ألكسندر لاڤالي

ألكسندر-تيودور لاڤالي
Alexandre-Théodore Lavalley
وُلـِد(1821-10-09)9 أكتوبر 1821
پريني-شامبيسي
توفي20 يوليو 1892(1892-07-20) (عن عمر 70 عاماً)
شاتو دى بوا-تيلار بالقرب من پون-ليڤيك، فرنسا
الجنسيةفرنسي
الجامعة الأمالمدرسة متعددة التكنولوجيات بپاريس
المهنةمهندس وسياسي
مبعث الشهرةقناة السويس
الأوسمةLegion Honneur Officier ribbon.svg ضابط جوقة الشرف

ألكسندر-تيودور لاڤالي (و. 9 أكتوبر 1821[1] - ت. 20 يوليو 1892)، هو مهندس وسياسي فرنسي. كان پول بوريل ولاڤالي مقاولان في شركة قناة السويس، الذين قاما بتصميم وبناء وتشغيل آلات الحفر التي أنهت عملية شق قناة السويس من عام 1864-1869 بعد حظر الخديوي إسماعيل استخدام العمال بالسخرة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

سيرته

التعليم

أنهى ألكسندر لاڤالي تعليمه الابتدائي في تور، والتحق بالمدرسة متعددة التكنولوجيات بپاريس وغادرها بعد دراسة الهندسة العسكرية عام 1842.[2] استقال من مهمته وقضى بضع سنوات في إنگلترة، حيث أصبح ميكانيكياً واكتسب معلومات عملية حول الميكنة.

أعماله الهندسية

صورة لآلة حفر التقطت حوالي عام 1870.

لدى عودته إلى فرنسا، انضم إلى شركة إرنست گوين وشي، التي تعمل في صناعة القاطرات، حيث أصبح مديراً لمصانع القاطرات. كما قام بتصميم الفنارات على على البحر الأسود، وقام بتصنيع آلة حفر الأنفاق في لتوانيا، وصنع آلة لجرف الموانئ في روسيا.[3] استعانت شركة قناة السويس بپول بوريل ولاڤالي كمقاولين من الباطن لإنهاء أعمال حفر قناة السويس. كانا مسئولين عن تصميم، إنشاء، وتشغيل آلات الحفر التي أنهت عمليات الحفر في الفترة 1864-1869 بعد حظر الخديوي إسماعيل استخدام العمال بالسخرة. عام 1876، حصل على امتياز للعمل في ميناء پوان دى گاليت في ريونيون ولمد خط سكك حديدية يربط بين الميناء والأراضي الداخلية في الجزيرة.

عام 1881، كان مبادر السكك الحديدية البريطاني السير إدوارد واتكين ولاڤالي ضمن شركة السكك الحديدية البحرية الأنگلو-فرنسية التي قامت بالأعمال الاستكشافية على جانبي النقال الإنگليزي. على الجانب الإنگليزي، قامت آلة حفر بقطر 2.13 متر بحفر نفق طيار بطول 1893 متر من شيكسپير كليف. على الجانب الفرنسي، استخدمت آلة مماثلة لحفر 1669 متر من ساناگت. توقف المشروع في مايو 1882، بسبب الحملات السياسية والصحفية البريطانية التي تؤكد أن النفق سيضر بالدفاعات الوطنية البريطانية.[4] أُنجزت هذه الأعمال المبكرة بعد أكثر من قرن من خلال مشروع TML.

مسيرته السياسية

أُنتخب لاڤالي في 25 يناير 1885، كسناتور عن دائرة كالڤادو. كان لاڤالي ضمن الأعضاء اليساريين في مجلس الشيوخ، لكنه صوت مع الأغلبية لإقرار القانون العسكري الجديد ولصالح السياسات الاستعمارية. كان غائباً أثناء التصويت على انفصال جواهر التاج الفرنسي. أخيراً، صوّت لاڤالي لصالح إعادة عقد انتخابات المقاطعات (13 فبراير 1889)، لصالح مسودة قانون حرية الصحافة 29 يوليو 1881 قانون لشبونة الذي كان من شأنه أن يقيد حرية الصحافة، وضد إجراءات مجلس الشيوخ ضد الجنرال جورج إرنست بولانگيه.


انظر أيضاً


المراجع


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ "Nathalie Montel, 'Alexandre Lavalley. Profession : Ingénieur civil', 1995". Retrieved April 21, 2014.
  2. ^ "Lavalley Alexandre". Retrieved April 21, 2014.
  3. ^ Karabell, Zachary (2003). Parting the desert: the creation of the Suez Canal. Alfred A. Knopf. pp. 208–210. ISBN 0-375-40883-5.
  4. ^ Wilson pp. 14–21