هالوثان

Halothane2.png
Halothane-3D-vdW.png
هالوثان Halothane
الاسم النظامي (أيوپاك)
الاسم النظامي (أيوپاك)
2-bromo-2-chloro-1,1,1-trifluoro-ethane
المعينات Identifiers
رقم CAS 151-67-7
كود ATC N01AB01
PubChem 3562
بنك العقاقير APRD00598
بيانات كيميائية
الصيغة C2HBrClF3 
كتلة جزيئية 197.381 g/mol
بيانات الحركية الدوائية Pharmacokinetic
التوافر الحيوي ?
الأيض Hepatic (CYP2E1[1])
عمر النصف ?
اخراج Renal
اعتبارات علاجية
فئة السلامة أثناء الحمل

?

الوضع القانوني
المسارات ?

هالوثان أو فلوثان ، هو مخدر عام يستخدم بالاستنشاق.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الاسم الكيميائي

2-برومو-2-كلورو-1-1-1تراي فلورو ايثان. هو الوحيد المخدر العام الذى يحوى ذرة بروم,يوجد العديد من فصيل المخدر العام بالاستنشاق يفتقر الى ذرة البروم ويحتوى على ذرات الكلور والفلور الموجودة في الهالوثان.


الخواص الفيزيائية

نقطة الغليان: 50.2 °C (at 101.325 kPa)
الكثافة: 1.868 g/cm³ (at 20 °C)
الوزن الجزيئي: 197.4 u
نقطة التبحر: 244 mmHg (at 20 °C)
288 mmHg (at 24 °C)
MAC: 0.75 vol %
الدم:Gas Partition coefficient: 2.5
االزيت:Gas Partition coefficient: 224

سائل طيار، عديم اللون، ذو رائحة جذابة، لكنه غير ثابت في الضوء . ويعبأ لذلك في زجاجات قاتمة تحتوى على 0.1% ثيمول كمادة مثبتة .


أهميته

الهالوثان هو عنصر جذرى في قائمة الأدوية الاساسية لمنظمة الصحة العالمية وتتضمن تلك القائمة الحد الادنى للأدوية المطلوبة للعناية بالمرضى.


مزاياه وإرشادات استعماله

يتميز الهالوثان بفعاليته وعدم إحداثه للتخريش ، وبتأثيره اللطيف في تحريض التخدير ، كما أنه لطيف عند الاستنشاق ، ونادراً ما يسبب السعال أو حبس النفس، وعلى الرغم من هذه المزايا فقد تراجع استخدامه حالياً بسبب ترافقه مع حدوث سمية كبدية شديدة.

تحدث هذه السمية الكبدية بشكل شائع عند التعرض المتكرر للهالوثان وتتسبب هذه الحالة بنسبة عالية من الوفيات، ويبدو أن خطر السمية الكبدية الوخيمة يزداد بالتعرض المتكرر خلال فواصل زمنية قصيرة، مع ذلك سجلت بعض الحالات التي تطورت فيها حالة يرقان لدى المرضى الحساسين الذين تعرضوا للهالوثان بفواصل زمنية طويلة (أحياناً عدة سنوات). لا يوجد طريقة موثوقة يعتمد عليها في تحديد المرضى الحساسين لذا ينصح باتخاذ الاحتياطات التالية قبل الاستعمال:

1ـ يجب أن تؤخذ سيرة المريض في عمليات التخدير السابقة بشكل دقيق لتحديد التعرض المسبق وردود الفعل السابقة تجاه الهالوثان.

2ـ يجب تجنب التعرض المتكرر للهالوثان ضمن فترة تقل عن 3 أشهر.

3ـ إن وجود سيرة ليرقان أو ارتفاع حرارة غير مفسرين لدى المريض بعد التعرض للهالوثان يشكل مضاد استطباب لاستعماله في المستقبل لدى هذا المريض.[2]


آلية عمله في التخدير

يسبب الهالوثان تثبيطاً قلبياً تنفسياً، ويؤدي التثبيط التنفسي إلى ارتفاع توتر ثنائي أوكسيد الكربون الشرياني وقد يؤدي إلى اضطرابات نظمية بطينية وهذا ما يستدعي تجنب ارتشاحات الأدرينالين لدى المرضى الذين تم تخديرهم باستخدام الهالوثان، كما أن الهالوثان يثبط الألياف العضلية القلبية، وقد يسبب بطئاً قلبياً وتناقص النتاج القلبي وهبوط الضغط الشرياني .

يحدث الهالوثان ارتخاءً عضلياً متوسطاً، ولكن قد يكون هذا الارتخاء غير كافٍ لإجراء الجراحات البطنية الكبرى لذا يلجأ إلى استخدام المرخيات العضلية النوعية .[3]


المصادر

  • Atkinson, Rushman, Lee. A Synopsis of Anaesthesia. 1987.
  • Eger, Eisenkraft, Weiskopf. The Pharmacology of Inhaled Anesthetics. 2003.
  1. ^ DrugBank: DB01159 (Halothane)
  2. ^ Syrian Drug Reference
  3. ^ Syrian Drug Reference


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية