المؤتمر الوطني الأفريقي

المؤتمر الوطني الأفريقي
African National Congress
ANC logo
الزعيم جاكوب زوما
عدد الأعضاء
في المجلس الوطني
290
تاريخ التأسيس 8 يناير 1912
المقر الرئيسي Luthuli House
54 Sauer Street
Johannesburg
الأيديولوجية السياسية ديموقراطي إشتراكي
العضويات الدولية الإشتراكية الدولية
الألوان أصفر, أخضر, أسود
الموقع الإلكتروني www.anc.org.za
انظر أيضاً:
Politics & Government

Constitution
President
Deputy President
Parliament
Council of Provinces
National Assembly
Constitutional Court
Political parties
Elections
Foreign relations

المؤتمر الوطني الافريقي بالإنجليزية African National Congress ، أو المجلس الإفريقي القومي، هو حزب سياسي‏ وهو الحزب الحاكم الحزب الأكثر شعبية في جنوب افريقيا منذ إرساء حكم الأغلبية ، في مايو 1994. وأيده التحالف الثلاثي مع مؤتمر نقابات جنوب أفريقيا والحزب الشيوعي. أدى الحزب دورًا كبيرًا في حصول السود وغير البيض على حقوقهم السياسية والمدنية. فرغم أن السود يشكلون 75% من سكان البلاد، إلا أن قانون جنوب إفريقيا كان قد حرمهم من حق التصويت والمشاركة في الحكومة الوطنية حتى عام 1994م. أغلب أعضاء الحزب من السود رغم وجود أعضاء من مجموعات عرقية أخرى. المؤتمر الوطني الافريقي يعرف نفسه بأنه "قوة منضبطة من اليسار".

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التأسيس

تأسس المؤتمر الوطني الأفريقي في 8 يناير 1912 في بلومفونتين باسم المؤتمر الوطني الأهلي لجنوب إفريقيا، بهدف تبليغ الحكومة وجهات النظر الإفريقية، وترقية آراء البِيض والأفارقة، والضغط للحصول على حقوق أكثر للأفارقة. وفي عام 1923م، صار التنظيم معروفًا باسم المؤتمر الوطني الإفريقي. وكانت عضوية التنظيم محدودة حتى الأربعينيات من القرن العشرين. وكان يعمل على نحو رئيس عبر الوسائل الدستورية مثل الوفود المفوضة، والانتداب. أول رئيس للمنظمه كان جون دوب ، ومن بين أعضائها المؤسسين الشاعر والمؤلف سول بلاتجي. أصبحت منظمة المؤتمر الوطني الأفريقي في عام 1923. وشكل الجناح العسكري (الرمح للأمة) في عام 1961.

تزعم ألبرت جون لوتولى المؤتمر الوطني الأفريقي بين 1951 و 1958. ‏ ‏كسب المؤتمر شعبية واسعة أثناء الخمسينيات من القرن العشرين، وعارض سياسة التمييز العنصري الجديدة معارضة نشطة. انظر: التمييز العنصري. وقام ـ على الخصوص ـ بإدارة حملة ضد القوانين الملزمة للسُّود بحمل تصاريح (هويَّات). وفي عام 1960م، نتج عن مسيرة ضمن تلك الحملة، إطلاق الشرطة النار على الناس في شارپڤيل قرب جوهانسبرج، وبعد ذلك حُظر نشاط المؤتمر الوطني الإفريقي؛ مما دفع قادته إلى اللجوء إلى النشاط السري، وشكّلوا جناحًا عسكريًا سموه أمخونتو وِي سيزوي، أي حَرْبة الأمة، عام 1961م وأصبح نلسون مانديلا أول قائد له. قام الأمخونتو بنضال مسلح ضد الدولة. وفي نهاية المطاف، اعتقل قادة الأمخونتو، نلسون مانديلا و والتر سيسيلو وغيرهما، وفي محاكمات ريڤونيا عام 1964م، حكم عليهم بالسجن مدى الحياة. وعمل المؤتمر الوطني الإفريقي في المنفى بزعامة أوليفر تامبو من مقر قيادته في لوساكا بزامبيا، حتى عام 1990م، حينما تم رفع الحظر عنه.


مانديلا

في 1942 إنضم مانديلا إلى المؤتمر الوطني الأفريقي ، الذي كان يدعو للدفاع عن حقوق الأغلبية السوداء في جنوب إفريقيا.

وفي عام 1948، إنتصر الحزب القومي في الإنتخابات العامة ، وكان لهذا الحزب ،الذي يحكم من قبل البيض في جنوب إفريقيا ، خطط وسياسات عنصرية ، منها سياسات الفصل العنصري ،وإدخال تشريعات عنصرية في مؤسسات الدولة. وفي تلك الفترة أصبح مانديلا قائدا لحملات المعارضة والمقاومة. و كان في البداية يدعو للمقاومة الغير مسلحة ضد سياسات التمييز العنصري. لكن بعد إطلاق النار على متظاهرين عزل في عام 1960، وإقرار قوانين تحضر الجماعات المضادة للعنصرية، قرر مانديلا وزعماء المجلس الإفريقي القومي فتح باب المقاومة المسلحة.

إعتقال نيلسون مانديلا وسجنه

في عام 1961 أصبح نيلسون مانديلا رئيسا للجناح العسكري للمؤتمر الوطني الافريقي. وفي اغسطس 1962 أعتقل مانديلا وحكم عليه لمدة 5 سنوات بتهمة السفر غير القانوني، والتدبير للإضراب. وفي عام 1964 حكم عليه مرة أخرى بتهمة التخطيط لعمل مسلح، وحكم عليه بالسجن مدى الحياة.

خلال سنوات سجنه السبعة وعشرين، أصبح النداء بتحرير مانديلا من السجن رمزا لرفض سياسة التمييز العنصري. وفي 10 يونيو 1980 تم نشر رسالة إستطاع مانديلا إرسالها للمجلس الإفريقي القومي قال فيها: "إتحدوا! وجهزوا! وحاربوا! إذ ما بين سندان التحرك الشعبي، ومطرقة المقاومة المسلحة، سنسحق الفصل العنصري"

في عام 1985 عرض على مانديلا إطلاق السراح مقابل إعلان وقف المقاومة المسلحة،الا أنه رفض العرض . و بقي في السجن حتى 11 فبراير 1990 عندما أثمرت مثابرة المجلس الإفريقي القومي، والضغوطات الدولة عن إطلاق سراحه بأمر من رئيس الجمهورية فريدريك ويليام دى كليرك الذي أعلن أيقاف الحظر الذي كان مفروضا على المؤتمر الوطني الافريقي . وقد حصل نيلسون مانديلا مع الرئيس فريدريك دكلارك في عام 1993 على جائزة نوبل للسلام.

رئاسة مانديلا جنوب إفريقيا

أصبح مانديلا أول رئيس أسود لجنوب إفريقيا من مايو 1994 وخلال فترة حكمه شهدت جنوب إفريقيا إنتقالا كبيرا من حكم الأقلية إلى حكم الأغلبية.

الزولو و المؤتمر الوطني الأفريقي

بعد انتصار المشروع الوطني الأفريقي في جنوب أفريقيا مع مطلع التسعينيات توقع كثير من المراقبين أن يحل الصراع الدموي بين "الزولو" و"المؤتمر" محل الصراع السابق بين السود عموماً والبيض. ولكن نلسون مانديلا، خيب جميع تلك التوقعات، حيث دمج "الزولو" ضمن المشروع الوطني الأفريقي، ورسخ دعائم مجتمع الديمقراطية والمساواة[1].

رئاسة مبيكي جنوب إفريقيا

أصبح ثابو مبيكي رئيسا لجنوب أفريقيا في ولايته الأولى سنة 1999.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

مبيكي و زوما

في عام 1992 ، انتخب جاكوب زوما نائبا للأمين العام للمؤتمر. وفي يناير (كانون الثاني) رشحه الحزب لخوض الانتخابات لاختيار رئيس الوزراء الإقليمي في كوازولو ناتال. وبعد الانتخابات العامة في ذلك العام، وهي الأولى التي يشارك فيها السود بعد سقوط نظام الأبارتيد ، عُيّن عضوا في اللجنة التنفيذية للشؤون الاقتصادية والياحة في حكومة كوازولو ناتال بعد ان أفسح المجال لتولي ثابو مبيكي منصب نائب الرئيس نيلسون مانديلا.

وفي ديسمبر 1994 انتخب رئيسا للمؤتمر الوطني على المستوى القومي والإقليمي في كوازولو ناتال. وفي ديسمبر 1997 انتخب جاكوب زوما نائبا لرئيس المؤتمر، ثم عين في يونيو 1999 نائبا لرئيس البلاد ثابو مبيكي. وكان يعتبر على نطاق واسع خلفه بلا منافس. وخلال هذه الفترة عمل ايضا في كمبالا ، اوغندا ، مع الرئيس يوري موسيفيني على تسهيل عملية السلام في بوروندي. [2].

سعى اعضاء حزب المؤتمر الوطني الافريقي خلال مؤتمرهم الحزبي في 2007 إلى التغيير وتمثل في خروج الرئيس ثابو مبيكي وانتخاب نائب الرئيس السابق جاكوب زوما الذي كان مبيكي قد اقاله في عام 2005 للاشتباه في تورطه في الفساد.

الهيكل الإداري

رؤساء المؤتمر

نواب الرئيس

سكرتير عام المؤتمر


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضا

وصلات خارجية

المصادر

قالب:South Africa political parties قالب:South African topics