فرانسوا فيليپ ڤوازان

فرانسوا فيليپ ڤوازان
François Philippe Voisin
AVT Francois-Philippe-Voisin 5230.jpg
وُلـِد(1821-05-20)20 مايو 1821
ڤرساي
توفي17 مارس 1918(1918-03-17) (عن عمر 96 عاماً)
پاريس
الجنسيةفرنسي
الجامعة الأمالمدرسة متعددة التكنولوجيات بپاريس
المهنةمهندس
مبعث الشهرةكبير مهندسي قناة السويس (1861-1870)
الأوسمةالبكوية

فرانسوا فيليپ ڤوازان (ڤوازان بك) (و. 20 مايو 1821 - ت. 17 مارس 1918)، هو مهندس فرنسي. تخرج من المدرسة متعددة التكنولوجيات بپاريس، وكان مهندس في فيلق الجسور والمياه والغابات، وكان من عام 1861 حتى 1970، كبير مهندسي شركة قناة السويس التي تولت إنشاء قناة السويس (المسئول الثاني بالشركة بعد مديرها فردينان دى لسپس).[1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

سيرته

التعليم

تلقى فرانسوا فيليپ ڤوازان تعليمه في المدرسة متعددة التكنولوجيات بپاريس.[1]

أعماله الهندسية

بعد تخرجه، عمل ڤوازان مهندساً في الفيلق الفرنسي للجسور والمياه والغابات. عام 1861 تركه للعمل ككبير المهندسين في شركة قناة السويس.[2] هناك كان رقم 2 في القيادة بعد مدير الشركة فردينان دى لسپس. استخدم ڤوازان المقاولين پول بوريل وألكسندر لاڤالي في ديسمبر 1863 لهندسة الجرافات التي ستقوم بحفر القناة من عام 1864 إلى عام 1869 بعد أن حظر الخديوي إسماعيل استخدام العمل بالسخرة.[2][1]

حياته المهنية اللاحقة

عاد ڤوازان إلى فرنسا عام 1870، عندما أصبح أستاذاً في مدرسة الطرق والكباري. عام 1880، متأثراً بالجزائر، شارك في دراسة هندسية لمد خط سكك حديدية قارية من الجزائر إلى النيجر، الذي تم تطويره بعد عدة عقود ليصبح سكك حديد البحر المتوسط-النيجر (بعد استكشاف وتقرير أدولف دوپنشل عام 1879، أرادت السلطات الفرنسية إنشاء سكك حديد تجارية جديدة تصل بين الجزائر والنيجر). عام 1884، أصبح ڤوازان عضواً في مجلس إدارة شركة قناة السويس.

بسبب السلطة التي اكتسبها في قضايا الهندسة البحرية عينته الحكومة كرئيس للوفد الفرنسي إلى مؤتمرات الملاحة المختلفة التي عُقدت في أوروپا من عام 1886 إلى عام 1890.

عام 1893، أصبح نائب رئيس شركة قناة السويس. استمر في منصبه هذا 20 عاماً. كان ڤوازان مفتشاً عاماً للجسور والطرق.

وفاته

قبر فرانسوا فيليپ ڤوازان

توفي ڤوازان في مدينة پاريس في 17 مارس 1918. دثفن في مقبرة مونمارتر برفقة ابنته ماري-لوي ڤوازان (1855-1932)، وصهره جون-فرانسوا-نيكولا ميكار (1852-1931)، رئيس الجمعية الصناعية والزراعية في پوانت أ پيتر منذ تأسيسها عام 1907، ورئيس لجنة التدقيق بشركة قناة السويس عام 1895، وحفيده گاستون ميكار، طالب في المدرسة متعددة التكنولوجيات بپاريس، وحفيدته الكبرى ماتيلد ميكار وزوجها توني-لوي-أوكتاڤ سميه.

عائلته

كان لديه ابناً يسمى جاك-فيليپ ڤوازان وابنة تسمى ماري-لوي دويليه. تزوج ڤوازان من ماتيلدى أرونسون في 30 مارس 1854 في ستراسبورگ. كانت ماتيلدى ابنة جاك-ليون أرونسون، أستاذ في جامعة ستراسبورگ وطبيب الملك لوي-فيليپ وكارولين لـِڤي. توفيت ماتيلدى أثناء جائحة الكوليرا التي ضربت منطقة شق قناة السويس عام 1865.[1]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

ألقابه

عام 1866، منحته السلطات المصرية البكوية (ڤوازان-بك).


انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ أ ب ت ث Karabell, Zachary (2003). Parting the desert: the creation of the Suez Canal. Alfred A. Knopf. ISBN 0-375-40883-5.
  2. ^ أ ب "François Philippe Voisin (Voisin-Bey)". structurae.info. Retrieved December 8, 2018.

المراجع