم المنيا 2018
جزء من التمرد في مصر (2013–الحاضر)
الحافلة بعد تعرضها للهجوم، نوفمبر 2018.
خطأ لوا في وحدة:Location_map/multi على السطر 143: Unable to find the specified location map definition. Neither "Module:Location map/data/Middle East" nor "Template:Location map Middle East" exists.
المكان المنيا، مصر
التاريخ 2 نوفمبر 2018 (2018-11-02)
الهدف مسيحيون أقباط
الوفيات 9[1]
الجرحى 12
المتهم بارتكابه الدولة الإسلامية في العراق والشام- ولاية سيناء[2]


حادث حافلة المنيا، وقع في 2 نوفمبر 2018 عندما فتح مسلحون مقنعون النار على مجموعة من المسيحيين المصريين كانوا يستقلون حافلة في محافظة المنيا، مصر. كانت القافلة مكونة من ثلاث حافلات نجحت اثنتين منهما في الفرار من الهجوم. كانت الحافلات تقل أقباط متجهين من محافظتي سوهاج والمنيا إلى دير الأنبا صموئيل المعترف.[3][4] سقط في الهجوم 8 أشخاص على الأقل من المنيا[5][1][6][7] وأصيب 13 آخرين.[6][8] في 2017، وقع هجوم مشابه.[5]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

خلفية

جزء من سلسلة مقالات عن
اضطهاد
المسيحيين الأقباط

CopticCrossBlack4.png

مذابح
تفجير الإسكندرية 2011
مذبحة نجع حمادي
مذبحة الكشح

حوادث
اضطرابات الإسكندرية
Attack on Saint Fana Monastery

شخصيات شهيرة
Sidhom Bishay • Master Malati
وفاء قسطنطين
محمد حجازي
بهاء العقاد
مارك جبريال

جماعات
الإخوان المسلمون
الجماعة الإسماعيلية
الجهاد الإسلامي

موضوعات
إضطهاد المسيحيين
حقوق الإنسان في مصر
الردة في الإسلام
نقد الإسلام

منذ أوائل عقد 2010 يواجه الأقباط في مصر اضطهاداً وعنفاً طائفياً متزايداً.


الحادث

موقع هجوم حافلة المنيا 2018.

أوضحت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في بيان لها عقب الحادث، أن حافلة تستقلها إحدى العائلات من قرية الكوامل بحري، محافظة سوهاج تعرضت لاعتداء بإطلاق نيران عليها بالقرب من منطقة دير الأنبا صموئيل المعترف، ما أسفر عن وقوع عدة إصابات بين ركابها العائدين من الدير بعد إتمام طقس معمودية أحد أطفال العائلة. ولفتت إلى أن حافلة وحافلة صغيرة آخرى من مدينة المنيا تعرضا لاعتداء مماثل بنفس المنطقة ما أسفر عن وقوع عدة إصابات آخرى.[9]


انظر أيضاً

المصادر