عادل بن أحمد الجبير

(تم التحويل من عادل الجبير)
عادل الجبير
Adel Al jubeer (crop).jpg
وزارة الخارجية
في المنصب
29 أبريل 2015 – 27 ديسمبر 2018
العاهل سلمان
سبقه سعود الفيصل
خلفه إبراهيم العساف
تفاصيل شخصية
وُلِد (1962-02-01) 1 فبراير 1962 (age 59)
المجمعة، السعودية
الحزب مستقل
الجامعة الأم جامعة شماس تكساس
جامعة جورجتاون
الدين الإسلام

عادل بن أحمد الجبير (و. 1 فبراير 1962)، هو سياسي ودبلوماسي سعودي ووزير الخارجية السعودي الحالي منذ 29 أبريل 2015[1] حتى 27 ديسمبر 2018.[2] كان سفير السعودية لدى الولايات المتحدة، ومستشار شؤون الخارجية السابق للملك عبد الله. ويشتهر بتمثيله للسعودية في الغرب، خاصة في الولايات المتحدة.[3]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته

وُلد عادل بن أحمد الجبير في مدينة المجمعة وينتمي إلى أسرة من أسر محافظة المجمعة وعمه قد خدم في مناصب مرموقة وهو الشيخ محمد بن إبراهيم بن جبير الذي تقلد عدد من المناصب الوزارية منها رئيس ديوان المظالم ووزير العدل ورئيس مجلس الشورى.

تلقى تعليمه الأساسي في ألمانيا حينما كان برفقة والده، أحمد محمد الجبير، والذي كان يعمل في الملحقيهً الثقافيةً في السفارة السعودية بألمانيا والذي يقيم حالياً في الرياض كمتقاعد.

حصل على درجة البكالوريوس من جامعة شمال تكساس في الاقتصاد والعلوم السياسية ودرجة الماجستير في العلوم السياسية والعلاقات الدولية من جامعة جورجتاون الأمريكية.


العمل الدبلوماسي

عام 1986، وظفه السفير السابق للسعودية في أمريكا الأمير بندر بن سلطان كمتعاقد محلي في السفارة بسبب إجادته للغه الإنگليزية، سنحت له الفرصة بالمشاركة بالعمل الدبلوماسي واكتسب المعرفة بفضل وجود زملاء له بحينه متمرسين بالعمل السياسي.

سفير السعودية لدى الولايات المتحدة

في 21 ديسمبر 2006 ذكرت جريدة واشنطن پوست الأمريكية إن الحكومة السعودية أبلغت وزارة الخارجية الأمريكية بنيتها على تعيين عادل الجبير كسفير جديد للسعودية في الولايات المتحدة الأمريكية بدلاً عن الأمير تركي بن فيصل آل سعود الذي قدم استقالته بعد 15 شهراً من تعيينه.ولقد كان قرار تعينه سفيرا للمملكة لدى واشنطن مفاجئا للعديد من المتابعين، فهو لم يعرف عنه ضلوعه بالعمل السياسي أو مفاوضات ذات طابع دولي أو حتى ثنائي بين البلدين.

في 27 فبراير 2007 قدم الجبير أوراقه اعتماده للرئيس جورج دبليو بوش في البيت الأبيض.

وزارة الخارجية

في 29 أبريل 2015 أصدر الملك سلمان أمراً ملكياً بقبول استقالة الأميرة سعود الفيصل من منصبه كوزير للخارجية وتعيين الجبير خلفاً له.[4]

في 27 ديسمبر 2018، أصدر الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أمراً ملكياً بتعيين إبراهيم العساف وزيراً للخارجية بدلاً من الوزير عادل الجبير.[5]

محاولة اغتياله في 2011

ذكرت وثائق قضائية أن السلطات الأمريكية أحبطت مؤامرة إيرانية لاغتيال السفير السعودي لدى الولايات المتحدة عادل الجبير.[6] في اليوم نفسه دعا الرئيس أوباما الجبير للتعبير عن تضامن الولايات المتحدة مع السعودية، مشيراً إلى محاولة الاغتيال الفاشلة على أنها "انتهاك صارخ للقانون الأمريكي والدولي."[7]

وحددت الشكوى الجنائية التي كُشف النقاب عنها في المحكمة الاتحادية في نيويورك اسم الشخصين الضالعين في المؤامرة وهما منصور اربابسيار وغلام شكوري. اعترف منصور أربابسيار الإيراني الذي يحمل الجنسية الأمريكية أنه خطط لاغتيال السفير السعودي لدى واشنطن عادل الجبير بتخطيط وتمويل من الحكومة الإيرانية. وفي 30 مايو 2013، حكوم أربابسيار أمام المحكمة الفدرالية بنيويورك وحكم عليه بالسجن 25 عام.

تكريمات

في ديسمبر 2002، أُختير الجبير كشخصية الاسبوع من مجلة تايم. كان الجبير يحاضر في الجامعات والمؤسسات الأكاديمية في الولايات المتحدة ويظهر بصفة منتظمة في الإعلام.

عام 2007، حصل على "Commendatore a Sua Eccellenza" من الرئيس الإيطالي.

في 2009، حصل على جائة العام من الغرفة التجارية الأمريكية العربية عن اسهاماته في تقارب العلاقات الأمريكية السعودية. في 2011، حاز جائزة الإنجاز الدبلوماسي من المجلس القومي للعلاقات الأمريكية العربية.

حياته الشخصية

الجبير متزوج [8] من فرح الفايز.[9]

له عدة أخوة وأخوات منهم من يقيم في الرياض وهم سامي وخالد وبقية أخوانه ووالدته يقيمون في واشنطن، الولايات المتحدة إقامة شبه دائمة وهم مازن ونايل وماهر وأخواتهم.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ "Saudi king replaces crown prince in cabinet reshuffle". Al Jazeera. 29 April 2015. Retrieved 29 April 2015.
  2. ^ "Saudi king replaces crown prince in cabinet reshuffle". Al Jazeera. 29 April 2015. Retrieved 29 April 2015.
  3. ^ "Ambassador Al-Jubeir presents his credentials to President Bush". Royal Embassy of Saudi Arabia. 27 February 2007.
  4. ^ "عاجل: أمر ملكي بإعفاء الأمير مقرن بن عبدالعزيز من منصبه كولي للعهد السعودي (صورة)". المشهد اليمني. 2015-04-29. Retrieved 2015-04-29.
  5. ^ "السعودية.. إعفاء وزير الخارجية عادل الجبير من منصبه". روسيا اليوم. 2018-12-27. Retrieved 2018-12-27.
  6. ^ MacAskill, Ewen (2011-10-11). "Iranians charged in US over plot to assassinate Saudi ambassador". The Guardian. Retrieved 2011-10-12.
  7. ^ http://www.whitehouse.gov/the-press-office/2011/10/11/readout-president-obamas-call-ambassador-adel-al-jubeir-saudi-arabia
  8. ^ Copper, Helene (October 14, 2011). "Wild Days Behind Him, Envoy Keeps Low Profile". The NYork Times. Retrieved May 11, 2012.
  9. ^ Scott, Gail (March 1, 2009). "Diplomatic Nuptials". Washington Magazine. Retrieved April 15, 2015.

وصلات خارجية


مناصب سياسية
سبقه
تركي بن فيصل آل سعود
السفير السعودي لدى الولايات المتحدة
2007–2015
تبعه
عبد الله بن فيصل آل سعود
مناصب سياسية
سبقه
سعود بن فيصل بن عبد العزيز آل سعود
وزير الخارجية السعودي
2015–2018
تبعه
إبراهيم العساف