لوكهيد مارتن

لوكهيد مارتن
Lockheed Martin
النوعPublic (NYSELMT)
تأسست1995
المقر الرئيسيبثسدا، مريلاند، الولايات المتحدة
نطاق الخدمةعالمية
الأشخاص الرئيسيون
  • Marillyn Hewson
  • (Chairman, President, & CEO)
  • Kenneth R. Possenriede
  • (Executive Vice President & CFO)
المنتجات
الدخل US$53.76 billion (2018)
ربح العمليات US$7.33 billion (2018)
US$5.04 billion (2018)
إجمالي الأصول US$44.87 billion (2018)
إجمالي الأنصبة US$1.39 billion (2018)
الموظفون105,000 (2018)
الشركات التابعة
Slogan"We never forget who we're working for"
الموقع الإلكترونيLockheedMartin.com
Footnotes / references
[1][2]

لوكهيد مارتن Lockheed Martin (NYSELMT)، هي شركة طائرات، دفاع، أمن وتكنولوجيا متقدمة أمريكية. تأسست بدمج مؤسسة لوكهيد ومارتن ماريتا في مارس 1995. مقرها الرئيسي في بثسدا، مريلاند، واشنطن، الولايات المتحدة.

وتُعدّ شركة لوكهيد مارتن، واحدة من أكبر شركات أنظمة الدفاع، في الولايات المتحدة الأمريكية. وللشركة تاريخ زاهر، يعود إلى العصر الذهبي للطيران، قبل الحرب العالمية الثانية.[3]

تصنع لوكهيد، في الوقت الحالي، كل شيء، من طائرة النقل العملاق C5 Galaxy، والطائرة المقاتلة F-16 Falcon، إلى الأجهزة الإلكترونية والصواريخ والأقمار الصناعية المعقَّدة. كما تُشرف الشركة على إدارة برامج الحكومة، والقطاع الخاص.

اكتسبت لوكهيد مارتن سمعتها، كشركة رائدة في صناعة الطائرات التكتيكية بفضل النجاح المستمر للطائرة F-117، التي لا يكتشفها الرادار، ومزودة بقنابل موجهة بالليزر، والطائرة F-16 التي لا تزال اكثر المقاتلات المتعددة المهام موازنة للتكلفة مع الفعالية في العالم. <o:p></o:p>

في أحد الأخبار الصحفية، الذي أعلنت فيه الشركة اختيار رئيس مجلس إدارتها الجديد، ڤانس كوفمان، وصفت الشركة نفسها بأنها: "مؤسسة عالمية متنوعة الأنشطة، عالية المستوى، متخصصة بالدرجة الأولى في مجالات البحث، والتصميم، والتطوير، والتصنيع، والتكامل بين الأنظمة، والمنتجات والخدمات المتقدمة تكنولوجياً. تشمل المجالات الرئيسية للشركة؛ أنشطة الفضاء، والاتصالات، والأنظمة الإلكترونية، والمعلومات، والخدمات، وعلوم الطيران، والطاقة، وتكامل الأنظمة. يزيد عدد العاملين بشركة لوكهيد عن 170 ألف فرد، في أنحاء العالم، وقد تجاوزت مبيعات الشركة عام 1997، 28 بليون دولار.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التأسيس

تكونت شركة لوكهيد مارتن نتيجة شرائها قسم أعمال الفضاء في شركة جنرال إليكتريك عام 1992، واندماج شركة لوكهيد مع شركة مارتن ماريتا عام 1995. وبذلك، أصبحت لوكهيد مارتن واحدة من أكبر ثلاث شركات، تعمل في مجال أنظمة الدفاع والطيران، في الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي محاولة لمزيد من التوسع، تحاول لوكهيد، حتى عام 1998، الاندماج مع شركة نورثروب جرومان، ولكن تواجه المحاولة معارضة شديدة، من وزارة العدل الأمريكية، وشركة ريثيون، المنافسة للوكهيد.

تشتري الحكومة الأمريكية نحو 70% من الخدمات، والأدوات المعدنية، التي تنتجها شركة لوكهيد، التي تتخذ من بثيسدا، بولاية ماريلاند ، مقراً لها، وتشمل هذه المشتروات: صواريخ التريدنت والهيلفاير Hellfire، وطائرات النقل العملاقة C-5 Galaxy، وأجهزة الاتصالات الخاصة بأقمار الدفاع الصناعية.

وتُعَدّ الطائرة المقاتلة النفاثة فالكون إف-16، التي تمثل 8% من إجمالي عائدات الشركة، أضخم برامج شركة لوكهيد مارتن.

تُعَدّ شركة لوكهيد أضخم مؤسسة تقدم خدماتها لوزارة الطاقة الأمريكية، وذلك من خلال إدارتها لمشروع Y-12 Plant، في Oak Ridge، ومشروعات أخرى عديدة. كما نفذت الشركة ثلاثة من برامج الطائرات التكتيكية الأمريكية الأربعة، التي تمت في السنوات الخمس والعشرين الأخيرة.

تجمع شركة لوكهيد مارتن، بين مهارات شركات جنرال داينامكس ولوكيهد ومارتن ماريتا ولورال، وقد أدى هذا الجمع إلى، ما يسميه المسؤولون في الشركة، مشروع المقاتلات.

وتشمل تعاقدات شركة لوكهيد مارتن، خارج الولايات المتحدة الأمريكية، مشروع تعديل الطائرات العمودية المهاجمة من نوع إي إتش أباتشي، للمملكة المتحدة وهولندا.


التاريخ

نشأت شركة لوكهيد مارتن، في هوليود، كاليفورنيا، عندما اتفق الأخوان ألان Allan ومالكولم Malcolm، مع فْرِيْد كيلر Fred Keeler، عام 1926، على إنشاء شركة لوكهيد للطائرات (من الطريف أن الأخوين كانا يمزحان معاً ذات مرة، وأثناء المزاح نطقا بكلمة لوكهيد، ومن هنا جاءت تسمية الشركة). صمم جون نورثروب John Northrop ( الذي أسَّسن فيما بعد شركة نورثروب Northrop ) نموذج أول طائرة، تنتجها لوكهيد، طائرة " فيجا Vega " الشهيرة، وقادها ملاحون مشهورون مثل ويلي بوست Wiley Post وأميليا إيرهارت Amelia Earhart.

في عام 1932، اشترى روبرت جروس Robert Gross، وكارل سكوير Carl Squier، ولويد ستيرمان Lloyd Stearman، شركة لوكهيد. وفي ظل وجود المصمم كلارنس " كيللي " جونسون Clarence "Kelly" Johnson، حققت الشركة سلسلة طويلة من الإنجازات، تمثلت في إنتاج:

  • الطائرة المقاتلة P-38 Lightning، التي ظهرت في الحرب العالمية الثانية.
  • طائرة التجسس U-2، عام 1955.
  • الطائرة SR-71 Black Bird.
  • الصواريخ الباليستية، التي تنطلق من الغواصات، وكان باكورة إنتاجها، الصاروخ بولاريس Polaris عام 1958.
  • طائرة النقل العملاقة C-5 Galaxy، عام 1968.
  • طائرة L-1011 TriStar، عام 1970.

في أواخر الستينيات، وبداية السبعينيات، عانت الشركة من إلغاء برنامجها لإنتاج الطائرة العمودية الهجومية Cheyenne، وفضيحة النفقات الزائدة عن الحد للطائرات C-5A، والمشاكل المالية الناجمة عن إنتاج الطائرة L-1011. ولم ينقذ الشركة من الإفلاس، عام 1971، إلاّ القروض التي قدمتها إلهيا الحكومة. وفي السبعينيات والثمانينيات، طوَّرت شركة لوكهيد التليسكوب الفضائي Hubble، والمقاتلة الشبح F-117A.

في عام 1990، اضطرت شركة لوكهيد، بسبب قلة الطلب على منتجاتها، إلى إغلاق مصنعها الرئيسي لإنتاج الطائرات، كما تعرَّض برنامجها لإنتاج التليسكوب الفضائي Hubble لصعوبات جمة. ثم قاد الملياردير هارولد سيمونس Harold Simmons، حملة لإيقاف توسع الشركة في إنتاج الأجهزة غير المتعلقة بالدفاع. وخرجت لوكهيد، من هذا الموقف، من دون خسائر تذكر، وباع سيمونس معظم أسهمه في الشركة.

في عام 1992، وقعت لوكهيد صفقة مع شركة موتورولا Motorola، لتزويدها بأقمار صناعية، لمشروعها المعروف باسم IRIDIUM، وفي العام التالي ( 1993 )، اتفقت مع وكالة الفضاء الأمريكية NASA، على إجراء الإصلاحات اللازمة للتلسكوب Hubble.

في عام 1917، أسَّس مصمم الطائرات، جلين مارتن Glenn Martin، وكان من هواة الطيران، شركة جلين مارتن Glenn L. Martin Company، في كليفيلاند Cleveland، ثم انتقلت إلى بالتيمور Baltimore، في 1929، وهي الشركة التي أنتجت أول طائرات تصنع في الولايات المتحدة الأمريكية. وقد شملت هذه الطائرات؛ قاذفات القنابل، والطائرات المائية؛ العسكرية، والتجارية، ومنها "Pan Am" Clipper الشهيرة.

خلال الخمسينيات، بدأ مارتن تخفيض إنتاج الطائرات، من أجل زيادة إنتاج الصواريخ، والإلكترونيات، والأنظمة النووية. في عام 1961، اندمجت شركة مارتن مع شركة American –Marietta، التي تأسست عام 1913، وكانت تعمل في إنتاج مواد البناء، والمواد الكيميائية. وبفضل هذا الإنتاج المتنوع، ازدادت قوة شركة مارتن ـ ماريتا Martin Marietta، خلال السبعينيات، وتمكنت من مقاومة محاولات ابتلاعها من جانب شركة بندكس Bendix، في عام 1982. ومحاولة منها لخفض ديونها، التي وصلت إلى بليون دولار، أثناء معركتها مع بندكس، اضطرت الشركة لبيع كثير من قطاعاتها، ومنها قطاعات إنتاج الأسمنت، والمواد الكيماوية، والألومنيوم.

في عام 1992، تضاعف حجم شركة مارتن ماريتا، عندما اشترت، من شركة جنرال اليكتريك General Electric، قطاع أجهزة الفضاء الجوي، مقابل 3 بليون دولار تقريباً. وفي عام 1995، مع تقلص ميزانيات الدفاع، وموجة اندماج الشركات الصناعية، اندمجت شركة لوكهيد مع شركة مارتن ماريتا. في عام 1996، اشترت لوكهيد مارتن قطاعي أنظمة الدفاع الإلكترونية، وتكامل الأنظمة، من شركة لورال Loral، مقابل 9 بليون دولار. وفي العام نفسه، فزت شركة لوكهيد مارتن بعقدين، قيمتهما بليون دولار، يقضيان بقيام الشركة بتزويد وكالة الفضاء الأمريكية NASA بنُظم اتصالات واستخبارات، للغواصات القتالية الجديدة في الأسطول الأمريكي، وبناء صاروخ تجريبي لوكالة الفضاء الأمريكية.


التنظيم

علوم الطيران

C-130 Hercules; in production since the 1950s, now as the C-130J
Lockheed Martin/BAE/Northrop Grumman X-35 (F-35 Prototype)
Submarine launch of a Lockheed Trident missile


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الأنظمة الإلكترونية

نظم المعلومات والحلول العالمية

  • Lockheed Martin IS&GS-Civil
  • Lockheed Martin IS&GS-Defense
  • Lockheed Martin IS&GS-Security
    • Lockheed Martin Orincon
    • Lockheed Martin STASYS
  • Lockheed Martin Technology Ventures

الفضاء

أخرى

مشاريع مشتركة

استحواذات

في 20 يوليو 2015، أعلنت لوكهيد مارتن عن اتفاقية لشراء سيكورسكي من يونايتد تكنولوجيز مقابل 9 مليار دولار.[4]


عقود حكومية

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حوكمة الشركة

مشروعات عالمية

السعودية

بدأت شركة لوكهيد تقديم خدماتها للمملكة العربية السعودية، وأقطار الشرق الأوسط، اعتباراً من عام 1964. وساندت المملكة في إنجاز العديد من الأهداف والطموحات الوطنية. في عام 1965، وخلال عشر سنوات، ازداد حجم العمالة في شركة لوكهيد، العاملة في المملكة العربية السعودية، من 50 شخصاً إلى 3 آلاف تقريباً ( إضافة إلى 1000 من أفراد عائلاتهم )، وبذلك أصبحت أضخم شركة خدمات دولية في المملكة العربية السعودية. واليوم، تُعَدّ شركة لوكهيد مارتن لخدمات الشرق الأوسط Lockheed Martin Middle-East Service، ثاني أكبر شركة خدمات، تعاقدت مع وزارة الدفاع السعودية، لتقديم خدماتها للقوات الجوية الملكية السعودية.

قامت شركة لوكهيد بتصميم، وتوريد، وتوحيد، وتركيب، وتشغيل، وصيانة أنظمة مراقبة الحركة الجوية على نطاق المملكة. ويُعَدّ هذا النظام الرفيع، واحداً من أكثر النُظم المماثلة في العالم تجسيداً للطموح والتقدم.

قدمت لوكهيد لأسطول الطائرات سي 130 (C-130) التابع للقوات الجوية الملكية السعودية، خدمات التشغيل، والصيانة، والتدريب، والإمدادات. وقد حقَّق هذا الأسطول، المتعدد المهام، بفضل مساندة لوكهيد، أرقاماً قياسية بالنسبة لمعدل ساعات الطيران، ومعدلات الجاهزية التشغيلية، والمنجزات التدريبية.

قامت لوكهيد بتطوير، وتركيب، نظام للاتصالات الأرضية بمطار الملك عبدالعزيز الدولي، بجدة. كما تولت إنشاء، وتطوير قوة من الطائرات العمودية لصالح وزارة الداخلية، تقدم خدماتها على مدار الساعة، وتعمل في مجالات: البحث والإنقاذ في الحالات الطارئة، والإسعاف الجوي، وإطفاء الحرائق، ونقل الأشخاص والمعدات، ومراقبة الحدود، ومساندة رجال الأمن.

في عام 1965، أصبحت شركة لوكهيد الدولية للطائرات (Lockheed Aircraft International, A.G)، أول شركة تابعة للوكهيد تعمل في المملكة العربية السعودية. وقد تأسست هذه الشركة في سويسرا لتمثل شركة لوكهيد لخدمات الطائرات Lockheed Aircraft Service Company، التي يقع مقرها في أونتاريو Ontario، بولاية كاليفورنيا California. وتمتلك حاليا، شركة لوكهيد الدولية للخدمات والاستثمار Lockheed International Services & Investment Corporation، 95% من أسهم شركة لوكهيد مارتن لخدمات الشرق الأوسط Lockheed Martin Middle East Services.

حرب الخليج

أثناء حرب الخليج، قدمت الشركة دعماً هائلاً لعمليات الانتشار، التي صاحبت عمليتي " درع الصحراء " و" عاصفة الصحراء ". فقد لبّت الشركة، خلال 24 ساعة، مطالب الحكومة السعودية، وكان فنيوها، في المواقع المحددة، خلال 48 ساعة. وقبل بدء المعارك، خُيِّر العاملون من شركة لوكهيد في أسطول الطائرات C-130، الذين حددت الشركة مواقعهم، في كل من مدينتي الرياض، والظهران، بين الرحيل، أو البقاء، مع الحصول على مميزات مجزية، في حالة البقاء، إذ أنَّ المدينتين، كانتا عرضة للهجوم الصاروخي المباشر، مما جعلهما في خطر بُيِّن. وفضل معظم العاملين البقاء في المملكة. كانت الإسهامات الضخمة التي قدمتها شركة لوكهيد مارتن لخدمات الشرق الأوسط، منذ بدء العمليات، واضحة تماما. كما كان أداء الفريق المكون من شركة لوكهيد، والقوات الجوية الملكية السعودية، متميزاً، أثناء عملية " درع الصحراء "، وخلال الأسابيع التي سبقت الحرب.

حقق أسطول الطائرات C-130، التابع للقوات الجوية الملكية السعودية، رقماً قياسياً في عدد ساعات الطيران، والطلعات الجوية، أثناء عمليتي " درع الصحراء "، و" عاصفة الصحراء ". وكانت طائرات نقل البترول، وطائرات الإمداد والتموين، تعمل بمعدل 75 ساعة شهرياً، ضعف المتطلبات المتعاقد عليها. وكذلك، كان معدل الجاهزية العملياتية رائعاً، حيث زاد على 80%. وأصبحت القوات الجوية الملكية السعودية، جاهزة لكافة الاحتمالات، بفضل إسهام شركة لوكهيد مارتن لخدمات الشرق الأوسط، في تدريب وتطوير عمليات السرب 16، والصيانة والإمداد والميناء الجوي.

كان لحرب الخليج آثار قاسية على لوكهيد، كما كان الحال مع الشركات الأخرى، المتعاقدة مع القوات الجوية الملكية السعودية. يأتي في مقدمة هذه الآثار، ما تحملته من نفقات لتحافظ على مستوى أدائها التعاقدي، بما في ذلك التزامات شركة لوكهيد الشرق الأوسط للخدمات، تجاه منسوبيها، لضمان أمنهم، وسلامتهم، في قواعد الظهران، والرياض، وجدة. كما تحملت الشركة نفقات باهظة فيما يتعلق بتسريح نحو 5% من موظفيها، حسب رغبتهم، والامتيازات المالية، التي دفعتها بسبب الأخطار، للذين اختاروا البقاء وأداء مهامهم أثناء الحرب، إضافة إلى حساب الوظائف الشاغرة على أساس رجل / شهر.

لقد استطاعت الطائرات التي تنتجها لوكهيد، وتشمل طائرات التفوق الجوي Air-superiority، وطائـرات إف 16 F-16، والمقاتلات الشبح F-117 Stealth Fighter، وطائـرات C-130، للمهام الخاصة، وطائرات EC-130H Compass Call، إخماد نُظم اتصالات العدو، وسيطرت على أنظمة صواريخه ( أرض ـ جو" SAM ")، كما قامت الطائرات EC-130E Commando Solo ( التي كانت تُشَغِّلها المجموعة 193 عمليات خاصة )، بمهامها كمنصة للعمليات النفسية PSYOPS، فكانت تبث رسائلها الإذاعية والتلفزيونية عبر أنظمة الاتصالات العراقية. ويرجع الفضل إلى هذه الرسائل في استسلام أكثر من 60 ألف جندي عراقي، فيما وصف بأنه " أم جميع معارك الاستسلام ". كما ساهمت الطائرات MC-130E Combat Talon، التي كانت تستخدمها قوات العمليات الخاصة ( SOF )، وطائرات النقل C-130 Hercules ( شحنات / قوات / مدافع / نقل / دوريات بحث وإنقاذ بحري (Search and Rescue – AR)، في إسناد المجهود الحربي، أثناء عملية " عاصفة الصحراء ". وأسهمت طائرات النقل C-5 Galaxy (قوات / شحن)، وطائرات C-141 Starlifters، في نقل القوات، والمواد الحربية، إسناداً لحرب الخليج. ولا تزال مجموعة الشركات تطمح إلى المزيد من التوسع والتقدم والتطور، وتطمح في المزيد من التعاون العسكري والمدني، مع المملكة العربية السعودية، في المجالات كافة.

قضايا أمنية

الإختراق الإلكتروني 2011

في 31 مايو 2011 أعلنت لوكهيد مارتن عن إحباط إختراق إلكتروني قوي استهدف شبكتها لنظم المعلومات في 21 مايو. [5] وأعلنت وزارة الأمن الداخلي أنها ووزارة الدفاع، عرضتا المساعدة في تحديد حجم الحادث الإلكتروني الذي أثر على لوكهيد مارتن. وأوضح كريس أورتمان، المسؤول في وزارة الأمن الداخلي، أن الحكومة الأمريكية عرضت أيضا المساعدة في تحليل بيانات متوفرة لتقديم توصيات تقلل من أي مخاطر أخرى، وكان شخص على معرفة مباشرة بالقضية أبلغ رويترز أول أمس الجمعة، أن متسللين مجهولين اخترقوا شبكات أمنية لشركة لوكهيد مارتن وبضع جهات أخرى متعاقدة مع الجيش الأمريكي.[6] وقال المصدر، وهو على معرفة مباشرة بالهجمات، لكن غير مصرح له بالتحدث علانية بشأن المسألة، أن المهاجمين اخترقوا الأنظمة الأمنية المخصصة لإبعاد أي متطفلين عن طريق نسخ مشابهة لمفاتيح سيكيور آي دي الإلكترونية من قسم آر إس إيه للسلامة في شركة إي إم إس گروب.[7]

انظر أيضا

المصادر

  1. ^ "US SEC: Form 10-K Lockheed Martin Corporation" (PDF). United States Securities and Exchange Commission. Retrieved January 11, 2019.
  2. ^ "Lockheed Martin (NYSE:LMT) | Subsidiaries & Locations". AeroWeb. Barr Group Aerospace. Retrieved 15 November 2013.
  3. ^ مجموعة شركات لوكهيد مارتن،موسوعة المقاتل
  4. ^ "Lockheed Martin to Acquire Sikorsky Aircraft and Conduct Strategic Review of IT and Technical Services Businesses". Retrieved 20 July 2015.
  5. ^ لوكهيد مارتن تحبط هجوماً إلكترونياً خطيراً، سي إن إن
  6. ^ لوكهيد مارتن.. أكبر شركة لصناعة الطائرات عالميا تتعرض لحادث إلكتروني، جريدة الشروق المصرية
  7. ^ الحكومة الامريكية: لوكهيد مارتن تتعرض لحادث الكتروني، رويترز

وصلات خارجية