أكسيد النيتروز

أكسيد النيتروز
Nitrous oxide's canonical forms
Ball-and-stick model with bond lengths
Space-filling model of nitrous oxide
الأسماء
اسم أيوپاك
Dinitrogen monoxide
أسماء أخرى
Laughing gas, sweet air, protoxide of nitrogen, hyponitrous oxide
تمييز
رقم CAS [10024-97-2]
PubChem 948
بنك الأدوية DB06690
KEGG D00102
ChEBI 17045
رقم RTECS QX1350000
SMILES
InChI InChI=1/N2O/c1-2-3
مرجع بايلستاين 8137358
مرجع Gmelin 2153410
الخصائص
الصيغة الجزيئية N 2O
كتلة مولية 44.013 g/mol
المظهر colourless gas
الكثافة 1.977 g/L (gas)
نقطة الانصهار

−90.86 °C, 182 K, -132 °F

نقطة الغليان
قابلية الذوبان في الماء 1.5 g/L (15 °C)
قابلية الذوبان soluble in alcohol, ether, sulfuric acid
log P 0.35
ضغط البخار 5150 kPa (20 °C)
القابلية المغناطيسية −18.9·10−6 cm3/mol
معامل الانكسار (nD) 1.000516 (0 °C, 101,325 kPa)
اللزوجة 14.90 μPa·s[1]
البنية
الشكل الجزيئي linear, Cقالب:Ssub
Dipole moment 0.166 D
الكيمياء الحرارية
الإنتالپية المعيارية
للتشكل
ΔfHo298
+82.05 kJ/mol
Standard molar
entropy
So298
219.96 J/(K·mol)
فارماكولوجيا
كود ATC N01AX13
طرق
التناول
Inhalation
الأيض 0.004%
نصف عمر
التخلص
5 minutes
الإخراج Respiratory
المخاطر
صفحة بيانات السلامة Ilo.org, ICSC 0067
NFPA 704 (معيـَّن النار)
نقطة الوميض Nonflammable
مركبات ذا علاقة
nitrogen oxides ذات العلاقة
Nitric oxide
Dinitrogen trioxide
Nitrogen dioxide
Dinitrogen tetroxide
Dinitrogen pentoxide
مركـّبات ذات علاقة
Ammonium nitrate
Azide
ما لم يُذكر غير ذلك، البيانات المعطاة للمواد في حالاتهم العيارية (عند 25 °س [77 °ف]، 100 kPa).
X mark.svgN verify (what is YesYX mark.svgN ?)
مراجع الجدول
هوراس ولز تحت التخدير بأكسيد النتيروز، 1844.

أكسيد النيتروز بالإنگليزية: Nitrous oxide، هو غاز لا لون له ولا رائحة يستخدمه الأطباء في التخدير. وتُسمى مثل هذه العقاقير المبنجات. ويعرف أكسيد النيتروز بالغاز المضحك لأنه يتسبب في هياج بعض الناس وسلوكهم سلوكاً غير سوي بعد استنشاقهم له. ويسبب أكسيد النيتروز الإغماء إذا تم استنشاق كمية كافية منه. وأكسيد النيتروز لطيف عند استنشاقه وسريع التأثير والزوال وقابل للاشتعال. ويعطي الأطباء الأكسجين مع أكسيد النيتروز لأن الجسم لايستطيع الاستفادة من الأكسجين الموجود في جزيئاته. يعرف أيضا بأكسيد النيتروجين الثنائي أو أحادي أكسيد ثنائي النيتروجين وهو مشهور باسم غاز الضحك لأثاره المنشطة عند استنشاقه ، وهو مركب كيميائي بالصيغة الكيميائية N2O ، في الحالة الطبيعية هو غاز عديم اللون، غير قابل للاشتعال، له رائحة محببة للنفس، شبه حلوة. يستخدم في الجراحة وطب الأسنان لأثاره المسكنة والمخدرة. ويستعمل أكسيد النيتروس كوسيلة لتفعيل فترات قصيرة من الأداء الفائق في محركات الحرق الداخلي في السيارات ، وذلك يتم بإدخال أكسجين إضافي إلى الشحنة الداخلة والذي بالتالي يسمح بدخول كمية أكبر من الوقود الذي يتم حرقه وزيادة الكمية الناتجة من الطاقة بشكل مطرد، مؤدياً إلى زيادة القوة التي ينتجها المحرك. أكسيد النيتروس موجود في الهواء ويعمل كغاز صوبي ممتاز.

وأكسيد النيتروز مُبنِّج ضعيف ويجب استخدام تركيزات عالية منه لإحداث تخدير كامل للجراحة. لكن التركيز الضعيف منه يمكن أن يخفف الألم دون إجراء تخدير حقيقي وفقدان للوعي. وقد تم تحضير هذا الأكسيد أول مرة عام 1772م بوساطة الكيميائي البريطاني جوزيف بريستلي. وفي عام 1844م أصبح طبيب الأسنان الأمريكي هوريس ويلز أول من استخدمه. وقد استنشق الغاز بنفسه قبل خلع سنه، وتم خلع السن دون ألم. وأصبح مبنج أكسيد النيتروز شائع الاستعمال في طب الأسنان خلال ستينيات القرن التاسع عشر الميلادي.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التواجد

مناحي غاز الدفيئة.

أكسيد النيتروز تطلقه بكتريا في التربة وفي المحيطات، ولذلك فهو جزء من الغلاف الجوي للأرض لحقب طويلة. الزراعة هي المصدر الرئيسي لأكسيد النيتروز المنتج بشرياً: زرع التربة، واستخدام الأسمدة النيتروجينية، والتعامل مع مخلفات الحيوانات، كلهم يمكنهم أن ينشطوا البكتريا المتواجدة طبيعياً لأن تنتج المزيد من أكسيد النيتروز. قطاع المواشي (بالذات الأبقار، والدجاج والخنازير) ينتج 65% من أكسيد النيتروز المرتبط بالبشر. [2]


الفارماكولوجيا العصبية

Medical grade nitrous oxide tanks used in dentistry

هو أحد مواد التخدير الغازية في العمليات الجراحية, عديم اللون وله رائحة مميزة وغريبة وتوصف بشكل غريب أيضا بــ (طعمها حلو !). غاز الضحك مفعوله فوري ويشمل الشعور بالبهجة والتنميل في الجسم والضحك الغير متحكم فيه ولذلك يسمى غاز الضحك. يحس من يتعرض للغاز بشعور بالخفة والطفو وأحيانا ما يشبه الهلاوس ولكن ليس بشكل كامل أو واضح. بعض المستخدمين يشعرون بالقلق بل بنوبات الهلع. كل تأثيرات غاز الضحك مؤقتة وتزول خلال دقائق معدودة بعد التوقف عن استنشاقه.

استعماله الطبي الأساسي كمادة مساعدة في التخدير للعمليات الجراحية واستخدامه لوحده لا يكفي لإحداث تخدير بينما مزجه مع الأوكسجين يسكن الألم بشكل كبير. له استخدامات أخرى لأطباء الأسنان والنساء والولادة. كما أن له استخدامات صناعية غير طبية كمادة تضاف لزيادة أداء محرك المركبات.

Aerosol propellant

An 8g canister of nitrous oxide intended for use as a whipped cream aerating agent

تكمن خطورة غاز الضحك عند استخدامه الغير القانوني في الوفيات التي من الممكن أن يسببها حيث يعمل على إزاحة الأوكسجين من الرئتين. كما أن من أسباب الوفيات الأخرى هو عدم انتظام ضربات القلب المفاجئة عندما يجري استنشاق المادة بتركيز 100% من كيس مليء به مثلا.

هناك خطورة أخرى وهو التعرض المستمر والزمن لهذه المادة في أماكن العمل كالمستشفيات والورش الصناعية حيث يرتبط بحدوث تشوه للأجنة.

يعرف القليل بشأن الاعتمادية على هذه المادة ولكن الخطورة موجودة بسبب سهولة الحصول عليها واستنشاقها.

استخدامه في السيارات

فكره عمله تعتمد على وجود انبوبة بها غاز الاكسى نيتروجين وعندما تريد ان تزيد من قدرة السيارة تقوم بفتح صمام الخروج الذى يؤدى إلى انفاق غاز الاكسى نيتروجين

إلى غرفة الاحتراق فيعمل الأكسجين على زيادة نسبة الانضغاط وبالتالى زيادة قدرة السيارة

ويعمل النيتروجين على تبريد غرفة الاحتراق لان الحرارة تزداد جدا بسبب قوة عملية الاحتراق

مميزاته

Nitrous oxide production

1- رخيص الثمن وسهل التركيب

2- يتم تركيبة على جميع أنواع السيارات (ديزل _ بنزين)

3- يزيد قدرة المحرك بنسبة 60 %

4- التحكم في عملية زيادة القدرة عند فتح أو غلق صمام الغاز

عيوبه

1- تعتبر عملية زيادة القدرة محدودة بحجم الانبوبة المركبه بالسيارة لان عند انتهائها يتوقف عمل النظام كله 2- نوعا ما غير امن لاحتمال تسرب الغازات أو انفجار الانبوبة


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ Takahashi, Mitsuo; Shibasaki-Kitakawa, Naomi; Yokoyama, Chiaki; Takahashi, Shinji (1996). "Viscosity of Gaseous Nitrous Oxide from 298.15 K to 398.15 K at Pressures up to 25 MPa". Journal of Chemical & Engineering Data. 41 (6): 1495–1498. doi:10.1021/je960060d. ISSN 0021-9568.
  2. ^ H. Steinfeld, P. Gerber, T. Wassenaar, V. Castel, M. Rosales, C. de Haan (2006). "Livestock's long shadow -- Environmental issues and options". Retrieved 2008-02-02.CS1 maint: multiple names: authors list (link)

وصلات خارجية