موز

(تم التحويل من الموز)
Banana
Luxor, Banana Island, Banana Tree, Egypt, Oct 2004.jpg
شجرة موز في جزيرة الموز, الأقصر, مصر
التصنيف العلمي
مملكة: النبات
Division: نباتات مزهرة
Class: Liliopsida
Order: Zingiberales
Family: Musaceae
Genus: 'Musa'
Species

Hybrid origin; see text

الموز
شجرة الموز من نوع موزة باراديزيكا بلانكو (موز الجنة الابيض)

الموز فاكهة غنية بالألياف والفيتامينات ( ج، أ، ب1، ب2، ب6، هـ، د) والمعادن ولاسيما البوتاسيوم اللازم لوظائف الخلايا الحيوية والأعصاب والعضلات. والثمار الناضجة تلين المعدة وتقويها ضد الحموضة والقرحة . وتعالج ضغط الدم المرتفع.وبها نسبة من الكربوهيدرات. والموز ملين. وبها أحماض أمينية عالية ولاسيما تربتوفان الذي يساعد علي النوم. أطلق الهنود القدماء على الموز طعام الفلاسفة وذلك أن الفلاسفة عندهم كانوا يأكلونه بكثرة، وسمّاه المزارعون العرب الموز قاتل أبيه لأنه بعد نضج ثمرخ يجب ان تخلع شجرته لتنبت مكانها او قريبا منها شجرة أخرى تعطي ثمارا جديدة.

يحتل الموز المرتبة الرابعة في صفوف المحاصيل الغذائية في العالم بعد الأرز والقمح والذرة وهو غذاء أساسي وسلعة تصديرية في الوقت ذاته في كثير من الدول الاستوائية الأفريقية و أمريكيا الجنوبية.

تبلغ قيمة السوق التصديرية في العالم نحو خمسة مليارات دولار سنويا، وهو ما يوفر مصدراً مهماً من مصادر العمالة والدخل لكثير من الدول.

تنتج بلدان أمريكا اللاتينية والكاريبي معظم محاصيل الموز المطروحة في السوق العالمية، حيث يبلغ حجم إنتاجها نحو 10 ملايين طن من أصل المجموع العالمي البالغ 12 مليون طن, كما يعتبر الموز من أهم منتجات جمهورية الصومال ويصدر بعضه إلى العديد من دول العالم.

يؤكل الموز طازجا أو مطبوخا وفي بعض الدول يتم تجفيفه وطحنه ليخبز على الصاج. كما يتم تقطيعه إلى شرائح وقليه في الزيت في كيرلا بجنوب الهند.

كلنا نأكل الموز ، ونطلق عليه الملح والطرائف ، بل ونتغنى به دون أن نهتم عادة بالطريقة التي ينمو بها ، أو بالمكان الذي يرد منه. والموز نبات إستوائي ، موطنه الأصلي جنوب شرق آسيا ومنطقة إندونيسيا ، وينمو الموز البري ، هناك في الغابة ، وتمتلئ ثمرته الصغيرة بلب حمضي المذاق. وبذور صلبة كالنوى ، ويكاد لا يمكن أكله ، ومن هذا النبات البري أنتج الموز الذي يؤكل وذلك بالإنتخاب في الأزمنة الأولى. وعندما بدأ عهد المسيح كانت الثمرة قد عرفت جيدا في آسيا ودول البحر المتوسط. وعندما إستقر الأسبان في أمركيا الجنوبية في القرن السادس عشر ، زرعا الموز هناك وأدركوا أنه ينمو نموا غاية في الجودة. ويوجد الآن الكثير من مزراع الموز في أمريكا الجنوبية والوسطة وجززر الهند الغربية ، كما يزرع أيضا في الشرق الأقصى ، موطنه الأصلي ، للإستهلاك المحلي تقريبا. والنباتات تنمو نموا مستمرا وتزهر في الجو الإستوائي الرطب. وتسمتر على مدار السنة عمليات الزرع والرش ضد الآفات ، وجمع الثمار ويقطف الموز ويشحن في بواخر ، وهومازال أخضر وينضج أثناء التخزين ، أو النقل. ويحتاج الموز إلى مناخ غزير المطر ، إلا أنه يمكن زراعته في الأماكن الجافة ما دامت التربة مناسبة. وطريقة الري المستخدمة هنا غريبة نوعا ، إذا تعطى النباتات مطرا صناعيا ، وذلك بضخ الماء فوق المزارع ورشه بعد ذلك من فتحات في أنابيب أفقية ، ترش كل منها ثلاثة أفدنة.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النبات

إن أغرب ما في نبات الموز هو أن ساقه تقع كلها تحت الأرض وهي تمتد أفقيا تحت الأرض وتعطي جذورا إلى أسفل وبراعم أو أغصان إلى أعلى. وتعرف السيقان التي من هذا النوع بالريزومات ، ونبات الإيرس من نباتات الحديثة المعروفة التي لها مثل هذه الريزومات. ويبدو لها النبات كما لو كان له جذع شبيه بجذع شجرة أو شجيرة. والحقيقة أنه يتكون من قواعد الأوراق المتراكبة فوق بعضها. وهو رخو ريان ، إلى درجة انه يمكن إقتطاعه بسهولة بضربة واحدة من منجل أو سيف قصير. رغم أن قطره قد يبلغ 25 سنتيمتر. ولا يزرع الموز أبدا بالبذور ، وإنما يكون إنتشاره بزراعة قطع من الريزوم ، ومن البراعم الموجودة على هذه القطع (وهي شبيهة في ذلك بالعيون الموجودة على البطاطس) ، تنمو إلى أعلى نباتات جديدة في سرعة مذهلة حتى يصل ارتفاعها مابين 7-10 أمتار تقريبا . وتصل في الظروف الجيدة إلى أقصى ارتفاعها . وتحمل الثمار في أقل من سنة. ويحمل كل نبات عنقودا Bunch واحدا من الثمار ثم يذوي ويموت ، إلا أن الريزوم الذي أنتجه يستمر في إرسال السيقان إلى أعلى سنة بعد سنة .


الأوراق

يتكون النبات من حوالي 10 ورقات تكون قواعدها الجذع Trunk . والأوراق ضخمة – حوالي 2 أو 2.5 متر طولا ، 1/2 متر إلى 2/3 متر عرضا . وهي تنمو متجهة إلى الخارج في شكل تاج Crown شبيه بما في شجرة النخيل . ونادرا ماتبقى كاملة Whole مدة طويلة ، إذ أن الرياح سرعان ماتشققها من الحافة حتى العرق الوسطى Mid-rib ، بمحاذاة العروق .

الأزهار

بعد حوالي عشرة شهور من النمو تتكون نورة Inflorescence في قمة النبات . وتصطف الأزهار عليها في مجاميع نصف دائرية Semi-Circular تعرف بالسوارات Whorls . ويغطى كل غلاف قنابة Bract لحمية قرمزية اللون ، تسقط عندما تبدأ الثمار في النمو. وبنمو الأزهار ، يستطيل الحامل الزهري Flower Stalk فتتابعد السوارات عن بعضها وتبدأ في الإنحناء إلى أسفل .

الثمرة

عندما تتحول الأزهار إلى ثمار . تنحني إلى أعلى وتكون تجمعات Clusters (تقابل سوارات الأزهار) تعرف بإسم (الكفوف Hands) . وتحتوي كل من هذه الكفوف على 10 إلى 20 أصبعا Fingers ، أي موزات. ومجموع الكفوف التي تخرج من الساق تؤلف عنقودا (سباطة) واحدا قد يحتوي على 200 موزة ، ويزن من 80 إلى 90 رطلا. وعملية قطف هذه العناقيد الضخمة مهمة شاقة جدا. وتصنف الثمرة في علم النبات على أنها من نوع الثمار اللبية Berry. ويحتوي الموز البري على بذور ، أما المستزرع فلا يحدث فيه ذلك أبدا ، وإن كان يحتوي على بقايا بذورهي النقط السوداء الصغيرة الموجودة في وسط الموزة ، التي يمكن رؤيتها بسهولة لو قطعنا الثمرة قطعا مستعرضة.

القيمة الغذائية للموزة

موز, نيء
القيمة الغذائية لكل 100 g (3.5 oz)
الطاقة 371 kJ (89 kcal)
22.84 g
Sugars 12.23 g
ألياف غذائية 2.6 g
0.33 g
1.09 g
الڤيتامينات
ثيامين (B1)
(3%)
0.031 mg
ريبوفلاڤين (B2)
(6%)
0.073 mg
نياسين (B3)
(4%)
0.665 mg
(7%)
0.334 mg
ڤيتامين B6
(28%)
0.367 mg
فولات (B9)
(5%)
20 μg
Vitamin C
(10%)
8.7 mg
آثار فلزات
كالسيوم
(1%)
5 mg
حديد
(2%)
0.26 mg
الماغنسيوم
(8%)
27 mg
فوسفور
(3%)
22 mg
پوتاسيوم
(8%)
358 mg
زنك
(2%)
0.15 mg
Percentages are roughly approximated using US recommendations for adults.
Source: USDA Nutrient Database

الموزة تعادل رغيفين في القيمة الغذائية ، يتكون الجزء اللحمي من: ما 74% بالإضافة إلى أثر ضئيلة من الصوديوم والكالسيوم والفسفور والحديد والكبريت والماغنسيوم والكلور وفيتمينات أ ، ج ، ب1 ، ب2 ، سكر بنسبة 20% ، بروتينات 2 ، دهون 1.5% ، سليلوز 1 ، مواد أخرى 1ِ%.

الموز كغذاء

كلما زاد نضج الموز زادت حلاوته, السر أن الموز الغير ناضج غني بالنشا (وهو شكل مبلمر طويل من السكر). كلما مر الوقت ينضج الموز وذلك بسبب أنزيمات في نسيج الموز تقوم بكسر النشا وتحويله إلى سكريات بسيطة. إذا أكلت موزة ناضجة فهي وجبة غنية بالسكر سيمتصه جسمك مباشرة أما إذا أكلت موز غير ناضج فإن جسمك غير قادر على هضم النشا أبدا لكن إذا وصلت الموزة الغير ناضجة (الخضراء) التي أكلتها إلى قولونك فإن جسمك سيستعملها لإطعام الميكروبات البشرية Human microbiome" المفيدة لك ليحافظ على صحتها من ما ينعكس عليك.

هناك أسباب عدة يزرع الموز من أجلها ويباع مثل هذه الكميات الضخمة. وهو لذيذ الطعم ، وربما كان أطيب شئ إذا هرست ثماره مع قليل من السكر ، والكريمة . وهو مغذ سهل الهضم ، والسكرات التي توجد به من نوع يسهل على جسم الإنسان هضمه وإمتصاصه ، غير أنه هضمه لا يكون سهلا إذا أبتلع في شكل كتل ، ولذا يجب هرسه قبل تقديمه للأطفال والمرضى. وهو صحي لأنك عندما تنزع قشرة الموز ، فلا شك حينئذ أنه لم تمسسه يد قبل أن تتناوله. وتناوله سهل جدا إذ يمكن تقشيره بغير سكين كما أن عصيره غير لزج.

M. acuminata x balbisiana inflorescence, partially opened.

السلالات

يوجد حوالي 20 سلالة من الموز تنتمي كلها إلى حوالي 30 نوعا ، وأهم نوعين من الموز هما: موزا سابينتم Musa Sapientum ، وهو الموز الأصفر العادي الذي نبتاعه من الحانوت ، ولحمه طري حلو ويؤكل غير مطهي عادة ، وهو يسمى كذلك موز جامايكا Jamaica Banana. موزا باراديساكا Musa Paradisiaca وهو المعروف بإسم موز الجنة ، وهو ذو ثمار أكبر من موز جامايكا ، إذ يصل طولها حتى 30 سنتيمترا ، ويستعمل كغذاء رئيسي (كما يستعمل الغربيون الخبز والشرقيون الأرز) في بعض البلاد الامريكية الإستوائية ، ولحمه نشوي متمساك يطهى قبل أكله.

التجارة

انتاج الموز في 2005
النساء في بليز يفرزون الموز ويقطعونه من سباطاته.
أكبر الدول المنتجة للموز - 2005
(بالمليون طن متري)
Flag of India.png الهند 16.8
Flag of Brazil.svg البرازيل 6.7
Flag of the People's Republic of China.svg الصين 6.4
Flag of Ecuador.svg إكوادور 5.9
Flag of Philippines.svg الفلبين 5.8
Flag of Indonesia.svg اندونيسيا 4.5
Flag of Costa Rica.svg كوستاريكا 2.2
Flag of Mexico.svg المكسيك 2.0
Flag of Thailand.svg تايلند 2.0
كولومبيا كولومبيا 1.6
Flag of Burundi.svg بوروندي 1.6
World Total 72.5
Source: UN Food & Agriculture Organisation[1]

الزراعة

Fruits of wild-type bananas have numerous large, hard seeds.
Banana corms, used in the propagation of domesticated bananas.


الآفات والأمراض والكوارث الطبيعية

المقالة الرئيسية: List of banana and plantain diseases
Banana bunches are sometimes encased in plastic bags for protection. The bags may be coated with pesticides.
Inspecting bananas for fruit flies.



  • Tropical Race 4 - a reinvigorated strain of Panama Disease first discovered in 1993.


  • Banana Bunchy Top Virus (BBTV) - this virus is spread from plant to plant by aphids.

آثار أمراض الموز في شرق أفريقيا

Tanzanian farmers with 92 kg (200 lb) bunch of FHIA-17 bananas.

الحساسية تجاه الموز

الألياف

شجرة موز, الأقصر, مصر - الموز يـُقطف بانتظام, fruits from higher in the inflorescence being taken before the lower part opens.

الاستخدام في المطبخ

Note: this list is not, and will probably never be complete, due to the tremendous diversity of the fruit.

Banana pudding

Banana bread
Banana chips
Bánh chuối
Bananas Foster
Banana ketchup
Flavored liquor: notably Cruzan Tropical Rum and Malibu Tropical Banana Rum
Banana pudding
Grilled peanut butter and banana sandwiches, favored by Elvis Presley
Banana sauce
Banana split
Banania
Chunky Monkey, the Ben & Jerry's ice cream flavor

صور

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ "FAOSTAT: ProdSTAT: Crops". UN Food & Agriculture Organisation. 2005. Retrieved 09-12-2006.  Check date values in: |access-date= (help)
  • FAO. Bananas Commodity notes: Final results of the 2003 season, 2004
  • Denham, T., Haberle, S. G., Lentfer, C., Fullagar, R., Field, J., Porch, N., Therin, M., Winsborough B., and Golson, J. Multi-disciplinary Evidence for the Origins of Agriculture from 6950-6440 Cal BP at Kuk Swamp in the Highlands of New Guinea. Science, June 2003 issue.
  • Skidmore, T., Smith, P. - Modern Latin America (5th edition), (2001) New York: Oxford University Press)
  • Editors (2006). "Banana fiber rugs". Dwell. 6 (7): 44.  Brief mention of banana fibre rugs
  • Leibling, Robert W. and Pepperdine, Donna (2006). "Natural remedies of Arabia". Saudi Aramco World. 57 (5): 14.  Banana etymology, banana flour


روابط خارجية